الأخبار
منوعات سودانية
التونسي بلهوشات يكشف في حواره ل أسباب إقالته من المريخ
التونسي بلهوشات يكشف في حواره ل أسباب إقالته من المريخ
التونسي بلهوشات يكشف في حواره ل أسباب إقالته من المريخ


05-01-2016 12:18 PM
السودان - بدر الدين بخيت
أحدث مجلس إدارة نادي المريخ السوداني "المكلف" من ضمن جملة قرارات اتخذها يوم السبت، تغييرًا في الجهاز بفريق كرة القدم بإقالة التونسي حاتم بلهوشات الذي يعمل في عدة مهام بالجهاز الفني الذي يقوده المدير الفني البلجيكي لوك إيمَل، من بينها مساعد المدرب ومدرب الأحمال.

التقى بالمدرب المقال لمعرفة تداعيات هذا القرار ورأيه فيه، وقد كشف بلهوشات العديد من المعلومات حول عمله بالمريخ، خاصة وأن قرار إقالته صدر وهو يخوض آخر حصة تدريبية مع المريخ في الخامسة مساء السبت في توقيت صدور القرار، إضافة إلى تبريراته للإصابات التي لحقت ب8 لاعبين أساسيين بالمريخ والظروف التي يعيشها الفريق الأحمر الآن.

هل توقعت قرار إقالتك من الجهاز الفني للمريخ؟

حتى مساء السبت كنت أقرأ الخبر في وسائل التواصل الاجتماعي، وقد اتصل بي الكثير من الصحفيين للاستفسار وأشكرهم على إحاطتي بالقرار، وبالمناسبة لم يجرؤ أي مسؤول على إبلاغي بهذا الخبر.

كيفما تأتي أو لا تأتي يمكن توقع الإقالة. جاءت الإقالة ونحن في مواجهة رهان من العيار الثقيل إفريقيا وهي مباراة الكوكب المراكشي يوم 7 مايو/ آيار القادم بكأس الكونفدرالية الأفريقية، هذا قبل أن نخوض مباراة في الدوري السوداني وهي الأخيرة قبل ملاقاة الكوكب المراكشي، أنا لم استغرب قرار كمثل هذا. فنحن كإطار فني جئنا للعمل بالسودان كنا في كل مرة خلال المؤتمرات الصحفية التي يعقدها المدير الفني نتطرق للجانب المادي فنتعرض للمضايقات من الإطار الإداري، وتواصل الأمر في هذا الجانب مرارا.

وقبل 3 أو 4 أيام قبل مباراتنا الأخيرة "ضد الهلال الاُبَيِّض"، تحدث المدرب لوك إيمَل عن المبلغ الذي صرفه من جيبه الخاص في الفندق الذي يقيم فيه وذلك حين تمت مضايقته ورفضوا له السماح باللحاق بالبعثة الموجودة بالمطار والتي كانت ستتوجه إلى مدينة الابيض، وقد قمت بترجمة ما قاله في هذا الجانب ترجمة حرفية وذلك كان يعني أن المدرب كان غاضبا من مجلس الإدارة، وربما رأى المجلس أن تلك تصريحاته تنتقص من هيبته.

لكن بالنسبة لي أنا كنت في كل مرة أنقل ترجمة حرفية لحديثه خاصة في الأمور التي كان الحديث فيها يقلقني ويقلق مجلس الإدارة الذي كان يغضبهم الأمر ويعتابونني عبر الاتصالات الهاتفية حول كلامي المترجم.

ما هو برأيك السبب الأساسي في قرار مجلس المريخ لإقالتك؟

بالنسبة إلى أدائي لعملي فأنا أكثر من مقتنع به، والجهاز الفني، ولا يستطيع أن شخص أن يتحدث عن إتقاني لعملي في نادي المريخ، بل على العكس من المفروض أن يشكرونا نحن، بل وأكثر من الشكر يكون لنا كجهاز فني محترف لعمله، نحترم عقدنا مع النادي، وأظهرنا كذلك احترامنا الكبير للفريق الكبير الذي نعمل فيه، وأنا فخور بالسمعة التي حصلنا عليها أنا والمدرب لوك إيمل كون أننا عملنا في المريخ السوداني، لكن لا أعيد في قولي بأن تكون تعمل في فريق كبير كالمريخ السوداني، لتبقى في وضع 3 أشهر بدون راتب، وهذا لا يدل إلا على الاحترافية التي يعمل بها الجهاز الفني، ويدل أكثر على عدم إحترافية مجلس الإدارة الذي نتعامل معه.

للأسف نحن نعمل في فريق كبير، لكننا نتعامل مع مجلس إدارة مع الأسف ضعيف جدا.

ما هو الوضع الوظيفي الذي جئت به للسودان مع المدير الفني لوك إيمل؟

في عقدي الذي أبرمته مع المريخ أعمل كمعد بدني، لكن سياسة المدرب وأنا أعرفه وعملنا معا سويا، أنه يثق في شخصي تمام الثقة في العمل، فأنا أعمل معه كمعد بدني وكمساعد أول وكذلك مترجما، وأقوم بعمل الإحصائيات ودراسة الفرق المنافسة لنا، كلها أعباء تقع على عاتقي كمساعد مدرب.

ما هو دورك كمعد بدني في حجم الإصابات التي طالت 8 من لاعبي المريخ الأساسيين؟

الشخص الذي تابع كل مباريات المريخ هذا الموسم، سيقف على الإعداد البدني في ربع الساعة الأخيرة، وذلك في ظل نظام تواتر المباريات بصورة متتالية، فذلك يعني نجاح عمل المعد البدني والجهاز الفني ككل في كل المباريات، فلم تكن هناك إصابات على مستوى الفريق، عدا إصابة راجي عبد العاطي التي جاءت على مستوى الركبة وقد حدثت له في مباراة سطيف في مباراة الإياب لذا قمنا بإجراء تغيير إضطراري له في أول ربع ساعة، فالإصابة على مستوى الركبة لا يكون السبب فيها التحضير البدني.

أما إصابة علاء الدين يوسف فلم يكن سببها الأرهاق أو أي شيء من هذا القبيل، وأما إصابة بكري المدينة أيضا لم تكن بسبب الأرهاق بل بسبب ضغط المباريات التي تلعب في ظرف 48 ساعة وقد نوه المدرب في تلك الأيام أنه كان على الاتحاد السوداني أن يرفق بحال المريخ لأنه الممثل الوحيد للسودان على المستوى الأفريقي، فلا يمكن في الحديث عن الإصابات بالمريخ قول إنها ناتجة عن التحضير والإعداد البدني، بل بالعكس النسق الذي نعمل عليه ممتاز جدا، وحتى الآن نتائجنا تدعمنا حيث خضنا 16 مباراة منها 11 فوزًا و4 تعادلات وخسارة واحدة على المستوى المحلي.

وتلك نتائج لا تدل إلا على قيمة العمل الذي يقوم به الجهاز الفني، فالمفروض في ظل الظروف التي نعمل فيها ألا تتحقق نتائج إيجابية، بل العكس نحن احترمنا عقوداتنا مع النادي واحترمنا الفريق وجمهوره الكبير وهو جمهور بهذه المناسبة أشكره وأحييه من كل قلبي، لأنه في الحقيقة كان المساند الأول لنا وكان اللاعب رقم 12، فقد كنا نلقاه في كل المباريات وكان قريبًا منا.

ما حقيقة الواقع الذي يراه الجهاز الفني بالمريخ الآن ؟

في الظروف التي نعيشها فإن لاعبي المريخ الآن ليسوا في أوج عطاءهم على المستوى النفسي، وذلك بسبب عدم استدامة استلام المكافآت وكذلك الجهاز الفني، فنحن حتى الآن لم نتسلم أموالا لمدة 3 أشهر منذ شهور فبراير ومارس وأبريل، فلم نحصل على مكآفأة تأهلنا من دور الـ32 من دوري أبطال افريقيا، واثنان من المكافآت لم نتسلمها من آخر فوزين حققناهما بالدوري المحلي، فحينما نعمل في مثل ظروف كهذه ونحقق في نتائج جيدة، فيجب ألا نلوم الجهاز بل نشكره على احترافيته، والذي يتولى حتى مهامه في المريخ ويحترم عقده مع النادي وهذا كان عمله الحقيقي لأن المريخ فريق كبير، وسواء عملنا مع المريخ أو مع فريق آخر نحترم عقوداتنا ولا نقول أي شيء.

اليوم التالي


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2265


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة