الأخبار
منوعات
الغذاء وامراض العيون
الغذاء وامراض العيون
الغذاء وامراض العيون


04-12-2016 11:26 AM
د.مازن سلمان حمود ---ماجستير تغذية علاجية ---جامعة لندن


يؤدي نقص فيتامين A عند الأطفال في السنوات الخمس الأولى من أعمارهم إلى حدوث أمراض عدة في العين . ومن أهم هذه الأمراض:
جفاف العين xerophalmia
هذا المرض يحدث نتيجة لنقص في تناول فيتامين A حيث يكون الجفاف ملازماً لملتحمة العين، ومنها ينتشر الجفاف إلى قرنية العين، مما قد يؤدي إلى حدوث تقرح في القرنية .
وفي الحالات الشديدة من مرض جفاف العين يحدث تلين في القرنية، وهذا التلين إن لم يعالج فوراً فإنه يؤدي إلى الاصابة بالعمى .
كما أن الاصابة بتلين القرنية تحدث أيضاً نتيجة لنقص تناول البروتين والطاقة الغذائية المتناولة . أما فقدان النظر فإنه يحدث للأطفال بين سن 2-5 أعوام من حياتهم . ويحدث مرض جفاف العين عندما لا يكون الغذاء المتناول للطفل محتوياً على حليب كامل الدسم ومنتجاته ويحتوي كذلك على كمية قليلة من الخضراوات الطازجة والفواكه، وهذا ما يؤشر إلى نقص كبير في تناول فيتامين A . إن مرض جفاف العين وتلين القرنية يحدثان في السنة الأولى من عمر الأطفال الذين يتناولون الحليب الصناعي، غير أن هذين المرضين نادراً الحدوث عند الأطفال الذين يتناولون حليب الأم .
جفاف الملتحمة:


الملتحمة تكون جافة وسميكة ومتجعدة وتظهر فيها بقع ملونة تضفي على الملتحمة منظراً ضبابياً للعين، وتنتشر هذه البقع في جميع أنحاء الملتحمة .
وقد تحدث هذه التغيرات نتيجة لتعرض العين إلى وهج عالٍ وقوي، والتعرض إلى الغبار والالتهابات، كما تحدث عند وجود نقص فيتامين A خصوصاً عند الأطفال تحت الخمس سنوات من عمرهم .
جفاف القرنية:


عندما يمتد الجفاف من الملتحمة إلى القرنية فإنه يعطي القرنية الشكل الباهت والضبابي غائم وتفقد القرنية لمعانها أو بريقها، وهذا التغير يكون نتيجة لنقص في فيتامين A .
ومرض جفاف القرنية قد يتطور إلى مرض تليف الملتحمة .
تلين الملتحمة:


يحدث هذا المرض بصورة مفاجئة وسريعة بعد الإصابة بجفاف القرنية، حيث يحدث تلين وانحلال أو ذوبان القرنية، وهو ما يعرف في أمراض العيون بنخر انمياعي colli quative necrosis . وهذه الحالة يجب أن تعالج فوراً لأن تأثر قسم من القرنية يؤدي إلى تقرح القرنية والتهابها مما يؤدي إلى حدوث ندب أو أثر في القرنية، كما تكون القرنية معتمة عتامة القرنية وعند عدم المعالجة تلين الملتحمة، فإن ذلك يؤدي إلى العمى .
جفاف قاع العين:


يحدث هذا المرض للأطفال في عمر الدراسة الابتدائية عندما يشكون من نقص فيتامين A وعند فحص قاع العين بالمنظار الطبي نجد نقاطاً بيضاء أو صفراء اللون في قاع العين منتشرة حول الأوعية الدموية في العين .
نقاط بتوتس:
وهي صفائح بيضاء أو رمادية لماعة تحدث في الملتحمة وتحدث نتيجة لنقص في فيتامين A .
القرنية الدموية:


في هذا المرض تبدأ شعيرات دموية تخترق القرنية، وتكون هذه الشعيرات الدموية غير واضحة للعين المجردة ولكن يمكن رؤيتها بجهاز خاص للعين حيث تظهر عتامة بيضاء ورمادية اللون في سطح القرنية .
والمريض يشكو عادة من حرقة في العين . وتكون الرؤية غير واضحة غامضة كما تحدث زيادة في الدمع ورهاب الضوء خوف من الضوء . وهذا المرض قد ينتج عن نقص فيتامين B2 رايبو فلافين.
ندب القرنية:


هذه الندب عبارة عن رقعة غير شفافة معتمة بيضاء اللون في القرنية تحدث نتيجة شفاء لتقرح قديم للقرنية .
ويتأثر النظر بصورة كبيرة بهذا المرض اعتماداً على حجم الندب الحادثة في القرنية . والسبب في ذلك عادة هو نقص فيتامين A، وفي حالات أخرى تكون الأسباب مرضية تصيب العين .
عشى الليل "عشو ليلي":


العشى الليلي أو انعدام الرؤية في الظلام من الأمراض المهمة لنقص فيتامين A عند الأطفال .
فوجود الرتينول فيتامين A في العين ضروري جداً لعملية تحول الروديسين خلال الظلام والتعود عليه .
وعند نقص فيتامين A نجد الأطفال يفقدون خاصية الرؤية في الظلام . ويوجد فيتامين A على شكلين:
الرتيفول: وهو مادة صفراء فاتحة تذوب في الشحم ولا تذوب فيالماء وتقاوم في درجات الطبخ الاعتيادية لكنها تتأكسد وتتمزق عندما يتعفن دهن الطبخ في الدرجات الحرارية العالية .
أو عند عدم وجود فيتامين E .
أو عند تكرار الطبخ في الدهن نفسه مرات عدة .
أما النوع الثاني فهو الكارتينويد: ويوجد 100 نوع منه، والنوع الغالب هو بيتا- كاروتين الموجود في الجزر والخضراوات الصفراء والحمراء اللون وفي بعض الفواكه . وللجسم قابلية تحويل الكاروتين إلى رتينول والاستفادة منه على شكل فيتامين A .
المصادر الغذائية لفيتامين A


الرتينول موجود في الحليب والزبدة والجبن وصفار البيض والكبد وفي الاسماك البحرية . اما الكاروتين فهو موجود في الخضراوات الخضراء اللون خصوصاً الخضراوات ذات الألياف .
كما يوجد أيضاً في الخضراوات ذات اللونين الأصفر والأحمر .
ويكثر الكاروتين بصورة خاصة في الجزر .
وقد اقرت منظمة الصحة الدولية كمية فيتامين A التي يحتاج الجسم إليها للشخص السليم في اليوم الواحد بحدود 750 مايكروغرام/اليوم، وهذه الكمية تمنع حدوث الاصابة بأمراض العيون والأصابة بالعمى، كما تساعد على نمو الطفل . والجدول الآتي ويضح أهم المواد الغذائية الحاوية على فيتامين A:
الوقاية من أمراض العيون


1- يجب على المرأة الحامل تناول الخضراوات ذات الألياف أو تناول حبوب فيتامين A في فترة الحمل والرضاعة . وهذا يساعد الجنين على زيادة خزين الكبد من فيتامين A .
2- إعطاء الطفل في فترة تكوّن العظام، خضراوات خضراء ذات ألياف أو عصير برتقال طازج أو قطرات فيتامين A .
3- في حالة وجود تليف القرنية من المفضل اعطاء جرعة 60 ملغم من الرتنيفول للأطفال .
4- معالجة الحالات المرضية للعيون سواء الالتهابات الفيروسية أو البكتيرية والتراخوما والجدري، والأمراض الزهرية والسفلس والوراثية والتي تعتبر من المسببات لحدوث العمى .
5- مرض السكري ومضاعفاته من الماء الأبيض والماء الأزرق من الأسباب الرئيسية لحدوث العمى لدى الكبار .
6- تشجيع الأطفال والكبار على تناول الجزر الذي يحتوي على كمية غنية من فيتامين A للوقاية من أمراض العيون.

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1807


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة