الأخبار
أخبار إقليمية
حلايب شو إعلامي!!
حلايب شو إعلامي!!
حلايب شو إعلامي!!


05-05-2016 06:09 PM
زهير السراج

* يبدو ان الحكومة تعتبر قضية حلايب مجرد ورقة لكسب التعاطف الشعبى والاعلامى أكثر من جديتها فى استرجاعها للحضن السودانى، اذ ظلت وزارة خارجيتها تخرج علينا كل فترة بالبيانات والتصريحات عن تمسكها بحلايب وشلاتين فى اجهزة الاعلام بدون ان نرى منها فعلا على ارض الواقع، مستندةً فى ذلك على الرفض المصرى للمقترح السودانى إما بالتفاوض المباشر او اللجوء للتحكيم الدولى مثلما حدث سابقا فى النزاع بين مصر اسرائيل حول منطقة طابا التى كسبتها مصر، وكان لدار الوثائق السودانية وقتذاك دورا مقدرا فى النصر المصرى إذ أمدت بمصر بوثائق مهمة تثبت تبعية طابا للدولة المصرية!!

* قبل يومين دخل رئيس المجلس الوطنى فى جدل مع وزير الخارجية قبل ان يلقى الأخير بيانه أمام المجلس، لأن وزارة الخارجية أودعت بيانين مختلفين لدى المجلس قبل إلقاء البيان، وهو ما يخالف الاعراف البرلمانية، واحتوى الثانى على فقرة عن العلاقات السودانية المصرية وقضية حلايب، وفقرة أخرى عن العلاقات السودانية الاثيوبية، لم يتضمنهما البيان الأول !!

* زميلتنا القديرة سعاد الخضر تابعت النزاع، وخرجت بخبر مطول لعدد الامس نستقطع منه الآتى:

* تسبب تسليم وزارة الخارجية لبيان من نسختين مختلفتين للبرلمان أمس، في حدوث ربكة وجدل داخل قبة البرلمان، ودخل وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور في مغالطات مع رئيس المجلس الوطني بروفيسور ابراهيم أحمد عمر، بخصوص ايداع الوزارة نسختين مختلفين احداهما عند الساعة الثانية من ظهر امس الأول، والثانية عند التاسعة من صباح امس، اشتملت على فقرة تؤكد عدم تنازل الخارجية عن حلايب قيد أنملة، مما أدى الى رفع الجلسة بسبب تأخير طباعة البيان وتوزيعه على النواب قبل بدء الجلسة ..إلخ!!

* المهم، ظهر فى آخر الأمر بأن الوزارة قدمت بالفعل بيانين مختلفين للمجلس لم يكن اولهما يحتوى على ما احتوى عليه الثانى من حديث عن العلاقات السودانية المصرية وموضوع حلايب والعلاقات السودانية الاثيوبية، مما اضطر وزير الخارجية الى الاعتراف بأن احد السفراء أحضر نسخة قديمة تم تعديلها، ثم اعتذر قائلا :" (الاعتذار فضيلة وسنحاسب من فعل ذلك".

* يتضح من ذلك ان الوزارة لم تكن ترغب فى عرض موضوع حلايب على المجلس تفاديا لأية أسئلة خارج النص، تسبب لها الاحراج وتعجز عن الاجابة عليها، ولكنها اضطرت (فيما يبدو) لاجراء تعديلات على البيان وإضافة فقرتين عن العلاقات السودانية المصرية والسودانية الاثيوبية، لأنه لم يكن مقبولا ان يخلو بيان وزير الخارجية امام المجلس من هذين الموضوعين!!

* ورغم التعديل لم يتضمن بيان الوزير شيئا جديدا عن حلايب، بل كرر الوزير تصريحات سابقة ادلى بها مرارا للصحف بأن الوزارة لن تفرط فى حلايب، وأنه قد تحدث مع وزيرى الخارجية المصرى والسعودى بعد توقيع اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين الدولتين (وبالمناسبة فإن الاتفاق السعودى المصرى يضع حلايب وشلاتين ضمن حدود مصر الجنوبية، وهو ما لم يشر اليه الوزير فى حديثه أمام المجلس أو فى تصريحاته السابقة)، ولم يتضمن بيان الوزير اى شئ عن اتصالات او اجراءات سودانية دولية لاسترجاع حلايب، الأمر الذى انتقده بعض النواب!!

* لا يعنى ذلك سوى شئ واحد هو أن قضية حلايب صارت بالنسبة للحكومة مجرد موضوع اعلامى، لا أكثر ولا أقل، لاكتساب نوع من التعاطف الشعبى، كلما احتاجت إليه الحكومة، بينما لا يوجد فى الواقع اى نوع من الفعل الدبلوماسى الجاد لتحريك الملف!!

مناظير الخميس 5 مايو، 2016
زهير السراج
[email protected]
الجريدة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 5788

التعليقات
#1456503 [على]
0.00/5 (0 صوت)

05-06-2016 06:21 PM
لايحق لاى دولة ان تضع اراضى محتلة من طرف دولة اخرى لها هذا منافى تماما للمعاهدات الدولية على السودان فورا ان يتقدم بشكوى جديدة ويفعلها ويتابعها وسيبك من تبويظ العلاقات بالعكس عندما تسترجع ارضك الكل يحترمك وتكون العلاقات متوازنة وحلايب سودانية

[على]

ردود على على
[كمال] 05-07-2016 02:12 PM
هل تستطيع الحكومة السودانية الاسلامية الاعتراض علي معاهدة احد اطرافها دولة خادم الحرمين ؟ وهل يستطيع خادم خادم الحرمين ذلك ؟


#1456350 [حلايب مصرية]
5.00/5 (1 صوت)

05-06-2016 09:25 AM
.

[حلايب مصرية]

ردود على حلايب مصرية
[جركان فاضى] 05-07-2016 12:42 PM
السودان ماسك مصر من اليد البتوجعها...وحلايب العاضنة دى لابد يجى يوم تفكوها من خشمكم...ضربة واحدة فى النافوخ تخليك تفكها...اريتها ضربة عدوك دى ضربة عطش تنشق الحلوق وتكتر الشقوق

[Mahmoud] 05-06-2016 08:32 PM
حلايب سودانية 100% وابقو رجال واطلعوا منها بدل ما تقعدو في ارض سارقنها وفوق ده بتتبجحوا بملكيتكم ليها بكل وقاحة

[ابو لين] 05-06-2016 02:47 PM
ياسلام على ايام الملكية انا عارف اصله الملك فاروق كان مصري أبن حلال وكمان فلاح جدع , ابدا ما كان ارجوز ونحن كنا محتلين بريطانيا واديناها استقلالها عام 1952 بعدها جاء وحمكنا الاجنبي الاسمه محمد نجيب وبعدها الاجنبي التاني الاسمة عبد الناصر وهذا كله بعد حمكنا تركيا فترة طويييييييييييييييييييلة


#1456193 [أبو عفان]
5.00/5 (1 صوت)

05-05-2016 08:11 PM
الرجل المناسب للمكان المناسب زو الحنكة ألا وهو دكتور أحمد المفتي الذي ملم بكل القضايا وهو رجل قانون متزن ومحنك بالحجة والمنطق وأفتكر هو خير من يتولى هذا المنصب إنه رجل متجرد ورجل غيور على حفظ حدود الوطن من اللاوطنيين وكما ذكر تضيع حلايب وغيره .وهو رجل قانون ودراية ويعرف كيف يترجل في كلاة وحنكتة وهذا الرجل قد قدم إستقالتة من موضوع سد النهضة وهو رجل قانون مش طبيب أسنان لا يعرف عن توطيد العلاقات الدولية ولا هو الشخصية المحنكة التي تدافع وتطالب بالحقوق وإلا سوف

[أبو عفان]

ردود على أبو عفان
[كعكول في مرق عنقريب] 05-06-2016 07:31 PM
إيه يابو عفين.... إيه ياخي ... الناس في شنو وإنت في شنو ؟؟؟ الناس الجلابية كلها ما عاجباها وإنت عايز تغير الزرارة؟ تانياً فك الخط العربي الأول ... بعدين اكتب.


#1456186 [عبدالله]
3.00/5 (4 صوت)

05-05-2016 07:57 PM
كرت السودان الرابح الذى سوف يعيد حقوقنا هو ملف مياه النيل. فتح هذا الملف أو حتى التلويح بفتحه كفيل باعادة الوضع فى حلايب وعلى طول الحدود الى طبيعتها وضبط وتصحيح التجاوزات (مشيخات حلفا) التى حدثت على السيادة السودانية بدون الحاجة الى اطلاق رصاصة واحدة.
وايضاً اطلاق يد الاعلام السوداني للرد على سفاهات الاعلام المصري.
ولكن المشكلة ان الحكومات التى تأتى بانقلاب عسكري لا يمتلكون الثقة بالنفس او الشجاعة لانهم جاؤا للسلطة اختلاساً وكثير من مصائب السودان من هذا الصنف من الحكام (اتفاقية مياه النيل المجحفة – اغراق حلفا وتهجير اهلها وتشريدهم (فى عهد حكومة عبود العسكرية) اتفاقية نيفاشا وفصل جنوب السودان (عهد الانقلاب الانقاذي)
ولا نجد مثل هذا فى عهود الحكومات الديمقراطية الشرعية على قلة فترات حكمها.

الجيش المصري الذى فر من امام اليهود فى حرب 73 حتى وصل الجيش اليهودي الى الكيلو 101 فى طريقه للقاهرة بعد فتح ثغرة الدفرسوار ولم ينسحب اليهود الا بعد توقيع اتفاقية كامبديفد المذلة وهي فى الحقيقة استسلام.
ولكن الاعلام الفاسد صور الموضوع كانه انتصار وهذا لم يحصل الا فى الساعات الاولى من العبور ثم انقلب الوضع الى فرار من امام اليهود. ولولا القبول بشروط اليهود وتوقيع الاتفاقية لكانت القاهرة تحت الاحتلال اليهود حتى الان.
لا يغركم استعراضات هذا الجيش فى صحراء حلايب وفى غزة هذا الجيش لا كرامة له. ولا مقارنة بينه وبين ابطال السودان الذين لا يهابون الموت.

[عبدالله]

ردود على عبدالله
[ابو محمد] 05-07-2016 09:08 AM
ملف مياه النيل.
انتهى
ما هي العلاقة بين ملف مياه النيل واحتلال حلايب وشلاتين !!

هذا هو التفكير المتعجل الذي يؤدي دائما الى فتح ابواب لا علاقة لها بالموضوع الاساسي للقضية المطروحة للحل !!

القضية : احتلال منطقة حلايب وشلاتين

الحيثيات: احتلال مصر بوضع اليد منطقة حلايب وشلاتين بغير مسوغ قانوني يتيح لها الانفراد باتخاذ قرار يتعلق بمنطقة تتبع لدولة اخرى

الحكم: بما ان ان الطرف المحتل يدعي امتلاك وثائق تثبث ملكيته للمنطقتين المذكورتين عليه ابراز هذه الوثائق وتقديمها لمحكمة العدل الدولية للفصل في النزاع. واذا ثبت ان المنطقتين لا تتبعان للطرف المحتل على الطرف المتضرر صاحب الحق رفع قضية بالتعويض عن الاضرار التي نتجت عن هذا الاحتلال المتمثلة في استخراج جنسيات مصرية مزروة حديثة التاريخ ليس لها مرجعية تثبت تطابقها مع تاريخ سابق للاحتلال علما ان الساكنين يحملون الجنسية السودانية وجوازات سفر سودانية منذ امد بعيد وكانوا مشاركين في كل الانتخابات السابقة التي اجريت في دولتهم السودان التي يحملون جنسيتها التي تخول لهم المشاركة في مقل تلك الانتخابات !!اضافة الى الاضرار المادية والمعنوية وتزييف الحقائق والتاريخ وعلى المتضرر حصرها ليتم التعويض عنها!!


#1456144 [Hozaifa Yassin]
3.50/5 (2 صوت)

05-05-2016 06:32 PM
الواقع ان علاقات السودان الخارجية الان فى اضعف حالاتها ودبلوماسيتنا عاجزة عن مجرد توفير تاشيرة دخول لكبار مسؤولى الدولة لحضور فعاليات الامم المتحدة ،فانى لها ان تستطيع استرداد حلايب؟وحتى اذا نجح خيار اللجوء الى التحكيم الدولى فلا اعتقد ان خارجيتنا ستنجح فى عرض القضية بالصورة المقنعة التى تثبت احقيتنا فى المثلث والدليل على ذلك هو هذا الخبر الذى اعلق عليه فالخارجية ماقادرة تقدم مجرد بيان انشاءى لبرلمان بلدها فانى لها ان تقدم دفوعات سياسية وقانونية لجهات متمرسة فى مثل هذه القضايا.اعتقد من الافضل ان يترك موضوع حلايب معلقا فى الوقت الحالى وذلك لحين اعتلاء اهل العلم والدراية والكفاءة والدبلوماسية الحقة المناصب ولحين ان يكون الرجل المناسب فى المكان المناسب اما اذا اعتمدت دبلوماسيتنا على الهتافية ولجانا للتحكيم بالحالة الشايفة دى فسيصدر الحكم لصالح مصر وتصبح استعادة حلايب فى المستقبل اكثر صعوبة ان لم تكن مستحيلة.

[Hozaifa Yassin]

ردود على Hozaifa Yassin
[أبوعديلة المندهش] 05-06-2016 07:50 PM
كلامك عين العقل والمنطق يا أخ حذيفة .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة