الأخبار
أخبار إقليمية
الأمم المتحدة: مقاتلي داعش يصلون ليبيا عبر السودان ايضاً
الأمم المتحدة: مقاتلي داعش يصلون ليبيا عبر السودان ايضاً
الأمم المتحدة: مقاتلي داعش يصلون ليبيا عبر السودان ايضاً


03-12-2016 11:16 AM


ذكر تقرير للأمم المتحدة نشر أمس الأول أن تنظيم "داعش" سيطر على مزيد من المناطق في ليبيا.
وقال مسؤولون في الأمم المتحدة يراقبون العقوبات على ليبيا إن تنظيم "داعش" وسع بدرجة كبيرة سيطرته على أراض في هذا البلد.
وأكد المراقبون في تقريرهم السنوي لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن ليبيا أصبحت أكثر جاذبية للمقاتلين الأجانب الذين يصلون بشكل أساسي عبر السودان وتونس وتركيا.
وقال خبراء الأمم المتحدة أيضا إنهم تلقوا معلومات عن وجود لجيوش أجنبية في ليبيا تساند الجهود ضد "داعش" لكنهم لم يكشفوا عن أسماء هذه الدول لأن الأمر لا يزال قيد التحقيق.
وأوضح الخبراء الذين يراقبون العقوبات المفروضة على ليبيا "صعوداً للدولة الإسلامية في ليبيا سيزيد على الأرجح مستوى التدخل الدولي والإقليمي وهو ما قد يؤدي لمزيد من الاستقطاب.. إذا لم يحدث تنسيق.. وتحسباً لذلك.. ينشر داعش خطاباً وطنيا يصور فيه التنظيم نفسه على أنه أهم حصن ضد التدخل الأجنبي."
واستغلت الدولة الإسلامية الفراغ السياسي والأمني بعد انتفاضة 2011 في ليبيا التي أنهت حكم معمر القذافي. ويقدر مسؤولون غربيون وجود ما يصل إلى ستة آلاف مقاتل من التنظيم في ليبيا.
وفي أواخر العام الماضي، قال خبراء الأمم المتحدة إن ما بين ألفين وثلاثة آلاف مقاتل ينشطون في صفوف "داعش" بليبيا. وقالوا في أحدث تقرير إن "عددًا كبيراً من المقاتلين الأجانب" وصلوا لمعقل التنظيم في مدينة سرت.

الجريدة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 5138

التعليقات
#1427719 [إيتام نيفاشا]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2016 02:51 PM
هذا الامر حقيقة ماثلة وامر ثابت ويتولى تنفيذ هذه الجريمة جهاز الامن بالتنسيق مع السلفية الجهادية فى السودان خاصة عبد الحى والسديرة وغيرهم من الافاعى والعقارب قاتلهم الله ونقطة التجمع هى الكيلو 110 بطريق دنقلا الخرطوم

[إيتام نيفاشا]

#1427184 [ودالنيل تمساح]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2016 03:27 PM
الاسلامينن في كل مكان الله لا بارك فيكم ولا زادكم

[ودالنيل تمساح]

#1427155 [كاسـترو عـبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2016 01:34 PM
اكبر دليل على دخول افراد جيش " داعش " عن طريق السودان هو وجود مليونين من الأجانب فى الخرطوم لوحدها . هؤلاء هم طلائع جيش " داعش " تسللوا الى السودان بحجة الذهاب الى ليبيا للعبور الى اوروبا . ويتكون غالبيتهم من الأثيوبيون والأفارقة " انصار بوكو حرام " وتروج اخبار بأنهم سوف يستولون على السودان ليكون ظهرا لداعش فى ليبيا .ربنا يستر . وسوف نصبح كالمستجير من الرمضاء بالنار .

[كاسـترو عـبدالحـمـيـد]

ردود على كاسـترو عـبدالحـمـيـد
European Union [00000] 03-13-2016 02:52 PM
اتفق معك يا اخ / عبدالله البطحانى فى ان الأثيوبيون شعب مسالم وهم قصدهم من حضورهم الى السودان فقط ليعبروا الى ليبيا ومنها ليهاجروا الى أوروبا ولكن من لا ينجح فى عبور البحر الى أوروبا , فأنه سوف يصبح فى موقف حرج , اما ان يقبل بمغريات حركة داعش التى تقدمها لطالبى الهجرة الى اوروبا وهى مرتب بالدولار واما ان يرجع خائبا الى بلده وهذه لا يقدر عليها لأنه يكون قد انفق كل ما عنده لعملية السفر التى فشلت , وفى هذه الحالة سوف يقبل عرض منظمة داعش . وشكرا .

European Union [عبدالله البطحاني] 03-12-2016 09:14 PM
لعلك يا كاسترو تقصد 2مليون مصري وسوري ,,,الاثيوبيون شعب متحضر ومسالم لايعرفون الارهاب مقارنه مع مصر منبع الارهاب من جماعة الاخوان الي مجموعة التفكير والهجره والسلفيه الجهاديه وانصار بيت المقدس,

فتح حكام الانقاذ بلادنا لكل من هب ودب في مصر وسوريا وامتلات الخرطوم بالوجوه الارهابيه التي لا تخفي علي احد في الخرطوم فهم لا يشبهونا في الشكل ولا في الطباع

سياتي اليوم الذي سنقتص فيه من كل ارهابي احتمي بمظلة الارهاب الاخوانيه ويرونه بعيدا ونراه قريبا,,


#1427122 [خالد عمر]
5.00/5 (1 صوت)

03-12-2016 12:02 PM
لهجة مجلس الامن ضد حكومة السودان من بداية السنة اخذة في التصاعد ... القرار 2265 بتاريخ 15 فبراير في ناس اعتبروه مقدمة لاكتساح السودان زي العراق ...

البارح 11 مارس مكتب مجلس الامن قال انو مقتل جندي من حفظ قوات السلام في دارفور ( ربما يرقي لجريمة حرب ) ..
و التقرير اعلاه عن داعش
الموضوع مستحمي لكن شكلها موية الحمام ما لاقية تصريف و ماشة زايدة لغاية الغرق

[خالد عمر]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة