الأخبار
منوعات سودانية
الهادي الجبل.. مدرسة فنية مكتملة الأركان.. لون الشمس الما ذهبية
الهادي الجبل.. مدرسة فنية مكتملة الأركان.. لون الشمس الما ذهبية
الهادي الجبل.. مدرسة فنية مكتملة الأركان.. لون الشمس الما ذهبية


03-12-2016 05:14 PM
الخرطوم - محمد غلامابي
حين يطل الفنان الهادي حامد الشهير بـ(الهادي الجبل) على جمهور المشاهدين - المستمعين – القراء، فإن الأدب والذوق والهدوء هي سمته المميز، هذا ما يحسه الناس، تشعر بحق أنك تجلس إلى فنان، لذلك ليس مستغرباً أبداً أن يقدم تجربة غنائية ممايزة لما هو مطروح في الساحة، بل أضحت له مدرسة غنائية مكتملة البنيان والأركان يشار إليها بالبنان.
يتكئ الجبل في ذلك على مخزون إبداعي كبير، سواء من حيث الألحان أو الكلمات، أو حتى طريقة الأداء، نهض الجبل على تلحين جل أعماله بنفسه بعد اتصاله بشعراء مجيدين من أمثال قاسم أبو زيد في عديد الأغنيات.. أنظره مثلاً في نص (نظّم كراسي القلب):
نظم كراسي القلب
خلي الأشواق تستنى
أفتح شريانك شارع
شان العصفور يتهنى
مشغول مشوارك جبدة
مافيش واقرب مني
معقول أنساك يا فاضل
ما صوتك فيني يغني
افتح شريانك شارع
استقبل نيلي الحنّ
ما تجي زي طيف ننجمّ
ملهوف فتران يا مرحب
مليان و مكانك فاضي
صدقني بدونك بتعب
افتح شريانك شارع
دخلني رياض الجنة
فإن لم تكن الجدة حاضره هنا فأين تجدها؟ إذن الهادي يحسن اختيار نصوصه الغنائية، وبهذا فهو يضع الأساس المتين لتجربته الغنائية، مصحوباً هذا الأساس كما قلنا بألحان وأداء مختلفين.
اتصل الهادي كذلك بقاسم أبوزيد في نص (ضحكت شمس شرقت)، الذي قدمه الجبل جاهزاً للفنانة نانسي عجاج:
ضحكت شمس شرقت
اتنفست وردة
خضّر قلب ناشف
الليل شرد شرده
وقدم لقاسم أيضاً (من ناس وين):
بين المغرب والعصرية
ظهرت أجمل بت عصرية
سمحة الوقفة الغضن الفارع
لون الشمس الما ذهبية
ولما اتصل الجبل بالشاعر الطيب برير في (فاتت)، قدما لنا عملاً مليئاً بالأخيلة الجديدة، أنظر:
فاتت وفي السحاب مسراها
لمْلمْت السحاب في عيني شان القاها
فـــــــاتت
فاض في عيني حنين
غازل للبرق بضياها
ستفت الفرح للقُاها.. وما لاقت خطاي خطاها
ومن حزني العلي غنيت ضحك في صحوي حزن رؤاها
فاتت
حترجع هي زي أول وتفتح بالفرح دنياها
وتقدح قلبي بالآمال وعارف نبضي جوه دماها
طويل خطو الأمل ممدود أكيد في يوم ح اللقاها
يمد الهادي يد المساندة لمن يطلبها من جيله ومن جيل الفنانين الشباب لم يبخل على أحد بشيء، للتدليل ودون الحصر تقفذ إلى الذهن، بجانب نانسي عجاج في (ضحكة شمس) أغنيات مثل (بفرح بيها)، (السراب) (أمل موعود)، وغيرها من الأغنيات التي قدمها الفنان الراحل محمود عبد العزيز، يفعل الهادي ذلك بروح الفنان الواثق دون أن تنسرب إلى تلك الروح شيئاً من الغيرة، فهو من نوع الفنانين الذين يعرفون أين يقفون بتجاربهم الفنية، بل ووثوقه كذلك من رسوخه الفني الواعي، وإلا كيف يمكنك تفسير ثنائيته مع الشاعر قاسم أبو زيد وخوضه لتلك المغامرة الشعرية التي يكتب بها قاسم حروفه؟ لم يتردد الهادي إذن في خوض هذه المعامرة، بل كما ترى قدّما معاً بنهاية المطاف لونية غنائية جديدة كلياً، أدركها من أدركها، وجهلها من جهلها، لكنها الأيام وحدها من أشارت إليهما، فأصبح بالإمكان الوقوف عند هذه التجربة وتأملها.
والهادي لم يتوقف عند محطة قاسم أبوزيد، لكنه قدّم أغنيات لشعراء آخرين، منهم صاحب (فاتت) الطيب برير، التي قدمتها أعلاه، وقدّم (المدينة) لحسن السر، و(عرفتك، وإنت المفارق) لعبد الرحمن السماني، و(خلي الناس) للتجاني حاج موسى، و(بغنيلك) لموسى إبراهيم، ولعبدالله قوته (السراب)، ولخطاب حسن أحمد (لو شفتي، ويازهرة)، وقدم (الصدق والنم) مرثية الأستاذ مصطفى سيد أحمد لحسن محمد القدال، ومن كلماته غنى (ميساء) التي لحنها سليمان عبدالقادر أبوداود، والعديد من الأغنيات التي تحفظها دفتا كتاب الأغنية السودانية.
لم يضع هذا الصوت وسط الزحام الذي يملأ طرقات وباحات المدينة، كما صدح هو:
قلت أغني
صوتي ضاع وسط الزحام
كانت الأحزان معاي
في سكتي وجوّه الكلام
لا الهوان قادر عليه
ولا الفرح في حضني نام
كما أننا لن نتركه يبحث عن (زمن تاني)، لأن هذا هو زمانه، وزمان الكلمة التي تهذّب وتشذّب الوجدان.. ما أحوجنا لصوت وكلمة الهادي، ورغماً عن تلك المحبة الجارفة التي يجدها الهادي، ورغم مسحة الحزن التي تكسو تلك الأغنية، لكنها كذلك مشحونة بالأمل:
الأحزان ترحل تتلاشى
والغيمات تهدينا دعاشا
والأزهار تتفتح تاني
تهدل بالحنية فراشة


اليوم التالي


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1549

التعليقات
#1427915 [كبرانا الشبكة]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 10:19 PM
شكرا لك أخي الكاتب لهذا المقال ، الهادي حامد فنان يستاهل أكثر من مقال وهو حقاً فنان قامـــة ومدرسة متفردة لا يوجد لها شبيه أو مثيل في هذا الزمان في الساحة السودانية ، يكفي أن الأستاذ الموسيقار يوسف الموصلي قال عنه ( إنه بحر من الالحان المناسبة ) ، ومن أراد أن يستمع الى غناء الهادي ومسيقاه لا بد أن يرتقي بحسه وزوقه الموسيقي ، الهادي فنان خاص الخاص وهو بحــر عميق فيه درر نفيسة، ربنا يمتعه بالصحة والعاقية .

[كبرانا الشبكة]

#1427736 [ود جعل]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 03:14 PM
الهادى فنان مافى كلام صوت وطريقة اداء الفنان الخرطومى الوحيد يشبه مدرسة فنانى الجزيرة ابوعركى الكاشف الخالدى مصطفى سيداحمد الامين عبد الغفار

[ود جعل]

#1427685 [تاج الدين عبد العزيز]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 01:53 PM
شكرا عزيزى ما قصرت ابدا فى حق هذا الفنان المبدع الهادى الجبل وهو بحق وحقيقة كنز لم ينفجر بعد بركانه
اول سماعى له فى اغنيته الرائعة افتقدتك وقلت فى نفسى ان الاوان ان نسمع اللحن الشجى من هذا الفنان الرائع كلمة ولحن واداء
وان لم يوفق فى بعض الحانه الا انه فجر قنبلته الرائعة باغنيته الجديدة شريان القلب
شكرا مرة اخرى للكاتب الصحفى على ماكتبه عن الفنان الاستاذ الهادى

[تاج الدين عبد العزيز]

#1427576 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 11:15 AM
هذا فنان ذو خصائص نادرة في هذا الزمن ولعله كان له الاثر في شكل ادائه على المرحوم محمود عبدالعزيز

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1427503 [emad]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 09:04 AM
ولا ننسي الاغنية الرائعة للفنان الرائع

كلمات: عبد العال السيد
ألحان: الهادي حامد


أفتقدتك
أفتقدتك يا (صبا) عمري وشبابي
أفتقدتك لما زاد الشوق عذابي
وأفتقدتك في أسايا في شقايا في اغترابي
افتقدت الابتسامة
والعيون الساحرة يومي يسحر كلاما
وافتقدت الابتسامة
ياحبية عمري في الدنيا وزحاما
افتقدتك
اكتبي لي عن سنينك
كل يوم وألايام تمر بتزيد أنيني
أكتبي لي عن مشاعرك
قولي عن أي شي في الدنيا شاغلك
أي زول في الدنيا لو سألك علي
قصدو يعرف إيه علاقتك إنتي بي
قولي باكر أيوه راجع جاي ليا

[emad]

#1427389 [زول ساي]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 01:56 AM
فنان مافي اي كلام إلا الشعير البجيبوا من ناس أبو زيد ما بنفع عليقة للحمير يديهو لنانسي؟ قال كراسي القلب وافتح شرايينك شارع عشان العصفور يتهنى ولا الحمار يهنك مش عارف - كان في غنا سامي وآخر هابط بس الزي دا يقولوا عليه طافش خارج الشبكة خالص مع احترامي وتقديري لصوت وأداء ود الجبل الهادي في غنيات مثل ما اتعودت اخاف الا

[زول ساي]

ردود على زول ساي
[اللدرع] 03-13-2016 02:06 PM
دا كلام اكبر من مخيلتك يا زول يا قاعد ساى


#1427232 [مامكن!!!]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2016 06:25 PM
والله مافي اي كلام!!
استاذ بحجم الاستاذيه كلماته تتدفق روعه وعزوبه لتجد طريقها الي اذان المستمع بلا توقف....
امد الله في ايامك ودالجبل ونظم كراسي القلب.....

[مامكن!!!]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة