الأخبار
أخبار إقليمية
مواطنو الحارتين (51و52) بأمبدة ود البشير يدفعون بشكوى للعون الانساني بسبب المياه
مواطنو الحارتين (51و52) بأمبدة ود البشير يدفعون بشكوى للعون الانساني بسبب المياه
مواطنو الحارتين (51و52) بأمبدة ود البشير يدفعون بشكوى للعون الانساني بسبب المياه


03-06-2016 10:20 AM

الخرطوم: لبنى عبد الله
كشفت مجموعة من مواطني الحارتين (51و52) بأمبدة ود البشير، عن اتجاههم لرفع شكوى لمفوضية العون الانساني، ضد الجهة التي تصرفت في عدد (3) ابار مياه تبرعت بها احدى المنظمات لصالح السكان لتوفير مياه الشرب.
واشتكت مجموعة من المواطنين بتلك الحارتين من نزع صهريج خاص بتخزين مياه احدى الابار، تم تخصيصه من قبل جمعية الهلال الاحمر السوداني للمنطقة للمساهمة في توفير مياه الشرب، وشهد موقع الصهريج تجمهراً من قبل مواطني المنطقة احتجاجاً على نزع الصهريج.
وقال مواطن - فضل حجب اسمه – انه على الرغم من ان الصهريج منح لهم عبر منظمة الا انهم يشترون المياه حيث يبلغ سعر البرميل 20 جنيهاً، واشار الى نزع الصهريج لصالح منطقة اخرى دون الاستئذان من مواطني الحارتين باعتبار انهم المستفيدين من خدماته.
ومن جانبه ذكر عضو جمعية ود البشير جبريل سعيد مكين، ان الصهريج تبرعت به منظمة (كير) لسكان معسكر ود البشير (سابقاً)، وابان انه وعقب تركيبه اتضح ان البئر لا توجد فيها مياه، واضاف (عقب ذهاب المنظمة تم تسليم الصهريج للجمعية)، واوضح ان الجمعية عقب انفصال دولة جنوب السودان فقدت عدداً كبيراً من عضويتها مما عمل على تجميد انشطتها.
وتابع (طالبنا معتمد المحلية بالتدخل لتشغيل البئر لمد سكان المنطقة بالمياه)، واشار الى ان اللجنة الشعبية بحثت عن مستثمر لتشغيل البئر، واردف (اللجنة الشعبية أجرت البئر لتشغيلها بمبلغ (2) مليون ونصف المليون جنيه في الشهر, ونوه الى ان ذلك المبلغ كان يخصص لصالح توفير الامن بالمنطقة وبعض الانشطة.
واوضح مكين ان معتمد امبدة زار المنطقة قبل فترة وطلب تحويل الصهريج لسكان دار السلام، لجهة ان الصهريج منذ ان تم منحه للمنطقة في العام 1999م ظل مهملاً وتجب الاستفادة منه، بالاضافة الى سرقة بعض الملحقات التابعة له.
وقال مكين (بالنسبة للبئرين بالحارتين (51و52) وهي التي توفر مياه الشرب للسكان بالمنطقة اثير حولهما حديث وجدل, ولفت الى تدخل الادارة المختصة بإدارة الابار خارج الشبكة بهيئة المياه، وتم التعاقد مع مشغل للبئرين على ان يتم بيع المياه بسعر رمزي. ومن جهتهم اشتكى مواطنون من تكلفة المياه، ونوهوا الى ان سعر البرميل الواحد يبلغ (20) جنيهاً.

الجريدة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1986


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة