الأخبار
أخبار إقليمية
المعارضة ترفض زيادة عضوية المجالس التشريعية بنسبة (100%)
المعارضة ترفض زيادة عضوية المجالس التشريعية بنسبة (100%)
المعارضة ترفض زيادة عضوية المجالس التشريعية بنسبة (100%)


مضاعفة أعضاء البرلمان سيؤدي إلى زيادة عجز الموازنة
02-29-2016 10:43 AM

الخرطوم: سعاد الخضر
أعلنت المعارضة رفضها زيادة عضوية المجالس التشريعية بنسبة (100%)، واعتبرت أن تلك الخطوة تتسبب في إهدار موارد السودان، في وقت حذر الخبير الاقتصادي عبد الله الرمادي الحكومة من تحميل المواطنين فاتورة من أحزاب الحوار حال تمت إجازة ذلك في الجمعية العمومية للحوار الوطني.
واعتبر القيادي بحزب المؤتمر السوداني بكري يوسف أن زيادة المجالس التشريعية بنسبة 100% سيؤدي الى إهدار موارد البلاد وإضافة أعباء جديدة على المواطنين في مسألة وصفها بغير المجدية لجهة أن الحوار جزئي ولم يشمل المعارضة والحركات المسلحة أو منظمات المجتمع المدني.
وتوقع يوسف أن يلتف المؤتمر الوطني على مخرجات الحوار الوطني، ولفت إلى أن زيادة حجم البرلمان سينتج عنه زيادة ممثلي المؤتمر الوطني ووجود الموالين له، ونوه إلى غياب دور البرلمان الحالي، وعزا ذلك إلى أن القرارات تجاز خارجه ويتم تمريرها ميكانيكياً عبر أغلبية الوطني.
ومن جهته قال الرمادي إن مضاعفة أعضاء البرلمان سيؤدي إلى زيادة عجز الموازنة ما لم تتوفر للحكومة مصادر أخرى، وتوقع أن تلجأ وزارة المالية إلى جيب المواطن بزيادة الضرائب والرسوم لمقابلة زيادة الإنفاق الحكومي الذي وصفه بالمترهل، واقترح على الحكومة أن تبحث عن تمويل خارجي من الدول الشقيقة بدلاً عن اللجوء الى الضغط على المواطن.

الجريدة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1428

التعليقات
#1422099 [محمدوردي محمدالامين]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2016 09:06 AM
الله ينتقم منكم ان عايزين تجيبوا لينا اعباء جديده وعواطليه في شكل دستوريين نصرف عليهم من حر مال الشعب ال ما لاقي ياكل وجبتين في اليوم الله ينتقم منكم ؛ نحن نلقاها منكم ولا من غلاء السلع ولا غلاء الخدمات والدواء والتعليم ؟ الله ينتقم منكم ما تشبعوا من السرقه والاختلاسات والواسطات والمحسوبيه والتمكين ؛الله ينتقم منكم خلاص قرفتونا ؛ ارحلواااااا

[محمدوردي محمدالامين]

#1421886 [حسكنيت]
1.00/5 (1 صوت)

02-29-2016 04:20 PM
مجلس العموم البريطانى 650 عضو
مجلس الشيوخ الأميركى 100 عضو ومجلس النواب 435 عضو
يديرون 52 ولاية ( غير ولاية السودان وبقية الدول الجربانة)
ونواب برلماننا سيكون عددهم 846 قرد ( الدقن تحك الدقن)
ومن تانى الزينا

[حسكنيت]

ردود على حسكنيت
[جركان فاضى] 02-29-2016 08:00 PM
ابشرك يا حسكنيت ان المناصب الدستورية بلغت اكثر من 5000 منصب...حكومة اتحادية وزراء ووزراء دولة...حكومات ولائية بولاة ووزراء...مجلس شعب قومى ومجالس شعب ولائية...ولاتنسى المؤتمر الوطنى العايش على ميزانية الدولة والذى به الاف القياديين..كم مرتب الدستورى...امتيازاته مفتوحة...سرقاته مغطية بالقانون...احتكروا التجارة كذلك...البلد ضارباه سوسة شديدة...ميزانية الامن وما ادراك ما الامن...بعد ما ياكلوا الميزانية يلحسوا صحنها لحس ويسلموه نضيف للشعب عشان يملاه تانى


#1421870 [عباس محمد علي]
1.00/5 (1 صوت)

02-29-2016 03:52 PM
أخيرا ظهرت حقيقة حزب (المؤتمر) التي حاولوا إخفاءها طويلا هذا سمى نفسه (وطني) و هذا (شعبي) و هذا (سوداني) هم في الحقيقة مؤتمر واحد و تعددت الصفات و إخيرا يجتمعون اليوم في حفرة مؤتمرهم الجامع في السلطة! فلن ينفعك ما تقوله عن البعث فالبعث له تاريخه الناصع و المعروف فلن يغطي غبار معركتك الخاسرة المفتعلة مع البعث على حقيقة فضيحة حزبك و أصله التي فاحت!!!

[عباس محمد علي]

#1421845 [هميم]
1.00/5 (1 صوت)

02-29-2016 03:33 PM
تحذير (الخبير الاقتصادي عبد الله الرمادي الحكومة من تحميل المواطنين فاتورة من أحزاب الحوار ) هو ذات السبب الذي سيجعل مؤتمر الكيزان الأشرار يصر على زيادة المجالس التشريعية 100%. خلوهم يزيدوا حتى يصل المواطن إلى درجة الموت خانعاً بالجوع ويستمر كيزان الشر في الحكم أو الموت بالرصاص مما يوفر الفرصة في اقتلاع الكيزان كما تنبأ محمود محمد طه اقتلاعاً ويوفر لبقية الشرفاء من السودانيين الفرصة للعيش بكرامة! الكوز كالعقرب يحب الأذية وإن حذره أحدهم من أن فعله سيؤدي إلى زيادة المعاناة على المواطنين، فلن يفعل إلا ما تم تحذيره منه!

[هميم]

#1421838 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

02-29-2016 03:27 PM
إن كانت هذه نوعية مُخرجات الحوار، فالعوض على الله، ويا لها من فضلات.

[مهدي إسماعيل]

#1421756 [عبد الرحيم]
2.50/5 (2 صوت)

02-29-2016 12:39 PM
مضاعفة عدد البرلمانيين يعنى تثبيت للكذب والدجل والخداع .فسوف يتم تثبيت للأحزاب التي اسسها المؤتمر الوطني اصلاً ومكافأة الاحزاب المتوالية.. بوجود مناصب

المعارضة ليست محتاجة الى ترضيات والله لو وجد العدل وعملت الحكومة الحالية لمصلحة السودان وكل ابناء السودان سواسية امام القانون وتوزيع الشئ الموجود بين الناس العدل والسوية لن نحتاج الى 18 ولاية وعشرين الف محلية ولن يسأل احد حين يتم تعيين وزير جديد من اين هو ولاي حزب يتبع..

المطلوب فقط العدل والحرية وبعدين تسع ولايات فقط كفيلة على حكم السودان كله بنفس طيبة اما اذا استمر النظام في سياسة التمكين والمحاباة والظلم والعدوان والحلول الامنية بزيادة عدد المليشيات التابعة وافراد الحراسات الامنية للوزراء والمسئولين والارتهان للتنظيم الدولي للأخوان المسلمين وقطر وتركيا وحماس وفجر الاسلام والذين يحلمون بعود الخلافة الاسلامية وتكثير عدد الدبابين الذين يرهبون الناس فلن تقم للسودان قائمة ابدا

[عبد الرحيم]

#1421743 [ود المهدي]
3.00/5 (3 صوت)

02-29-2016 11:56 AM
يا أيها الكيزان الحرامية لماذا زيادة المجالس التشريعية هم قاعدين اعملوا في شنو وأعضاء البرلمان ما فائدتهم اليس منكم رجل رشيد اليس بكاف العبء الثقيل الذي سببه هؤلاء الأعضاء على كاهل المواطن المسكين الدولة فقيرة ، والله لو عندكم عقول تفكر بها لسرحتم 80% من أعضاء البرلمان والمجالس التشريعية،

خفضوا أعضاء البرلمان والمجالس التشريعية لاقل عدد حتى يقل العبء المفروض على الدولة إن كانت لنا دولة والمواطن حتى تقل المصروفات على كاهل الوطن .

[ود المهدي]

#1421727 [عين حمراء]
4.00/5 (2 صوت)

02-29-2016 11:23 AM
واقترح على الحكومة أن تبحث عن تمويل خارجي من الدول الشقيقة بدلاً عن اللجوء الى الضغط على المواطن.
-------------
قول شحدة ياخ هي الأنسب, بعدين إنت ما سمعت بهبوط سعر البترول وأن الدول التي تقول عنها شقيقة هي الآن متأثرة بهذه الأزمة؟ والله الواحد منا يحتار في حديث هؤلاء جهل مطبق ومركب .

[عين حمراء]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة