الأخبار
أخبار سياسية
أردوغان مهددا الأوروبيين: تحتاجون الينا أكثر من حاجتنا اليكم
أردوغان مهددا الأوروبيين: تحتاجون الينا أكثر من حاجتنا اليكم
أردوغان مهددا الأوروبيين: تحتاجون الينا أكثر من حاجتنا اليكم


04-19-2016 11:38 PM




الرئيس التركي يلوح بورقة اتفاق الهجرة مع بروكسل في محاولة لاحتواء الانتقادات الأوروبية لانتهاكاته المتواصلة لحقوق الانسان والحريات.


ميدل ايست أونلاين

ابتزاز تركي للشركاء

انقرة - اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء ان الاتحاد الاوروبي بحاجة لتركيا اكثر مما هي بحاجة اليه وذلك في خطاب القاه في انقرة ندد فيه ايضا بتقرير البرلمان الاوروبي الذي نشر الاسبوع الماضي معتبرا اياه "استفزازيا".

وقال الرئيس التركي "الاتحاد الاوروبي بحاجة لتركيا اكثر مما هي بحاجة اليه" فيما يلقي رئيس الوزراء احمد داود اوغلو في الوقت نفسه كلمة امام مجلس اوروبا في ستراسبورغ.

واضاف "في وقت تمر فيه علاقاتنا مع الاتحاد الاوروبي في مرحلة ايجابية في ما يتعلق بالمهاجرين وفتح بعض فصول الانضمام الى الاتحاد الاوروبي او حتى اعفاء من تأشيرات دخول، فإن اصدار تقرير كهذا يعتبر استفزازيا".

وكان النواب الاوروبيون اسفوا في تقريرهم لـ"تراجع استقلالية السلطة القضائية وحرية التجمع والتعبير واحترام حقوق الانسان ودولة القانون".

وتابع أردوغان "يجري الاهتمام بثلاثة ملايين شخص في هذا البلد من اجل عدم ازعاج الاوروبيين هل ورد شيء من هذا القبيل في التقرير؟ كلا".

ويأتي التصعيد التركي بينما يواجه أردوغان انتقادات دولية بسبب حملة القمع التي يشنها منذ توليه الرئاسة بحق معارضيه خاصة منهم الأكراد وبسبب قمعه لحرية الصحافة والتعبير.

وعادة ما يتجاهل الرئيس التركي تلك الانتقادات إلا أنه هذه المرة ردّ بقوة ملوحا على ما يبدو بورقة الهجرة في ضغط متواصل على أوروبا للتوقف عن انتقاده.

وليست هذه المرة الأولى التي يهاجم فيها أردوغان الاتحاد الأوروبي مستغلا هواجسه الأمنية والاقتصادية من موجات اللاجئين.

وتعد تركيا نقطة عبور رئيسية لآلاف المهاجرين وأتاح الاتفاق الأخير مع الاتحاد الأوروبي تقليص عدد الوافدين بحرا الى الدول الأوروبية.

ولوحت تركيا الاثنين على لسان وزير خارجيتها مولود تشاووش أوغلو بإلغاء اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن كبح الهجرة ما لم يف الاتحاد بتعهداته في الاتفاق.

وتحاول أنقرة الضغط على أوروبا لتحقيق المزيد من المكاسب المالية والسياسية ضمن سياسة ابتزاز انتقدها مسؤولون أوروبيون بشدة.

وأدلى تشاووش أوغلو بهذه التصريحات في البرلمان ردا على انتقادات من المعارضة بشأن سياسة الحكومة إزاء سوريا والتي تشمل الاتفاق الذي توصلت اليه مع بروكسل في مارس/اذار والذي يهدف إلى وقف تدفق المهاجرين السوريين على أوروبا.

وقال في كلمته "الاتفاق الذي أبرمناه مع الاتحاد الأوروبي في غاية الوضوح. نريد لهذه المأساة الإنسانية أن تنتهي ولمواطنينا السفر بدون تأشيرة دخول وللاتحاد الجمركي أن يحدث."

وأضاف "إذا لم يف الاتحاد الأوروبي بتعهداته بما في ذلك اتفاق المهاجرين سنلغي الاتفاق."

وابرمت انقرة والاتحاد الاوروبي في 18 مارس/اذار اتفاقا مثيرا للجدل لوقف تدفق المهاجرين الى اليونان انطلاقا من السواحل التركية ينص خصوصا على اعادة مهاجرين يصلون بشكل غير شرعي الى الجزر اليونانية.

وفي المقابل، يقبل الاتحاد الاوروبي مقابل كل سوري يعاد الى تركيا، لاجئا من تركيا بحدود 72 الفا.

ورفعت أنقرة خلال الاتفاق سقف مطالبها المالية من 3 الى 6 مليارات يورو.

وسيزور رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك ونائب رئيس المفوضية فرانس تيمرمانس والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل السبت مخيم لاجئين في غازي عنتاب (جنوب تركيا) في اطار متابعة هذا الاتفاق.

وقال ناطق باسم المفوضية الاوروبية من جانب اخر الثلاثاء ان المفوضية "ستعتمد غدا الاربعاء تقريرا حول تطبيق اعلان الاتحاد الاوروبي- تركيا".


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3501


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة