الأخبار
أخبار إقليمية
المنظمة العربية لحقوق الإنسان تدين اقتحام مكتب المحاماة الخاص برئيس مرصد حقوق الإنسان وتطالب بالإفراج الفوري عن الطلاب الموقوفين
المنظمة العربية لحقوق الإنسان تدين اقتحام مكتب المحاماة الخاص برئيس مرصد حقوق الإنسان وتطالب بالإفراج الفوري عن الطلاب الموقوفين
المنظمة العربية لحقوق الإنسان تدين اقتحام مكتب المحاماة الخاص برئيس مرصد حقوق الإنسان وتطالب بالإفراج الفوري عن الطلاب الموقوفين


طالبت بتحقيق مستقل في مقتل وإصابة طلاب الجامعات وفصلهم تعسفياً
05-07-2016 04:04 AM
القاهرة في 6 مايو/آيار 2016

تعرب المنظمة العربية لحقوق الإنسان عن بالغ إدانتها واستنكارها لقيام قوات الأمن السودانية يوم أمس الخميس 5 مايو/آيار باقتحام مكتب المحاماة الخاص بالمحامي “نبيل أديب” رئيس المرصد السوداني لحقوق الإنسان (المؤسسة العضو في المنظمة العربية لحقوق الإنسان)، واعتقال 12 من زوار المكتب واثنين من طاقم المكتب.

وكان 12 من طلاب الجامعة قد لجأوا إلى الزميل لتحريك دعوى قضائية ضد قرار فصلهم تعسفيا مع 8 طلاب آخرين من جامعة أم درمان عقب الاعتداءات الأمنية التي أدت إلى مقتل طالب وإصابة العشرات وإغلاق الجامعة.

وتطالب المنظمة بالإفراج الفوري عن الموقوفين، وضمان إجراء تحقيق مستقل في الأحداث التي أدت لمقتل طالب ثان في جامعة أم درمان، والتي تأتي امتداداً للاعتداءات التي شهدتها جامعتي الخرطوم وكردفان الشهر الماضي، والتي أدت في كردفان لمقتل أحد الطلاب.

وتأتي هذه التطورات في وقت تتزايد فيها الاحتجاجات الشعبية على الأوضاع السياسية والاقتصادية، والتي فاقمها انقطاع التيار الكهربائي لنحو أسبوعين كاملين، واعتراف وزير الكهرباء بأن انقطاع الكهرباء سيتواصل حتى نهاية مايو/آيار الجاري، وهو ما دعا لانطلاق المئات من المسيرات الاحتجاجية التي باتت تتجنب الطرق العامة باتجاه الطرق الفرعية والأزقة ليلاً هرباً من ترصد قوات الأمن بها، وكذا لتلافي ارتفاع درجات الحرارة الذي يجاوز نهاراً 45 درجة في المعتاد.

وتشكل ممارسات قوات الأمن في مواجهة الاحتجاجات سياسة “إرهاب الدولة” التي تتعمد قتل المتظاهرين عمديا بالإصرار على استخدام الذخيرة الحية دون تدرج، واستهداف الأجزاء العليا من أجساد المحتجين، وتبرز عمليات القتل المنهجي بصفة رئيسية في سلوك ما يمسى “قوة الدعم السريع” التابعة لجهاز الاستخبارات والأمن الوطني، والتي يتكون قوامها من عتاة المجرمين الذين توسعوا في عمليات قتل المدنيين في إقليم دارفور غربي السودان عامي 2003 – 2004 وبما قاد إلى الكارثة الإنسانية التي لا يزال يعانيها سكان الإقليم حتى الآن.

وتطالب المنظمة مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بعقد جلسة خاصة بشكل عاجل للنظر في تفاقم الانتهاكات التي يمارسها النظام القمعي في السودان بحق مختلف الفئات وكافة المناطق.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4395

التعليقات
#1456787 [عبوده السر]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2016 11:52 AM
حتى ولو لم نكن عربا وهذه حقيقه وكنا عبيدا من افريقيا السوداء
هل هذا يبيح للقتله السفاحين من عصابة السفاح الارهابي المطلوب
للعداله الدوليه لارتكابه فظائع في حق الانسان والانسانيه هل هذا
يبيح لهم قتل شباب وشابات الوطن بدم بارد.

هل الحقائق التي وردت في بيان المنظمة العربيه لحقوق الانسان محض
كذب وافتراء ومن نسج خيالها؟!!!!!!!

ياجداد ياسفله ويامعرصين حقوا تخجلوا وتتواروا بعيدا عن الناس بسبب
تعرصتكم المدفوعة الاجر يامرتزقه فمن قتلتوهم بدم بارد هم ابناء وبنات
الوطن من خيرة شاباتها وشبابها حاضر ومستقبل الامه.

والله وتالله نشك انكم سودانيين من اصلاب وأرحام سودانيه.!!!!!

[عبوده السر]

#1456733 [murtada eltom]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2016 10:00 AM
Strong call,,to Human right activists ....International human right organization....International lawyers assosiation...international youth assosiatoin...international women ORG> ,,requested to handle the case of sudanese students as criminal case,and ask right now ,these organizations to submit an urgent case directly to ICC via Security council,,to arrest Killer,AHMED AL ATTAHA and his criminal gangs of Bashir security dogs generals

[murtada eltom]

#1456730 [محمد حسن فرح]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2016 09:53 AM
مع تضامننا الكامل للشعب وقضاياه وانحيازنا الكامل للطلاب وقضياهم إلا أننا نرفض من يتدخل في شأننا الداخلي .. وهذه المنظمة التي لم نسمع عنها الا اليوم نقول لها اولا نحن لسنا عربا فمن فضلكي لو كان تدخلك في شأنا من هذا الباب فنرجو منكي ان تعيني قضايا حقوق الانسان في الدول العربية فما اكثر القتل والسجن والتعذيب في تلك البلاد العربية بدء بمصر فاللسعودية فالامارات فالبحرين الذين يقهرون الانسان في قضيايا حقوق النسان التعيس عندهم.نثمن دعوة هذه المنظمة في {{ وتطالب المنظمة مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بعقد جلسة خاصة بشكل عاجل للنظر في تفاقم الانتهاكات التي يمارسها النظام القمعي في السودان بحق مختلف الفئات وكافة المناطق.}} ولكن ارفق مع هذا الطلب ان تضمن في تلك الجلسة ذات قضايا انتهاك حقوق الانسان في المغرب وفي الجزائر في مصر السعودية الامارات والبحرين فهؤلاء العرب اولى بالبحث في قضياهم

[محمد حسن فرح]

#1456678 [كزونا]
5.00/5 (1 صوت)

05-07-2016 08:41 AM
إلى الأمام

[كزونا]

#1456677 [السودان الوطن الواحد]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2016 08:40 AM
حتى مس لهم زميل حتى تحركوا اين انتم من زمان؟؟ الشعب السودانى ليس بحاجة لمنظمتكم

[السودان الوطن الواحد]

#1456649 [الجــــــــــــــزيرة ابـــا]
4.00/5 (2 صوت)

05-07-2016 05:59 AM
دة تطور ايجابى جدا من المنظمة العربية لحقوق اﻻنسان .. غير الدعوة للحكومة السودانية بالتحقيق واﻻفراج الفورى كمان طالبت مجلس حقوق اﻻنسان اﻻممى بعقد جلسة خاصة وعاجلة للنظر فى تفاقم اﻻنتهاكات .
الجدير بالذكر انه الجامعة العربية ومؤسساتها دوما تكون فى جانب المرتشى الحكومى .. وهذا اختراق حميد للقوى المعارضة فى السودان .. نتمنى مزيدا من الضغط على المؤسسات اﻻقليمية والدولية .. اخص هنا ايضا مؤسسات اﻻتحاد اﻻفريقى ويجب على الشعب السودانى ان يوصل كلمته لها ويوضح الكم الهائل للتواطؤ مع النظام ويفضح اساليب الكيل بمكيالين ويكشف حقائق المرتشى اﻻكبر امبيكى .
النظام ﻻ ظهر له اﻻن ومكشوف اقتصاديا وعسكريا وملفاته اﻻمنية فى المحك .
تحريك الشارع هو الذى يجعل العالم يلتفت بسرعة ﻻن النظام اصبحت الكلمة الواحدة تزيد اشتعاﻻته وتسهر بجداده اﻻمنى قيادة وكجر .

على المعارضة التنسيق الفورى حتى ﻻيحبط الطلاب .. حماية اﻻنتفاضة واجب وتعزيز الدعم اللوجستى واﻻعلامى والقانونى والسياسى والدبلوماسى والطبى والتنسيق للعصيان المدنى .
ابعدوا ناس الشعبى من اى تنسيق فهم الذين يطرشقون اى مسعى ﻻسقاط نظام الجبهجية المجانين

[الجــــــــــــــزيرة ابـــا]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة