الأخبار
أخبار إقليمية
المعادن .. خربانه من كبارا !
المعادن .. خربانه من كبارا !
المعادن .. خربانه من كبارا !


03-28-2016 11:29 AM

محمد وداعة

محكمة جنايات المال العام أدانت مسؤلة سابقة بوزارة المعادن بتهمة أختلاس مليارات الجنيهات ، وجاء الحكم ( السجن سبعة سنوات ودفع مبلغ(2) مليار للوزارة عبارة عن تعويض ، وقضت المحكمة بتغريمها فقط مبلغ (10,000) الف جنيه أو السجن (6) أشهر لأدانتها باختلاس مبلغ (4) مليارات جنيه من الوزارة عن طريق الأحتيال والتزوير وتحويل المبلغ لصالح منفعتها الشخصية ، المحكمة أصدرت حكما فى مواجهة (6) مدانين فى القضية وألزمتهم بدفع غرامة قدرها (50) الف جنيه ، المدانة كانت تشغل وظيفة مدير علاقات عامة وهى وظيفة قيادية فى وزارة المعادن ، فى وقت سابق و فقط قبل شهر من الأن أصدرت محكمة الخرطوم شمال حكما فى مواجهة مدير شركة سودامين الأسبق والزامته بسداد مبلغ (30) الف جنيه وبعدم الدفع السجن عاما ونصف ، المتهم أدين بتبديد (4) مليار ج ، عبارة عن أرباح الحكومة من نشاط شركة سودامين ، مدير سودامين أرتكب مخالفات فى أجراءات الشراء والتعاقد ، مدعيا على الوزير موافقته له فى التصرف فى الشركة ومخالفة القوانين مقابل ( انجاح الشركة )! ،
السيد الوزير السابق كمال عبداللطيف نفى أن يكون أعطى المتهم حق التصرف فى الشركة ومخالفة اللوائح والقوانين الأدارية والمحاسبية مقابل أنجاح الشركة !، وبأفترض أن الاحكام نهائية أو مستأنفة لصالح المتهمين ، فلا ينظر أن تسترد الوزارة الأموال التى تم أختلاسها وتبديدها ، ذلك أن الحكم على مديرة العلاقات العامة أسترجع فقط نظريآ (2.5)مليار من جملة (4) مليار ، والحكم الثانى لم يسترجع شيئا، فقط (30) الف جنيه عبارة عن غرامة و بالعدم السجن (سنه ونصف) فى حالة عدم الدفع ، قضية مديرة العلاقات العامة وأضحة الأركان وكان المتوقع أن تكون الاحكام فيها أكثر شدة وعلى الأقل أسترداد كامل المبلغ المختلس ، وهو مالم يتم ليس قصورا من القضاء أو تساهلا ولكن لأن الأدعاء الذى يمثل الوزارة ، أرادها هكذا ، وفى قضية مدير سودامين ربما تداخلت الأشياء بدرجة جعلت من القناعة الكافية باركان الوقائع المجردة تحتمل عدم اليقين ، وأولها هى عدم مساءلة البنك الذى فتح الحسابات دون أكتمال المستندات القانونية لفتح الحساب ، والأكتفاء بنفى السيد الوزير لادعاءات مدير سودامين دون إجراء مزيد من التحريات ، ليس من شك أن محاكمة أثنين من كبار المسئولين فى وزارة المعادن له دلالات كافية على أنفراط عقد الوزارة ومؤسساتها وأن الوزارة ( خربانه من كبارا)، ،
حسرة وحيرة لعدم قدرة الأليات المتوفرة على أسترداد الاموال المختلسة أو المبددة مما يستدعى أعادة النظر فى القوانين للتركيز على مبدأ العقاب وأسترداد المال المتعدى عليه فى نفس الوقت، لأن السجن وحده ليس كافيا ، ولو كان السجن عقوبة رادعة لما كان عدد ( يبقى حتى السداد) بالالاف ، كذلك يلاحظ أن المدانين هم من كبار قيادات الوزارة وهو مؤشر خطير ، ولو توسع الأدعاء فى إدعائه أو أشتملت التحقيقات على بقية الكبار ربما حينها ينكشف الكثير، المثير، الخطر ،هذا يستدعى تحقيقات واسعة و شفافة تدعى فيها الحكومة عبر اليات ليس من بينها الادارة القانونية للوزارة ،،

الجريدة
threebirdskrt@yahoo.com


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3599

التعليقات
#1435872 [التلب]
5.00/5 (3 صوت)

03-28-2016 02:38 PM
بمناسبة وزارة المعادن هذه .. ويين الشركه الروسيه وويين الدهب بتاعا والزول اﻻسمو الكارورى واﻻتحدى الناس ووعدنا بالدهب والناس قامت باعة غويشات حريمن ودبل العرس وراجين دهب الكارورى ؟؟ واحد صاحبى قال كان عندهم دهيبات خاتنها لى اليوم اﻻسود وقام صدق كلام الزول اﻻسمو الكارورى داك قام باع الدهب وقال لى مرتى زعلانه وقلت ليها يا وليه انتى مجنونه الدهب جاى مش زى دهبك ده .. ده دهب روسى - طبعا اقنعتها بى حكاية دهب روسى ده - واسى قال انا محرج جدا وما عارف اقول شنو وقمت استشرت واحد صاحبى وقال لى قول ليها الناس كلها باعت دهبا واسع نحن كوولنا وكلنا محامى عشان يفتح بلاغ فى الزول اﻻسمو الكارورى داك وفى الوزاره زاتا ونطالب بتعويض كل زول مليار جنيه .. واهو غايتو المكنه دى الى اﻻن مقسمه معاها وكل ما تسألنى اها الموضوع وصل وين اضيف ليها قصص خياليه تؤكد ان اﻻمور تمام ..!!
( هذه قصه خياليه ﻻ اعرف نهايتها .. فمن له خيال فليتمها )

[التلب]

#1435862 [المظلوم]
5.00/5 (3 صوت)

03-28-2016 02:27 PM
ودي كانت من أخوات نسيبة برضو

[المظلوم]

#1435833 [المسلمي]
5.00/5 (2 صوت)

03-28-2016 01:51 PM
دار ابوك كان خربت شيل ليك فيها شلية

[المسلمي]

#1435747 [AAA]
4.97/5 (8 صوت)

03-28-2016 11:48 AM
عرفنا الاختلاس يمارسه الرجال.. اما في الزمن البائس الحقير ده حتى العوين زاحمن الرجال في الاختلاس.. وبالمليارات!!! هع هع هااااع نسوان اخر زمن...شفنا المرأة السودانية مديرة ورئيسة..طبيبة..وضابط شرطة..ووزيرة..كما شفناها ست انداية..وساقطة و**.. لكن بأمانة ما سمعنا بيها مختلسة!!! صحى تعيش كتير تشوف كتير...

[AAA]

ردود على AAA
[الاختشوا ماتو] 03-28-2016 09:25 PM
يا راجل ظلمت ستات الانداية ديل شغالات خدمة يمين وعرق جبين بعدين ديل مسكينات لابعرفن تمكين او تجارة باسم الدين لكن وين من اخوات نسيبة شغالات هبر فى المال العام والواحدم لما تسمع صوتها وتقول ليك هى لله هى لله تفتكر دى من الصحابيات الكانو بسقو المجاهدين فى غزوة احد .الله يقرفكم ويقرفكن يا بقايا قوم لوط يا حفدة ابليس فى الارض .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة