الأخبار
أخبار إقليمية
بالصور: قصة بطل جامعة الخرطوم المجهول..
بالصور: قصة بطل جامعة الخرطوم المجهول..
بالصور: قصة بطل جامعة الخرطوم المجهول..


04-14-2016 07:37 PM
تقدمت احدى عربات الكجر مسرعةً باتجاه الطلاب محاولةً دهسهم.. وعلى متنها كان يقبع بعضٌ من الفاقد التربوي الذين صاروا في زمن الغفلة والانحطاط هذا شرطة.. يطلقون فاحش القول وبذيئ الكلام على طلاب العلم وطالباته، ويمطرونهم بقنابل الغاز والرصاص.. دب الفزع وسط الطلاب وتخلخلت بعض صفوفهم.. فبرز من بينهم هذا الطالب بجسده النحيل وصدره العاري.. مسلحاً بايمانه بعدالة قضيته وقضية شعبه.. تقدم نحوهم في ثباتٍ لا يبالي.. حتى اذ قاربهم أمطرهم بحجارة كأنها من سجيل.. ما أخطأ حجرٌ هدفه أبداً.. انطلقت زغرودةٌ من بين صفوف الطالبات لأخو البنات هذا.. فاقشعرت الأبدان.. وصارت الدماء في عروق الشباب تغلي.. وما هي الا لحظةٌ وانقض أسود الجميلة مزمجرين على الكجر.. يحكي لي الراوي انهم كانوا كالسيل العرمرم.. يأخذ كل ما في طريقه.. يطلقون الحجارة باتجاه الشرطة كأنها قذائف.. هتافهم يهز الأرض هزاً.. فدب الذعر في قلوب المرتزقة وارتجفت أجسادهم.. وما هو الا لمح بصرٍ الا وقد اطلقوا سيقانهم للريح مولين الأدبار.. فدار سائق العربة بسرعةٍ جنونية حتى كاد أن يقلبها، ثم انطلق بها بعيداً عنهم وما هي الا ثواني معدودة حتى توارت عن الابصار.. فتعالت هتافات النصر وأُعلن شارع الجامعة أرضاً سودانيةً محررة من دنس أبوات العسكر واللحى الشيطانية.. سارع الطلاب لتأمين مداخل شارع جامعتهم بالحواجز والمتاريس.. أما بطلنا الصغير فاختفى وسط صفوف زملائه دون أن يتمكن الراوي من مصافحته وتوثيق صورةٍ له عن قرب.. قال لي كنت اتمنى ان اسأله من أنت؟؟! فقلت له انا شخصياً عرفته،، فسألني من هو بالله عليك؟؟! فقلت له: سوداني أصيل،، ود أبوه وراضع لبن أمه.. هذا البطل كامنٌ بداخل كل سوداني وسودانية.. ينتظر للخروج دعوة داعي الفداء.. وحتماً لن يخن..
هذه الأرض لنا..
فليعش سوداننا علماً بين الأمم
image

image

الا الجميلة - فيسبوك


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 15462

التعليقات
#1445153 [ابوالوليد]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2016 04:00 PM
بطل،مناضل!!!نسمع بين الحين والآخر ،،،قول بتاع تمباك،،،شربة،،،وين البطل وين البطيخ

[ابوالوليد]

#1445105 [بجاوي]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2016 02:02 PM
الوقفة الشرسة للطالب اخافت نظام الجبهة الاسلامية الطفيلي الفاشي لو كان مثل هذه الوقفة وقفة من قبل بواسطة مزارعي مشروع الجزيرة وعمال وموظفي سودان لاين والخطوط الجوية والنقل النهري وغيرها من ممتلكات الشعب التي بنيت بالعرق والدم وثمين التضحيات لما تجرا النظام لبيع شبر من ارض السودان لكن خنوعنا من نظام لصوصي مدجج بالسلاح هي التي جعلته يتمادي ويتغول على حقوقنا ويبيع ممنلكات الشعب بالمزاد العلني و يا طلاب جامعة الخرطوم يا معلمين لكم من التحايا والوقوف احتراما.

[بجاوي]

#1444844 [جركان فاضى]
4.00/5 (5 صوت)

04-14-2016 09:22 PM
نصيحة غالية لاهلنا فى شمبات وفى ام دوم وفى المعمورة وفى الرياض....وفى كل مكان فيه ميدان مغرى...اذا نجحت الانقاذ فى بيع جامعة الخرطوم فسوف يسهل عليها الامر وتبيع جميع الميادين فى لحظة واحدة...فعليكم الخروج لدعم ثوار جامعة الخرطوم ...فاذا تغدوا بالجامعة حتما حيتعشوا بيكم

[جركان فاضى]

#1444819 [مبارك]
3.00/5 (3 صوت)

04-14-2016 08:39 PM
دورية الكجر .. عربية الكجر ..جفلت الحمار وطوّح زي حجر ..وعم عبد الرحيم إتلافا القطر ..فتاح يا عليم .. سال الدم مطر ..جرتق للتراب .. منشور بي كتاب ..روشتة وجواب .. وماهية شهر ..مفتاح آب غراب .. أورنيكين سهر ..
جنب لبدة حمار مقطوعين ضهر ..عم عبد الرحيم يا كمين بشر ..صحي الموت سلام ..
ما يغشاك شر.

[مبارك]

#1444812 [ابو صلاح]
3.00/5 (5 صوت)

04-14-2016 08:03 PM
المشكلة فى ديناصورات السياسة السودانية ياتون من فنادقهم ليسرقوا ثورات الشباب من احزاب اقطاعية واحزاب ليست لديه رؤية متكاملة بالنهوض بالوطن حتى الاحزاب فى داخلها لاتؤمن بالديمقراطية والحل يكمن فى اتحاد القبائل السودانية الاصليه بالنهوض بالوطن لانها تكون اكثر غيرة للوطن وهذا ليست دعوة للقبليه بقدرما دعوة لبناء ارضية صلبة نتمكن من بناء دولة مؤسسات وليس دولة احزاب وحتى الان الاحززاب ترسل شعارات التنديد دون ان يحرك جماهيرها للدعم الطلاب

[ابو صلاح]

ردود على ابو صلاح
[الحريه قبل الخبز احيانا] 04-15-2016 11:10 AM
عشان الديناصورات ما يسرقو البديل انت وانا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة