الأخبار
أخبار إقليمية
الحكومة توجه بتحويل فائض الموارد البشرية المقاتلة إلى قوة منتجة
الحكومة توجه بتحويل فائض الموارد البشرية المقاتلة إلى قوة منتجة
الحكومة توجه بتحويل فائض الموارد البشرية المقاتلة إلى قوة منتجة


04-08-2016 06:53 PM

وجه قطاع الحكم والإدارة بمجلس الوزراء، بتحويل فائض الموارد البشرية المقاتلة إلى قوة منتجة. وأكد أهمية إنفاذ برنامج نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج تحقيقاً للسلام والتنمية. واستعرض المجلس برئاسة وزير مجلس الوزراء أحمد سعد عمر، تقرير أداء المجلس القومي لنزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج «2014ــ 2015»، قدمه د. الرشيد هارون وزير الدولة برئاسة الجمهورية، والذي تناول عمليات نزع سلاح المقاتلين وتسريحهم وتحويلهم للحياة المدنية بإدماجهم في المجتمعات وتوفير وسائل عيش كريم تعينهم اقتصادياً وتلبي احتياجاتهم الاجتماعية. وأشاد الاجتماع بالتقرير وأداء المجلس القومي لنزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج، وأمن على أهمية البرنامج في تعزيز العملية السلمية.

الانتباهة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1753

التعليقات
#1441553 [kakan]
0.00/5 (0 صوت)

04-08-2016 11:24 PM
ا
للاسف الشديد لا يتم تناول هذا الموضوع الخطير بالعلمية المطلوبة وتصرف منظمات الامم اىمتحدة ملابين الدولارات للصرف علي دراسات تتعلق بهذا ااموضوع دون ان تحقق اي من هذه الدراسات خيرا علي ارض الواقع لانها تفتقر الي العلمية والمنهجية التي تنظر الي المسرح بوصفه انسانا ضل طريقه الي العسكرية واعادة دمجه تتطلب دراسات نفسية واجتماعية واقتصاديه تؤمن له حياة كريمة وتجعله في مامن من اعودة الي القتال مرة اخري
وكل الدراسات التي اعدها خبراء لصالح منظمات الامم المتحدة دراسات متعجلة يتم جمع المعلومات فيها بواسطة كتبة قليلي المعرفي حتي باهمية الدراسة ويتم طبخ معلوماتها وكتابة تقاىبرها بلغة رفيعة جدا
وتبقي حبيسة الادراج اعادة الدمج ط تتطلب خبراء يعيش الانسان بدواخلهم والوطن في ؤ وجدانهم والمصداقية في قلوبهم قل لي بربك هل يمكن دمج مقاتل في اىمجتمع بدراسة تمنحه الف دولارفقط دون التفكير في تدريبه وتاهيله ومعالجة حالته الاجتماعية وفي نظري ومقاباتي الخاصة لمجموعات مقدرة منهم رايتهم جميعا يتوقون ز للحضور الي ؤ الخرطوم لممارسة اعمال هامسية ستعينهم علي العودة الي القتال مرة اخري ولو ضد مجموعاتهم الاولي
كعكعان
احد خبراء دراسات اعادة الدمج

[kakan]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة