الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
اتحاد دارفور بالملكة المتحدة وإيرلندا : بيان شجب وإدانة حول استهداف المدنيين بجبل مرة وحرق وتفريغ معسكر النازحين بولاية غرب دارفور
اتحاد دارفور بالملكة المتحدة وإيرلندا : بيان شجب وإدانة حول استهداف المدنيين بجبل مرة وحرق وتفريغ معسكر النازحين بولاية غرب دارفور



01-31-2016 05:28 PM
اتحاد دارفور بالملكة المتحدة وإيرلندا
(دورة دارفور أولا)
بيان شجب وإدانة حول استهداف المدنيين بجبل مرة وحرق وتفريغ معسكر النازحين بولاية غرب دارفور

- نظام الإبادة الجماعية ماضٍ في تنفيذ مخططاته ضد مواطني دارفور ولن يتوقف هذا الاستهداف الا بزواله.
- صمت المجتمع الدولي حول مخططات الخرطوم في دارفور ، وعدم تنفيذ امر القبض علي مجرم الحرب والجرائم ضد الانسانية عمر البشير يغري النظام بتنفيذ ما تبقي من استراتيجيته.
- إنقاذ مواطني دارفور من حكومة الخرطوم واجب إنساني وحق قانوني تكفله جميع المواثيق.
يواصل مجرم الحرب ومرتكب الجرائم ضد الانسانية عمر حسن احمد البشير في تنفيذ ما تبقي من استراتيجيته القاضية بحرق معسكرات النازحين وإبادة مواطني دارفور. لذا نطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإنقاذ مواطني دارفور من حكومة الخرطوم.
لازال نظام الابادة الجماعية في الخرطوم وحلفائه من الجنجويد والمرتزقة مستمرون في سياسة الارض المحرقة والتغير الديمغرافي في دارفور، فقد قام أمس القريب بحرق معسكر أبو ذر بولاية غرب دارفور - الجنينة وقتل وتشريد عدد كبير من الأطفال والنساء الرجال. وقد استمرت قوات الجنجويد في ارتكاب مزيدا من جرائم اغتصاب حرائر دارفور، وحرق ما تبقي من القري بجبل مرة. وقد قصف نظام الإبادة الجماعية عشوائيا بطائراته ما تبقي من قرى جبل مرة بغية إفراغها من مواطنيها الأصليين وتغيرها ديمغرافيا وتسليم الأرض للمستوطنين الجدد. وتجدر الإشارة الي قيام النظام باستخدام الاسلحة المحرمة دوليا لتكملة ما تبقي من مخططاته في إبادة شعب دارفور.
يدين اتحاد ابناء دارفور بالمملكة المتحدة وإيرلندا الاحداث المؤسفة التي تجري بدارفور هذه الأسابيع والمتمثلة في مواصلة تشريد المواطنين بقوة النظام العسكرية تحت دعاوي امن المواطنين وسلامتهم في محاصصة تبين مفهوم المواطنة عند المؤتمر الوطني التي يتواصل فصولها باستمرارية حرق القري ونهب ما تبقي من ممتلكات المواطنين العزل وقتل وتشريد ومواصلة الابادة الجماعية لمكونات بعينها وما استهداف القري بجبل مرة، ومعسكر أبو ذر للنازحين بولاية غرب دارفور، الا تأكيد لما ظللنا نردده بان إنقاذ دارفور ومواطنيها لن يكون الا بذهاب نظام الفصل العنصري وزبانيته.
دارفور الان تشهد حراك كاذب باسم السلام للتغطية على سياسات النظام لتفكيك المعسكرات وصياغة واقع سياسي جديد عبر الاستفتاء المزمع عقده في ابريل القادم مما يتطلب تضافر الجهود للحيلولة دون نجاح هذه المخططات الدموية.
يناشد الاتحاد منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية والإقليمية وكافة القوي السياسية بالقيام بدورها لحماية المدنيين بدارفور.
يدا واحدة ضد سياسات الإبادة ....
معاً من اجل إنهاء حكم نظام الإبادة
الرحمة والخلود لشهداء سياسات نظام الابرتايد في دارفور.
الصادق ادم على
الأمين الإعلام والناطق الرسمي لاتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة
لندن 31/1/2016
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 555


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة