الأخبار
أخبار إقليمية
قطر: حركات مسلحة أمنت على استمرار منبر الدوحة
قطر: حركات مسلحة أمنت على استمرار منبر الدوحة


06-01-2016 06:48 PM
أعلنت قطر موافقة حركتي العدل والمساواة السودانية، وتحرير السودان قيادة مني أركو مناوي، على استمرار الدوحة منبراً لتحقيق السلام الشامل في دارفور، وأشارت إلى بعض الأمور الإجرائية التي تحتاج إلى مزيد من التشاور مع الحكومة السودانية.


وقال الوسيط القطري أحمد بن عبدالله آل محمود نائب رئيس الوزراء القطري ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، إن حركتي العدل والمساواة السودانية وتحرير السودان قيادة مني أركو مناوي "قد أمنتا على استمرار الدوحة منبراً لتحقيق السلام الشامل في دارفور".


وأضاف أن الحركتين أكدتا، خلال الاجتماع الذي عقد بالدوحة مع الوساطة المشتركة، على استعدادهما للتعاون للوصول إلى سلام دائم وعادل في دارفور.


وأوضح أن هناك بعض الأمور الإجرائية التي تحتاج إلى مزيد من التشاور مع الحكومة السودانية.


وأشار آل محمود في تصريحات صحفية، إلى أن الاجتماع قد اتسم بالشفافية والوضوح وأنه تم التداول في القضايا الإجرائية التي تمهد الطريق لاستئناف العملية السلمية بين الحكومة السودانية والحركتين.


وأوضح بيان صادر عن الوساطة، أن الوساطة المشتركة ووفد الحركتين قد اتفقا على أن تقوم الوساطة بإجراء المزيد من المشاورات مع الأطراف للوصول إلى اتفاق حول القضايا الإجرائية في أقرب وقت.


ودعا البيان، الحركتين للتوقيع على خارطة الطريق التي توصلت إليها الوساطة الأفريقية، كما دعاهم إلى القبول بوثيقة الدوحة كإطار أساسي للعملية السلمية في دارفور.


وأشار البيان إلى أن وفد حركتي تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي والعدل والمساواة، جدد ثقته في الوساطة وأمّن على استمرار منبر الدوحة منبراً لتحقيق السلام في دارفور، وأكد على استعداد الحركتين للتعاون مع الوساطة للوصول إلى سلام عادل وشامل في القريب العاجل.


شبكة الشروق


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3041

التعليقات
#1470023 [أبو السمح]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2016 08:24 AM
البشير قال التمرد انتهي تماما" في دارفور و الولاية قسموها لخمسة ولايات و الأمن مستتب , تاني مفاوضات في شنو ؟
و لا الحركات دي عندها سبع أرواح ؟

[أبو السمح]

#1470001 [السودان الوطن الواحد]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2016 07:44 AM
ما وراء الخبر

[السودان الوطن الواحد]

#1469966 [انسان]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2016 05:37 AM
يكفي ان الخبر منقول عن طريق شبكة الشروق ليتبين مدى التحوير الذي تم فيه , الرجاء الاطلاع على بيان بروفيسور الطاهر الفكي عن هذه المشاورات

[انسان]

#1469965 [انسان]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2016 05:35 AM
حركة العدل والمساواة السودانية
بيان مهم بخصوص مشاورات الدوحة
اولا: التقت الحركة بنائب رئيس الوزراء القطرى فى باريس فى يناير الماضي بمشاركة الأخ القائد منى مناوى و بطلب من الحكومة القطرية للتفاكر فى احلال السلام فى دارفور.
ثانيا : طلبت قطر رؤية مشتركة منا فى ذلك.
ثالثا : الورقة المشتركة تتلخص فى الآتى ء:
1- نحن دعاة سلام و لو لانا لما قام منبر الدوحة و قدمنا من اجل ذلك الغالى و النفيس بما فيها الشهداء و على رأسهم رئيس الحركة
2- نحن نريد شريك جاد جدا فى الوصول الى سلام شامل فى السودان اجمعه يجنب الناس الحروب و يوجه الى الاستقرار و التنمية
3- الا تكون و ثيقة الدوحة كمرجعية الى محادثات مهما كان
4- الا تتمسك دولة قطر باحتكار المنبر و ان تكون جرأ من الاتحاد الافريقى. ففى المنبر الماضي استأثرت قطر بالمختبر رغم وجود الوسيط المشترك جِبْرِيل باسولي
عدم القبول بإغراق المنبر بمن يسوى و لا يسوى و بمن يسمون أنفسهم بحركات و هم فى الأصل أفراد لا غير
5- الا يكون المنبر فرصة اخرى للموتمر ألوطنى لاستغلاله و إغراقه بأعضائه للسمسرة و تمييع القضية
6- ان هذا اللقاء مدته يومان من اجل استقراء رؤية دولة قطر و الوصول الى شيء مشترك
7- هذا اللقاء ليس تفاوض و الحكومة السودانية ليست طرفا فيه.
هذا ما وجب توضيحه و الا يستغل الموؤتمر ألوطنى هذا اللقاء فى الدعاية لنفسه.
و نريد ان نطكئنكم ان الحركة بخير و انشاء الله تسمعون ما يسركم وعلى الله قصد السبيل.
البروفيسور/ الطاهر الفكى
رئيس المجلس التشريعى لحركة العدل و المساواة السودانية

[انسان]

ردود على انسان
[شرحبيل] 06-02-2016 08:25 AM
متي انضم مني اركوي مناوي الي العدل والمساواه وهو قائد حركة تحرير السودان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة