الأخبار
أخبار إقليمية
نحنا شعب .. عيان !
نحنا شعب .. عيان !
نحنا شعب .. عيان !


05-30-2016 10:59 AM
محمد وداعة

دراسة أعدتها شركة نوفونورديسك حدد (1,5) مليون سوداني مصابون بداء السكري، ومضافاً لهم (3,5) ملايين معرضون للأصابة فى الأعوام القادمة، وسط مؤشرات متصاعدة للمرض، وهي تعتبر نسبة عالية جداً، وهي الأعلى في أفريقيا، بروفيسور محمد علي التوم، كان أكثر وضوحًا عندما كشف عن وجود (5) ملايين مريض سكري بالسودان، منهم مرضى السكري ومنهم معرضون للإصابة بالمرض ومنهم مرضى لايعرفون أنهم مشخصون، وإن صحت هذه التقديرات فإن ذلك يعنى أن (15%) من الشعب السوداني مصابون بالسكري، ومعرضون للأمراض المصاحبة من جروح وأعاقة وفقدان للبصر وتصلب الشرايين.
الأسبوع الماضي كشفت الجمعية السودانية لإرتفاع ضغط الدم عن تزايد الأصابة بمرض ضغط الدم المسمى بالقاتل (الصامت) خصوصاً لدى الأطفال، د. نعيمة عبدالله رئيسة اللجنة الأكاديمية بالجمعية قالت ان (24.3 %) من المواطنين السودانيين مصابون بالمرض حسب المسح الصحي للعام 2010م، موضحة أن %(90-95) من الأصابة بسبب أرتفاع ضغط الدم الأساسي، وأن (80- 75% ) من الاصابة بسبب الضغط النفسي والتبغ بانواعه والكحول والأكل غير الصحي وعدم ممارسة الرياضة، وهى حالات لايمكن شفاءها ولكن يمكن السيطرة عليه إذا توفرت الرعاية الصحية والكشف المبكر عن المرض، وعليه وباعتبار آخر إحصاء للسكان يكون حوالي (8) ملايين شخص مصابون بمرض ضغط الدم، مع الأخذ فى الاعتبار أن الكثير من المرضى يجمعون بين المرضين في أن واحد،
وفقاً لتقارير منظمة الصحة العالمية فان (8) ملايين سوداني يصابون بالملاريا سنوياً وأن (60%) يدخلون المستشفيات يموت منهم (35%) وتعتبر الملاريا المرض القاتل الأول، حيث يبلغ متوسط وفياة الملاريا فقط (35,000) شخص سنويا وغالبيتهم أطفال.
د. على بلدو أستشاري الطب النفسي والعصبي، قال أن عدد المترددين على مستشفيات التجاني الماحي لوحده فى العام 2013 م كان يتراوح مابين (350-300) مريض يومياً ، مشيراً إلى زيادة كبيرة فى معدلات مرض الأكتئاب، فيما بلغ معدل الإصابة بالفصام (1,5%) من السكان، وأعتبر ان تقرير منظمة الصحة العالمية والخاص بتزايد حالات الأنتحار، الذي حدد السودان الأول فى الانتحار بين الدول العربية بأنه مؤشر خطير، وأن تقرير وزارة الصحة بولاية الخرطوم سجل فى عام 2015م عدد (16,810) حالة فى التجاني الماحي وبعشر فقط يعتبر ذرة فى بحر وأن الأعداد الحقيقية للأمراض النفسية فى السودان مضاعفة أضعافا كثيرة.
وزارة الصحة الأتحادية تقدر عدد مرضى الأيدز المسجلين فى السودان بحوالي (79) ألف حالة، وأن (1500) حالة تسجيل سنوياً، بجانب الحالات غير المسجلة، أو غير المبلغ عنها، ويقدر عددالمرضى والمصابين بحوالي (500,000) خمسمائه ألف حالة، وقد فشلت أهم موجهات خطة الوقاية من الايدز أبان معركة (الواقي الذكري) التى قادها النائب البرلمانى دفع الله حسب الرسول وأنتهت الى نسيان الخطة تماما.
أما فى مجال الصحة العامة والرعاية الصحية فقد كشفت آخر دراسة منشورة أعدت فى العام 2006م، أن معدل وفيات الأطفال حديثي الولادة فى السودان يبلغ (81) حالة لكل (1000) ولادة حية، الوفيات دون سن الخامسة (112) لكل (1000) حالة، وفيات الأمهات (1,107) حالة وفاة لكل (100,000)، 56% فقط من السكان يشربون مياه نظيفة، 31% فقط من السكان يستخدمون مرافق صرف صحي، 28% من الأطفال دون سن الخامسة يعانون من الإسهال، (31%) فقط من الأطفال تم تحصينهم بالكامل، (31%) من الأطفال مصابون بسوء التغذية ، (49%) فقط من الولادات تتم تحت أشراف طبي أوصحي، حوالي (10%) فقط من السكان يستخدمون الملح المدعم باليود وهو ما أدى إلى تفشي تقزم الأطفال والأعاقة العقلية بنسبة (30%) بين الأطفال، للأمانة يجب أن نقول أن هذه الأرقام الإحصائية مضت عليها سنوات وهي آخر الإحصاءات الرسمية، والخبراء يمليون إلى أن هذه الأرقام المخيفة في تاريخها أصبحت الأن متواضعة قياسياً الواقع الملموس حالياً، رغم الضجيج عن توفير الخدمات الصحية، فالحقيقة اننا شعب عيان خالص.
الجريدة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3772

التعليقات
#1468711 [المكوة]
0.00/5 (0 صوت)

05-30-2016 07:18 PM
وكمان 10% من الشعب مريض بالسلطة و النهب.

[المكوة]

#1468665 [بت السودان]
0.00/5 (0 صوت)

05-30-2016 04:40 PM
ان اكثر مايخيفني هو مايسمي بتقزم الاطفال. عندما يولد طفل في احد الدول المتقدمة يجد الطفل الرعاية والمتابعة منذ اليوم الاول. ويقاس وزنه وطوله كل ثلاتة اشهر الي ان يصل سن التانية ثم كل ستة اشهر الي سن الخامسة لمعرفة اي خلل في النمو الطول اوالوزن.وتعطي كثير من الاسر كل شهر بطاقات لصرف بعض متطلبات الاطفال من لبن وخبز وزبادي الخ لمساعدتهم في اختيار الغذاء الصحي لاطفالهم. اما اطفال السودان فلهم الله لا غذاء صحي ولا رعاية ولا متابعة وبالتالي جيل ضعيف هزيل مريض وغير ذكي.يارب لطفك ورضاك

[بت السودان]

#1468530 [عبد الرحيم]
5.00/5 (1 صوت)

05-30-2016 12:24 PM
والله دي احصائية مؤهلة ومرعبة ومخيفة وانا ما كنت قايل نحن تعبانين للدرجة دي لكن يا ود وداعة الكلام دا بجيب لك الهواء ..الناس ديل ما عايزين واحد يوري الناس زي الحاجات دي او يلمها كلها ويقولها للناس ..

على العموم يا ود وداعة

- ماذا تنتظر من شعب يهاجر اطباؤه على جناح السرعة بسبب الضيق والتضييق والبيئة الصحية المؤسفة؟

- ماذا تنتظر من وزير صحة ولائي مستثمر في نفس المجال ضاربا عرض الحائط بالدستور وتضارب المصالح الذي يعرفه الصغير قبل الكبير..

- كيف تريد ان يكون ووزير الصحة يكسر في المستشفيات والحكومة تشجعه على ذلك بحجة استمثار موقع المستشفى و لا تقوم الحكومة ببناء مستشفى بديل له؟؟

- الدول الحرة والتي تخاف الله وتعمل صالحا توفر لمواطنيها الصحة وهي الاهم والتعليم والعمل ولكن حكومتنا كل يوم تعين المزيد من جنود الامن وتوسعة السجون وبناء سجون جديدة في الوقت الذي بدأت فيه بعض الدول التخلص من السجون الموجودة بها..

الدول تنطلق بقوة من اجل التنمية والتطور وحقوق الشعب في الحرية والانعتاق والتحرر وحكومتنا كل يوم تكمم المزيد من الافواه وتصادر الصحف وتصدر في القوانين المقيدة للحريات وتقييد السفر وكل يوم الحكومة تتوعد مواطنيها بالويل والثبور وعظائم الامور

لكن بصراحة نحن ليس مواطنيها وهل ليست حكومتنا فهذه الحكومة حكومة اخوانية بحتة تؤيد المرسيين في مصر والحمساوين في غزة والمالين والنيجريين لا بنعرفها ولا تعرفنا ولكنها فعلا تعمل من اجل مواطينها فقط .. وعندما نكون من مواطنيها اكيد ستعمل لنا..

[عبد الرحيم]

#1468519 [السماك]
5.00/5 (1 صوت)

05-30-2016 12:08 PM
وكم سوداني مصاب بداء الزهري والسيلان والأمراض المنقولة جنسياً المتفشية والمسكوت عنها بخلاف ما ذكر في المقال؟؟ نريد مسح شامل خصوصاً في كردفان ودارفور ..

[السماك]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة