الأخبار
أخبار إقليمية
إصلاح مالايمكن إصلاحه
إصلاح مالايمكن إصلاحه
إصلاح مالايمكن إصلاحه


05-26-2016 10:57 AM
هنادي الصديق

* لا زال حزب المؤتمر الوطني يعيش في أوهام أنه (مركز الكون) ، وأن الحياة لن تستقيم إلا بوجوده، ناسياً أن ما فعله الحزب بالبلاد لم يحدث في تاريخ السودان القديم والحديث.

* فقد أكد الحزب عبر أمينه السياسي حامد ممتاز بقوله : ( أن أجهزته ومؤسساته تتبع مسارات واضحة لمسيرة الإصلاح داخل الدولة والحزب، وأنه لا تراجع عن هذه المسيرة أبداً)، قبل ان يشدد على إصرارهم علي تحقيق السلام والأمن بولايات البلاد كافة، وعدم تراجع الحزب عن عملية الإصلاح خاصة بعد قيادته للمبادرة الوطنية للتوافق على الحد الأدنى من الثوابت الوطنية،على حد زعمه.

* ممتاز في حديثه هذا يصر ويؤكد إن حل مشكلات البلاد تتطلب جهوداً كبرى، خاصة وأن السودان يمر بمراحل سياسية تمثل الانفتاح على العالم الخارجي، حتى يحدث الإستقرار والتنمية المنشودة، ولا احد يدري عن أي انفتاح خارجي يتحدث وحزبه ادخل البلاد في عزلة ما انزل الله بها من سلطان.

* فالسيد ممتاز بصفته أميناً سياسياً يفترض فيه أن يتمتع بالذكاء السياسي الذي يؤهله لتولي هذا المنصب الحساس في الحزب الحاكم في دولة مثل السودان، كنا نتوقع منه أن يقدم لنا الروشتة المقنعة لاخراج السودان من هذه الورطة التاريخية من خلال تقديم تعريف واضح للخطوات العملية التي يتبعونها لإصلاح الدولة على الأقل.

* وبالطبع لا علاقة للمواطن السوداني (الواعي)بإصلاح حزبكم لأنه شأن خاص بكم كمنسوبين لهذا الحزب الذي يقاطعه السواد الأعظم من الشعب السوداني.

* أماني الشعب التي لا يعرفها السيد ممتاز هي إرجاع السودان الدولة إلي ما قبل عام 89، وعندما أقول السودان الدولة فأعني مشاريع التنمية، والبني التحتية، والموارد الذاتية، والنقابات (الحقيقية)، والتعليم والصحة، والمجتمع المعافي، وغيرها من مؤسسات الدولة التي إنهارت وجعلت المواطن في إطار بحثه عن لقمة العيش كمن يبحث عن إبرة في (كومة قش)، والأهم من ذلك العيش في سلام ووحدة خاصة بعد أن اصبح السودان يحارب في جميع الجبهات، بدءً من دارفور مروراً بالنيل الأزرق وجبال النوبة ثم الشرق، واخيراً جبهة حلايب وشلاتين التي تعتبر في أولىي مراحل (الحرب الباردة)، مع الوضع في الإعتبار أنه وحتي العام 89 لم تكن غير جبهة الجنوب.

* أكثر من 27 عاماً والحزب الحاكم في حالة وعود بإصلاح وتنمية وسلام، ولا جديد إيجابي، بل تدهور مريع في كل شيء ، دمار في البني التحتية وإنهيار في السلم التعليمي والمناهج، إنعدام الموارد الذاتية وندرة في الموارد البشرية بعد إستغلال مصطلح الصالح العام أسوأ إستغلال، وهرب الآلاف من جحيم النظام وإستقرارهم في قاع المتوسط.

* والسؤال الذي يطرح نفسه ويلح بشدة، هل السيد ممتاز وحزبه حددا إطاراً زمنياً لعملية الإصلاح أم أنها ستكون مثلها مثل أيام المستشار الرئاسي الحسن الميرغني (180) يوماً، أم أن العملية لا تعدو كونها عملية مكررة ومعادة للمزيد من كسب المساحة والوقت؟
الجريدة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3056

التعليقات
#1467479 [بنت الناظر]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2016 09:02 AM
يا جماعة ممتاز ده كلما أشوفه بذكرنى بموسى إبراهيم الناطق الرسمى بإسم القذافى ..أدعو الله لهم بنفس المصير..

[بنت الناظر]

#1467246 [AAA]
2.00/5 (1 صوت)

05-27-2016 02:36 PM
اصلاحهم المعنِي هو...مزيدا من الخراب...فاقد الشيء لا يعطيه وكفى...

[AAA]

#1466993 [ابو ميرال]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2016 06:14 PM
ياسادتي شعبي الكريم من يرجو خيرا في هؤلاء عليه بمراجعه صحة عقله الدواء واحد لاغيره العصيان المدني الثورة

[ابو ميرال]

#1466942 [SESE]
5.00/5 (1 صوت)

05-26-2016 04:03 PM
كيف لمن هو اصلا اس البلاء وسبب الخراب والدمار ان يكون جزء من التأهيل والاصلاح.......!؟

[SESE]

#1466837 [الجنقوري]
5.00/5 (1 صوت)

05-26-2016 12:58 PM
هم الصفوة وهم على صواب دونهم على خطأ انها العنجهية والتسلط والتجبر والغاء الرأي الاخر واذا ما ضيقت عليهم الخناق يرفعون شعاراتهم القديمة هي لله وهم ابعد مايكون ، السؤال ليس وضع برنامج زمني للإصلاح بل ماهو جدولنا الزمني للخروج من مأزقنا

[الجنقوري]

#1466822 [الحلومر/خريج الابتدائية]
5.00/5 (1 صوت)

05-26-2016 12:38 PM
ياسيدتي نحن فقدنا الثقة تماماً
هذه العجوزة الشمطاء كل اموال البتول والهب وصادر الثروة الحيوانية صرفتها في شراءشراء السلاح
وشراء ذمم السياسين من الأحزاب الأخري
حتي تخلق احزاب ضعيف لا ولاء لها للوطن بل للمال
وشراء الرتب العلياء من ضباط الجيش والشرطة وجهاز الأمن
وخلقت اجسام امنية لا حصر لها لتأمين جلوس علي الكرسي
ولذلك السيد ممتاز يقول ان حزبه مؤهل لحكم السودان 100 سنة اخري
وهو يعلم انه اصبح حكومة الحزب الواحد وليس حاكماً لكل السودان
انا خريج الابتدائية املك رؤية افضل منهم لأدارة السودان
انا الامي
لا قراية
لا كتابة
ومابعرف الشولة
ولا النقطة
ولا الضمة
ولا الكسرة
ولا الجار
ولا المجور
ولا مخارج الحروف
ولا الواضكر حتي
انا الامي بدور احكم السودان
بالطيبة والاخلاق والحسن المعروف
ونظري لشعبي بكل اطياف كاسنان مشط
العربي والزنج المسيحي والمسلم عندي سوي
والرئاسة بالصندوق وبالدستور وبالقانون دورة من خمسة سنين
امي قلبه شفوق مليان قلبه محنة وحب احسن ليكم من جنرال طاغية يجرعكم الذل والعذاب الوان
علي الطلاق انا الامي امتلك رؤية لحكم البلاد أقضل بكثير من حكم الكيزان
عزير حامد ممتاز لايمكن لهذه العجوزة الشمطاء ان تستمر في حكم السودان حتي لو امتلكت جميع مصانع سلاح الامريكان الحكم محبة الحكم احترام الانسان تعلموا من السيخ زايد الحب ممتاز رحم الله الشيخ زايد آلاف يزون فبرهم ويدعون له بحب واخلاص

[الحلومر/خريج الابتدائية]

ردود على الحلومر/خريج الابتدائية
[بنت الناظر] 05-28-2016 08:44 AM
والله كلامك ده درر..إنت ما أمى إنت سيد العارفين..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة