الأخبار
أخبار إقليمية
وانا ما بجيب سيرة الجنوب !!
وانا ما بجيب سيرة الجنوب !!
 وانا ما بجيب سيرة الجنوب !!
بثينة تروس


02-02-2016 12:49 PM
بثينة تروس

من المؤكد حين تطالعنا الأخبار بتصريح جديد لحكومة الاخوان المسلمين ، اول ما يتبادر الي الذهن انه سيكون خصماً علي حساب الوطن والمواطن المسكين، فلقد صاحبت قراراتهم علي الدوام الريبة وسؤ الأخلاق ورقة الدين.
لقد اوردت قناة الجزيرة ، تقريرا مصوراً تداولته الوسائط الإعلامية بعنوان ( الحدود بين دولتي السودان وجنوب السودان)! تقرير المذيع الطاهر المرضي، جاء فيه ان المسؤولين في الدولتين عبرا الحدود مشياً علي الأقدام ، إيذانا بفتح الحدود بين الدولتين...
واستمر التقرير المصور في تفاصيل مشيرا الي التطبيع الكامل بين الخرطوم وجوبا، وسهولة العبور من معبر ( جوده) السودانية الي الرنك بجنوب السودان... وذكر معتمد محلية الجبلين السودانية موسي الصادق علي عيسي، ان المواطنين لايحتاجون للعبور الا لبطاقة شخصية! يبرزها للعبور شمال او جنوب. كما أكد علي ذلك رصيفه من دولة جنوب السودان، بول لوال نائب محافظة الرنك.. ختم المعلق حديثه (بان هذا تطورا جديد انعكس إيجاباً علي القبائل الحدودية، أمناً وتجارةً ومنافع اخري، لاكثر من عشرة ملايين نسمه يسكنون علي الحدود) .انتهي
وامتلأت صفحات التواصل الاجتماعي بتعليقات مباركة وفرحه، تعاطفاً مع تلك الوجوه الطيبه التي غمرها الفرح بفتح الحدود من المواطنين الشماليين والجنوبيين .
ومن منا لاتهزه العاطفه الإنسانيه السليمه؟ والحلم بوحدة السودان ! لكن يجب ان لا ننساق كأننا عمي! لما ارادته لنا الحكومة من الفرح الطفولي بملاقاة الإخوة الاشقاء.
اذ يتحتم علينا السؤال من الذي فصل الجنوب ؟ ومن هم الذين استفادوا من تلك المحرقة ؟ ومن هم الذين باعوا بترول الجنوب وقفلوا الحدود!! وحولوا جميع الأموال الي ارصدتهم في البنوك العالمية؟؟
ومن هم أعداء المواطن الصابر الراضي بالرغم من صعوبة الرزق وضنك العيش؟
في السابق قد كبر وهلّل الاخوان المسلمين، وأقاموا حروبهم الجهادية، وبرامجهم التعبوية (ساحات الفداء)، و أعراس الشهيد، وغيره من نعيق الشؤم، حتي انفصل الجنوب، ثم هاهم مجدداً يكبرون ويهللون، لفتح الحدود والتطبيع بين الشمال والجنوب!!
فلقد عبر مواطن سوداني في استطلاع فتح الحدود بقناة الجزيرة، ابلغ تعبير عن الضرر الذي لحق بهم، من إقامة الحدود بين ابناءً الوطن الواحد!!
ذكر قائلاً ( الناس هناك فقدت كل ما تملكه من ثروة او تجارة!! لكن اليوم وجدنا بي فرحه وبسطه شديده عشان نرجع لي وطنا ونستقر زي ما كنا مستقرين زمان).. انتهي
هل يأتري سوف يتم تعويض من الحكومة لهؤلاء المساكين في الحدود، من مناطق أعالي النيل، والوحدة، وغرب بحر الغزال، وشمال بحر الغزال، ووارب ، والرنك وغيرها، وهم بتعداد العشرة ملايين نسمة المذكورة!! والاعتذار لهم عن تشريدهم ومعاناتهم وعدم استقرارهم! والاعتراف بفشل سياسات الحكومة منذ فصل الجنوب وقفل الحدود؟؟
لكن علي اي حال عهدنا بحكومة الاخوان المسلمين، انها لاترجو الخير لهذا البلد، فمنذ ان استولت علي السلطة، لاكثر من ربع قرن انها تدبر له المؤامرة تلو الآخري ، شوهت عليه دينه ، بالهوس الديني، وسرقت ثرواته واستنزفت موارد البلاد كافة، وبلغ الفساد في عهدهم، حدا جعل رئيس الدولة يستخدم محاربة الفساد كدعاية انتخابية!! في انتخابات الرئاسة المزيفة ( أعلن الرئيس السوداني المشير عمر البشير، عن تكوين هيئة عليا للشفافية لمكافحة الفساد بصلاحيات واسعة تتبع للرئاسة. وتعهد في أول خطاب له بعد أداء القسم لفترة رئاسية جديدة، يوم الثلاثاء، أن يكون رئيساً لجميع السودانيين.) -
وهاهي الان تقرر التطبيع بين الدولتين في الشمال والجنوب، و بشواهد انهم صناع الموت فيه!! لابد ان هنالك منافع اخري، فعندهم الغاية تبرر الوسيلة علي الدوام.
فهل يأتري دافع التطبيع، الضائقة الاقتصادية، بعد ان نضبت موارد البلد! كما أكد سابقاً والي الخرطوم ورئيس المؤتمر الوطني بالولاية عبد الرحيم محمد حسين ، بان ( الموارد قد نضبت وان العقارات والمؤسسات الحكومية فيها مرهونة)!
ام ان له صله مباشرة بفشل مباحثات الحوار في برلين، بينها وبين الحركة الشعبية شمال!! حيث رفض وفد الحكومة، الحلول الانسانية ووقف الحرب في دارفور ومناطق النزاع في النيل الازرق!
فقد جاء تصريح رئيس الجمهورية بعد تلك المباحثات بتاريخ اليوم 127 يناير 2016. ((وأفادت وكالة السودان للأنباء، أن الرئيس عمر البشير، أصدر أوامره لكافة الجهات المختصة، باتخاذ التدابير اللازمة لتنفيذ القرار على أرض الواقع.....
واشترط السودان فتح حدوده مع جنوب السودان، بأن تقوم جوبا بطرد متمردي الحركة الشعبية-قطاع الشمال- الذين تقول حكومة الخرطوم أن حكومة جوبا تأويهم لمحاربة الحكومة) انتهي
واذا كانت حكومة الاخوان المسلمين يهمهما امر البلد الذي تحكمه، لما تغافلت عن الوضع الحالي لدولة جنوب السودان، والتي هي محاصرة بأوضاع سياسية متردية، وتشهد عدم استقرار يقارب العامين من ديسمبر 2013 . ورد في صحيفة الركوبة 1 فبراير (وفي كانون الثاني/يناير اوصت مجموعة من خبراء الامم المتحدة مجلس الامن الدولي بفرض عقوبات على رئيس جنوب السودان سلفا كير ونائبه السابق رياك مشار بسبب دورهما في الحرب.) انتهي
ثم لابد لمن يتطرق للحديث عن انفصال الجنوب وضياع الوحدة، ان يذكر صاحب الثور الأسود، الخال الرئاسي! فهل يأتري راض هذه المره عن تصريحات السيد الرئيس؟؟
وفي الختام تحية للشاعر محمد طه القدال وقصيدته بعد الانفصال ( طواقي الخوف) ( انا ما بجيب سيرة الجنوب).
وللحادبين علي بلد اسمه السودان ومعافي من حكومة الاخوان المسلمين، فلتجددوا العهد بالوصية!!
لقد كتب الجمهوريون كتاباً بعنوان ( جنوب السودان المشكلة والحل) فبراير 1982
ورد في الإهداء:
((هذا القطر، بشمالييه، وجنوبيه، يمثل الرجل الواحد!!
هو يمثل الروح، والنفس، في البدن الواحد!!
و طريق الروح، والنفس، في البدن الواحد، هو الوحدة،
و الإنسجام، و التواؤم، وما هو بطريق التفرقة، ولا النشوز،
و لا الإعراض!!
فعلى المثقفين، من أبناء الشمال، ومن أبناء الجنوب،
واجب عظيم هو توحيد شقي البدن الواحد بالفكر الثاقب
و العلم الصحيح، والخلق القوي، الرصين، حتى تخرج من توحيد السودانيين: شماليين، وجنوبيين، قومية واحدة، خصبة، ذات خصائص متنوعة، ونكهة متميزة، يشحذ فكرها، ويخصب عاطفتها، الملكات المختلفة، المشرجة في تكوين الشماليين، والمشرجة في تكوين الجنوبيين ، كلٍ على حدة، وعلى السوية!!
ليس لهذا الشعب غير الوحدة!!
وليس لهذا القطر غير الوحدة!!
كان على ربك حتماً مقضيا!!) ....انتهي

بثينة تروس

[email protected]




تعليقات 18 | إهداء 0 | زيارات 7018

التعليقات
#1410162 [الفقير]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2016 10:41 AM
ردود للأخوان: [محمود ، سوداني طافش ، حسين حامد]
. كلمة حق أُريد بها باطل

من أستراتيجيات الأخوان الجمهوريين ، للإنتشار و كسب التأييد ، هو إدعاءهم الكاذب ، بإنهم مضطهدين و لا ينالون فرص كافية كغيرهم.

و هم في هذا ، كاذبين.

و من أراد أن يتحقق من كذبهم ، فليراجع جميع المواقع الإلكترونية ، فسيجد ، إنتشار كبير جداً لمقالات الجمهوريين و أشياعهم ، و قد أفسدوا مواقع و صبغوها بصبغتهم ، و حالياً لديهم هجمة شديدة (مقالات و مواضيع) ، على موقع الراكوبة ، و هو الموقع الوحيد في الساحة الذي ينجذب إليه غالبية قطاعات الشعب السوداني ، لأنه موقع حر ليس له توجهات و يحتضن الجميع.

جماعة الأخوان المسلمين (و التنظيمات المتأسلمة) ، يعتقدون بأنهم أفضل المسلمين ، و لديهم نظرات و آراء متفاوتة نحو المجتمع.

من التجربة المصرية و من تجربتنا نحن في السودان ! كل هذه الجماعات عقيدتها قائمة على العداء نحو المجتمع ، سواء بالتجهيل أو بالتكفير ، رغم نكرانهم ذلك ، لكن ممارساتهم تؤكد ذلك.

على أرض الواقع ، أي ذو عقل سليم يعلم فساد عقيدتهم و خبث نواياهم (يظهرون خلاف ما يبطنون).


الأخوان الجمهوريون و أشياعهم ، ينعتون كل من لا يوافق فكرهم ، بأسوأ الصفات ، و يشنون عليه حمله شعواء ، ساعدهم في ذلك عزوف العلماء و الباحثيين الصادقين عن التصدي لهم ، و ساعدهم أكثر أن من يتصدون لهم معظمهم بروفيسيرات آخر زمن ، عقول خاوية و طبالين للحكومة.

البروفيسير أحمد مصطفي حسين (جمهوري) في مقالة له بعنوان (أرفق بنفسك قليلاً يا دكتور محمد وقيع الله) - 21/01/2016 ، بالراكوبة ، يرد فيها على الدعي أعلاه ، جاء فيها:

إقتباس:
*
[فكل من يعترض على الفكرة الجمهورية متمسكا برسالة الاسلام الأولى وشريعتها – وهى رسالة عظيمة وشريعة حكيمة كل الحكمة فى وقتها، واجهت وقدمت حلولا لقضايا وقتها- فهو داعشى، عرف ذلك أم لم يعرف، او مزيف لشريعة الاسلام بالزوغان والتنطع كما تفعل أنت ومعارضو الفكرة الجمهورية الذين يحاولون الاعتزار للشريعة والتنصل منها بعد أن واجههم تقدم القيم الانسانية فى المساواة بين البشر وحقوق الانسان بتحديات لا قدرة لهم عليها] ، إنتهى الإقتباس.

الجميع يعلم أن الجمهوريون يقصدون بالرسالة الأولى ، ديننا الذي نحن عليه ، الإسلام الذي نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم.

أليس حكمه الذي أطلقه على أمة (جميع المسلمين) سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم ، التي تؤمن به رسولاً خاتماً أدى رسالة ربه كاملةً (اليوم أكملت لكم دينكم) ، أليس في هذا الحكم إجحاف بحقنا (هذا على أقل تقدير!!) .

إقتباس من تفسير بن كثير:

[ جاء رجل من اليهود إلى عمر بن الخطاب*[ رضي الله عنه ]*فقال : يا أمير المؤمنين ، إنكم تقرءون آية في كتابكم ، لو علينا معشر اليهود نزلت لاتخذنا ذلك اليوم عيدا . قال : وأي آية؟ قال قوله :*( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي )فقال عمر : والله إني لأعلم اليوم الذي نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والساعة التي نزلت فيها على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، نزلت عشية عرفة في يوم جمعة]

تمنى اليهودي لو نزلت هذه الأية فيهم ، و تريد من المسلمين بعد هذه الآية الصريحة من رب العباد أن يذهبوا و يبحثوا عن رسالة ثانية ، و بعد ذلك يأتي من هو أشد مكراً و دهاءاً و يبتكر رسالة ثالثة ، و يستمر المسلسل.


إقتباس من بن كثير:

[ وقوله :*( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا )*هذه أكبر نعم الله عز وجل ، على هذه الأمة حيث أكمل تعالى لهم دينهم ، فلا يحتاجون إلى دين غيره ، ولا إلى نبي غير نبيهم ، صلوات الله وسلامه عليه ; ولهذا جعله الله خاتم الأنبياء ، وبعثه إلى الإنس والجن ، فلا حلال إلا ما أحله ، ولا حرام إلا ما حرمه ، ولا دين إلا ما شرعه ، وكل شيء أخبر به فهو حق وصدق لا كذب فيه ولا خلف ، كما قال تعالى :*( وتمت كلمت ربك صدقا وعدلا )*[ الأنعام : 115 ]*أي : صدقا في الأخبار ، وعدلا في الأوامر والنواهي ، فلما أكمل الدين لهم تمت النعمة عليهم ; ولهذا قال[ تعالى ]*( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا )*أي : فارضوه أنتم لأنفسكم ، فإنه الدين الذي رضيه الله وأحبه وبعث به أفضل رسله الكرام ، وأنزل به أشرف كتبه] ، إنتهى الإقتباس.

بمعنى واضح: من لا يؤمن بفكر محمود محمد طه أو يتجرأ على الأعتراض عليهم ، فهو داعشي ، و هذا أقل نعت في قاموس سبابهم ، (راجعوا الأسافير).

أليس هذا نفس نهج حسن البنا (الرسائل) ، و نهج اامودودي ، و سيد قطب الذي كفر المجتمع.

و من أدواتهم لهدم العقيدة ، الحط من قدر الصحابة و بدعوى أن تفكير و عقول القرن السابع لا تتناسب مع العصر الحديث ، و منذ حياة محمود محمد طه ، كانوا يركزون على النيل من سيدنا عباس ، حبر الأمة ، رضى الله عنه:

قال النبي صلى الله عليه و سلم للسائل عن يوم القيامة:

"أَيْنَ السّائِلُ عَنْ قِيَامِ السّاعةِ؟ فقال الرّجُلُ: أَنَا يا رسُولَ الله. قال: "ما أَعْدَدْتَ لهَا"؟ قال: يَا رسُولَ الله، ما أَعْدَدْتُ لهَا كَبِيرَ صَلاَةٍ وَلاَصَوْمٍ إِلاّ أَنّي أُحِبّ الله ورَسُولَهُ، فقال رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم: "المَرْءُ معَ مَنْ أَحَبّ، وَأَنْتَ مَعَ مَنْ أَحْبَبْتَ"، فمَا رَأَيْتُ فَرِحَ المُسْلِمُونَ بَعْدَ الإسْلاَمِ فَرَحَهُمْ بهذا.*

*قَالَ أَنَسٌ عندما سمع بالحديث: [فَأَنَا أُحِبُّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَبَا بَكْرٍ وَعُمَرَ ، وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ مَعَهُمْ بِحُبِّي إِيَّاهُمْ وَإِنْ لَمْ أَعْمَلْ بِمِثْلِ أَعْمَالِهِمْ].

للأخوان الجمهوريون أن يحشروا مع من يؤمنون به (محمود و فكرته) ، لكن غالبية المسلمين تتمنى أن تحشر مع النبي صلى الله عليه و سلم و صحابته و آل بيته و أحباءه.

الحيز لا يسمح بالإسترسال ، لكني لا أقبل أن تتخذ القضايا العامة التي تهم الرأي العام ، مطية لترويج الفكر الجمهوري ، فهذا إستغلال سئ للمنبر ، و لهم أن ينشروا فكرهم في مقالات منفصلة.

[الفقير]

#1410079 [علماء الحداثة]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2016 08:23 AM
.

[علماء الحداثة]

#1409864 [الوجيع]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 07:05 PM
واحسن ما تجيبى سيرته واذكروا محاسن موتاكم فالجنوب بالنسبة لينا اصبح من الماضى وليته كان انفصل قبل الاستقلال .. وكل واحد ينظر زى ما داير اما راى المواطن المسكين فلا احد يهتم به او يضعه فى الاعتبار .وزمان الناس العاقلين قالوا (خلى الجفلن واقرع الواقفات) اسع انتو بالواقفات سويتوليهن شنو لامن تكوسوا للجافلات ؟

[الوجيع]

#1409714 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 01:13 PM
الحركة الشعبية والحركة الاسلاموية فشلوا فى توحيد السودان وفشلوا فى ادارة البلدين بعد الانفصال مفروض بعد كده يرميهم شعبى البلدين فى الزبالة مكانهم الذى يستحقونه!!!
ويا حليل قرنق الذى لو عاش لفوزه الشعب السودانى برئاسة الجمهورية!!

[مدحت عروة]

#1409490 [بلنجه]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 07:42 AM
حكومة بتتصرف كأنها فى بيتهم .. أغلقت الحدود فى الوقت الكان ممكن نستفيد اقتصاديا مثل يوغندا وعندما افلسوا فتحت الحدود ليكونوا عبء علينا .. غير أن الانفصال لم يكن له ما يبرر وقرار فاشل بكل المقاييس

[بلنجه]

#1409488 [الفاروق]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 07:38 AM
هذا مقال ضرب مربط الفرس . قل من يفهم مقصده . اى كانت فهى سودانية اتركونا من الجهوية والعصبية لا احد يقدر ان يهدى اخر فالبيان علينا والهداية من الله تبارك وتعالى حسب رغبة العبد منا وسعيه واجتهاده فى طلب العلم . انما السودان وطن للجميع فالدينكاوى زول والرفاعى زول وود الجارية زول وان كان ود ذنى وتسمى لامه ولم يعلم بابيه . المهم المقال ورد فيه الحق .

[الفاروق]

#1409459 [Hussein Hamid]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 05:56 AM
كل الموضوع ليس ذو قيمة و فايدة لمحمد احمد الأغبش لان كل همه قفة الملاح ، فالجنوب تم فصله باستفتاء ابنائه فقط حيث لم تستفتي حكومة الاخوان مواطن الشمال، و عندما نشب الخلاف بين تماسيح الجنوب و جفت نقاطة الدولار و جاع الجنوبي البسيط تذكر كريماً ذله لئام قد يقتسم معه لقمته كما كان في السابق .
لكن قد يكون ذلك صعب التحقيق حيث بصقتم في الماعون الذي كُنتُم تتقاسمون فيه الكسرة و الملاح ، لكن الظالم ظالم .
بمناسبة كتاب الجمهوريين عن الجنوب ، هل لك ان تتكرمي و تشرحي لنا لماذا لم ترفع الصلاة عن نبي الاسلام ( ص ) حتي مرضه و لم يستطيع ان يصلي في مسجده و رفعت عن محمود نبي الجمهوريين ؟

[Hussein Hamid]

ردود على Hussein Hamid
[الفقير] 02-04-2016 11:17 AM
الأخوان حسين حامد و محمد خليل

رحم الله العالم القدير الشيخ عبد الجبار المبارك ، كان يحاور الجمهوريين بالعلم و الأدلة و كان حجة في علوم الدين و الفلسفة.

لديه عدة كتب و دراسات لم أستطع تجميعها (إلكترونياً) . و لنا أن نسترشد بها في معرفة من أين سرق محمود محمد طه أفكاره.

و نتمنى أن يستيقظ أهل العلم الحقيقي (أمثال شيخ عبد الجبار) ، و يتصدوا لأفكار الجمهوريين المضللة.


مقتطف من كتاب الشيخ عبد الجبار المبارك عن الفكرة الجمهورية ، و صلتها بالأفكار الوجودية و الإلحادية.

إقتباس:


هذا بإيجاز مفهوم الأصالة في الفكرة الجمهورية.
(14) محمود محمد طه ليس أصيلا:
فهل هذه الفكرة بنت فكر اصيل يتمتع به محمود محمد طه ام هي بنت لقيطة نتجت عن اغتصاب محمود محمد طه لبنات أفكار الاخرين!!؟ للاجابة على هذا السؤال نحب ايراد الاتي:ــ يقول الشيخ محي الدين بي عربي في كتابه الفتوحات المكية:ــ
(( فالولي لا ياخذ النبوة! من النبي إلا بعد ان يرثها الحق منه ثم يلقيها الى الولي ليكون ذلك أتم في حقه حتى ينتسب في ذلك إلى الله لا الى غيره! وبعض الاولياء يأخذونها وراثة عن النبي. وهم الصحابة الذين شاهدوا. ومن رآه في القوم!!؟ ثم علماء الرسوم يأخذونها خلفا عن سلف الى يوم القيامة فيبعد النسب!!وأما الاولياء فيأخذونها عن الله تعالى من كونه ورثها وجاد بها على هؤلاء فهم اتباع الرسل!بهذا السند العالى المحفوظ الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم مجيد)) الفتوحات المكية ص253.
والولى عند الشيخ محي الدين بن عربي هو من حقق صورة الله فيه حتى نال ولايته.. والولاية عند ذلك هي:ـــ الاتصاف بحقائق مسميات الولى "الله" التي تبديها ذاته من خلال صورها الفاعلة في الوجود والولى اسم من اسماء الله تعالى. والاسم عند الشيخ ابن عربي عين المسمى. وماثمة غير في الوجود عنده. ولذا فهو يقول:
من صورة الحق نلنا من ولايته*** جميعها فلنا في الحرب اقدام
لنا الخلافة في الدنيا محققة *** ومالها في جنان الخلد احكام
فالولى عند ابن عربي أخذ نبوته من الله بغير واسطة النبي! حتى ينتسب في ذلك الى الله لا غيره!! ليكون بذلك عالى السند بحيث لا يأتيه الباطل أبدا.
ومحمود محمد طه يقول عن الاصالة التي هي بلوغ مرتبة الولاية في مفهوم الفردية (الاصالة هي تقليد الله!بلا واسطة النبي)
هل يحس القارئ فرقا بين المعنيين !!او الفكرين .
ومع ذلك فان محمود محمد طه يصر على انه اصيل !! قد جاء بفكر لم يسبقه عليه احد من الناس عدا الانبياء !!
ولعل القارئ سيكتشف في غير عناء ان الاختلاف بين قول عربي ومحمود محمد طه اختلاف مقدار !!في دقة الفهم وعمقه ؟ وليس اختلافا في نوع الفكرة !القديمة الجديدة!!؟ ولو نسب محمود محمد طه قوله للشيخ محي الدين بن عربي لاستراح وراح . ولعلم الناس الحكم على ما يقول علمهم بالفارق بين مقام محي الدين ومحمود محمد طه مقام المبتكر . من مقم المقلد حتى في الخطأ . دون روية ولا شهود بل دون ذوق !يفرق بين الحقوق لا عطاء كل ذي حق حقه!!هذه واحدة.
* وثانية:ـ
يقول (( سورين كير كيجورد )) مؤسس الفلسفة الوجودية في يومياته بتاريخ اول ابريل عام 1855م ط ص 158
( ان مسالة المسائل ان اوجد حقيقة حقيقة ولكن بالنسبة الى نفسي انا اجد الفكرة وهي ذاتي التي من اجلها اريد ان احيا واموت )) أهـ
ويحدد كير كيجورد (الوسيلة) الى ذاته بقوله: ( وهذه الذات بسببيل ايجادها وتحقيق ممكناتها يجب ان تكون نضالا بين الذات وبين المطلق بين الله والعالم! بين الواقع وبين المثال بين اللحظة الحاضرة(الوقت (وبين الحياة)
وهذاالنضال سيطبع وجود الذات بطابعها الاصيل وهو الاختيار والتطور والانفراد ، وهو الشعور بالحرية الفردية المطلقة !وهي الوجود في الحضرة! وجها لوجه امام الله!؟ فالانسان فرد فريد لايمكن تكراره وبالتالي لا تتكرر تجربته التي عاشها في زمنه !! ولذا يجب الا تتكرر تجربة المسلمين التي عاشوها في القرن السابع ، في مجتمع القرن العشرين بعينهاـ ولفردية الانسان فهو لا يوضع تحت معني اعم يخاطب المجموع !! ومن هنا فالانسان لا ينطوي في معني عام بل لا بد من تميزه وانفراده!لانه نقطة التلاقي بين المتناهي ( الانسان) واللا متناهي ( الله ) لان الانسان في فرديته المتنامية يعود الى نفسه!! ويدور حول نفسه!! مؤكد لنفسه عينيتها وفردانيتها !ولكن وجود الذات الانساني بوصفه حضورا في اللا متناهي (الله) وفي السرمدية! الخارجة عن الزمان والمكان انما يعود الى الله المطلق . وفي هذا القاء بين الفردية المنطوية على نفسها وبين حضرة الله يقوم الوجودالمتوتر الحي بما ينطوي عليه من مخاطر وتضحيات ) أ ه
وقد حرصت عزيزي القارئ على نقل هذا النص بطوله.. لكي يتضح جليا مدى اصالة الفكرة الجمهورية !!!
* وثالثة :ـ
نقف عندها لنحدد فردية الاستاذ محمود محمد طه التي اكتسبها من اصالته التي لم يقلد فيها احدامن العالمين كما يزعم!؟ بقول الدكتور ( هنري لوفافر) في كتابه ( الوجود) نقلا عن كتاب (Journal Metaphysigice) اليوميات الميتافيزيقية) للفيلسوف الوجودي الفرنسي جبريل مارسيل:
( ان الوجود الحقيقي ان يخلق الانسان ارادته ويتجه بها الى التعالي على الدوام فانني وجدت لأعلو ثم اعلو حتى اصل الى الوجود المطلق (الله) !وهذا يقتضي ان تسير الذات في مدار الوجود شاعرة بشخصيتها منفردة بطابعها فلا تكون مطية ابدا للمجتمع بل عليها ان تتخذ من المجتمع مطية تصل بها شخصيتها المنفردة ! فلا تفني في المجتمع . اذ ان كل ذات عليها ان تذهب في تنفيذ مواهبها بوحي ارادتها اثناء هذا الانطلاق الى فوق ! دون الاندماج مع الاخرين )
اهـ 291 ج 2
ويعلق هنري لوفافر على ما نقله عن جبريل مارسيل بقوله:ـ
( فالوجودي على هذا لايدع نفسه ذرة تائهة في الصحراء بل يعمل صحراء الحياة مقيما حوله سياجا ! منفذا بقوة اختيار مشيئته المنفردة ! وان هذا التفرد ضروري ولا مجال للمساومة فيه ! لان الاندماج مع الغير ( المجتمع) الا انه مجرد آله تعاونية وتساعده للوصول الى فرديته )) اه
وهذا مذهب واضح اهتمامه بالفرد والفردية والتحرر والحرية الفردية . ثم ياتي ( محمود محمد طه ) ويقول في تعقيبه على الدكتور النويهي في 6ر9ر52( 1)
( نحن نعني الحرية الفردية المطلقة ! والتعليل يسير ! ذلك ان كل فرد من افراد المجموعة يختلف عن كل فرد اخر تمام الاختلاف ) اه . بمعنى ان الانسان لا ينطوي في معنى عام بل لا بد من تميزه وانفراده لا نه فرد فريد لا يمكن تكراره . كما يقول كيركجارو:ـ
19 ( وكمال كل فرد هو ان يكون نفسه ! هو ان يحقق فرديته)
ـ* بمعنى ( ان الانسان في فرديته المتنامية يعود الى كما يقول ابو الوجوية كير كيجارد!!
*( هو ان يحقق فرديته التي تميز بها سائر افراد القطيع البشري ( المجتمع ) وهذا يقتضي تحرير الفرد تحريرا كاملا من كل الاعتبارات الخارجية ( ضوابط المجتمع ) فلا يتغير الا بقيود مداركه وفهمه ))
وبلفظ اخر يمكن ان نقول ( الوجود المطلق هو ان تسير الذات في مدار الوجود شاعرة بشخصيتها منفردة بطابعها ! فلا تكون مطية ابد ا للمجتمع ! بل عليها ان تتخذ من المجتمع مطية تصل بها إلى شخصيتها المنفردة فلا تغنى بالمجتمع ا! اذا ان كل ذات عليها ان تذهب في تنفيذ مواهبها بوحي من ارادتها ـ الخ ) كما يقول جبريل مارسيل .
( والوجودي يزدادوجودا كلما ازداد تفردا . دون نظر من الوجودي لما حوله (المجتمع) الا مجرد اله تساعده للوصول الىفرديته)
كما تقول الفلسفة الوجودية .
*( وكمال كل فرد هو ان يكون نفسه هو ان يحقق فرديته التي تميز بها عن سائر القطيع البشري )( المجتمع) وهذا يقتضي تحرير الفرد تحريرا كاملا عن كل الاعتبارات الخارجية ( المجتمع ) كما تقول الفكرة الجمهورية !!
وبعد ذلك فقد بدا واضحا قول (( محمود محمد طه)) ((ان الالفاظ أوعية!! و المعاني تنزلات !؟واذا تشابه الشربان في وعاء! فما على الانسان إلا ان يتذوق!!
وقد ثبت بالذوق !؟ بعد المنطق. والعقل. والنقل!؟ ان المعاني التي تنزلت على جبريل مارسيل وكير كيجارد وهنري لوقافر هي نفس المعاني التي تنزلت على (( محمود محمد طه)) مع اختلاف في تركيب الوعاء!!؟ ومع ذلك فهي عند الاستاذ! محمود محمد طه معان غريبة!! وغرابتها هي مدعاة صحتها!!
صحيح هي معان غريبة عن دين هذا الشعب واخلاق هذا الشعب ووجدان هذا الشعب!! غرابتها عن العقل الحصيف والمنطق السليم!!؟ أما ان تكون غرابتها مدعاة لصحتها.. فهذا ما يحتاج لعقل ذري! وفهم هايدورجيني! لان الجزم بصحة أمر ما يلزم العلم به ــ ولا استغراب ولا غرابة ولا غربة لامر يكتنه العلم أغواره. فالغريب هو المجهول ولا أحد من العلماء بالحق، يجهل ما يقول محمود محمد طه!! لانها أفكار قديمة بالية! ومع ذلك! فهي عند الاستاذ! محمود محمد طه أفكار جديدة، من العلم المكنون!! لا عهد للبشرية بها من قبل!؟ لان الله قد يدخر للمتأخرين! ما عسر على المتقدمين!؟ متأخرى منزل الحارة الاولى فقط!!
أولا:ــ من العلم المكنون! مكنون من من؟ ان كان مكنون من البشر فقد بطلت تسميته بالمكنون! لاطلاع البشرية عليه!؟ وان كان المكنون تعنى المحفوظ فقط فالمحفوظ شرعة واردة لكل محفوظ من البشر!؟ ولا يقتصر على محمود محمد طه. أما ان كان (( المكنون)) مما سوى الله. فدعوى العلم به افتراء محض وكذب صراح. وهاتوا برهانكم!؟
وثانيا:ــ
الاعتذار لجبريل مارسيل. وكير كيجارد. ورجيس جوليفيه. فقد سطا على بنات أفكارهم ـ بغير ولى ـ الاستاذ محمود محمد طه وقد تحوز النتاج وتبنى الولد؟!مع غياب محكمة السرقات الادبية والاغتصاب الفكري!! وان كانت الفكرة الجمهورية اللقيطة هي قمة الهرم في الاسلام! فبشراك أيها الوجودي الفرنسي!! فقد بلغت قمة الدين الهرمي! وفجرت نواته تفجيرا تطايرت به شظاياه! حتى بلغت مربط الاستاذ محمود محمد طه فأيقظه الدوي! وأعجبه بريق الحطام ! فجمعه !! ليبني به دينه الهرمي! في معمار أعجز كل المهندسين من قبله وبعده !!والرجل مهندس!؟ ولكنه سارق للبعد الثالث! في كل ما هندس وبنى!
أتريد دليلا تقطع به الألسن! قبل الايدي اذن هاكه وليكن:
رابعا:ــ

يقول فازلاف نجنسكى:ــ (1)
(( أريد ان أكون الله؟! ولهذا فأنني أحاول ان أغير نفسي!؟ لان انكار التعبير الذاتي النفسي الفردي! هو موت الروح بفقده الابداع الذي بدونه يتلاشى التعادل!)) أهــ
(فازلاف) يريد ان يكون أصيلا وقد عبرعن ذلك بــ (( التعبير الذاتي الفردي)) وفقد الاصالة موت لانه تقليد والمقلد يفقد الابداع والابتكار والتجديد.
وبدون الابداع والتجديد يتلاشى التعادل بين ذات الانسان التي حبسها التقليد ففقدت الابداع و بين ذات الله وكل يوم هو في شأن وشأنه ان يتعامل مع الجديد.
ويواصل فازلاف قوله:ـــ
" واني أحس بتراجع الى أعماق ذاتي لاجمع فاعليتى في انسجام مطلق مع الله!! ليعود بعد ذلك منطلقا من عقاله بحرية مطلقة!! وفي تعبير ذاتي! شجاع يبشر بوجود المطلق " الله" في ذاتي!؟ الا ان هؤلاء الناس لا يعرفون شيئا عن التعبير الذاتي " الاصالة" وعما هو موجود في أعماقهم!؟ أما أنا!؟ فأنا الله في جسد!!؟(2)))
ومحمود محمد طه بسبيل ايجاد التعادل الذي حذر فازلاف من تلاشيه بالتقليد يقول:ــــ
" فهو ــ الضمير راجع الى العبد ــ قد أطاع الله حتى أطاعه الله معاوضة لفعله.. فيكون حيا حياة الله. وعالما علم الله،ومريدا ارادة الله وقادرا قدرة الله. ويكون الله؟!! وليس لله تعالى صورة فيكونها ولا نهاية فيبلغها وانما يصبح حظه من ذلك ان يكون مستمر التكوين" أ هــ (3)
أولا:ـــ

ان لا يكون لله صورة يكونها العبد! نفي للكينونة نفسها! لانه لا كينونة للاعراض! واستمرارية التكوين عرض مستحيل وليس جوهرا ثابتا.. وقول محمود محمد طه وليس لله تعالى صورة يكونها العبد هدم لقوله " ويكون الله" وهل يصبح من حظى باستمرارية التكوين موصوفا بكونه "الله"؟!
الكل يعلم ان خلايا النبات والحيوان مستمرة التكوين فهل هذا يعني ان النبات والحيوان يمكن ان يكون " الله"!؟اذن يمكن للجسد وهو الجانب الحيواني من الانسان ان يكون " الله" وذلك لانه مستمر التكوين حتى يموت!؟فتأكله الارض!! لتأكلها الاجساد من بعد!
ثانيا:ــ
هل يحس القارئ الكريم فرقا بين قول محمود محمد طه:ــ
" فيكون ــ العبد ـــ حيا حياة الله وعالما علم الله ومريدا ارادة الله وقادر قدرة الله. ويكون الله!"
وبين قول فازلاف نجنسنكى:ــ
" اريد ان اكون الله.. الى قوله فأنا الله في جسد"
قد تقول إنه توافق غريب! ولكن اعلم ان الغرابة هنا مدعاة لصحة النقل!؟وقد أثبت التاريخ الذي عاشه " فازلاف نجنسنكى" انه قال هذا القول: وهو ملحد. مجنون. مأبون! والاختلاف بين نجنسنكى ومحمود محمد طه ليس اختلافا في نوعية الفكر والاخلاق والعقل وانما هو اختلاف في المقدار! ولئن استغربت دعوى فازلاف الملحد بأنه الله في جسد؟! فلا تستغر به من الفكر الاسلامي !!لان الاختلاف عنده بين الله والانسان اختلاف مقدار وليس اختلاف نوع ومتى تعادلت المقادير كان الانسان(الله ) بدون تحفظ ! بدليل (واتقوا الله الذي خلقكم من نفس واحدة) هي نفسه تعالى ! وخلق منها زوجها الانسان الكامل، وقد صار زوج الذات الالهية لقرب صفاته من صفاتها
والله اسم علم على ( الذات الحادثة ) وهي الانسان الكامل زوج نفسه تعالى !عماذا تعالى!؟ وتجيبك الفكرة الجمهورية عن الذات السفلى! وقد تسال وهل يتعالى الله عن نوعه !؟ اليست الذات العليا والذات السفلى نوعا واحدا فعلام التعالي ؟ وهل من ارتفع مقداره يتعالى عن افراد نوعه ما دام الاختلاف في المقدار فقط؟!
وما دام الاختلاف في المقدار ، فقط تتعادل المقادير فيصير الانسان هو الله !
ولا عليك يا نجنسنكي فيمكنك ان تكون الله في جسد حسب المفهوم الذري للدين! على رغم انف العقول الغير ذرية!التي لم تصل بعد الى الاصالة المستمدة. من التعبير الذاتي الفردي الذي قالت به الوجودية العالمية في الوحدة الذاتية!!
(15) فراش البنت!

وقد وضح فيما سبق التشابه بل التطابق التام بين أصالة الفلسفة الوجودية . وأصالة الفكرة الجمهورية ! المزعومة .
ولما كانت الفلسفة الوجودية سابقة في الظهور كانت بذلك هي الأصل الذي نزل منه فرع الفكرة الجمهورية ! فهي بنت فكر تحمل الجينات الوراثية من امها الغربية !!؟ ولكن الاب ينكر صلته بهذه الأم العجوز التي تجاوز عمرها المائة والاربعين عاما . ويعلن في كل مناسبة ان بنت فكرة من ( البيض المكنون؟! الذي لم يطلع على أصله احد من قبل ! عدا الانبياء وقد قصر بعضهم ؟!
والشبه غالب والتطابق ظاهر بين الام الغربية الشمطاء، وبين بنتها دخلت في طور كهولتها محرومة من حنان الامومة ؟! ولا عليك يا جبريل مارسيل بل لا عليكم يا (ابيكيت ) و( مونتاتي ) و( بسكال ) و(بيران) و( امييل ) فقد لزمكم جميعا الاحتجاب ما دامت اختكم قد اختارت السفور! ولا يصح لكم النظر لها ما دمتم غرباء عنها بانكار والد الفكرة الجمهورية صلته به بكم معاشر الوجوديين حتى لا يوصم بعار التقليد والمحاكاة !! وليس عيبا ولا وصما بالعار ان يكتشف الناس انه سارق للعقول ! ومغتصب للافكار !؟ فهل لدي والد الفكرة الجمهورية اللقيطة استعداد للمباهلة او الملاعنة . لعله لا يحتاج فالام ستشهد الف شهادة بالله انه لمن الكاذبين فهل الوالد مستعد لاربع شهادات بالله انها لمن الكاذبين !نرجو ذلك حتى تدار الحدود بالشبهات وما ثمة شبهة فالحد قائم !
هذه عزيزي القارئ الاصالة المزعومة للفكرة الجمهورية فأين هي الاصالة الحقة:ـ
(16) الاصالة الحقة :ـ

ان تراث الخلود ( الدين ) وميراث الانسان ( العلم ) لابد ان يمر بمرحلة لاكتساب الجديد؛ من خلال الاجتهاد المضبوط المبتكر ، ليعود ملكا خالصا للانسان المعاصر.
وهذا الاكتساب الجديد لميراث الخلد وميراث الانسانية ـ بجدة وسائل الاكتساب ـ هو ما يمكن ان نسميه الاصالة .
وعلى ذلك فليست الاصالة في تجاوز الموروث الحق . كما هي عند محمود محمد طه.وانما هي الانبثاق المبدع من معين الحق الموروث .
واذا كان العلماء ورثة الانبياء فهذا يعني عدم صحة تجاوز الموروث الى الوارث ما دام الموروث باقيا ولم نعلم للنبي فناء، حتى يسقط حجاب ذاته الشريف بيننا وبين الله ! نعم ورث العلماء الكتاب الكريم والكتاب المبين وما فرط الله في الكتاب من شئ ولذا صار العلم بالكتاب، والعلم ببيانه علما بالدين الخالص، والعلم بالدين الخالص خاتمة المعرفة .
ونهاية الكمال العمل وفق هذه المعرفة، والعمل وفق العلم بالدين الخالص يبعث في العالم العامل القدرة على تفجير معين الحق الدفاق بألطف الحكم: انهار يجري منها ماء الحياة بالله نقيا! لم يشب بدنس الارض ولا رائحة الطين اللازب !!. وكل ذلك يجمعه ميراث الخلود متمثلا في الوحي الالهي الذي من صدر عنه صدر عن شريعة واردة ! واصالة متأثلة ! واصالة من صدر عن شريعة الله من خلال الوحي الالهي للنبي الامي الحبيب عليه الصلاة والسلام تلزمه الاعتقاد وعن علم راسخ !بانه لا يمكن ان ينشا في المستقبل ما لا يكون متضمنا في هذا الوحي . لان الوحي بدء للزمن والتاريخ معا. ولذلك فليس في القران باعتباره وحيا ما يقال انه لزمن مضى بل ان القران كله هو الزمن كله ! الامس والان والغد . والان والغد باعتبارهما مشارف للمستقبل لا يكشفان عما يتجاوز القران العظيم بل انهما على العكس يشهدان له!؟في كل كشف جديد!(1)
فلا يعدو الان او الغد ان يكونا لحظة تذكر . والاصالة الحقة هي القاء السمع في شهود للماضي الحاضر، وشهود الحاضر والمستقبل بعين الذكرى تجرد المستقبل من كونه بعد اكتشاف . ليعود بعد حفظ واستعادة ! كما يبدل النظر بعين التذكرة المستقبل من مفهومه كعامل للتغيير الى فهم يجعل المستقبل عامل تدبير.
على ذلك فالاصالة يمكن ان تكون ممارسة زمن القران من حيث انه الحاضر الذي يحتضن الماضي والمستقبل في لحظة واحدة . لتحقيق ممارسة زمن القران من مقام الاصالة . الماضي استمرار ، والمستقبل امكانا .
والاصيل على هذا الفهم هو من يعط التاريخ باعتباره زمن الحياة فرصة السمو الى زمن القران باعتبارها الابد الدال على الخلود . ولكن محمود محمد طه يعكس هذا المفهوم ويحاول ان يعطي زمن القران المحكم فرصة السمو الى زمن الحياة التي تقدمت بفضل العلم ! فتقاصر الزمان بتقاصر المسافة ! ولزم الدين ان يقفز ليواكب الحياة العلمية وليختصر خطاه الطويلة !! وقد نسى أو جهل ان الدين أعلى من الزمان! والدين الاسلامي اعلى من الحياة لانه يتجاوز التاريخ وتطوراته !؟ واي قول بمرحلية القران الذي هو كتاب الدين الاسلامي يعد ذهولا عن هذه الحقيقة التي تجعل من القران حضورا مطلقا لا يهرم ابدا.
والاصالةعلى ذلك ليست عملا فرديا جزئيا يبرز اختلاف صاحبها عن بقية الناس!؟ بل هي على التحقيق أصالة النموذج الفريد الذي يتحدى ـــ وبذلك تحتضن التقليد باعتباره سبيلا لهذا الاقتداء والتأسى وصولا خلف الرائد الحبيب عليه الصلاة والسلام إلى الحقيقة الممتازة التى تشيع دفء السكينة ونور الحكمة مما يدفع الاصيل الى الانجاز الابداعي الكلي الذي يخاطب الانسان بابعاده الثلاث، والاصالة عند محمود محمد طه أصالة مطلقة! لانها استمداد من المطلق! وهو الله تبارك وتعالى بغير حجاب! ومن خصائص الالوهية الخلق من عدم. ومفهوم الخلق من العدم يجعل اصالة البشرية مهما علت وسمت اصالة مقيدة لان الاصيل من البشر لا يخلق من العدم. ولا يبدع من اللا وجود. لان قمة الاصالة البشريةأن تصنع في مجرى التاريخ وكنف التطور ما يرتفع بالحياة لتعيش زمن الحق في القرآن الحكيم! مرتكزه في ذلك على الحضرة الفعالة!للحرية البشرية التى تقيدت بضوابط التحرر عن كل ما سوى الله ليمتاز بقاؤها الاصيل بالكلية.والشمول، والموضوعية، والكلية والشمول والموضوعية خصائص قد صحبت القرآن باعتباره منبعا للاصالة. وبذلك فانه لا حكم للوقت بالموقوت!! كما انه لايمكن للوقت باعتباره القرن العشرين أو القرن الالف. أن يحتوي على اي تقدم يتجاوزالاصل. أو يلغيه! لان الزمن أو الوقت لا يتجه إلى السرمدية أو اللا نهائية كما يفهم محمود محمد طه بل زمن الحياة الدنيا يتجه قطعا إلى النهاية! نهاية هي البداية التي أنطلق منها!! وأتجاه الزمن إلى البداية يجعله زمنا نبويا!! ومن عاش زمن النبوة فانه لا يسير نحو المستقبل وانما يتذكر المستقبل!؟ ولذ ا كثيرا ما عبر القران عبر النبي "صلى الله عليه وسلم" عن المستقبل بصيغة الماضي. وعلى ذلك فان الوقت لا يمكن ان يكون حكم! لانه ليس له قوة العمق التكويني بل قد يكون عاملا من عوامل السلب ففيه يسلب الانسان حياته وسعادته! انه بذاته انهيار دائم وكل شيء فيه يتفسخ يندثر ويمكن القول بأنه: المكان الذي يفرغه الله باستمرار!! ولا يكتسب الوقت قيمته إلا إذا أضيف! فزمن الحق أو أيام الله!؟ تضفى على مفهوم الزمن القيمة الدالة على انتظار العودة إلى الماضي أو الأول!!
وبهذا المفهوم فان المجتمع الذي يعيش زمن الحق مجتمع تقليد لهذا الحق وقد قال الامام عمر في خطابه لابي موسى الاشعري: " الحق قديم..إلى قوله فقس الامور عند ذلك واعمد إلى اقربها إلى الله وأشبهها بالحق".
وهذا القول يعطي من وقف مفهومين:
أولهما : أن كل ما قد يجيء به الحاضر يوجد أصله في الماضي لان أصل كل شيء يجب أن يكون الحق والحق القديم والقدم ايغال في الماضي.
ثانيهما: ان علاقة الماضي بالحاضر ــ وليكن القرن العشرين ــ بالماضي وليكن القرن السابع الميلادي. علاقة فرع بأصل لان العلم وهو سمة القرن العشرين تابع للدين وهو سمة القرن السابع وليس كما يحاول محمود محمد طه اثباته فيما يكتب.
القرآن قديم. والقديم الالهي واحد فهو القرآن الكريم كما هو في الصحف الاولى!! وينتج عن هذا ان الالهي القديم لا يصح انقسامه وبالتالي لا يصح تقسيمه اي لا يصح ان يرفع منه شيء ويترك منه شيء سيما بعدأحكامه وحفظه عن التبديل والتحريف. بل يجب أن يؤخذ بكليته. وتمامه ووحدته!! وفي عالم الحساب لا يصح ان يطرح من الواحد شيء كما لا يصح ان يضاف اليه شئ ما دام مرادا له الاحتفاظ بمفهوم الوحدانية!! واي طرح او اضافة تخرج بالواحد عن مفهوم الواحدية ليصير بين النقص والتعدد .
لذا كان الواحد تكرارا. انه نفس الواحد ازلا وابدا! لانه قد تنزه عن الانقسام في ذاته فصار لا يشبه شيئا والا يشبه شيء . وهل يشبه القران شيئا او يشبه شيء ؟!فليات من يقول بالشبيه بمثل ان كان صادقا !؟ ولهذا كانت الاصالة في غايتها هي التحلى بجواهر القران الكريم الذي يعيش الانسان به حياة قد شد وترها بين الماضي زمن الوحي والمستقبل زمن البعث فارسلت الحياة نغما علويا يربط الماضي بالمستقبل ليشهد هذا النغم الحي لصاحبه العدل !! وليعيش صاحب هذه الحياة العلوية حياة اصيلة باستمرار نظره الى القرآن ، لا باعتباره قد نزل على مجتمع القرن السابع بل اعتباره ممارسة حاضرة ! وحفظه كما هو في اصله الى نهاية العالم واصل القرا ن هو الحق القديم واقرب البشر الى الحق هو خاتم الانبياء والمرسلين سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وبذلك فهو الهدى الدال على الله، وقرب الناس من الله يقاس بقربهم من هذا الهدى حسا ومعنى .واقرب الناس من هذا الهدى هم من امن به من الاوائل ولذا صار الاوائل ضرورة خير من الاواخر ( خيركم قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم . ولاتقوم الساعة الا على لكع ابن لكع !!)
والقول ، بتفضيل الاوائل على الاواخر ينتج مفهوما يؤكد ان المثل الاعلى الذي يتوق الناس لتحقيقه لا يمكن في المستقبل او الحاضر . كما يفهم محمود محمد طه بل انه يكمن في الماضي ! وليس التقدم نحو المستقبل الا هذه العودة الدائمة الى الماضي الاصيل وبذلك فان المنطلق من الاصيل لابد ان يصل اولا الى المتقدم ولذلك كان نهاية المتاخرين رسولا متقدما !!
ليعيش بالناس زمن الوحي الحاضر يوم نزوله لا يوم وجوده على الارض، ذلكم الرسول الاعظم ( صلى الله عليه وسلم) هو سيدنا عيسى بن مريم الذي سيملا الارض عدلا بعد ان ملئت جوارا وذلك حين يعيش ومن معه زمن النبوة . التي وعد المؤمنون فيها بخيرات الارض والتمكين لدينهم المرتضى عند الله .
ولكن ثمة نزاع قائم عند محمود محمد طه بين المسيح ابن الانسان !والمسيح ابن الارض !! لعل ابن الارض يحدث نفسه بمقام السلام في ارض الانام ! وليبق المسيح ابن الانسان في سماه ! فقد اخرجت الارض اثقالها وبدا مسيحها من بين هذه الاثقال ! يبشر بالسلام! والمعرفة ! من موقع الاصالة التي اختص بها من بين العالمين!! وقد نسى وهو ينشر نفسه التي وجدها!! ان النشر يكشف من العيوب ما لم يظهر حال طي هذه النفس، وما على من نشر نفسه الا ان يتحمل الام النشر! فلا يظهر شكاة ! ولا يبدي ضجرا . سيما ان كان ما نشره ليس ملكا خالصا له!!
(17) الاصالة تحتضن الاقتداء
تقليد الاصل الكامل من جميع الوجوه اصالة تنبعث من مطلب الكمال في الانسان والكمال الانساني من جميع الوجوه يتمثل في خاتم الانبياء والمرسلين محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام . ولما كان التقليد على عمومه هو العمل على تكرار النسخة الاصلية !مما يجعل اضافة المقلد للمجتمع اضافة كم لا نوع . واضافة الكم تعمم الاصل وتعدده فتقضي على وحدته.
ولما كانت الاصالة بمفهومها الديني حريصة على وحدة الاصل وتوهجه ! انصرفت عن التقليد باعتباره اتباعاً واثقا عن غير دليل، لتركز على القدوة والاقتداء والاسوة والتاسي.
والاقتداء اهتداء كما ان التاسي تحقق باخلاق الاسوة ، والتحقق باخلاق الاسوة لا يسقط هذه الاسوة كما ان تحقيق مباد ئ القدوة في الحياة لا يزيل القدوة عن طريق المقتدي، لأن خصائص الاقتداء الاحتفاظ بطابع المقتدى به، وخصائصه، والاحتفاط بخصائص الكمال أصالة لا تسقط المقتدى باعتباره المثل الجامع لخصائص الكمال، لان في اسقاطه ، اسقاط لهذه الخصائص او تعميم لها. ويوم ان يعمم من يزعم الاصالة او يسقط خصائص الكمال . فانه سيشير بذلك الى انه قد انحدر باكثر مما ارتقى ومن انحدر اكثر مما ارتقى صار مالكا لما يجب ! مملوكا بما يكره ! ومتى صار الانسان مملوكا لما يكره! فقد حريته ، ومن فقد حريته فقد اصالته !ومن فقد اصالته اكب على الارض وصار احد بنيها! ومن خصائص ارضنا انها الاصغر سنا في عمر الكواكب ولذلك فهي الاكثرصخبا بين الكواكب السابحة في هدوء عبر الزمان !
واخيرا فانه لا بد ان يفرق تفريقا واضحا بين من يريد الارتباط بحقائق الحياة الخالدة ونواميس الاخلاق السامية وبين من يريد نشر نفسه بغية السلطان والهيمنة الفكرية !! ، إنتهى الاقتباس.

European Union [محمد خليل] 02-04-2016 08:48 AM
سؤالك مشروع يا Hussein Hamid، كيف رفعت الصلاة عن نبي الجمهوريين محمود ولم ترفع عن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم؟ وقد اعترفت ابنته أسماء أن أباها لم يكن يصلى.


#1409417 [سودانى طافش]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 01:40 AM
لم تخيبى ظنى وكنت متأكد حاتلاقى فرقة وتحشرى فيها إسم الجمهوريين أو نبيكم محمود .. أما حان الوقت وتتوبوا إلى الله !

[سودانى طافش]

#1409375 [Hozaifa yassin]
5.00/5 (1 صوت)

02-02-2016 10:45 PM
اعتقد ان قرار فتح الحدود مع الجنوب هو فرار عشواءى غير مدروس ولا محسوب العواقب .كذلك فان الذين يؤيدونه انما ينطلقون من منطلقات عاطفية فقط .فجنوب السودان فى الوقت الحالى يعانى من صراعات على السلطة اقعدته عن القيام بدوره كدولة ذات سيادة لها قدراتها على القيام بمهامها السياسية والاقتصادية والامنية بذلك فان فتح الحدود انما سيؤدى الى انفلات امنى بسبب دخول مليشيات جنوبية مسلحة للشمال وربما اشتباكها مع القبائل الحدودية بالاضافة لذاك فان فتح ااحدود سيؤدى لرفع اضافى لاسعار السلع فى السودان الشمالى بسبب سعى بعض التجار لتصدير المنتجات المحلية من ذرة وفول وبصل وتمور وخلافه لدولة جنوب السودان.عليه يتضح ان فتح الحدود لن يفيد ايا من الدولتين.لقد اصاع سياسيو وحكومتا البلدين فى الفترة الانتقالية فرصة تحقيق استقرار للبلدينن وذلك بالسعى للانغصال وتحقيقه دون تبصر.فلا يجدى الان النكوص عما تسببا فيه بايديهما.لقد كان قرار الانفصال خطا كبيرا ليس اكبر منه الاخطا فتح الحدود الان

[Hozaifa yassin]

#1409284 [faris]
3.50/5 (2 صوت)

02-02-2016 06:21 PM
تاني الجنوب ؟ نحنا مش انتهينا من الموضوع دا
والجماعة بقى ليهم دولة
وقالو لينا باي باي وسخ الخرطوم فى يوم الوداع
طيب اذا حنفتح لهم الحدود ويكون لهم حف التنقل والعمل والاقامة زى المواطنين
ماخلاص الانفصال كان عن شنو .

[faris]

#1409278 [abushihab]
2.82/5 (5 صوت)

02-02-2016 06:12 PM
شكرا استاذة علي المقال الرائع,هنالك سؤال للجميع من هو صاحب العقل الابليسي الذي يخطط لهؤلاء المهابيل الذين لا اري فيهم احدا لديه موهبة التخطيط الجهنمي هذا؟ من هو؟

[abushihab]

#1409262 [ابوعلي]
2.63/5 (4 صوت)

02-02-2016 05:37 PM
والله ياتروووس دا انتي كدا

[ابوعلي]

#1409249 [شلوان]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2016 05:05 PM
الانفصال استاذتي القديرة كان خيار قادة جنوب السودان وقوى خارجية كانت لها اجندة ما بعد الانفصال ولكن شاء الله ان تأتي الرياح من حيث لا يشتهون..وهم نفسهم الآن من يسعون للرجوع الى المربع الاول واعتقد ان التطبيع وفتح الحدود هما نقطة الانطلاق الى الوصول لذات المربع.

[شلوان]

ردود على شلوان
[عبدالرحيم] 02-03-2016 07:42 AM
يا شلوان خيار اهل الجنوب شنو؟يا اخي انا شخصياً لو خيرت بين الانفصال في اي جزء وفي جزء يحكمه الاخوان لأخترت الانفصال بلا تردد ؟
يا شلوان الحكومة من سنة89 من اول يوم جاءت وهي تقود حملة دينية وتعبأ الناس للجهاد والحور العين

والكاتب يكتب والالة الاعلامية مسخرة بإمكانيات تفوق الوصف لبرنامج في ساحات الفداءوالالة العسكرية تزحق والة القتل والدمار تقتل وتدمر كل شئ وبعد دا كله تقول لي اختيار الجنوبيين ؟؟

انت عايزهم يختاروا شنو غير الانفصال ؟ هل يختارون الموت الايراني؟

يا اخونا شلوان هم اختاروا ما ينقذهم خوفا من الموت والسحق والتعذيب؟؟ والاستفتاء كان علية جماهيرية فقط ولكن الحكومة بنفسها وقعت على الانفصال في عام 2003م بتوقيع رتكول مشاكوس واتفاقية نيفاشا عام 2005م يعنى الانفصال تم بايدى حكومية واتفاقية شهد عليها الجميع وليس الاستفتاء.وافيدك ان غالبية الجنوبيين كانوا مع الوحدة ولكن صرفهم صارف الاتفاقية الموقعة الى الانفصال


واعلم ان الحكومة لو صرفت من اول يوم جاءت فيه الذي صرفته على لحرب والقتل والترويع والدمار لو صرفته على السلام .. لكان لهذه البلد شأن آخر

واقصد بالسلام - السلام العادل وليس السلام الذي في مصلحة الحزب الاخواني .. وحتى الآن نحن امام مشاكل في دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان لو عملت الحكومة من اجل السلام العادل وتركت طريق الحرب والله ان السلام لن يأتي الا بخير وان العدل لن يأتي الا بخير لسببين فقط لان السلام والعدل هما الله ومن اسماءالله الحسنى جل في علاه.

European Union [omar al omer] 02-02-2016 07:39 PM
الله يهديك يا شلوان يعني الكيزان غير مستفيدن من ذالك
حقو الناس تكون واعية بلمخططات والمؤامرات التي تحاك ضدها


#1409227 [Bakri]
3.00/5 (2 صوت)

02-02-2016 04:06 PM
عليكم يا ابناء السودان بدول المهجر خاصة ابناء دافور تنظيم مظاهرات و اعتصامات بصورة مستمرة امام السفارات والبرلمانات والله والله اهلكم فى المعسكرات فى خطر قادم لا محال الابادة قادمة قادمة اذا لم تتحركوا والخطة جاهزة فقط البشير وزمرته ساعين لطرد البوليس وهو بعثة اليوناميد عليكم ان تفكروا فى مصير اهلكم قولوا للعالم بصوت عالى واسمعوا الجميع اجبروهم على منع الابادة القادمة ارفعوا شعارات ولافتات اكتبوا عليها (لا تتركوا البشير يقتل ما تبقى من ابناء دارفور ،قولوا بصوت عالى اليوناميد لازم تبقى لحماية اهلكم فى المسكرات، قولوا للعالم وللامم المتحدة سحب البعثة يعنى مباركة الابادة لاهلكم)لا تتخازلوا الوقت ينفد امامكم ماذا تنتظرون

[Bakri]

#1409180 [abo samra]
3.00/5 (3 صوت)

02-02-2016 02:29 PM
الأستاذة / بثينه لك التحية نعم أوافقك فى كل هذا السرد الدقيق ، ولكن يا هل يا ترى نظل حبيسى هذا الفعل الماضى ونغيب الحاضر لنقتل المستقبل ؟ أو نتأقلم مع الحاضر مع خيباته لنفتح نافذةً لمستقبل ربما يكون أفضل ، وأنا فى إعتقادى المتواضع يجب أن لا نبخس المواطن حقه فى أن يفرح بفتح الحدود لأن فرحه نابع من صدقه مع نفسه لأنه حقيقة وليس ترجمة لحواس خلف الكيبورد ، ونعلم جميعا أن إنفصال جنوب السودان جاء نتيجة تراكمات من الغبن والمظالم وهذه الوصفة من المظالم متوفرة الآن فى دار فور والنيل الأزرق وكردفان وكل أقاليم أو ولايات السودان وهؤلاء الأبالسة الذين يتدثرون بثوب الإسلام جاهزون ومستعدون للدفاع عن وجودهم ولو تقزم السودان وتقلصت مسااحته لتصبح بمساحة جزيرة توتى ،وعليه علينا أن نجتهد فى الخروج من سجن الماضى لنفتح نافذة للمستقبل فى وطن يسع الجميع

[abo samra]

#1409168 [drsha]
3.00/5 (2 صوت)

02-02-2016 02:00 PM
سؤال برئ
الحدود دي من الاول ليه عملوها وليه قفلوهاعشان حسي يجي يفتحوها ، الحكاية وراها حكاية والايام حبلى

[drsha]

#1409152 [محمود]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2016 01:39 PM
ها شكلك جمهورية - الثوب السودانى الابيض + سوء الخلق ورقة الدين =جمهورية محمودية

[محمود]

ردود على محمود
[الفقير] 02-04-2016 08:29 AM
رد لمصطفى دنبلاب.

لا أعرف الأخ محمود ، لكنني أعتقد إنه لا يعترض عن اللبس في ذاته ، لكنه عموماً ، يعترض على أسلوب إستخدام الجمهوريين لأي وسيلة (لبس ، مقال ، موقف سياسي يتوافق عليه الناس) ليحشروا حاجة من حاجات الجمهوريين ، و ده أسلوب رخيص ، و فيه إستغلال و إستلاب للعقول.

[مصطفى دنبلاب] 02-03-2016 05:14 PM
عزيزي هي حرة ان تكون ما تكون وهذا ابسط حقوق الانسان، اما ثوبها فهو منتهي الحشمة والاصالة والذوق واللون الابيض هو ازهي الالوان التي تناسب المرأة السودانية وهو رمز البساطة والنقاء ويكفي ان حواء السودان خسرت الكثير من حشمتها ووقارها وحتي جاذبيتها يوم ان سايرت الالوان والمطرز والمزكرش مما جعل الثوب يخرج عن ماهيته وغرضه واصبح تفاخرا اكثر ماهو تميز.


#1409146 [الداندورمي.]
3.00/5 (2 صوت)

02-02-2016 01:24 PM
الكيزان يا،،،أخت بثينه ديوك عده كان .
قالوا ليهم كرررررررررر بكسروها
وكان خلوهم بكسروها ،،،الحل نقنع من
من الديوك والعده.

[الداندورمي.]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة