الأخبار
أخبار إقليمية
رفض استقالة محافظ مشروع الجزيرة
رفض استقالة محافظ مشروع الجزيرة
رفض استقالة محافظ مشروع الجزيرة


05-17-2016 02:05 PM
مدني : يس الباقر

رفض مجلس إدارة مشروع الجزيرة، الاستقالة التي دفع بها محافظ المشروع عثمان سمساعة، من منصبه بدواعي ظروفه الصحية، وأعلنت الكتلة البرلمانية لنواب ولاية الجزيرة بالمجلس الوطني في اجتماعها تمسكها بسمساعة ، وطالبت بزيادة نسبة المزارعين داخل مجلس الإدارة.

وقال رئيس الكتلة عبدالله بابكر محمد علي إن سمساعة عمل على تأسيس العمليات الزراعية خلال المواسم الماضية بصورة ممتازة، وساهم في حل الكثير من القضايا داخل الحقل، مبيناً أن الكتلة طالبت بزيادة تمثيل المزارعين داخل المجلس بحسب ما نص عليه القانون بأن يمثل المزارعين ب 40% بدلاً عن 3 فقط، كاشفا عن تقديم نواب الولاية بالبرلمان بمذكرة لوالي الولاية محمد طاهر إيلا، تنص على ضرورة إنفاذ خدمات المياه والصحة والطرق والتعليم بكافة محليات الولاية.

الصيحة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 3884

التعليقات
#1462795 [ود البلولة]
5.00/5 (1 صوت)

05-18-2016 11:13 AM
يا ايلا متى يكون مهرجان التسوق ، عايزين طرب ، وكمان اصدقائك في مصر بيسالوا عنك لعمل السهرات . كذلك بنسأل عمر الرقاص وعد بقطار مكندش للجزيرة ، أين وصل القطار.

[ود البلولة]

#1462658 [Hozaifa Yassin]
5.00/5 (1 صوت)

05-18-2016 07:42 AM
يعتبر رفض استقالة محافظ مشروع الجزيرة دليلا كافيا على جهالة مجلس ادارة المشروع التى رفضت الاستقالة و جهالة كتلة النواب التى تمسكت بالمدير المستقيل.وكذلك يعتبر الرفض تحقيرا للشان العام واستصغارا للمسؤولية العامة .فالاستقالة ايا كانت مبرراتها ومسبباتها هى اعتراف ودليل على ان الرجل وصل مرحلة لم يعد قادرا على القيام باعباء الوظيفة بالقدر الذى يرضيه هو اولا .اذن فيم التمسك به هل لاحراجه ولافشال المشروع ام ماذا ؟لو لم يكن مجلس ادارة المشروع جاهلا لعلم ان التمسك بشخص عبر عن عدم قدرته على المواصلة سيزيد فشل المشروع وسيمنع محاسبة المحافظ الذى استقال باختياره وطوعه وطالبتوه بالبقاء فكيف ستحاسبونه؟ان الوظيفة العامة ليست خلاف بين الازواج يحسم بالاجاويد والوساطات . فاذن الاوجب فى هذه الحالة اقالة مجلس الادارة كله لانه جاهل وعاجز عن تعيين بديل كفء قادر على العطاء.اما الكتلة البرلمانية فبالاضافة لجهلها عاوزة تتدخل كمان فى مالايعنيها.والله صحيح الجهل مصيبة.

[Hozaifa Yassin]

ردود على Hozaifa Yassin
[Hozaifa Yassin] 05-18-2016 01:55 PM
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.الاستقالة مهما كانت مسبباتها ومبرراتها فهى اطلاقا لا تعفى من تحمل المسؤولية الادارية او الجناءية عن اى قرار او تصرف تم اثناء تولى المنصب.ولا تحتاج الا ستقالة لابراز اى تقرير طبى بل من الممكن الاتكون مسببة والاصل ان تقبل ولكن فى حالة الرفض يجب ان يكون الرفض مسببا كان تكون هناك لجان تحقيق او جرد مثلاتعمل فى تلك الفترة او ان هناك ملفات ذات طبيعة خاصة كان يتولى ادارتها ففى مثل هذه الاحوال يمكن ان ترفض الاستقالة لحين فراغ اللجان او لتسليم الملفات لجهة مختصة.فيما يظل من حق المخدم الامتناع عن تسليم المستقيل خلو طرف لحين اجراء مراجعة تامة والتاكد ان كل تصرفات وقرارات المستقيل كانت مسنودة بالقانون الذى يخول له تصرفاته اثناء خدمته.وفى حالة ثبوت مخالفات يجب تحريك اجراءات قانونية فى مواجهته. اخيرا ارى ان الاضرار المترتبة على الاصرار على ابقاء الشخص المستقيل فى منصبه هى اكبر بكثير من الفوايد بل لا فاءدة اصلا ترجى من ابقاءه فى منصبه.

[عتمني] 05-18-2016 10:49 AM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته الاخ الكريم حذيفه

كلامك صحيح ميه بالميه اخ حذيفه فيما اذا كان اسباب الاستقاله صحيحه ومعلومه للجميع والظروف الصحيه هى معلومه للكل ولكن مصيبتنا نحن قد نستقيل لاسباب نحتفظ بها لانفسنا ونظهر اسباب واهيه غير حقيقيه كالظروف الصحيه مثلا اخ حذيفه الاستقاله قد تكون لمجرد زعله او هروب من المحاسبه او السفر للخارج وللاسف المبرر يكون الظروف الصحيه اين التقرير الطبى الذى يعفيك عن القيام بمهامك مثلا فمن حق الجهه المتقاعده رفض الاستقاله كما يحق لها قبول الاستقاله حسب الظروف ودراسة وتمحيص الاسباب التى دعت للاستقاله لان ذهابك سوف يترك اثار سلبيه واضرار مترتبه على ذلك



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة