الأخبار
أخبار إقليمية
برلمانيون يهاجمون الحكومة لفشلها في تشغيل الخريجين
برلمانيون يهاجمون الحكومة لفشلها في تشغيل الخريجين
برلمانيون يهاجمون الحكومة لفشلها في تشغيل الخريجين


05-10-2016 10:52 AM

الخرطوم: هاجم عدد من النواب البرلمانيين، الحكومة لفشلها في تشغيل الخريجين والشباب، وزيادة معدلات العمالة الأجنبية في المهن الهامشية، وشددوا على ضرورة محاصرة الوجود الأجنبي وتفريغ العاصمة منه، في وقت كشفت وزارة العمل عن ارتفاع نسبة العطالة وسط الخريجين إلى (33,8%)، و(45%) وسط الخريجات، وذلك طبقاً لإحصائية من لجنة الاختيار.
وقال النائب البرلماني يعقوب السيد (الدول تنفق على العاطلين والعاطل هنا يموت من الجوع والمرض)، وشدد على ضرورة عقد مؤتمرات استراتيجية لإخراج السودان من وهدته الاقتصادية والحصار الذي يعاني منه وتفعيل العمل الدبلوماسي لفكه.
وانتقد النائب بابكر محمد التوم في جلسة الاستماع لتقرير حول بيان وزارة العمل والإصلاح الإداري حول معالجة مشكلة البطالة في السودان بالبرلمان أمس، زيادة عدد الأجانب بالبلاد، واعتبرهم أن من مسببات مشكلة ارتفاع الدولار، العمالة الأجنبية واللاعبين، وقال (ما بنجيب تخصصات نادرة، وإنما نستورد لاعبين كورة ونديهم الجنسية السودانية كمان)، وشدد على اتباع الحكومة سياسات داعمة للتشغيل، ولفت إلى ضرورة إلزام المستثمرين بتشغيل عمالة سودانية، وأضاف (الصين بتجيب حتى الطباخين)، ونوه إلى توقف مصانع النسيج بولاية سنار ما أدى إلى تشريد (10) آلاف من العاملات.
وفي السياق طالب النائب البرلماني المستقل عبد الجليل عجبين بمحاصرة الوجود الأجنبي وتفريغ العاصمة منه، واعتبر أنه أكبر مهدد لسوق العمل والأمن بالبلاد، وقال (الهجرة غير الشرعية من المصريين واللبنانيين والسوريين أثرت علينا ونحن بلد فقير).
وانتقد عجبين تدني الأجور، وذكر أن الحد الأدنى للأجور 600 جنيه، وزاد (بياكلوها نفرين فول في أسبوع)، وشكك في عدد العاطلين بالبلاد الذي تضمنه التقرير أنه (5) ملايين عاطل، وتوقع أن يكون الرقم الحقيقي 8 ملايين عاطل، ولفت الى أن الدولة استطاعت توفير 103 آلاف وظيفة فقط، ورأى أن السياسات التمويلية والنقدية لا تساعد القطاع الخاص في ابتكار وظائف جديدة، وحمل الحكومة مسؤولية تفشي العطالة لضعف مساهمتها في التوظيف، وقدر عطالة الخريجين بـ45%.
وكشف رئيس لجنة العمل بالبرلمان عمر عبد الرحيم بدر في تقرير اللجنة حول بيان وزارة العمل عن معالجة مشكلة البطالة، أن أعداد السودانيين المهاجرين لأغراض العمل في بعض الدول العربية خلال الفترة من 2008 وحتى 2015م بلغت (391,147) مهاجراً.

الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1992

التعليقات
#1458591 [خواجة]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2016 02:00 PM
صح النوم .النوم عبادة .رمضان كريم.

[خواجة]

#1458493 [عبد الرحيم]
5.00/5 (1 صوت)

05-10-2016 11:49 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
نشكر نوابنا البواسل جداً ولأول مرة تتحدثون في موضوع تشغيل الخريجين بعد 27 سنة من العذاب والهجرة والالم والدموع ؟ بعد ان توقف هدير المصانع والمحالج وانتهت سودانير وسودان لاين ومشروع الجزيرة والسكة حديد وبداخل العاصمة فقط 472 مصنع متوقف عن الانتاج تماما وتعشش على مكائنه الحمام والزرازير


الاجانب ليسوا هم السبب فالاجانب لا يعملون في المصانع التي ازعج هديرها سكان الخرطوم ولا يعملون في الشركات الوطنية الكثيرة القائمة هنا وهناك ولا يعملون في مجال التصدير والاستيراد ولا يعملون في صناعة التعبئة والتغليف وجني المحاصيل التي نصدرها للخارج..


الاجانب ليسوا سبباً في الحصار الدولي واتهام السودان برعاية الارهاب فالاجانب لم يستضيفوا اسامة بن لادن في السودان ولم يحاولوا اغتيال رئيس دولة في دولة اخرى ولم يقيموا المؤتمر الشعبي الاسلامي الذي يضم الحركات الجهادية المتطرفة
بالخرطوم والاجانب لم يختاروا الترابي رئيسا للمؤتمر العالمي الاسلامي الشعبي في الخرطوم. ولم يشتروا السلاح من الخارج لحروب الداخل .ووو الخ

وبالقطع فالاجانب لم يشاركوا في الحرب الليبية ولم يشاركوا في حرب افريقيا الوسطى ولم يشاركوا في حرب مالي .. والاتهامات الامريكية لنا لم تشمل استضافتنا القوية والمشكورة للأثيوبيين او السوريين او غيرهم..

نوام الشعب الذي صحوا متأخرين جداً جداً يعلمون ان مشكل السودان هم النواب هم المشكلة الكبرى وانهم مشاركين في خداع الشعب في برلمان الون وي one way والصوات الواحد single voteتم اختيارهم من منازلهم ومن دار المؤتمر الوطني التي تأسس على البغي والظلم والعدوان

حل المشكلة يبدأ بحل البرلمانيين لأنفسهم واستقالتهم من برلمان لا تتوفر فيهم مصداقية البرلمان جاء نتيجة لأنتخابات صورية وتصويرية وتزوير لأرادة شعب – برلمان كانت نتيجته معروفة ونسبته معروفة قبل بدء الانتخابات وكان النواب الذين يجعجعون معروفين بالاسم

مثل هؤلاء النواب يخدعون انفسهم ويختانون الشعب ويشاركون في مسرحية الغش والخداع وانهم مسئولين عن كل قطر دم اريقت بحق وبغير وجه حق وان حديثهم هباءا منثوراً ليس له وزن او طعم او رائحة لأنهم جزء من عذاب الشعب والمه

قال الشاعر:
ويقضى الأمر حين تغيب تيم ... ولا يستأمرون وهم شهود


واقول لهم شوفوا امتيازاتكم واعفاءاتكم او تحدثوا لنا عن ختان الاناث ... وجواز لعب المرأة لكرة القدم ربما تستطيعون الحديث ..

[عبد الرحيم]

#1458472 [أبوقرجة]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2016 11:23 AM
لواء شرطة بارز يدعو عمر البشير لتسليم السلطة قبل فوات الاوان

May 8, 2016

عابدين( حريات )

في اشارة بالغة الدلالة علي ازمة السلطة وتآكل قاعدتها الاجتماعية ومشروعيتها السياسية والاخلاقية ، دعا اللواء شرطة (م) عابدين الطاهر – من ابرز اسلامي الشرطة ومدير المباحث السابق – عمر البشير لتسليم السلطة للقيادة العامة للقوات المسلحة قبل فوات الاوان .

وقال بحسب ما نشر في مداخلة باحدي المجموعات الواتس اب ( … لابد ان تعترف السلطة بان البلاد علي وشك الانهيار ان لم تكن قد انهارت … ) .

واضاف عابدين الطاهر ( … المطلوب إنقاذ حقيقي ودعوة الجميع لوضع اسس يتوافق عليها الجميع بوضع دستور يضمن انشاء دولة القانون في كل اوجهها ومناحيها ثم اجراء انتخابات حرة وان يتم كل ذلك تحت إشراف القيادة العامة للقوات المسلحة ضمانا لعدم انفلات الامور … ) .

( نص مداخلة اللواء عابدين الطاهر أدناه ) :

اللواء عابدين الطاهر

مجموعه الحوار الوطني الشامل

الاخوة المتداخلون الاحباب

لا اريد ان أكرر ما جاء في مداخلاتي السابقة فيما يختص بِمَا آلت اليه الأحوال في السودان اليوم وهي ظاهرة للجميع

… الأحوال الاقتصادية وصلت لأسوأ حالاتها حيث لا انتاج ولا صادرات تضمن انتعاش الاقتصاد

… الحالة السياسية واضح ان الدولة قد فقدت بوصلة العلاقات الخارجية وظلت محبوسة الاتجاهات حسب المتوفر اقليميا اما دوليا فقد قفلت معظم الأبواب بسبب تداعيات المحكمة الجنائية وسيفها المسلط

… أمنيا تعدد جبهات الاقتتال في اجزاء واسعة وهذا ايضا له انعكاساته المتعددة اقتصاديا واجتماعيا

السؤال الذي يفرض نفسه هل سينتظر الجميع في مقاعد المتفرجين وكذلك هل يمكن للسلطة الحاكمة الان ان تستمع لرأي الحادبين علي مصلحة السودان سواء كانوا تحت راية احزابهم او جماعاتهم التي حملت السلاح او حتي باعتبارهم مواطنين يهمهم امر البلاد ؟؟؟

ما هو الأسلوب المطلوب لتدارك الذي يحدث الان ؟

في رأيي ان الحوار الذي جري لا فائدة منه حيث ظل مستمرا بلا نهايات وحتي بعد النهايات ما زالت النتايج غير معروفة

في رأيي الخاص لابد ان تعترف السلطة بان البلاد علي وشك الانهيار ان لم تكن قد انهارت .

لابد من إيجاد حل يضع مصلحة البلاد هي الاعلي بعيدا عن مزايدات السياسة فالمطلوب إنقاذ حقيقي ودعوة الجميع لوضع اسس يتوافق عليها الجميع بوضع دستور يضمن انشاء دولة القانون في كل اوجهها ومناحيها ثم اجراء انتخابات حرة وان يتم كل ذلك تحت إشراف القيادة العامة للقوات المسلحة ضمانا لعدم انفلات الامور … الحكومة الحالية عليها ان تسلم الامر للقوات المسلحة ان كانت فعلا تهتم بمصلحة البلاد العليا وتبحث عن مخرج للازمات التي احاطت بالبلاد من كل جانب

الامر اصبح لا يقبل المزايدات ولا العزة بالاثم وحتي ان كان من الشروط الا تتم المحاسبة علي كل الذي حدث طوال هذه السنوات فلا مانع ماعدا من المؤكد الحقوق الخاصة وازهاق الأرواح وأمام السلطات القضائية وبموجب القانون وتحت مظلته التي سيتفق عليها الجميع

والله يا اخوتي ليحزننا حقا ان نري سوداننا يضيع من بين أيدينا وكل طرف يريد ان ينتصر علي الاخر باي وسيلة وباي ثمن وسيدفع الثمن الجميع وهل فعلا اصبح الحل مستحيلا ولا حل الا استمرار الخراب … اتمني ان يبادر السيد رئيس الجمهورية بالجلوس مع قيادة القوات المسلحة والتفاكر حول كيفية تسليمهم السلطة مع كافة الضمانات المطلوبة لسلامته وسلامة من يري مبتغيا بذلك إنقاذ السودان وإيجاد مخرج هادي لهذه الأزمة التي طوقت عنق البلاد وأقعدتها عن المسير … هذا هو الحل الأمثل وياليته فعلها قبل فوات الاوان وضياع كل الوطن وكل المواطنين ياااااااليته فعلها اليوم قبل الغد .

[أبوقرجة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة