الأخبار
منوعات سودانية
مخترع يصنع طوب وأعمدة البناء من البلاستيك
مخترع يصنع طوب وأعمدة البناء من البلاستيك
 مخترع يصنع طوب وأعمدة البناء من البلاستيك


02-02-2016 07:04 PM

الخرطوم :
المهندس عماد ابراهيم بركة خريج كلية الهندسة الكيميائية جامعة الخرطوم، استطاع من خلال مخلفات البلاستيك صنع طوب وأعمدة للبناء ويضيف عليها (الرمل- المايكا)، هذا الابتكار ضمن منظومة صناعية تعد ذات خواص نادرة..

وفي حديثه عن مشروعه المسمى بـ (المايكوبلاستساند)
قال عماد: تم اختبارها معملياً بمعامل الهندسة المدنية والكيميائية بجامعه الخرطوم، فأعطت نتائج جيدة، فهي تتوأم مع التصاميم الخرسانية، وأضاف بأن المشروع مصحوب بماكينة خلط في خط الإنتاج، وهي ماكينة الخلط والتسخين المزدوج، ويتم فيها صهر البلاستيك وخلطه مع الرمل والمايكا، كما أنها مصممة لتستوعب أنواع المخلفات البلاستيكية التي لايمكن إعادة تدويرها حالياً.. وأشار الى أن الخدمات الاجتماعية والبيئية التي يحققها هذا المشروع دفعته للعمل على تحويل الأفكار النظرية الى شيء عملي ملموس على أرض الواقع.. فالمشروع يوفر فرص عمالة لشريحة كبيرة من المجتمع لمختلف الفئات العمرية، فهو لا يعتمد على عمالة من الخارج، وهذا ماجعله متماشياً مع برامج إصلاح الدولة وأهداف التنمية المستدامة، لخفض نسبة الفقر والبطالة، أما بيئياً فهو يدعم فكرة التوجه نحو المفهوم العالمي المسمى بالبيئة الخضراء، لأنه يستهدف أحد مهددات البيئة... وأكد أن المادة المصنعه تأتي نسبة للحاجة الملحة لمواد البناء خاصة في ظل زيادة الكثافة السكانية.
ومادة (المايكوبلاستساند ) مادة صديقة للبيئة مصنعة من مواد أولية، وفي متناول اليد وتتميز بخاصية العزل الحراري، والصوتي التام، وتعتمد في صناعتها على تقنية عالمية والأميز كما انها تنتج في شكل ألواح وأعمدة ذات مقاسات بنيت على مفهوم اختصار الوقت في التركيب والإنشاء .

آخرلحظة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3543

التعليقات
#1409765 [ALwatani]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 02:51 PM
ناس الخرطو هدمتم السياسة عايزين تهدموا لبيوت على ساكنيها بئس البحوث

[ALwatani]

#1409740 [بيكانتو]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 02:11 PM
يا مهندس خليك من برامج اصلاح الدولة و ما تنتظر منهم حاجه وركز على اهلنا فى الريف ، وقبل الريف شوف المتأثرين بالسيول من السنين الفاتت و فقك الله

[بيكانتو]

#1409441 [zahgan]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 02:37 AM
If Einstien was sudanese his theories would not have existed !

[zahgan]

#1409376 [Hisho]
2.50/5 (2 صوت)

02-02-2016 10:49 PM
يعنى لو عايز تهدم البيت تجيب ليك نار وتولعها , وما محتاج الى جرافات او كسارات ... اختراع ... بلاستيك ذائب مخلوط بالرمل .... ماذا لو اشتعلت فيه النار ؟؟؟؟ الدخان المنبعث من الحريق يقتل حتى الجيران ناهيك عن من هم بالداخل ... كلام لا معنى له .. هل تظن ان هذه الفكرة العبقرية لم يهتدى اليها احد فى العالم قبلك , هناك اعتبارات اخرى غير المواد او تماسكها , ثم من اين يمكن ان يحصلوا على كمية ضخمة من البلاستيك الخردة كافية لبناء 400 او 500 منزل ؟؟؟

[Hisho]

ردود على Hisho
European Union [الشايب] 02-03-2016 04:53 AM
تعليقك يا "هيشو منه" أحد أكبر الأسباب التي قعدت بهذا البلد سنين عددا.
مجرد التفكير في شيء جديد يبشر بالخير . أما انت فتبشر بالشر. الرجل اجتهد وخرج بفكرة احسن من سكن الناس في القطاطي وأنت تفكر باشتعال النار ؟!! الظاهر انت من الخرطوم وتفكر في العمارات. هل تعلم أن قشة كبريته ممكن تحرق كل الريف السوداني غير العماراتي. وأن رياح سرعتها 100 كلم في الساعة ممكن تخلي الناس يلتحفون السماء دون مأوى وأن مطرة عاتية ممكن تودي بيتكم في ستين داهية لأنو مبني من الطين والجالوص.
هل تعلم أن هذا الاختراع ممكن ينفع للمجاري.
والزرائب والأسوار والحفائر ونحن عندنا اكبر ثروة حيوانية في افريقيا . وبعدين مين قاليك ما في بلاستيك ؟!! هل تعلم أن أكوام البلاستيك الذي يتم إعادة تدويره في أمريكا وحتى في مصر القريبة دي يكفي "لترس" كل بيت في العاصمة المثلثة في يوم أو يومين. السودان مليان بلاستيك (روح الكوش وشوف)
هذا المهندس الكيميائي مشكلتو أنو مجتهد في السودان حيث الحسد والرصد والتثبيط والتحبيط والتصغير والتقليل من الشأن والعياذ بالله.
أمثالك من الجهلاء يجب أن يجلدوا بسوط بلاستيك بولي ايثيلين عشان تعرف مدى ضرر هذه المادة بالبيئة. ولكي اثبت جهلك للعالم كم من السنين تبقى نفايات البلاستيك في البيئة؟ الرجل سيقوم بحماية البيئة ناهيك من أنه سيستخدم الرمل وهو عامل جيد لإطفاء الحرائق ؟؟
بعدين لو أن العالم الغربي (المخشخش) في راسك ده اكتشف البلاستيك في عام 1750 ميلادي حين كان معدما لفكر وطور ولرأيت اليوم عمارة من البلاستيك في باريس ولندن. بعدين لا توجد رمال لديهم بالكميات الوفيرة التي لدينا فلماذا لا نبني لأنفسنا فيلل ونسمي الطوب بتاعنا الرماستيك ليأخذ من الغرب لأول مرة تكنولوجيا لا يستطيع حرماننا منها.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة