الأخبار
أخبار إقليمية
حكومة جنوب السودان توافق على مطالب مشار بشأن الأسلحة والجنود
حكومة جنوب السودان توافق على مطالب مشار بشأن الأسلحة والجنود
حكومة جنوب السودان توافق على مطالب مشار بشأن الأسلحة والجنود


04-22-2016 08:30 PM
جوبا (رويترز) - قالت حكومة جنوب السودان ووسيط المفاوضات يوم الجمعة إن الحكومة توصلت لاتفاق بشأن الأسلحة التي سيسمح لزعيم المتمردين ريك مشار بجلبها للعاصمة لدى عودته في إطار اتفاق سياسي لينتهي بذلك خلاف أدى لتأجيل الاتفاق هذا الأسبوع.

يأتي الإعلان بعد تأجيل عودة مشار أكثر من مرة منذ توقيع اتفاق السلام في أغسطس آب الماضي وتزايد إحباط المجتمع الدولي من طرفي الصراع بعد أكثر من عامين من القتال الذي مزق هذا البلد.

وكان مقررا في وقت سابق هذا الأسبوع أن يعود مشار الذي سيشغل منصب نائب الرئيس سلفا كير في حكومة انتقالية لكن عودته تأجلت مرة أخرى بسبب خلاف على القوات والأسلحة التي سيكون بوسعه اصطحابها معه.

واقترحت اللجنة المشتركة للمراقبة والتقييم- التي تضم قوى غربية وممثلين أفارقة وغيرهم- السماح لمشار باصطحاب 195 من أفراد قواته وهو جزء من قوة جرى الاتفاق عليها في اتفاق السلام بالإضافة لكمية محدودة من الأسلحة.

وقبل المتمردون الاتفاق الذي طرح يوم الخميس لكن الحكومة اعترضت على بعض الأسلحة المذكورة وبينها قذائف صاروخية قبل أن تعود وتقبل بها يوم الجمعة.

وقال المتحدث الحكومي مايكل ماكوي إن الحكومة قبلت بهذه البنود "على أن تنفذ فورا."

وقال فيستوس موجاي رئيس اللجنة المشتركة للمراقبة والتقييم في بيان "أرحب بهذا التنازل من طرف الحكومة" بعدما هدد في اليوم السابق بأنه سيسعى لاستصدار "رد ملائم" من قبل مجلس الأمن إذا لم يتم التوصل لاتفاق.

وقال موجاي رئيس بوتسوانا السابق "لا يمكن تحمل أي تأجيل آخر." وطالب موجاي بعودة مشار يوم السبت.

لكنه قال إن توقيت ذلك يعتمد على الاتفاق على العتاد وعدد الجنود ليتسنى لمشار العودة يوم الاثنين المقبل على أقصى تقدير.

ويخشى وسطاء عملية السلام انهيار اتفاق السلام الهش إذا لم تطبق بنوده بسرعة وتحل الخلافات بين مشار وكير.

وأشعلت إقالة كير لمشار من منصبه كنائب للرئيس فتيل الأزمة في 2013 وتحولت لصراع مسلح في ديسمبر كانون الأول من نفس العام. وتسببت الاشتباكات في مقتل الآلاف ونزوح أكثر من مليوني شخص عن منازلهم.


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 8725

التعليقات
#1448982 [اليوم الأخير]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2016 11:02 AM
نفس برنامج مصالحة النميري ، كل مرة الناس تتوقع الشريف الهندي و في النهاية مات قبل أن يحضر إلى السودان.

[اليوم الأخير]

#1448909 [zahgan]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2016 07:23 AM
There is no harmony between the two , they must be stupid to beleive they could achieve somthing , they both play the mouse and cat game and the innocents pay the price , the war betwwen the two is still on dont kid yourselves people .

[zahgan]

#1448879 [sudanii]
5.00/5 (1 صوت)

04-23-2016 05:17 AM
جيش النوير و جيش الدينكا
عداوة غبية يستعملها من يريد
استعمار الجنوب بافراغه من السكان
بعد افراغه من المحاربين
انتبهوا لبلادكم

[sudanii]

#1448817 [علي هولندا]
1.00/5 (1 صوت)

04-22-2016 10:18 PM
نقلت بعض وكالات الانباء ان رياك مشار سوف يصل الي جوبا يوم السبت الموافق 23.4.2016 ، ان صح الخبر فهذا يعني ان تنفيذ اتفاقية السلام قد انتقل الي مرحلة اخري اكثر صعوبة من المراحل السابقة ، مرحلة المواجهة والعمل من الداخل...مرحلة تحتاج الي قدر كبيرمن الحكمة والمرونة وضبط النفس من طرفي النزاع....فان فلت الامر هذه المرة ستكون العواقب وخيمة خصوصا ان هنالك جيشان داخل العاصمة بكامل عتادهم ...علي المجتمع الدولي ان يتحسب لكل الاحتمالات...نتمي ان يعم السلام والاستقرار في جنوب السودان.

[علي هولندا]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة