الأخبار
منوعات
"مرافعين النظافة" في هرر الإثيوبية.. تآلف وتعايش بين الذئاب والبشر
"مرافعين النظافة" في هرر الإثيوبية.. تآلف وتعايش بين الذئاب والبشر



02-24-2016 01:31 PM
هرر - أنور إبراهيم
دوماً ما تُعرف إثيوبيا بأرض العجائب والغرائب، وهذه المرة نستعرض بعضاً من تلك الأشياء الغريبة كأن تجد مدينة يتعايش فيها البشر مع الضِباع دون أي تعدٍّ من مجموعة على الأخرى. وهذا ما يحدث بالفعل في مدينة هرر التي تقع شرقي إثيوبيا.
تسامح وتآلف
في هذه المنطقة التي تعرف بمدينة الحضارات الإسلامية يتعايش ويتآلف البشر مع الذئاب الإثيوبية المُرقطة التي ظلت تعيش منذ أمد بعيد بين ظهراني المدينة متآلفة مع سكانها تتجول في أسواقها وشوارعها في مختلف الأوقات، خاصة في المساء حتى اعتاد الناس على وجودها بينهم وصار أمراً عاديّا. وأكثر من ذلك، فإنهم يقدمون لها وجبات مختلفة عبر مُناداتها بإصدار أصوات محددة. وهكذا أصحت العلاقة بين سكان هرر وتلك الذئاب التي تسير عادة في قطعان يتراوح أفراد الواحد منها من عشرة إلى عشرين ذئباً، مثار اهتمام الكثيرين ومصدر إلهام لهم.
منافع متبادلة وفم لفم
صحيح، أن الذئاب تحصل على طعامها من السكان، لكنهم أيضاً يستفيدون منها في التخلص من بقايا الأطعمة والفضلات التي تمثل غذاء مثالياً بالنسبة لها، وبالتالي فهي تساهم بفعالية في تنظيف المدينة.
ليس ذلك فحسب، بل يتم أحياناً إطعام الذئاب مباشرة (فم لفم) من قبل بعض الأفراد عبر وضع قطعة من الخشب على أفواههم وإلصاق قطع من اللحم عليها ومدها لفم الذئب فيتناولها دونما خسية وخوف، مثل هذه المشاهد تجذب السيّاح وتلفت أنظارهم، فيتجمعون ويوثقون بكاميراتهم تلك الحالة النادرة من التعايش بين البشر والحيوانات المفترسة التي تصل إلى هذا الحد من الحميمية، حيث لم تسجل إلى الآن أي حالات اعتداء من قبل هذه الحيوانات على المتعايشين معها من بني البشر، بل وصارت تلك الذئاب المرقطة المعروفة بأنها شديدة الافتراس والوحشية، بفضل قدرة الإنسان الهرري الفذة على التعامل معها بحب، مثل أي حيوان منزلي أليف.
روح المدينة وأسطورتها
وفي السياق، فإن الأمر لا يخلو من بعض العادات والأساطير بأن هذه الذئاب نوع من الحماية، وجزء لا يتجزأ من هذه المدينة، بل هي روحها، حتى أن سكان المدينة يشركونها في بعض احتفالاتهم الكبيرة كيوم عاشوراء، حيث تعد أطباق كبيرة من العصيدة بالسمن يكون للذئاب فيها نصيب، وما إن تأتي حين تشم رائحة الأطعمة حتى يؤتى لها بالأطباق المخصصة لها، إذ يعتقد الجميع هناك بأنها إذا التهمت كل ما قدم إليها فإن في هذا إشارة لفأل حسن، أما إذا حدث العكس ولم تأكله كله، فيتوقعون عاماً من القحط والمحل وشحاً في الأمطار والغلة.
معلم سياحي بارز
بسبب كل ذلك، صارت الذئاب جزءاً من الإرث السياحي لمدينة هرر، بل إن وزارة السياحة الإثيوبية تعتمد عليها وتروج لها لجذب السياح إلى المدينة، وأصبح ما يعرف برجل الذئاب الذي يوجد في كل موقع من مواقع المدينة وجهة السياح لمتابعة ما يقوم به من عمل، فيلتقطون معه صور تذكارية. كما تحرص هيئة حماية الحياة البرِّية في هرر على عدم الإضرار بهذه الحيوانات التي تعدها الحكومة جزءا من إرث المنطقة ولا تسمح للأهالي بالاعتداء عليها مهما فعل، رغم أنهم يتحدثون عن أنها (الذئاب) عندما تغضب حال الاعتداء عليها بالضرب أو الطرد تنتقم من المعتدي عليها بافتراس دواجنه أو مواشيه، ويؤكد بعض الأفراد بأنهم حيواناتهم تعرضت، لذلك فكفوا عن معاملة الذئاب بطريقة لا تليق.
إلى ذلك يظل الذئب الإثيوبي المرقط واحداً من أفراد المجتمع في منطقة هرر يحظى بما يحظى به المواطن الإثيوبي في هذه المنطقة من الحقوق كافة.

اليوم التالي


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4137

التعليقات
#1419851 [ودالعمدة]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2016 08:54 AM
هذه ضباع من فصيلة مختلفة والذئاب من الكلبيات وهي شديد الافتراس . قد تأكل الفريسة وهي حية عكس المفترسات الاخرى تتنظر حتى تموت .

[ودالعمدة]

#1419793 [رهام علام]
0.00/5 (0 صوت)

02-25-2016 07:10 AM
يا ود بلل الضبع في السودان هو المرفعين لعلمك والبعشوم هو الذئب وفصيلته من ثعالب كبيرة وابو الحصين هو الثعلب الصغير

[رهام علام]

#1419703 [عودة ديجانقو]
5.00/5 (5 صوت)

02-24-2016 10:25 PM
نحن سبقناهم لأننا عايشين مع الكيزان

[عودة ديجانقو]

#1419702 [عودة ديجانقو]
5.00/5 (2 صوت)

02-24-2016 10:25 PM
نحن سبقناهم لأننا عايشين مع الكيزان

[عودة ديجانقو]

#1419687 [الداندورمي .]
5.00/5 (3 صوت)

02-24-2016 09:35 PM
نحن عندنا ضباع الكيزان أشد فتكا بالمواطنين
الغريبه متعايشيين معاهم كمان.

[الداندورمي .]

#1419677 [محمد احمد]
5.00/5 (1 صوت)

02-24-2016 08:56 PM
هذه ضباع وليست ذئاب فالذئاب تتبع لفيصلة الكلبيات والضباع فصيله قائمه بذاتها

[محمد احمد]

#1419643 [ود البلل]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2016 07:24 PM
هذه ليست ذئاب بل ضباع يعني بعشوم بالسوداني

[ود البلل]

ردود على ود البلل
[الأشـعـة الـحـمــراء] 02-25-2016 11:21 AM
لـيـسـت ذئـاب ( Wolfs ) بــل ضـبــاع ( hyenas )
:
الـبـعـاشــيـم بـالـسـودانـي .. هــي الـثـعـالـب ( Foxes )
:
يـوجـد أيـضـا .. كـمـبـو بـعـاشـيـم .. بـدارفــور.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة