الأخبار
منوعات
أعظم قوة نووية عالمية تأتمن تكنولوجيا السبعينات على أسرارها
أعظم قوة نووية عالمية تأتمن تكنولوجيا السبعينات على أسرارها
أعظم قوة نووية عالمية تأتمن تكنولوجيا السبعينات على أسرارها


05-26-2016 09:31 PM

الأنظمة المعلوماتية لوزارة الدفاع الأميركية تعتمد الى الان على أقراص مرنة قديمة في تسيير منشآت حساسة كالصواريخ البالستية والقنابل النووية.


ميدل ايست أونلاين

أقراص 8 بوصة خارج المتاحف!

واشنطن – قد لا يخطر ببال احد ان القوة النووية الأميركية لا تزال تستأمن أقراصا مرنة قديمة على ادق اسرارها المعلوماتية، لكنها الحقيقة.

وقال تقرير حكومي ان وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون بين عدد من الوزارات لا تزال تستخدم التكنولوجيا القديمة التي تعود الى السبعينات، في دعوة عاجلة للتخلي عنها.

والقرص المرن هو وسيط لتخزين البيانات، يتألف من قطعة دائرية رفيعة مرنة (من هنا جاء الاسم) من مادة مغنطيسية مغلفة ضمن حافظةبلاستيكية مربعة أو دائرية، وتتم قراءته وكتابة البيانات عليه باستخدام سواقة اقراص مرنة.

وكانت الأقراص المرنة شائعة الاستخدام في الثمانينات والتسعينات، خاصة مع الكمبيوترات المنزلية، كابل 2 ، وماكنتوش وكومودور 64 وكمبيوترات اي بي ام المنزلية، لتوزيع البرامج وتبادل البيانات واخذ النسخ الاحتياطية. قبل اختراع الأقراص الصلبة.

وتنسق أنظمة وزارة الدفاع الصواريخ البالستية العابرة للقارات والقنابل النووية، والطائرات الداعمة للدبابات وتستخدم أنظمة كمبيوتر من انتاج أي بي أم السلسلة 1 التي تم انتاجها في السبعينيات من القرن الماضي وتستخدم أقراصا مدمجة لينة 8 بوصة.

ووفقا لمكتب المحاسبة الحكومية فإن دافعي الضرائب أنفقوا 61 مليار جنية كل عام للحفاظ على تلك التكنولوجيا القديمة.

وقال التقرير إن كلفة صيانة تلك الأجهزة تمثل ثلاثة أضعاف كلفة صيانة نظم تكنولوجيا المعلومات الحديثة.

وبرر المتحدثة باسم البنتاغون المقدم فاليري هندرسون الخيار الغريب بإن "تلك الأنظمة لاتزال تُستعمل لأنها ببساطة تؤدي الغرض".

وأضافت "لكن وللتعامل مع مسألة قدم تلك الأنظمة فهناك برنامج لاستبدالها بأنظمة رقمية مأمونة بنهاية عام 2017".

ومن المنتظر ان يستكمل البنتاغون استبدال الأنظمة الموجودة لديه كافة بنهاية عام 2020.

وكانت وزارة الدفاع الاميركية اعلنت قبل عامين ان البلاد تحتاج لانفاق مليارات الدولارات خلال السنوات الخمس القادمة لضمان أمن وفعالية قوة الردع النووي الاميركية المتهالكة بعد أن كشفت مراجعات أدلة على الاهمال خلال حقبة الحرب التقليدية.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1505


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة