الأخبار
أخبار إقليمية
تسريب: الأتحاد الأوروبي يستعين بالدكتاتوريين الأفارقة لمنع تدفق اللاجئين لأوروبا
تسريب: الأتحاد الأوروبي يستعين بالدكتاتوريين الأفارقة لمنع تدفق اللاجئين لأوروبا
تسريب: الأتحاد الأوروبي يستعين بالدكتاتوريين الأفارقة لمنع تدفق اللاجئين لأوروبا
البشير مطلوب من "المحكمة الجنائية الدولية" ولكن الاتحاد الأوروبي يعتقد أنه يمكن أن يكون شريكاً


05-18-2016 03:39 PM
رتب أعضاء الاتحاد الأوروبي خطة سرية في مارس 2016 يتم من خلالها الاستعانة بالدكتاتوريين الأفارقة، بمن فيهم من مجرمي الحرب المتهمين والرئيس السوداني عمر البشير، للمساعدة في كبح جماح تدفق اللاجئين إلى أوروبا، وفقا لتقرير نشرته دير شبيغل الألمانية بعنوان "خطة عمل" والتي نوقشت في إجتماع بتاريخ 23 آذار/مارس بقيادة ألمانيا، شملت تخصيص مبلغ 45 مليون لسودان البشير وسبع دول أفريقية أخرى لاعتراض اللاجئين المتوجهين إلى الغرب.

وفقا للتقرير. فإن هذا المرسوم الذي وافق عليه سفراء الثمانية وعشرين دولة المنضوية تحت لواء الأتحاد الأورابي. يجب أن يبقى سراً وأن ينشر في وسائل الإعلام "تحت أي ظرف من الظروف". وحذر أحد موظفي "الاتحاد الأوروبي، الممثل الأعلى للشؤون الخارجية" عبدالله موغيريني أن سمعة أوروبا يمكن أن تصبح في خطر إذا ما تسربت هذه المحادثات.
ودعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى المساعدة في تحسين الأوضاع في البلدان المنتجة للاجئين كوسيلة لوقف الحركة. ولكن تبيّن لاحقاً أنه في مارس ومن خلال اجتماعات ووثائق سرية إضافية تم الحصول عليها من محطة التلفزيون العامة دير شبيجل الألمانية وما كشفته "أية آر دي" "تقرير ماينز" قد تكون الاستراتيجية هي قطع التدفق في السودان، من خلال خطة الاتحاد الأوروبي بإرسال الكاميرات والماسحات الضوئية وسيرفرات كمبيوتر (خوادم) لتسجيل اللاجئين من قبل النظام السوداني، وتدريب شرطة الحدود في البلاد والمساعدة في تشييد مخيمين مع غرف احتجاز للمهاجرين.
وذكرت دير شبيجل أن الوزارة الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية أكدت أن الكثير من اللاجئين في الشرق الأوسط، والمهاجرين من إريتريا والصومال وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية أفريقيا الوسطى يفضلون جميعا السفر عن طريق العاصمة السودانية الخرطوم في طريقهم إلى ليبيا، حيث تم تهريبهم على متن القوارب المتجهة إلى أوروبا.
ويقول مسؤولون في الأمم المتحدة أن ما يصل إلى 4 مليون شخص من منطقة جنوب السودان بدأوا في التحرك نحو ليبيا.


http://www.foxnews.com/world/2016/05...ugee-flow.html
ترجمة غير احترافية من الفوكس نيوز


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 6925

التعليقات
#1463118 [ahmed ali]
0.00/5 (0 صوت)

05-19-2016 12:57 AM
لا أري في الخبر ما هو سري !!!!
أولاً دأبت بعض الدول المتطورةعلي تخصيص جزء من ميزانيتها للحد من تدفق اللاجئين إلي أراضيها وتقوم بدعم دوال الممر بتلك الأموال مثالاً لذلك إندونيسيا . ولكن رغم ذلك إن تلك الدول لا تستطيع تغير قوانينها التي توفر الحماية لطالبي اللجؤ داخل أراضيها .
ثانياً قد تلجأ بعض الدول لإجراءات وقائية للحفاظ علي أرواح المهاجرين غير الشرعيين لأراضيها بإتخاذ إجراء قانوني لوقفهم عن المخاطرة بأرواحهم من الموت غرقاً في شواطئ أوروبا أو أستراليا و قبل ذلك الموت في الصحراء أو بنيران داعش أو حتي الإنخراط في صفوف داعش مجبرين أو الوقوع في فخ تجارة البشر .
لذلك نجد أن الخبر الذي جاء في فوكس نيوز بشكله هذا مغلوط فتلك الدول لا يمكن أن تدعم الحكام الديكتاتورين أو حتي التعامل معهم بل قد تقوم بدعم بعض المؤسسات الحكومية و التطوعية للحد من ظاهرة المهاجون غير الشرعيين ولكن قطعاً ليس لإطالة عمر الديكتاتوريات .

[ahmed ali]

ردود على ahmed ali
European Union [ميمان] 05-19-2016 09:19 AM
يبدو أنك ذكي زيادة عن اللزوم!!!


#1463060 [كمدان]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2016 08:45 PM
اسقاط القذافي ومن ثم انسحاب الناتو دون دعم انشاء حكومة قوية ادي لهذه الفوضي
الحل الاجدي هو تحييد مهربي البشر بكل الوسائل لانهم مجرمين وانشاء خلايا استخبارية محلية في ليبيا لتحديد الاهداف,,7الاف دولار يدفعها اللاجئ للعبور لاوربا,احد العراقيين دفع25الف دولار للوصول عندما وصل احس بالندم,لا يوجد فردوس!!

[كمدان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة