الأخبار
أخبار إقليمية
الموتمر السوداني بيان سياسي حول إعلان نتائج إستفتاء دارفور
الموتمر السوداني بيان سياسي حول إعلان نتائج إستفتاء دارفور
الموتمر السوداني بيان سياسي حول إعلان نتائج إستفتاء دارفور


04-24-2016 02:26 AM

حزب المؤتمر السوداني

بيان سياسي حول إعلان نتائج إستفتاء دارفور

يعبر حزب المؤتمر السوداني عن أسفه للإعلان المخجل الذي قامت به سلطة نظام المؤتمر الوطني نهار اليوم السبت 23 أبريل والذي أعلنت بموجبه عن نتيجة إستفتاء دارفور الإداري معلنة عن نسبة تصويت فاقت ال90% وعن نسبة فاقت ال 98% لصالح خيار الحكومة وهو خيار الولايات، في تكرار ممل لمهازل إنتخابات الأنظمة الشمولية التي تحول صناديق الإقتراع من وسائل لقياس رأي الشعوب إلى مسرحيات هزلية تتندر بها المجالس.

لقد جرت عملية الإستفتاء هذه وسط مقاطعة تامة من المواطنين والقوى السياسية، وفي ظروف تحول تماماً دون إجراء اي إستفتاء حر ونزيه نظراً للاضطرابات الأمنية، وانتشار المليشيات المسلحة بالإقليم بالإضافة إلى غياب الخيارات المنافسة للخيار الحكومي بصورة فعلية. إن إستفتاء دارفور ونتيجته المعلنة نموذج للإستخفاف بالعملية الديمقراطية وافراغ حقيقي للمفهوم من معانيه، ونحن اذ ننظر بعين الأسف لهذا الإختطاف لإرادة الجماهير نكرر موقفنا المعلن والذي يتلخص في الآتي:

أولاً: رفضنا التام الإعتراف بنتائج هذا الإستفتاء وما يترتب عليه وهو موقف تشاركنا فيه غالب مكونات المجتمع السوداني عبر تنظيماته السياسية والإجتماعية والأهلية ومنظومات المجتمع المدني العريض.

ثانياً: نحذر من النتائج الأمنية والسياسية الخطيرة التي ستنتج من خطوة النظام الخرقاء هذه والتي أراد أن يشرعن من خلالها التقسيم القبلي والإثني الذي يقوم به منذ سنوات بالإقليم وما حادثة الضعين التي أحرق فيها مكتب والي النظام على ولاية شرق دارفور إلا مثال ناصع على نتائج هذه السياسات التي دمرت البلاد بأكملها وخلفت واقعاً مأساوياً في إقليم دارفور والأقاليم الأخرى المتأثرة بحروب النظام.

ثالثاً: ندعو الامم المتحدة و الاتحاد الاوربي والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية وكافة البلدان الصديقة على امتداد العالم لعدم الإعتراف بنتائج هذا الإستفتاء الذي سيضاعف حالة عدم الاستقرار في إقليم دارفور وما يتاخمه من مناطق خارج وداخل البلاد.

إننا في حزب المؤتمر السوداني لن نمل ترديد أن مخرج هذه البلاد من ازماتها لا بد أن يمر عبر بوابة إسقاط نظام المؤتمر الوطني وتصفية مؤسساته الشمولية التي أفرزها، هذا الواجب لا يمكن إنجازه إلا باصطفاف أكبر جبهة من قوى التغيير وبعملها المشترك من أجل تحقيق سودان يسع الجميع على أسس السلام والعدالة والديمقراطية.

إعلام حزب المؤتمر السوداني
السبت 23 أبريل 2016



تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 5082

التعليقات
#1449948 [جقام]
0.00/5 (0 صوت)

04-25-2016 05:26 AM
يا ناس المؤتمر السوداني لو مشيتوا في طريق البيانات والادانات كل يوم بيان وكل يوم شجب وإدانة تكونوا بتكرروا في هزلية أحزاب الفكة والطائفية ام تكة ..النظام لم يترك للناس فرصة إدانات فهو الذي يدين نفسه بنفسه والبلاد لا ينقصها حزب ليزيد خيبة جديدة لخيبات الأحزاب التي بالساحة الوضع في السودان يحتاج لتغيير ينتشل البلاد من هذا الدرك السحيق الذي طاحت فيه ...فهل لديكم أدوات تغيير اوالا سيكون مصيركم نفس المصير (حزب فكة )

[جقام]

#1449535 [الثورة الشعبية]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2016 11:01 AM
انتبهوا ايها السادة : لا نريد بيانات ولا نريد ادانات ولا نريد شجب ... معروف مع من نتعامل اما عملية التوثيق هذا لا تفيد التاريخ بشيء .. نحن لا نريد التاريخ ماذا يقول انما تريد الحاضر والمستقبل .. يجب التنسيق وبوضوح مع كل القوى التي تريد اسقاط الكيزان والعمل جهارا نهارا . ليس كل حزب بمفرده انما بالاحزاب مجتمعة مع النشطاء والطلاب وجميع الشعب السوداني .. اذا قام كل حزب للعمل بمفردة سياكله غول الكيزان . الكيزان يريدون الشعب السوداني ان ياتيوا اليه فرادى . واذا اتيناهم فرادا لا نستطيع فعل شيئ معهم .. اذا يجب علينا ان نتحد من اجل الهدف المعروف .. والان كل الظروف متاحة للخروج الي الشوارع .. للمظاهرات والاعتصامات والعصيان المدني .. لا نريد ان نأتي بعد الان ونقول لقد بح حسنا من النبيح .. اخرجوا اخرجوا .. لنقوم الان قبل غدا والطرق معبدة الا من بعد العقبات التي سنزيحها بقوتنا وعزيمتنا ..والله المستعان ...

[الثورة الشعبية]

#1449425 [عبد الرحيم]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2016 08:39 AM
الشكر لحزب المؤتمر السوداني الذي يثبت يوميا انه حزب رائد وحزب ديمقراطي يقوم على ثوابت دستور الحزب وذلك من خلال:
1- التفاعل التام مع كل القضايا الوطنية
2- اصدار بيانات رسمية تعبر عن رأي الحزب توثيقاً للواقعة
3- التعبير عن راي الحزب كتابة للأمانة والتاريخ

واذ اشكر الحزب على هذه البيانات التي توضح رأي الحزب بكل وضوح فيما يجري بالشان السوداني اود ان اقترح على الحزب ما يلي:
اولا : تكوين حكومة ظل او حكومة تتضمن الوزارات المهمة مثل المالية - الشئون الاجتماعية والتربوية - الثقافةوالاعلام - الخارجية والشئون السياسة - الداخلية - شئون الولايات الخ


ثانياً: ان يعقب كل بيان تصريح رسمي من الجهة التي يتبع لها موضوع البيان تعليقا على البيان

والله الموفق \

[عبد الرحيم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة