الأخبار
أخبار إقليمية
غياب غير مبرر..!
غياب غير مبرر..!
 غياب غير مبرر..!


03-08-2016 02:35 PM
عبد الباقى الظافر

* قطع الرئيس التركي أوردغان زيارته المهمة للمملكة العربية السعودية ..كان ذلك خبراً تناقلته أجهزة الإعلام بسرعة البرق.. الزيارة كانت مهمة للبلدين بعد زوال جفوة دامت طويلاً .. لكن التنقيب عن سبب العودة المفاجئة يبرز وجهاً انسانياً للزعيم أوردغان .. خلال الزيارة توفي حسن قراقايا أحد الصحافيين المرافقين للرئيس التركي .. لم يكتف الرئيس بقطع زيارته بل اتصل هاتفياً على زوجة الصحفي مواسيا قبل أن يصلها بالباب
* يوم الأحد الماضي واري السودانيون الثرى أحد أبرز المفكرين، حسن الترابي لم يكن مجرد زعيم سياسي اكتسب البريق والوهج من المناصب السياسية التي تولاها..كان الترابي زعيماً ومفكراً استثنائياً ..تأكيداً لهذه المكانة، شارك في العزاء والمواساة شخصيات عالمية منهم من تكبد مشاق السفر ومنهم من أرسل التعازي.. رثى الشيخ الراحل تلميذه راشد الغنوشي ..تحدث عنه خالد مشعل وقال أمام الحضور في سرادق العزاء “لكم أن تفخروا بالشيخ الترابي”..حتى السفير الفرنسي بالخرطوم عبر عن مشاعر الحزن والأسى.
* في مراسم تشييع الشيخ الترابي كان النائب الثاني للرئيس هو أرفع مسؤول تنفيذي يشارك في المناسبة ..من فريق المساعدين الكبير في الرئاسة لم يحضر سوى العميد عبد الرحمن الصادق والأستاذ ابراهيم محمود..رهط الوزراء الذين علمهم الترابي السياسة وارتداء البدلة والكرفتة كانوا في شغل شاغل..أيام العزاء، لم (يعصر الفراش) كما يقول أهلنا إلا القليل من أهل الحكم.. في مقابر بري افتقد الناس الأستاذ علي عثمان الذي حمله الترابي فوق الأعناق وهناً على وهن، وجعله نائباً للأمين العام، وهو لم يبلغ الأربعين
* عدم الاهتمام ليس من شيم الاسلاميين في السودان ..قبل سنوات ماتت في الأمصار والدة أحد زعماء الحركة الاسلامية الحاكمة فتوافد الوزراء والأمراء ..مروحية تهبط وأخرى تحلق في السماء..في وفيات لرموز أقل من الترابي كانت المقابر تحتشد بالأسماء الكبيرة ..في مواسم الفرح يتدافع الإسلاميون بالمناكب..ويضطر بعضهم لنصب غرف لكبار الزوار داخل قاعات الأفراح
* في تقديري ..إن كان هذا الغياب الكبير جاء خبط عشواء أو كان خطة منظمة، ففيه قلة من الكياسة وكثير من عدم الوفاء..الترابي هو مالك العلامة التجارية لمشروع الحركة الاسلامية في السودان..هذا الرجل أسس مشروعاً فكرياً من تحت الصفر..تعهد تلاميذه بالرعاية والاهتمام ..زوجهم من البيوت الكبيرة وبعثهم للدراسة في الجامعات الغربية..لو لا تخطيطه السياسي المحكم لكان معظم حكامنا في عداد العوام من الناس
* بصراحة.. ربما كان التشيع المهيب والرسمي للشيخ الترابي فرصة لتلاميذه السابقين لإبداء الندم والحسرة على ظلمهم لشيخهم الوقور في حياته ..الأمم المحترمة تنتهز سانحة الموت لتجاوز المرارات..في وداع السادات إلى مثواه الأخير شارك أكثر من ثمانمائة شخصية عالمية منهم ثلاث من الرؤساء السابقين لأمريكاغياب غير مبرر..!

اخر لحظة


تعليقات 31 | إهداء 0 | زيارات 15705

التعليقات
#1426288 [الفكى الصينى]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2016 02:05 AM
ههههههههههههه غايتو دا استفتاء حقيقى لمكانه الكيزان
اديلوا بالجمبه الفيها الحديده ،،
كان اخير ليك الديقراطيه كنتوا ثالث حزب فى البرلمان
شيخكم ما عجبته هزيمه (الصحافه) فى انتخابات 86
قلبها و هسى الشعب قلب عليكم
الوضع صار كالاتى فى سودانيين وفى كيزان
ههههههههههه الناس دى مركبتهم خلاااااص غرقت

[الفكى الصينى]

#1426091 [نقول شنو عاد]
2.00/5 (1 صوت)

03-09-2016 03:49 PM
ارد وغان برضو اسلامي اريتو تغير يابشة من اسلام ارد وغان وتنافسوا في الايمان والتقوي

[نقول شنو عاد]

#1426084 [الوجيع]
2.00/5 (1 صوت)

03-09-2016 03:38 PM
استسهال المصطلحات اصبح ظاهرة عامة كما استسهال الالقاب العلمية التى تمنح دونما بذل جهود بحثيةنظرية كانت او تجريبية فهل كلمة مفكر تنطبق بحق على المذكور او على اى من الائمة او الشيوخ والعلماء والمجتهدين وهل النصوص القرانية والسنةالنبوية تحتاج الى مفكرين ام الى (تطبيقيين تنفيذيين) عمليين مقتدين يقومون بتطبيق ما انزل الله على انفسهم اولا واهل بيوتهم ومن يعولون من قول وعمل وسلوك ومنهاج ومن ثم على المجتمع المسلم والدولة المسلمة بحيث يمكن مشاهدة نتائجه بصفة ملموسة ومحسوسة وبماذا نسمى الخلفاء الراشدين والصحابة والائمة والتابعين اذا اذا كنا نسمى من دونهم وما بين المشرقين بالمفكرين الاسلاميين فلو ان الرجل فقط افلح فى تطبيق منهاج الله على نفسه اولا ومن بعد على تلامذته بحيث يصبح منهج حياة و سلوك لاصبح من المهتدين الهادين ولكن هل منكم من راى من ذلك شيئا وحسب علمى فان المفكر هو من اتى بافكار ونظريات قابلة للتطبيق العملى وقابلة للقياس والمعايرة بحيث يمكن اثبات فائدتها او ضررها على المجتمع الذى هو مثار البحث اما الكلام المباح عن حقوق المراة وغيرها فان جاء مطابقا لمراجعه ومقاصده فهو كذلك وان انحرف عن ذلك فهو بدعة وضلال فليس هنالك فرصة لطريق ثالث يدعى بالتفكير والمفكر كما انه ليست هنالك بدعة حسنة فاما هدى واقتداء واما ضلال وفجور وهذا المسمى ربما يقود الى السؤال وهل كان دين الله قاصرا حتى يقوم من يسمون بالمفكرين باتمام نواقصه؟ وهل يتفق ذلك مع قوله تعالى( اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتى ورضيت لكم الاسلام دينا) البقرة ام مع ( ما فرطنا فى الكتاب من شىء)... اللهم اهدنا الى سواء السبيل .......امين

[الوجيع]

#1426062 [النويري سلمون]
3.00/5 (2 صوت)

03-09-2016 02:35 PM
لولا الترابي لما كان البشير رئيسا ....لماذا لم يكلف البشير احد نوابه للسفر نيابة عنه لحضور دفن ولي نعمته ...مجرد سؤال ....

[النويري سلمون]

#1425987 [الناهه]
2.00/5 (1 صوت)

03-09-2016 12:09 PM
سبحان الله ...سبحان الله ...سبحان الله ....

لولا الترابي ما كان البعض يحلم مجرد ان يكون في منصب في دولة السودان
ولكن العزاء ان د.الترابي وفي حياته عرف انه قد اخطأ في حق الوطن وحق نفسه وانه لم يحسن تربية تلاميذه وانهم انتهازيون سرقوا الثورة التي تزعمها ودبر لها فافشلوهو وفشلوا معه
هسهع عليكم الله بعد زرة جوهانسبرج دي النطيط في شنو مالسفير السودان يقوم بالتمثيل او ارسال نائب وزير الخارجيه
ولا خلاص يعني عايز يورينا انه ما خايف من المحكمة الجنائيه يعني
ولكن من المؤكد جدا انه لا السعوديه ولا القطر في اللحظه الحاسمه لن يفيدا في شي ولا حتى مشاركتكم في قتال داعشفامريكا لديها قناعه بانكم راس حية الارهاب وان الحيه تعرف بانها تغير جلدها كل فتره ولكنها لا تغير راسها

[الناهه]

#1425969 [التلب]
3.00/5 (2 صوت)

03-09-2016 11:37 AM
يا الظافر ما تعمل فيها رايح .. !! الراجل برقم حضوره اﻻ انه ربما يكون مهموما بترتيب البيت من الداخل !! فهمت حاجه وللا اشرح ليك اكتر !!

[التلب]

ردود على التلب
[التلب] 03-09-2016 01:32 PM
آسف جدا والله اﻷخطاء اﻹملائيه تؤلمنى جدا .. الصحيح برغم .


#1425952 [المظلوم]
3.50/5 (4 صوت)

03-09-2016 11:17 AM
إذا فشل التلاميذ فهذا يعني الأستاذ فاشل ولا يعني فشل المنهج
إذا أصبح الأبناء سيئ الأدب فمعناه إن الأب لم يحسن التربية.

و نقول لك ياعبد الباقي وأتمنى من الله أن لا تظفر أبدا إن ما يحدث للحركة الإسلاموية إنما هو من عدل الله وأسال الله أن يزيقكم بأس بعض وأن يسلطكم على بعض لأن مافعلتوه بالسودان وأهل السودان لا يشبه تعاليم الإسلام.
(اللهم لاتجعلنا فتنة للذين ظلموا) . بسبب ممارستكم من سياسة التمكين التي وضعها شيخكم تشرد كثيرا من الشرفاء وفي نفس الوقت ظهر جيش جرار من المنافقين الذين إعتلوا المناصب وسرقوا بإسم الدين وظلموا بإسم الدين وأصبحت العدالة الإجتماعية في خبر كان وأصبح ضعاف النفوس يبيعون كل شئ حتى شرف البنات ضاع الحصول علي وظيفة(فتنة للذين ظلموا) وبعض الناس أردتو عن الدين بسببكم(فتنة للذين ظلموا)وأصبح الصغير يستحل المال العام بحيث أن يأخذ الواحد منهم كرسي أو تربيزا من مكاتب الدولة ويقول ليك دي حاجة بسيطة إنت ماشفته الكيزان الكبار خامنها كيف. (فتنة للذين ظلموا).حسبي الله ونعم الوكيل فيكم ما لم يكن الموت له واعظ فماله من واعظ .

[المظلوم]

ردود على المظلوم
United States [احمد] 03-09-2016 03:20 PM
المشكله يا اخي الفاضل هؤﻻء السفله القتله والسارقين المنحطين مصرين علي كلمة اسلاميين والحركه االاسلاميه بعد ما انكشف امرهم محليا وعربيا.قال لو ﻻ التدبير السياسي المحكم من الترابي ﻻصبح الكثير من حكامنا من عوام الناس، والله (الغفير) من عامة الشعب اشرف وانزه من حكومة الحركه اﻻجراميه باكملها ﻻنه يخاف الله و ﻻ يخون اﻻمانه.اﻵن قد عرفت لماذا المنافقين قي الدرك اﻻسفل من النار.داهية تاخدكم وتاخد ما تبقي من راس النفاق بتاعكم البشير بن سلول فانتم حيه برأسين.


#1425903 [سلفادور]
5.00/5 (1 صوت)

03-09-2016 09:56 AM
قالوا مفكر مفكر شنو هو ما كان يفكر في شرور

[سلفادور]

#1425865 [بابكر ود الشيخ]
4.50/5 (4 صوت)

03-09-2016 09:13 AM
إذا كان رئيس الجمهورية لم يهتم لوفاة الترابي ولم يقطع رحلته ليشارك في تشييع جنازته .
إذا كان النائب الأول لرئيس الجمهورية لم يهتم بتشييع جنازة الترابي .
إذا كان كثير من الوزراء والمسئولين لم يشاركوا في تشييع جنازة الترابي .
من فرض على السودان الحداد الرسمي وأن يقطع التلفزيون الرسمي للدولة برامجه ويتحول إلى قراءة القرآن ، علماً بأن الترابي ليست له صفة رسمية تكفل له هذا التكريم .
على البشير أن يأمر بالتحقيق في هذا الأمر ومحاسبة من تطاول على هيبة الدولة .

[بابكر ود الشيخ]

#1425844 [وحيد]
5.00/5 (4 صوت)

03-09-2016 08:29 AM
ثمار ما غرسه الترابي: علي عثمان و البشير و الاخرين هم تربية الترابي و غرس يده علمهم النفاق و الكبر و سوء الاخلاق و الفساد و حب السلطة و التسلط بدون اي ضوابط دينية او اخلاقية فاول ما تمكنوا انقلبوا على شيخهم و ساموه سوء العذاب و وصفوه بما لم يصفه به الد اعداءه ... حتى الموت لم يشفع له من سوء ادب المجرمين الذين رباهم و علمهم و مكنهم من السلطة.... يكفي هذا دليلا على " انجازات" الترابي الفكرية و الدينية و مشروعه الحضاري ....كما تغرس تحصد

[وحيد]

#1425822 [قاسم]
5.00/5 (6 صوت)

03-09-2016 07:43 AM
يا أيها العمي متى تبصرون ؟ يا أيها الصم متى تسمعون ؟ يا أيها البله متى تعقلون ؟ بلد تتذيل دول العالم في كل شيء و تفاخرون بمن أوصلها للحضيض و تسمونه مفكرا و كأنكم تفرحون فقط بسياراتكم و قصوركم و جواريكم (الحمد آلاف أن العلمانيين كفونا شر ملكات الأيمان و إلا لكانت قصوركم تذخر بآلاف السراري) أيها الأغبياء السفاحين اللصوص إلى أين ستذهبون ببلادنا التي يسهل فيها باسم الدين ارتكاب الموبقات ؟ ملعونون أنتم يا بقايا النازي و الفاشية .

[قاسم]

#1425804 [عبد الرحيم]
4.94/5 (5 صوت)

03-09-2016 07:14 AM
قال الظافر:
(عدم الاهتمام ليس من شيم الاسلاميين في السودان)

التعليق:
الحقيقة اخي الظاهر العكس هو الصحيح فإن الاسلاميين الذين اسسهم الترابي من شيمهم العدم الوفاء بالعهود والغدر والمكر والكذب والخديعة وهم يعدون ذلك ذكاءاً والمعية .. وان الشيخ المتوفى يجني ثمار غرسه بيده ميتاً كما جناه حياً عندما تفرق من حول رفاق الدرب وتركوه قائما وحده يصارع العسكر ..وتآمروا عليه في مسرحية معروفة..

ماذا تريد من قوم تربوا على الدرهم والدولار والكنز؟ ماذا تريد من قوم تربوا على المكر والخداع ويعدون الكذب مجاهدات؟

كانت سيرة السودانيين تسبقهم الى العالم وكانوا قمة في الوفاء والخلق الكريم لا يعرفون الغدر وحتى المرأة الامية والرجل الامي والراعي الامين والميكانيكي لا يخدعك ولا يغشك ويعمل بكل ادب واحترام ويتنازل في النهاية عن حقه

هل ترى مثل هذه الاخلاق اليوم في الكيزان؟؟ ان الكوز يمشى معك ويأكل معك في صحن واحد ويدخل بيتك وهو يضمر لك الشر ولا يؤد ان ينزل الله عليك من خير ابداً لأنه بصراحة يرى ان كل الناس لا يستحقون ذلك ...\

هذه هي تربية الشيخ الذي افسد حياة السودانيين وجعلنا في اخر الامم ليس من الناحية الاقتصادية بل من الناحية الاخلاقية.. وان الاحترام الذي تجده هذه الحكومة هي الاستفادة من اخلاق السودانيين الذين عرفهم العالم والقاصي والداني ولكن بعد فترة سوف تنقرض ولا تبقى الا اخلاق الكيزان واشباه الكيزان..
حسبي الله ونعم الوكيل

[عبد الرحيم]

#1425742 [ihab hammour]
5.00/5 (5 صوت)

03-09-2016 01:00 AM
تحسبهم جميعا و قلوبهم شتي

[ihab hammour]

#1425727 [ابوعلامة]
5.00/5 (8 صوت)

03-08-2016 11:57 PM
مات حمار القاضي فشيعه اهل المدينة كلها !!! .

ولما مات القاضي نفسه شيعه حاجبه فقط !!!!!! .

[ابوعلامة]

#1425722 [سودانى]
4.88/5 (4 صوت)

03-08-2016 11:28 PM
صحفى متسرع لم يستوثق من معلوماته
على عثمان كان موجودا فى التشييع
وهو ليست له صفة رسمية ولهذا لم يظهر
فى الصفوف الامامية

[سودانى]

ردود على سودانى
[انا] 03-09-2016 11:03 AM
نعم الاستاذ على عثمان كان من ضمن المشيعين وكان فى الصفوف الخلفيه مع عوام الناس وتوجد عده صور توضح ذلك ويمكن الرجوع لصفحة سائحون بالفيس بوك للتاكد من ذلك .


#1425704 [مبارك]
5.00/5 (1 صوت)

03-08-2016 10:37 PM
الترابي مات والان حسابه عند ربه والحقيقة لا استطيع ان اخفي فرحتي بموته وذلك لعدة أسباب أهمها تطاوله على سيد واشرف ولد ادم "سيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم" .
الان علينا كنس اثار الترابي فهو لا زال لديه اتباع من النساء والرجال يؤمنون بأفكاره الهدامة ، فعلينا واحد من اثنين اما اقناعهم بالتخلي عن أفكارهم او كشفهم لدى الشعب السوداني حتى يعلم حقيقة امرهم . هذا العمل لابد منه حتى يحدث التغيير المنشود يقول الله تعالى في سورة الرعد (إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ) . كما ذكر ابن القيم وغيره في كتابه الجواب الكافي أحاديث كثيرة ومن ذلك أنه ذكر: أن الله أوحى إلى نبي من أنبياء بني إسرائيل أني مهلك من قومك ستين ألفا من شرارهم، وأربعين ألفاً من خيارهم، فقال: يا رب هؤلاء الأشرار، فما بال الأخيار؟ فقال: إنهم لم يغضبوا لغضبي، وكانوا يجالسونهم ويؤاكلونهم فعذب الله أربعين ألفا وأهلكهم مع أنهم من خيارهم، ولكن كانوا يجالسون أهل المعاصي ويشاربونهم ويؤاكلونهم ولا ينكرون عليهم. وذكر أيضا أن الله تعالى أمر جبريل أن اخسف بقرية كذا وكذا. فقال: يا رب فيهم فلان لم يعصك طرفة عين. قال: به فابدأ وأسمعني صوته؛ فإنه لم يتمعر وجهه فيَّ قط يعني: ما غضب لله تعالى، وإنما كان غضبه لأموره الدنيوية، أو لا يغضب إذا انتهكت محارم الله.

[مبارك]

#1425696 [سارة عبدالله]
5.00/5 (3 صوت)

03-08-2016 10:27 PM
فى يوم الجمعة ذهب الشيخ لأداء صلاة الجمعة فى مسجد القوات المسلحة . صلى وخطب وتحدث عن شؤون كثيره وتصالح مع النظام وبينهم مودة وحوار .الى هذا الوقت الشيخ فى حاله صحيه جيدة . ذهب عائدا الى داره وكان هادئا بين افراد اسرته
وفى صباح السبت صلى الصبح وتناول الشاى وفطر والشيخ فى صحه جيدة ركب سيارته الى دار الحزب وجلس على كرسيه لأداء بعض عمله الروتينى اليوم . وفجاة وقع
واخذ الى رويال كير وتوفى فى ظرف ستة ساعات فارق الحياة !!!
أسئلة كثيرة نقولها عن سر هذا الموت وهناك أسئلة وراء الكواليس لن نجد لها إجابة لنرجع عن علاقة الإنقاذ بالموت بطائرة بحوادث حركة بضربات شيطان بمشانق برصاص ووسائل الموت عندهم كثير والخلاص من اى شخص يسبب لهم اى مشكلة عندهم وسائل الخلاص منه ولا يكون اى أدلة تدين هذا النظام
جاء الرئيس معزيا الا يمكن ان يتأخر ليحضر مراسم الدفن الا يمكن ان يعتذر ولو لساعة واحدة !!!
رحم الله الشيخ واسكنه فسيح جناته ربنا أيها الأخوة قال اسكنوا محاسن موتاكم

[سارة عبدالله]

ردود على سارة عبدالله
[ابو ساري] 03-09-2016 11:51 AM
يا سارة ربنا قال اذكروا محاسن موتاكم؟ وين دا؟

[الكوع] 03-09-2016 07:29 AM
نعم

فتشوا عن المتضرر الاكبر من تقارب الترابي والبشير

ضعوه في قائمة المشتبه بهم


وستظهر الحقائق


#1425694 [دارفور]
5.00/5 (2 صوت)

03-08-2016 10:10 PM
بالله علي عثمان ماحضر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟الحمد لله.

[دارفور]

#1425640 [breeze]
5.00/5 (9 صوت)

03-08-2016 07:31 PM
* قطع الرئيس التركي أوردغان زيارته المهمة للمملكة العربية السعودية ..كان ذلك خبراً تناقلته أجهزة الإعلام بسرعة البرق.. الزيارة كانت مهمة للبلدين بعد زوال جفوة دامت طويلاً .. لكن التنقيب عن سبب العودة المفاجئة يبرز وجهاً انسانياً للزعيم أوردغان .. خلال الزيارة توفي حسن قراقايا أحد الصحافيين المرافقين للرئيس التركي .. لم يكتف الرئيس بقطع زيارته بل اتصل هاتفياً على زوجة الصحفي مواسيا قبل أن يصلها بالباب
---------
مفروض تكون شجاع وتتم المقارنة وتذكر اسم البشير وتقول كان يجب علي البشير قطع زيارته لجاكرتا وحضور تشييع جنازة الترابي مثلما فعل الرئيس التركي عند وفاة أحد الصحفيين الأتراك.أليس كذلك؟

[breeze]

#1425609 [زول ساي]
4.99/5 (8 صوت)

03-08-2016 06:31 PM
لم نر الكاروري سيد الاسم ولا أي كرور تاني في تشييع المرحوم الترابي؟ ولا الجاز!

[زول ساي]

#1425600 [عطوى]
4.96/5 (7 صوت)

03-08-2016 06:11 PM
..... هههههههههه طبعا حصل يوم شفتو ليكم عصابة بتبكى على زعيمها ....

[عطوى]

#1425590 [الداندورمي .]
4.00/5 (10 صوت)

03-08-2016 05:52 PM
والله أنا بستغرب لما أسمع أذكروا محاسن موتاكم.
لو،،،المتوفي ما ،،،شايف لهو حسنه واحده يعني أكضب
الكضب حرام والقبر قدام.

[الداندورمي .]

ردود على الداندورمي .
[ابو ساري] 03-09-2016 11:52 AM
هي دي قالت الله قال!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#1425573 [A. Rahman]
3.99/5 (14 صوت)

03-08-2016 05:17 PM
"...عدم الاهتمام ليس من شيم الاسلاميين في السودان .."

يا راجل؟ دي بالضبط شيم الإسلامويين أولاد الذين.

[A. Rahman]

#1425569 [Bdrtaha]
4.00/5 (11 صوت)

03-08-2016 05:00 PM
المرحوم وقع في شر أعماله لمه التعيس وخائب الرجا الغراب علي عثمان ونافع السادي والطفل المعجزة واللص الجاز وبقيه شرذمه الإسلاميين. الذين دمروا السودان قتلوا وشردو واعتنوا بمال السحت كيف تتوقع وفاء منهم لمن رباهم ورعاهم علي النفاق
توارو بلا خجل وتجردوا من ابسط التقاليد السودانيه انه عذاب الضمير والخوف من المصير المحتوم شبح الموت يلاحقهم قريبا سيكونوا في قبضه الشعب ولات ساعه مندم كلهم الان يتمني موتته خوفا من مصير الغذافي وشاوشسكو وكل الذين نكلوا بشعوبهم
فلا تحسبن الله غافلا عن ما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم الي يوم تشخص فيه الابصار الأيام حبلي بكل مدهش

[Bdrtaha]

#1425559 [shah]
3.00/5 (7 صوت)

03-08-2016 04:32 PM
ليس فى الأمر عجب ... لقد حصد مازرع.

[shah]

#1425545 [Amin]
3.00/5 (6 صوت)

03-08-2016 03:59 PM
إتشاكلوا وإتلاوموا بطريقتكم

[Amin]

ردود على Amin
[كلام في كلم] 03-08-2016 08:36 PM
ههههههههههه حلوه دي


#1425536 [محمد احمد]
3.00/5 (14 صوت)

03-08-2016 03:42 PM
انظروا للظافر ماذا قال ( زوجهم من البيوت الكبيرة وبعثهم للدراسة في الجامعات الغربية..لو لا تخطيطه السياسي المحكم لكان معظم حكامنا في عداد العوام من الناس


مالهم عوام الناس ، هل هذا ذم ، تتعالون على الناس وتصفونهم بالعوام كأن العوام ذم

بئس أبناء الحركة الإسلامية وبئس تربيتهم

[محمد احمد]

#1425530 [abdo]
5.00/5 (13 صوت)

03-08-2016 03:29 PM
(..تعهد تلاميذه بالرعاية والاهتمام ..زوجهم من البيوت الكبيرة وبعثهم للدراسة في الجامعات الغربية..لو لا تخطيطه السياسي المحكم لكان معظم حكامنا في عداد العوام من الناس )لماذا و ما هي البيوت الكبيرة ؟ هل بني الإسلام على الزواج من البيوت الكبيرة؟ أم هي المكافيليه؟ مهما قلتم و تمظهرتم فإنكم تفوقون سؤ الظن، يا الظافر ، أعوذ بالله منكم ،، ربنا يخلصنا منكم زرافات ووحدانا.

[abdo]

#1425528 [حدي]
2.97/5 (6 صوت)

03-08-2016 03:22 PM
ابوك رجل صالح يا صديق)


ده تكسير مصنع ثلج بكامله

[حدي]

#1425527 [الغاضبة]
3.50/5 (13 صوت)

03-08-2016 03:20 PM
كان الترابي زعيماً ومفكراً استثنائياً

أوافقك الرأي كان بالفعل زعيما استثنائيا ويكفي ما فعله بالبلاد خلال 27 عاما من حكمه من التردي والانحطاط وما خلفه من بقايا دولة فاشلة عاجزة عن القيام بأبسط مسؤولياتها تجاه مواطنيها .... داهية تاخد الكيزان فرداد فردا بما فيهم كاتب المقال ....

[الغاضبة]

#1425515 [أبوعلي]
2.98/5 (9 صوت)

03-08-2016 03:05 PM
كان الترابي زعيماً ومفكراً استثنائياً ..تأكيداً لهذه المكانة

الطبع والتطبّع والظافر ??!!

[أبوعلي]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة