الأخبار
أخبار إقليمية
اضراب اطباء الجزيرة يدخل يومه الثامن واللجنة تعلن تعرض منسوبيها لتهديدات
اضراب اطباء الجزيرة يدخل يومه الثامن واللجنة تعلن تعرض منسوبيها لتهديدات
اضراب اطباء الجزيرة يدخل يومه الثامن واللجنة تعلن تعرض منسوبيها لتهديدات


وزير الصحة: انفراج الازمة خلال ساعات
03-27-2016 02:38 PM

الخرطوم: ندى رمضان/ مدني: مزمل صديق
اعلنت اللجنة المركزية لأطباء السودان ولجنتها الفرعية بولاية الجزيرة، عن تهديدات لمنسوبيها بالفصل عن العمل حال استمرارهم في الاضراب، في وقت أكد وزير الصحة بالولاية د.عماد الدين الجاك، اقتراب انفراج الأزمة لتحل في الساعات القادمة.
واشارت اللجنتان الى ان التهديدات طالت اطباء بولاية الجزيرة من ادارات عدد من المستشفيات بالولاية، في وقت اكدت اللجنتان تواصل الاضراب الذي دخل يومه الثامن، وتمسكتا بكل ما من شأنه ان يزيد تسارع تنفيذ المطالب، وتعهدتا بايقاف اتجاه خصخصة الخدمة العلاجية والاستثمار بافشال ما وصفته بمخطط جعل المستشفيات الخاصة خياراً يفرضه الواقع.
ووصف بيان صادر عن اللجنة المركزية للاطباء ما حدث من إدارة مستشفى ود مدني التعليمي العام بمنع دخول الكراسي والصيوان الى استراحة الأطباء كما كان معتاداً في الاجتماعات السابقة، واعتبرت ان ذلك يؤكد افتقار الإدارات للقدرة على إدارة المستشفيات، وعدته تعسفاً ادارياً.
وانتقد البيان تنصل الادارات عن ايجاد حلول لقضايا القطاع الصحي وتركه للجان الوساطة من الاختصاصيين في تنصل واضح عن المسؤولية المباشرة لها وفقاً لصلاحياتها او عن طريق وزارة الصحة الولائية والتي قال البيان انها تلعب دور المتفرج رغم ان مطالب المذكرة مهنية ولايحتاج تنفيذها لايام.
وفي السياق لخص الوزير في تصريحات صحفية أمس، المذكرة التي دفع بها الاطباء بولاية الجزيرة في (3) محاور حددها في (تحسين بيئة العمل - حماية الأطباء – والمحور المالي)، وقال (تم تلخيص النقاط في مصفوفة وسيمثل الوزارة فيها مدير عام وزارة الصحة ومدير الطب العلاجي، والان في انتظار رد ممثلي اللجنة المركزية لاطباء السودان).
ولفت الوزير الى حل مشكلة حماية الاطباء بالتنسيق مع قيادة المنطقة العسكرية بود مدني وشرطة الولاية، وابان أن الاتحاد العام لاطباء السودان شرع في سن القانون القاضي بحماية الأطباء، واضاف (يحتاج زمناً وليس بإمكان الوزارة تحديده لأنه من شأن جهات أخرى).
وفي محور تحسين بيئة العمل اشار الوزير للوصول لاتفاق مع اللجنة المركزية بأن يتم حصر المطلوبات وتنفيذ 30% منها فوراً ومباشرة العمل وكسر الاضراب المعلن، على ان يتواصل العمل فى اكمال المتبقي لاحقاً، وكشف عن الفراغ من اجراءات انفاذ تأهيل مستشفى ود مدني التعليمي بمبلغ 8 ملايين جنيه (8 مليارات جنيه بالقديم)، تشمل معدات واجهزة بمبلغ 3 ملايين جنيه بجانب (5) ملايين جنيه للبنية التحتية، وتابع (الآن في مرحلة طرح العطاء)، ونوه الى الفراغ من فرز عطاء اخر خاص بمركز المناظير بمبلغ 57 مليون جنيه (57 مليار جنيه بالقديم).
أما في الجانب المالي فقد اكد وزير الصحة بولاية الجزيرة إجازة اللائحة المالية من قبل وزارة المالية بالولاية والشروع في انفاذها فوراً، وأوضح أن وزارة الصحة انشأت ادارة خاصة بـ (الميزات) تتبع للطب العلاجي لضبط (الميزات) إدارياً والعمل على تهيئتها بالصورة المطلوبة.

الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2928

التعليقات
#1435620 [الساعوري السعران]
5.00/5 (1 صوت)

03-28-2016 09:14 AM
يجب ان يجد هذا الحراك السند من بقية اطباء السودان كل في مكانه ويعلنوا الاضراب للتضامن ولان الحال متشابه عندهم ..

[الساعوري السعران]

#1435453 [مبارك]
5.00/5 (2 صوت)

03-27-2016 11:10 PM
مما لا شك فيه ان الأطباء هم صفوة المجتمع وخيارهم وان كل الثورات العظيمة التي حدثت بالسودان كان للأطباء فيها نصيب الأسد .
أتمنى ان يحذو كل أطباء السودان حذو أطباء ود مدني فالوضع اصبح لا يطاق في كل السودان واستحكمت حلقات الفساد فاصبحنا اما ان نكون او لا نكون .
فعلى كل المتعلمين ان يتضامنوا مع الأطباء ويقفوا معهم وقفة رجل واحد حتى يزيح الشعب السوداني هذا السرطان الذي حل به منذ يونيو 1989 . انهم مجموعة من الحرامية واللصوص واشباه الرجال اغتصبوا الحكم واصبحوا يبيعون كل شيء من الادوية الفاسدة والأغذية المسرطنة وغسيل الأموال وتنزيلها الى بيع أسئلة امتحانات الشهادة السودانية ، ويا للعار حتى أصبحت سمعتنا كسودانيين تحت الأرض من فعائلهم .
فاذا الشعب يوما أراد الحياة فلابد ان يستجيب القدر ولابد لليل ان ينجلي ولابد للقيد ان ينكسر ، واعتقد ان الشعب السوداني سيفعلها مرة ثالثة لأنها ما غريبة عليه ، هذا الشعب المعلم مشهور بالحلم والصبر لكنه اذا غضب فسيحطم عروش الطغاة ، فصدق القائل اتقي غضبة الحليم .

[مبارك]

#1435367 [Abue Ali]
5.00/5 (2 صوت)

03-27-2016 06:10 PM
مطالب مشروعة .... لماذا لم يتضامن بقية أطباء البلاد مع تلكم القضية هل الحال عندهم افضل ؟ اعتقد ان على مدني والجزيرة ان تكون رأس الرمح في القضية السودانية برمتها وتدفع في سبيل ذلك الثمن ( أي قضية التغيير ) وذلك لأسباب كثيرة جدا . ان حدث الحراك في دارفور سوف يوصم بأنه من صنيعة الحركات المسلحة مما يسهل القضاء عليه ويفقده التأييد الشعبي , والشرق ليس بالمكان المناسب لقيادة مقاومة شعبية سلمية .... الشمال هو لاشك مخزن النخب والطبقة والوسطى والرأسمالية , ولكنه ولأسباب الاستقطاب الذي يحدث من الحركات المسلحة لم يحسم امره ولم يجد في عملية التغيير ..... إذن على مدني والجزيرة وهي أيضا الأقرب جقرافيا ان تتولى انطلاق عملية التغيير السلمي عبر استثمار المطالب المشروعة والفئوية وهكذا ... هذا موضوع طويل وما ذكرته رؤوس أقلام

[Abue Ali]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة