الأخبار
منوعات
أتلتيكو مدريد ينهي مغامرة إيندهوفن بركلات الترجيح
أتلتيكو مدريد ينهي مغامرة إيندهوفن بركلات الترجيح
أتلتيكو مدريد ينهي مغامرة إيندهوفن بركلات الترجيح


03-16-2016 01:40 AM
كووورة - محمد السويفي
بعد مباراة "ماراثونية" استمرت 120 دقيقة، نجح فريق أتلتيكو مدريد الإسباني في عبور عقبة ضيفه إيندهوفن الهولندي بضربات الترجيح بنتيجة 8-7، بعد انتهاء لقاء إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء، بتعادل الفريقين دون أهداف، لتتكرر نتيجة لقاء الذهاب.

في ضربات الترجيح، سجل لأتلتيكو جريزمان وجابي وكوكي وساول نيجويز وفيرناندو توريس وخيمينيز وفيليبي لويس وخوانفران، فيما سجل لإيندهوفن فان خينكل وجواردادو وبروبر وجيفري بروما ومورينو وليستين وأرياس، وأضاع لوسيانو.

حصد أتلتيكو مدريد بعد عناء، تذكرة التأهل لدور الثمانية بالبطولة، بعد أداء أكثر من رائع لإيندهوفن الذي قدم عرضاً مميزاً بقيادة مديره الفني فيليب كوكو.

أتلتيكو كان صاحب المبادرة الهجومية بفرصة مبكرة بعد مرور 3 دقائق من تمريرة قام بها جريزمان إلى السريع كاراسكو، ولكن حارس إيندهوفن أنقذ الموقف.

دانت السيطرة لصالح الفريق الإسباني في بداية اللقاء، ولكن بلا خطورة على الدفاع الهولندي المتماسك.

ظهر كوكي بفرصة سريعة ثم حاول ساول نيجويز، ورد إيندهوفن بهجمة خطيرة في أول ظهور هجومي بفرصة من خلال دي يونج الذي مرر إلى فان خينكل ولكن الكرة مرت بعيداً.

نال لوكاديا لاعب إيندهوفن البطاقة الصفراء في الدقيقة 30، وبدأ الفريق الهولندي فرض الضغط في وسط الملعب على لاعبي أتلتيكو للحد من خطورة الفريق الإسباني، الذي لم يقدم شيئاً يذكر على المستوى الهجومي.

حاول أتلتيكو تغيير الواقع قبل نهاية الشوط الأول بمحاولة مزودجة من جريزمان وساول نيجويز، لكن دفاع إيندهوفن واصل تألقه وأبعد الخطورة، لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

بدأ الشوط الثاني بمحاولات مكثفة من أتلتيكو، الذي تلقى لاعبوه تعليمات بضغط هجومي من سيميوني، وظهر أوجستو فيرنانديز بفرصة قريبة لم تثمر.

في الدقيقة 55، لجأ سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد لإشراك مهاجمه المخضرم فرناندو توريس لتنشيط الهجوم على حساب أوجستو فيرنانديز.

اشتعلت المباراة بمحاولة هجومية من جانب أتلتيكو أبعدها دفاع البي إس في، الذي أبدع بتسديدة خطيرة لجواردادو ردها القائم وفشل المهاجم لوكاديا في تحويلها داخل الشباك بضربة رأس أبعدها الدفاع، ليدق الضيوف ناقوس الخطر في صفوف الروخي بلانكوس.

وانطلق كاراسكو في الجهة اليسرى، لكن تسديدته جاءت في الشباك الخارجية.

فرض أتلتيكو السيطرة، ثم وجه فيليبي لويس ظهير الروخي بلانكوس تسديدة قوية ردها الحارس زويت وفشل كاراسكو في متابعتها وتحويلها للشباك.

وحرم التسلل جريزمان من انطلاقة خطيرة، وأصبح الإيقاع أكثر سرعة مع محاولة من إيندهوفن مرت بلا خطورة، ثم مراوغة رائعة من توريس واختراق لدفاعات إيندهوفن، ليسقط بعدها إلا ان الحكم رفض احتسابها خطأ لصالح أتلتيتكو، الذي استمرت هجماته السريعة، وأبعد مورينو انطلاقة خطيرة لجريزمان.

في الدقيقة 71، نجح الحارس زويت في إنقاذ مرمى إيندهوفن من تسديدة صاروخية من جانب فيرناندو توريس.

تدخل المدربان في الدقيقة 75، لتغيير واقع اللقاء، فأشرك أتلتيكو ماتياس كرانيفيتر على حساب كاراسكو الذي أزعج دفاع البي إس في كثيراً، بينما دفع الفريق الهولندي بلاعبه جوشوا برينت على حساب فيلميز.

توريس كاد أن يخدع الحارس زويت بتسديدة ماكرة علت العارضة، وأبعد أرياس فرصة لصالح أتلتيكو وتدخل زويت لإيقاف تمريرة بينية رائعة من توريس في اتجاه جريزمان الذي أطلق في الدقيقة 82 تسديدة صاروخية تصدى لها الحارس الهولندي المتألق.

وفي الدقيقة 84، أثار الحكم الجدل بعدما رفض احتساب ضربة جزاء بعد سقوط فيليبي لويس في منطقة جزاء إيندهوفن.

رد الحارس تسديدة رائعة من توريس المنطلق من الجهة اليسرى، ثم أشرك إيندهوفن المهاجم ماكسيم ليستين على حساب لوكاديا في الدقيقة 87.

لم يفلح كوكي في اللحاق بتمريرة عرضية لأتلتيكو من الجهة اليمنى، واختتم الفريق الإسباني تغييراته في الدقيقة 89 بنزول لوكاس على حساب جودين.

وأبعد دفاع إيندهوفن كرة خطيرة بعد خروج خاطئ من الحارس زويت.

فرض أتلتيكو حصاراً هجومياً على دفاع البي إس في الوقت المحتسب بدلاً عن ضائع، ولكن بلا جدوى، لينتهي الوقت الأصلي بالتعادل ويلجأ الفريقان للوقت الإضافي.

واصل أتلتيكو السيطرة في الشوط الإضافي الأول، وأهدر كوكي فرصة قريبة لصالح الروخي بلانكوس ولكن التماسك الدفاعي الهولندي ظل مستمراً.

تصدى الحارس زويت لتسديدة خطيرة من جانب ساول نيجويز في الدقيقة 102، ثم ارتكب مورينو مدافع إيندهوفن خطأ على حدود منطقة جزاء فريقه ونال البطاقة الصفراء، ومرت تسديدة أريناس فوق العارضة ليستمر التعادل مع نهاية الوقت الإضافي الأول.

ظهر إيندهوفن هجومياً مع بداية الشوط الإضافي الثاني بتسديدة بروبر التي علت العارضة.

أبعد الدفاع الهولندي تمريرة عرضية من ساول نيجويز ببراعة، وحل الإرهاق باللاعبين مع تسديدة ضعيفة من إيندهوفن ومحاولة بعيدة من أتلتيكو.

وأبعد دفاع إيندهوفن تمريرة ماكرة من فيليبي لويس قبل أن تصل إلى توريس..

والتقط حارس أتلتيكو تمريرة عرضية من بروبر وظهرت خطورة الفريق الهولندي قبل نهاية الوقت بدقائق بتسديدة فوق العارضة، وخرج دي يونج لاعب إيندهوفن في الدقيقة 118 لصالح لوسيانو نارسينج.

أبعد الدفاع الهولندي تمريرة كوكي، ونال جواردادو البطاقة الصفراء، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي، ويلجأ الفريقان لضربات الترجيح التي حسمت تذكرة التأهل لأتلتيكو.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 948


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة