الأخبار
منوعات
دراسة: الوزن الزائد أثناء الحمل يسبب سمنة الأطفال مستقبلا
دراسة: الوزن الزائد أثناء الحمل يسبب سمنة الأطفال مستقبلا
دراسة: الوزن الزائد أثناء الحمل يسبب سمنة الأطفال مستقبلا


05-14-2016 03:06 PM
توصلت دراسة أمريكية حديثة إلى أإن النساء اللاتي يكتسبن وزنا زائدا خلال شهور الحمل أو يصبن بالسكري خلال حملهن تزداد فرص إصابة أطفالهن بالسمنة حتى لو كان وزنهم طبيعيا عند الولادة.

ربطت أبحاث سابقة زيادة الوزن وارتفاع مستوى سكر الدم خلال الحمل بزيادة احتمالات ولادة طفل زائد الوزن. لكن دراسة أمريكية حديثة تقدم أدلة جديدة على أن هذين العاملين قد يزيدان مخاطر السمنة حتى لدى الأطفال الذين يكون وزنهم طبيعيا عند الولادة. وتابع الباحثون على مدار عشر سنوات أكثر من 13 ألف طفل كان وزنهم طبيعيا عند الولادة. وكان 49 بالمئة منهم يعانون زيادة في الوزن في مرحلة ما بين سن عامين وعشرة أعوام بينما عانى 29 بالمئة من السمنة.

وفي حالة إصابة الأم بالسكري خلال الحمل زادت مخاطر إصابة الأطفال بالسمنة بنسبة 29 بالمئة تقريبا ببلوغهم سن العاشرة. كما زادت هذه المخاطر بنسبة 16 في المئة لدى المواليد الذين اكتسبت أمهاتهم نحو 18 كيلوغراما خلال الحمل. وقالت د.تريزا هيلير التي قادت فريق البحث وهي من مركز كايسر برماننته لأبحاث الصحة في بورتلاند: "هناك اعتقاد شائع بأن الأطفال الذين يتمتعون بوزن طبيعي عند ولادتهم لديهم نفس احتمالات الإصابة بالسمنة في سن الطفولة وعند البلوغ."
وأضافت في رسالة بالبريد الإلكتروني "تظهر هذه الدراسة أن هذا غير حقيقي". وتقول هيلير إنه عندما يزداد وزن الأم الحامل كثيرا أو تصاب بالسكري، فربما يؤدي هذا إلى تكيف الجنين مع وجود تغذية زائدة في الرحم وهو ما يؤدي إلى تغيير في معدل التمثيل الغذائي (الأيض) لديه.

ووجدت هيلير وزملاؤها أنه خلال الحمل اكتسبت 20 في المئة من الأمهات أكثر من 18 كيلوغراما. ويوصي الأطباء بألا تتجاوز الزيادة في الوزن 11 إلى 24 كيلوغراما خلال شهور الحمل. بينما أصيب 12 في المئة من الأمهات بارتفاع مستوى سكر الدم لكنه عاد إلى المعدل الطبيعي بعد الولادة. وقالت هيلير إنه مع ذلك يمكن للأمهات اتخاذ خطوات لتقليل مخاطر إصابة أطفالهن بالسمنة. وأضافت "يمكنها أن ترضع طفلها رضاعة طبيعية. فقد أظهرت الدراسات أن الرضاعة الطبيعية تقلل فرص السمنة لدى الأطفال كما وجدنا أن الرضاعة قلصت السمنة في الطفولة في عينة فرعية صغيرة في دراستنا".

(رويترز)


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 808


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة