الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان من هيئة جامعة الخرطوم - مكتب الطلاب العام حركة ( حق )
بيان من هيئة جامعة الخرطوم - مكتب الطلاب العام حركة ( حق )



04-15-2016 01:04 PM
حركة القوى الجديدة الديمقراطية حق
مكتب الطلاب العام
هيئة جامعة الخرطوم
بيان حول أحداث جامعة الخرطوم

*قدم طالبات و طلاب جامعة الخرطوم خلال اليومين الماضيين مأثرة خالدة في الشجاعة و الإتحاد و التفاني في خدمة القضايا العامة و درسا واضحا في كيفية التعامل مع سلطة الجبهة الإسلامية الإنقلابية ، السلطة التي سرقت الوطن بليل بهيم و ها هي تعرضه للبيع نهاراً ، إن التصدي البطولي و العمل الجماعي المتناسق و المنظم يبشر بفجرِِ جديد جذوة شروقه الطلاب و رأس رمحه المنطلق ، و هاهي سلطات الإنقلابيين تمشي خطوات في مخطط فصل إقليم دارفور بإقامة الإستفتاء الإداري للإقليم .

الطالبات و الطلاب الرفيقات و الرفاق :
*إن الرغبة الحكومية في بيع ركائز مؤسسات الدولة و تمليكها لأجانب ما هي إلا محاولة بائسة لفك خناق فشل دولة الجبهة الإسلامية في وجه متطلبات الحياة الكريمة و الهروب منها للأمام ببيع ممتلكات الشعب السوداني كي تمثل مهربا نقديا مؤقتا أمام آلة إبتلاعهم و فسادهم الضخمة ، بدأت بسودانير و مشروع الجزيرة و السكة حديد و هاهي تمد مخلبها المسموم لتختطف جامعة الخرطوم ، إنه لمن الواضح أن صمتنا الطويل طوال كل عمليات البيع المستمرة هو الذي يحفزهم للمزيد ، و طالما أننا نطقنا اليوم في الجامعة فلن نصمت مرة أخرى أبدا و ليكن شعارانا قبل كل شيء أن يسقط نظام الجبهة الإسلامية لنحافظ على ما تبقى لنا من وطن .

الطالبات و الطلاب الشرفاء :
*لقد ظلت على الدوام العقلية الأجرامية هي التي تدير بها الجبهة الإسلامية و تجابه بها مسيرات الطلاب الغاضبة و تفرغ بها رصاصها في صدورهم العارية ، و ليس سبتمبر ببعيد ، إن إقتحام أمن الجبهة الإسلامية للحرم الجامعي صار أمراً مكرورا و تعديا صريحا على حرمة المؤسسة الجامعية و لم يتبقى للطلاب إلا تصعيد دفاعهم عن أنفسهم في مجابهة هذا الصلف و العنف أولا و في مواجهة دعاوى بيع الجامعة و الوطن ككل ثانيا ، و من ثم فإننا ندين الإعتقالات التي حدثت للطلاب و الطالبات ليلة البارحة و نحمل جهات الأمن التابعة للجبهة الإسلامية مسئولية صحتهم و سلامتهم و نطالب بإطلاق سراحهم فورا ، و نود أن نعلمهم أن إعتقال أي طالب أو طالبة ما هو إلا دافع و محفز لمزيد من التصعيد على الأصعدة مع أمن الجبهة الإسلامية .

الطالبات و الطلاب الرفيقات و الرفاق :
إن قضية سلامة و أمن الطلاب هي أمر يضع إدارة الجامعة على المحك و لا نستثنيها من التواطؤ مع الأمن في حدوث أي مكروه لأي طالب ، و نتهمها صراحة بمعاونة الأمن لجهة أنها سمحت له أولا بإنشاء وحدات جهادية داخل سوح الجامعة و ثانيا بتسليمه إدارة الداخلية عبر واجهته صندوق دعم الطلاب ، و نحن نطالب الإدارة فورا بتفكيك الوحدات الجهادية و إعادة إدارة الداخليات للجامعة و عودة إدارة الحرس الجامعي لإدارة الجامعة و فصله من أي تدخل جهة خارجية نعلم بتبعيتها لأمن الجبهة الإسلامية لكي نضمن إستقرار الجامعة و العام الدراسي ، و كما نكرر مطالبتنا الدائمة بعودة الإتحاد .

الشعب السوداني :

لقد ظل على الدوام طلاب الجامعات هم رأس رمح التغيير في السودان و نعلم و تعلمون أن سيأتي يوما نهب فيه خفافا لإسقاط النظام كلنا يد بيد و ما معركة الجامعة إلا تذكير للأوغاد بأن لهذا الوطن من يقفون خلفه ، لقد عمدنا في الجامعة إلى تكوين تنسيقيات بين الكليات لتفعيل و ترتيب العمل المشترك و يحدونا أمل كبير بأن يكون هناك تنسيق أكبر لكل السودان بين كل السودانين يرتب و ينظم ليوم نصرنا القادم .

مكتب الطلاب العام
هيئة جامعة الخرطوم
أبريل 2016


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 6288


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة