إلا السُكَر
إلا السُكَر


04-19-2016 11:36 AM
هنادي الصديق

* كنت من أكثر الموقنين بأن قرار تحويل بعض كليات جامعة الخرطوم جاء في هذا التوقيت تحديداً لشئ في نفس النظام، رغم قناعتي الراسخة بأن قرار البيع قائم ولا رجعة فيه مهما أنكر المكابرون، ولكن المعروف عن هذا النظام (مكشوف الأوراق) للكثيرين أنه كلما أراد تمرير أجندة ما، اختلق فتنة ليشغل بها المواطن و(يقوِّم) نفسه ويتركه في قمة (الردحي) لينجز المهمة بنجاح والتي لن ينتبه لها المواطن في غمرة انفعاله إلا بعد زوال المؤثر.
* هذا بالضبط ما حدث، حيث تفاجأ المواطنون في غمرة انشغالهم بأحداث جامعة الخرطوم وإشعال الفتنة المفتعلة بارتفاع مفاجئ وخرافي في أسعار السكر.
* النظام وعبر (حكومة البصمة)، يفعل بالشعب ما يريد، والزيادة في أسعار السكر جاءت في توقيت حرج والكل يترقب قدوم شهر رمضان ويراجع حساباته (التي لن تظبط أبداً) لتوفير متطلبات الشهر الكريم والتي أهمها على الإطلاق ولا غنى عنها نهائياً هي سلعة السكر.
* زيادة السكر وغيرها من الزيادات السابقة واللاحقة، لا تجد ما يوازيها من زيادة في المرتبات ولا الحوافز، ما ينعكس سلباً على المواطن ويرفع من وتيرة الغضب المتزايد على النظام الذي بات كمن يحفر (قبره) بيده.
* الأمر لن يقف عند هذا الحد، ولا عند سلعة السكر، الأيام القادمة ستشهد زيادة في أهم سلع الشهر الكريم، وستشهد قطوعات في الكهرباء والمياه، ولأن المواطن لا قدرة له على منازلة الأسعار ولا النظام في الشهر الكريم، فبالتالي ستكون الفوضي وعدم الرقابة على السلع هي المسيطر خلال الفترة القادمة خاصة في شهر رمضان.
* وكما قال أحد البرلمانيين أن (الأبراج العاجية) لم تدع فرصة للمسؤولين للإحساس بمعاناة المواطن، لأنه وبكل بساطة يجد كل ما يحتاجه و(ما لا يحتاجه) في متناول يده من سكن مريح وسيارات فارهة وسلع تموينية مدعومة ومجانية، فمن البديهي إذاً أن يكتفي بما يجده ولا حاجة له للوقوف على أحوال (رعاياه).
* المواطن لا قبل له بهذه الزيادات غير المبررة، وما لم يكن هناك وقفة جادة من المواطنين بالأحياء ومن لجانهم الشعبية (إن كان فيها خير)، فسيستمر الوضع وسيستمرأ المسؤولون إذلال المواطن وسحقه وسحله بهذه الزيادات والفوضى العارمة التي ضربت الاقتصاد السوداني والمواطن في مقتل.
* في السابق كنا نردد في أمثالنا أن (السكات علامة الرضا)، ويبدو أن الحكومة (صدقت هذا المثل القديم جداً)، وباتت تتعامل معه على أنه أمر مسلم به، فتضرب يمين وتقسم شمال وتجمع غرب وتطرح شرق في المواطن، وهو لا حول له ولا قوة.* ونحن كنا نعجب جداً بالمثل القائل (إحذر الحليم إذا غضب)، وعلى الحكومة أن تعي هذا المثل جيداً وتتعامل معه بحسب مضمونه لأن الشعب السوداني أضحى (حليماً جداً) بفعل سياساتها الفاشلة.
* وغضبة الحليم لن يجدي معها نفعاً وطبطبة، والوضع الطبيعي أن تتم المعالجات قبل أن تتفاقم، وعلى (مسلمي) الحكومة أن لا ينسوا أن الإسلام دين يسر وليس عسراً، إن كان في قلوبهم ذرة إيمان، ولن أقول إسلام.
الجريدة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3823

التعليقات
#1447882 [قول الحق]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2016 03:58 PM
الاقتيالات هي الحل الوحيد للسودانيين عليهم ان يعملوا لذلك فقط لاتزعجوا انفسكم يجب ان تتحول المعركة الي الداخل انتهي.

[قول الحق]

#1447504 [ود يوسف]
5.00/5 (3 صوت)

04-20-2016 06:57 AM
هذا شعب خانع وليس حليم ...

[ود يوسف]

#1447326 [هميم]
1.00/5 (1 صوت)

04-19-2016 06:33 PM
أما أنا فأتعجب من جرأة البشير وعصابته على الله ومن حلم الله عليهم

[هميم]

#1447205 [علي الضو حمد النيل]
1.50/5 (2 صوت)

04-19-2016 02:20 PM
سؤال للاخSHAMSهل انت سوداني تدعو الناس لثورة يصل فيها الدم الركب نسال الله العفو والعافية يعني عاجبك الحاصل في الدول العربية اتقي الله وكن مع الصادقين

[علي الضو حمد النيل]

ردود على علي الضو حمد النيل
[سوداني] 04-21-2016 12:18 AM
للمدعو \على الضو

وشنو الفرق بين وضع السودان ووضع الدول العربية المدمرة ؟؟ بالعكس هم أفضل منا بكثير . فالسودان ( الهانىء ) كل يوم يشهد قتل و تشريد و زيادة أسعار و غلاء ووباء

كفاك نفاقا

European Union [ود الزين] 04-19-2016 08:09 PM
على اساس انه الثورات الفاتت لمن حصلت عندنا الوضع بقى زي الدول العربية؟! انت عاجبك الوضع الحاصل دا بلد تتباع بالقطاعي وحال اقتصادي متدهور ودا كلامك, ثم تاني سؤال هو وضعنا هسي فرقه شنو من باقي الدول المدمرة اسعار كل شهرين زايدة وناس قاعدة تموت ومافي زول عارف عددهم كم ولا الحصل ليهم شنو فبالله قل خيرا او اصمت


#1447181 [وداغبش]
1.50/5 (2 صوت)

04-19-2016 01:42 PM
اديلم عفيت منك آل منطط عينيك ...

[وداغبش]

#1447179 [ودالباكرية]
1.50/5 (2 صوت)

04-19-2016 01:37 PM
الشكيه من غير الكريم مزلة والله من كترة العبرة ماخنقاني قالبني النظمي وعلي كل حال اللة يكون في العون

[ودالباكرية]

#1447164 [سوداني حتى النخاع]
2.75/5 (5 صوت)

04-19-2016 01:12 PM
أكاد أجزم أن هؤلاء الكيزان استمرأوا الخداع ،واستغلوا صمت الشعب المغلوب على أمره، على قراراتهم التي تثقل كاهل شعبنا الكريم وتزيد من معاناته.لكن عليهم أن يعلموا جيداً أن للصبر حدود.
"فلا بد لليل أن ينجلي ولايد للقيد أن ينكسر"!!!

[سوداني حتى النخاع]

#1447126 [shams]
3.50/5 (5 صوت)

04-19-2016 12:09 PM
اختي الفضلي لك التحيه. اهل النظام في سكرتهم يعمهون ولا يحفلون كثيرا بالمواطن البسيط قد جفت مدامعنا وبحت حلوقنا من تاليب الراي العام في ان الوضع الراهن بات يقتضي ثوره تقتلع هزا النظام وزبانيته ولكن لا حياة ولا ثمة دم في الشعب الفضل الزي ظل يتلزز هو بمعاناته قبل جلاديه اطلعوا ياناس خلوها ثوره حمراء واليصل الدم الركب والتولع ما تفضل عقاب لروح ولكن اه اه لو الاهه تفيد مجروح .

[shams]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة