الأخبار
أخبار إقليمية
أين الحقيقة؟!
أين الحقيقة؟!
أين الحقيقة؟!


03-27-2016 10:58 AM
زهير السراج

* من حق الأردن أو أي دولة أخرى، ألا تعترف بالشهادة الثانوية السودانية أو أية شهادة أكاديمية أخرى، وهو حق مكفول لنا أيضاً بالنسبة لأية شهادة أجنبية، ولقد جرى العُرف على تقييم الشهادات بواسطة الأجهزة المختصة قبل قبولها أو رفضها أو الحكم بأنها لا تستوفي الشروط للدراسة المعينة، وقد تجد في نفس الدولة مؤسسات تقييم أو جامعات تعترف بنفس الشهادة التي ترفضها جامعات أو مؤسسات أخرى، وعلى سبيل المثال فإن جامعة (تورنتو) الكندية التي تحتل مركزاً متقدماً جداً في التصنيفات العالمية، لا تقبل في كثير من الأحيان، تقييم الجامعات والمؤسسات الأخرى، وتشترط للقبول بها أن تكون هي الجهة التي تجري التقييم، بينما تقبل جامعات أخرى، لا تقل عنها في المستوى، تقييم الكثير من الجهات الأخرى!!

* موضوع تقييم الشهادات مهم جداً، ولا بد أن يجد حقه كاملاً من الاهتمام في وزارة التعليم ومؤسسات التعليم العالي، خاصة فيما يتعلق بجودة الشهادات الصادرة من بلادنا بكل أنواعها، والضوابط التي يجب أن تحكمها، والمعلومات التي يجب أن تحملها بما يتلاءم مع التغييرات والتطورات الكثيرة التي حدثت في هذا المجال!!

* على سبيل المثال لم يعد مجدياً أن تصدر شهادات الماجستير والدكتوراة (مثلاً) بالطريقة التقليدية الحالية (مجرد وثيقة تثبت الحصول على الدرجة من الجامعة المعنية).. وإنما يجب أن تُرفق معها شهادة تفصيلية توضح بشكل تفصيلي ودقيق كل الجهد الأكاديمي الذي بُذل والدرجات والزمن (السنوات والساعات)، وكل خطوات الحصول على الدرجة العلمية، بعد أن صار هذا هو المقياس الذي تُقيم به الشهادات في كل مؤسسات التقييم والجامعات في العالم، وعلى رأسها مؤسسة التقييم الأمريكية المعروفة (خدمات التعليم الدولية، WES).

* الكثير من الطلاب السودانيين يعانون الأمرين عندما يلجأون للمؤسسات العالمية لتقييم شهاداتهم بسبب القصور الواضح لدينا في إصدار الشهادات وعدم إحتوائها على كل المعلومات المطلوبة، بالإضافة إلى عدم وجود أقسام مختصة في الجامعات السودانية لاستقبال الاستفسارات من المؤسسات الأجنبية والرد عليها، ويحدث أن ترسل مؤسسة تقييم أو جامعة أجنبية رسالة أو (إيميل) إلى إدارة الجامعة السودانية مستفسرة عن (شهادة ما) بدون أن تحصل على رد، أو تحصل عليه بعد مدة طويلة وملاحقات مستمرة، مما يترتب عليه وقوع اضراراً جسيمة، ولنا عودة إلى هذا الموضوع قريباً، إن شاء الله!!

* أقول، إن من حق أية دولة أن ترفض شهاداتنا كلياً أو جزئياً أو تقبلها، ولا يجب أن نغضب أو نتحسس من ذلك، فهو اجراء روتيني متبع في كل الدول والأنظمة التعليمية، وهو حق مكفول لنا أيضاً، كما أسلفت، ولكن عندما يكون هذا الرفض لأسباب خارجة عن الإطار التقليدى كما حدث في قضية الطلاب الأردنيين وصدور قرار من وزارة التعليم الأردنية بعدم الإعتراف بالشهادة السودانية لتسرب الإمتحانات وفقدان الشهادة للمصداقية المطلوبة، حسب تصريح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التعليم الأردني لأجهزة الاعلام الأردنية، فعلينا هنا أن نغضب بشدة، ونقف وقفة حازمة مع من تسبب لنا في هذه الفضيحة!!

* إما أن يكون الكلام الذي يشيعه الأردنيون عن المافيا التي تسرب امتحانات الشهادة السودانية للطلاب الاردنيين غير صحيح، ويجب أن تكون لنا وقفة حازمة مع الأردن، أو يكون صحيحاً، وعلينا أن نواجه الموقف بشجاعة وأن يتحمل كل شخص مسؤوليته كاملة أمام الجميع، ومحاسبة المتورطين، بدلاً عن دفن رؤوسنا في الرمال والدفع بأن ما حدث كان نوعاً من الغش الذي يحدث خلال جلسات الامتحان!!
الجريدة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4650

التعليقات
#1435200 [وحيد]
5.00/5 (1 صوت)

03-27-2016 01:56 PM
من يحاسب من؟ الفساد بكل انواعه اصبح هو الاصل في دولة المشروخ الحضاري ... و الكل سماسرة و كل مسئول صغر ام كبر اطلقت يده فيما يليه ينهب بالكيفية التي يراها .. يرتشي يسمسر يبيع ...
لن يحاسب احد فالكل فاسد
سمعتنا و سمعة البلاد لا يشغل بال المسئولين البتة .. كل ما يشغل بالهم هو كم يربحون و كيف يحافظون على السطوة و السلطة ...
التعليم تم تدميره عام و عالي و فوق جامعي مثله مثل كل قطاع آخر .. و لا بواكي له

[وحيد]

#1435193 [التلب]
5.00/5 (1 صوت)

03-27-2016 01:44 PM
دكتور زهير تحياتى وبعد ... انا والله ارجح تماما - ان لم يرق ( ترجيحى ذاك ) لمرحلة اليقين !! ) أن كل ما قالت به اﻷردن الرسميه او الصحفيه حقيقة مائه بالمائه وذلك إستنادا على ما نعرفه عن اشخاص يحملون درجات علميه وهم غير مؤاهلين لذلك بتاتا !! وان بعضهم أميون وهم يستضافوا فى القنوات الفضائه ويطلق عليهم ألقابا علميه هم غير مستحقيها والمصيبه الكبرى ﻻهم كلفوا انفسهم بالتصحيح وﻻ مستضيفوهم فعلوا ذلك !!ثم ألم تلاحظ دكتور زهير أن إلصاق كلمة بروفيسور (لليسوى واللى مايسواش !!)
اذن اذا خافت اﻻردن على مستقبل اجيالهل فهى محقه وبالمناسبه دى هو كون يجوا يقروا عندنا هنا ومن الثانوى مش حاجه مثيره للشك والريب !!
ثم ملاحظه اخيره .. حيث ان كل من انتقد موقف اﻻردن بنى انتقاده على ( كنا كذا وكنا كذا !!) وكأنما الشعوب خلف دور كحالتنا .!!

[التلب]

#1435188 [السر علوان]
5.00/5 (1 صوت)

03-27-2016 01:39 PM
ارجو ان تكون محاسبة صارمة لكي تكون عظة للغير

[السر علوان]

#1435172 [ابوجلاء]
5.00/5 (1 صوت)

03-27-2016 01:12 PM
صحيح الانقاذ احرجو السودان وودوه فى ستين داهية - لكن الاردن زادها حبتين - فالاردن دولة عالم ثالث ومستواها ليس افضل من السودان كثيرا -

السودان لما كان فيه جامعات ومناهج دراسية الاردن كدولة ماكانت موجودة على الارض .

[ابوجلاء]

ردود على ابوجلاء
[sami] 03-28-2016 01:38 AM
خليكم ماسكين في كنا وكنا والعالم كله فاتكم وانتم بدل التقدم ماشين لي ورا وللاسف لسه بتعاينو لي ورا بدل تعاينو للمستقبل ...ومثل بسيط السودانيين الان بتعالجو في الاردن؟


#1435157 [ashkan]
0.00/5 (0 صوت)

03-27-2016 12:46 PM
والكوليرا إسهالات مائية !!!!!!!! وهكذا

[ashkan]

#1435124 [سوداني حتى النخاع]
5.00/5 (1 صوت)

03-27-2016 11:45 AM
لك التحية يا دكتور زهير.لقد عودتنا الإنقاذ بتسمية الأشياء بغير أسمائها. مثلاً المجاعة تسمى عندهم بالفجوة الغذائية.وتسريب أسئلة إمتحانات الشهادة الثانوية السودانية، هي حالات من الغش.
سبحان الله.

[سوداني حتى النخاع]

ردود على سوداني حتى النخاع
[Grfan] 03-27-2016 03:47 PM
والسرقة سميت تحلل، والجنجويد حرس حدود، وأكل أموال الناس بالباطل ضرائب، وتدمير الخدمة المدنية وفصل الناس من العمل بالتطهير، و الماحباة في منح الوظائف من باب القوي الامين، وسرقة مقدرات البلد بالتمكين وهكذا

[أبو محمد] 03-27-2016 01:05 PM
.... ورفع الأسعار يقال عليه,, تحريك الأسعار ,, وتأشيرة الخروج تقال عنها أستيفاء ...وهكذا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة