الأخبار
أخبار سياسية
البرلمان الاوروبي ينتقد بشدّة ابتزاز 'السلطان' أردوغان لأوروبا
البرلمان الاوروبي ينتقد بشدّة ابتزاز 'السلطان' أردوغان لأوروبا
البرلمان الاوروبي ينتقد بشدّة ابتزاز 'السلطان' أردوغان لأوروبا


03-09-2016 07:27 PM


نواب أوروبيون يهاجمون اتفاق أنقرة بروكسل حول أزمة اللاجئين متسائلين كيف يفرش السجاد الأحمر لنظام يقصف شعبه ويكمم أفواه معارضيه.


ميدل ايست أونلاين

'لا لمنح مفاتيح اوروبا' للأتراك

ستراسبورغ - انتقد البرلمان الاوروبي الاربعاء بشدة الاتفاق المبدئي المبرم بين الاتحاد الاوروبي وتركيا حول ازمة المهاجرين، وندد زعيم كتلة الليبراليين التخلي عن "مفاتيح ابواب اوروبا للسلطان أردوغان"، في اشارة الى الرئيس التركي الاسلامي المحافظ الذي يسعى للتفرد بالسلطة متجاهلا كل الدعوات الغربية للتوقف عن انتهاك حقوق الانسان وقمع الحريات.

وانتقد عدد من النواب المنتمين الى اليمين واليسار وحزب الخضر والحزب الشعبي المشكك في جدوى الاتحاد الاوروبي، مشروع القرار الذي تم التوصل اليه مع تركيا اثر قمة طارئة في بداية الاسبوع في بروكسل، شاجبين "المساومات" التي جرت.

وقال زعيم كتلة النواب الليبراليين غي فيرهوفستادت خلال نقاش في برلمان ستراسبورغ "ما نفعله هو اعطاء مفاتيح بوابات اوروبا الى السلطان أردوغان. ارى في الامر اشكالية كبرى".

واعطى الزعماء الاوروبيون انفسهم مهلة حتى موعد القمة المزمع عقدها الاسبوع المقبل لوضع اللمسات النهائية على اتفاقهم مع انقرة.

والقرار الذي لا يزال قيد الاعداد يفترض ان "يغير الوضع" ازاء التدفق غير المسبوق للمهاجرين الى اوروبا. ويقترح ان تستقبل تركيا جميع الذين وصلوا الى اليونان وبينهم السوريون.

في مقابل ذلك تطالب أنقرة بثلاثة مليارات يورو اضافية حتى العام 2018، واعفاء مواطنيها الراغبين بالسفر الى الاتحاد الاوروبي من تأشيرة الدخول ابتداء من نهاية يونيو/حزيران واستئناف التفاوض على خمسة فصول متعلقة بانضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي.

صك على بياض لتركيا

وتعليقا على الشروط التركية، دعا رئيس الحزب الشعبي الاوروبي مانفريد ويبر الى عدم اعطاء "صكّ على بياض" لأنقرة.

ووصف الهجمات على حرية الصحافة في تركيا ووضع صحيفة المعارضة "زمان" تحت الوصاية بأنه عمل "مرفوض".

كما قال نظيره الاشتراكي جياني بيتيلا "يجب الا يتم الخلط بين الحوار المتعلق باللاجئين وبين المفاوضات المتعلقة بانضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي".

من جهته، انتقد زعيم حزب الخضر في البرلمان الاوروبي فيليب لامبرتس "الافلاس الاخلاقي".

وقال "نحن نفرش السجاد الاحمر لنظام يكمم صحافته ويقصف شعبه"، ملمحا بذلك الى النزاع الكردي في تركيا.

بدورها قالت رئيسة لجنة حقوق الانسان في البرلمان الاوروبي الاشتراكية ايلينا فالنسيانو "هذا الاتفاق يشكل منعطفا صادما في استراتيجية ادارة ازمة المهاجرين. لقد قررنا بذلك الاساءة الى حق اللجوء وهو ما يعني عمليا انتهاكه".

اما زعيمة اليمين المتطرف (الجبهة الوطنية) مارين لوبن فقالت ساخرة "أردوغان يخدعكم ويدفعكم نحو الهاوية. فهل هذا هو الذي تريدون ادخاله الى اوروبا؟".

أما البريطاني نايجل فاراج ابرز وجوه حملة خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي فحذّر من ان التصويت على بقاء المملكة داخل الاتحاد خلال الاستفتاء في 23 يونيو/حزيران سيكون "تصويتا لمصلحة عضوية تركيا" في الاتحاد.

طرد نائب أهان الأتراك

وبعد انتهاء النقاشات، طرد رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولتز النائب الاوروبي من حزب "الفجر الذهبي" اليوناني من اليمين المتطرف الفتيريوس سينادينوس بسبب شتمه الاتراك.

وقال النائب "كما كتب المثقفون العثمانيون التركي بربري في روحه ومجدف وممل وقذر. التركي يشبه الكلب يبدو شرسا لكنه يهرب عندما يواجه عدوا".

واوضح شولتز "لقد اتخذت قرارا مبدئيا. فهناك مزيد من الاشخاص (داخل البرلمان) يحاولون تجاوز الخطوط الحمر، في محاولة منهم لجعل العنصرية امرا مقبولا".

ووافقت تركيا بموجب مسودة الاتفاق التي تم إقرارها الاثنين على أن تستعيد كل المهاجرين الذين لا يحملون تصاريح إقامة أو تصاريح عمل مقابل مزيد من التمويل وسفر مواطنيها لأوروبا بلا تأشيرات والإسراع بمحادثات انضمامها للاتحاد الأوروبي.

والهدف حسبما قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو وزعماء الاتحاد الأوروبي هو إثناء المهاجرين غير الشرعيين عن القيام بالرحلة وقطع عمل مهربي البشر الذين أججوا أكبر أزمة هجرة في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية. وهم يقولون إن الرسالة بسيطة مفادها "حاولوا العبور بصورة غير مشروعة وستجري إعادتكم فورا".

لكن الأمم المتحدة وجماعات حقوق الإنسان حذرت من أن عمليات الإعادة الجماعية دون النظر في حالات اللجوء الفردية قد تكون غير مشروعة.

ومن غير الواضح على الإطلاق إن كانت الرسالة ستصل إلى الأسر البائسة التي ترى في التسلل السبيل المضمون لدخول أوروبا مع إغلاق حدودها.

ورغم احتجاز مجموعات من المهاجرين على الشواطئ، وصل المزيد بسيارات الأجرة إلى منتجع ديديم بعضهم يحمل حقائب وبعضهم يجر أطفالا متجهين إلى الفنادق الصغيرة التي تتربح مثلها مثل بقية الفنادق في بقاع أخرى على ساحل بحر إيجه من أزمة المهاجرين في وقت ينخفض فيه إقبال السياح.

وتدفق أكثر من مليون هارب من الحروب والفقر في الشرق الأوسط وما وراءه على الاتحاد الأوروبي منذ أوائل عام 2015 معظمهم عبروا بحر إيجه قادمين من تركيا إلى اليونان في قوارب صغيرة ومنها اتجهوا شمالا إلى ألمانيا من خلال البلقان.

غلق طريق البلقان

وباتت طريق البلقان مغلقة الاربعاء بعد قرار سلوفينا عدم السماح بمرور لاجئين عبر اراضيها، في اجراء هدفه ثني المهاجرين الجدد عن القدوم الى اوروبا لكنه يمكن ان يزيد مخاطر حصول ازمة انسانية في اليونان.

وقال رئيس الوزراء السلوفيني ميرو سيرار "ان طريق البلقان للهجرة غير الشرعية لم تعد قائمة" بعدما اغلقت بلاده ليلا حدودها امام المهاجرين الذين لا يحملون تأشيرات دخول في اجراء سارعت كرواتيا وصربيا ومقدونيا الى اعتماده.

وباستثناء الحالات "الانسانية"، اصبحت سلوفينيا تسمح فقط بدخول المهاجرين الراغبين في طلب اللجوء في هذا البلد، وهم اقلية من بين 850 الف شخص وصلوا الى الجزر اليونانية في 2015 انطلاقا من السواحل التركية للوصول الى اوروبا الشمالية وخصوصا المانيا.

والاثنين وبعد مشاورات صعبة في بروكسل، لم تتبن الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي رسميا قرارا بإغلاق هذه الطريق التي اصبحت منذ صيف العام الماضي "ممرا انسانيا" لطالبي اللجوء.

وقرار ليوبليانا يزيد من الضغوط على الاتحاد الاوروبي وتركيا من اجل ابرام اتفاق رسمي يهدف الى وقف تدفق المهاجرين الذين يعبرون بحر ايجه للوصول الى اليونان.

والشق الابرز في مسودة الاتفاق التي احتجت عليها منظمات غير حكومية ولا تحظى بإجماع الدول الـ28 الاعضاء في الاتحاد، يتضمن موافقة تركيا على ان تعيد الى اراضيها طالبي اللجوء الذين وصلوا بطريقة غير شرعية الى اليونان بمن فيهم السوريون الفارون من الحرب في بلادهم، شرط ان يتعهد الاوروبيون باستقبال لاجئ سوري من مخيمات في تركيا مقابل كل سوري تستقبله تركيا من اليونان.

والهدف من هذا الامر هو توجيه رسالة الى كل الراغبين بالهجرة الى اوروبا بأن المهاجرين لأسباب اقتصادية لن يقبلوا وسيرحلون، ومن مصلحة طالبي اللجوء تقديم طلبات بهذا الصدد في تركيا على امل نقلهم الى دول الاتحاد الاوروبي من دون ان يجازفوا بعبور البحر خلسة معرضين ارواحهم للخطر.

ورحبت الحكومة النمساوية بالمبادرة السلوفينية معتبرة انها ستثني في مستقبل قريب المزيد من المهاجرين عن التوجه الى اوروبا.

يزيد اغلاق طريق البلقان حاليا مخاطر حصول ازمة انسانية في اليونان حيث هناك اكثر من 36 الف شخص عالقين بينهم 13 الفا في ايدوميني على الحدود المقدونية في ظروف صعبة.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2108


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة