الأخبار
أخبار إقليمية
جامعات مُدججة.!!
جامعات مُدججة.!!
جامعات مُدججة.!!


06-05-2016 01:36 AM
شمائل النور

إعلان منشور في عدد من الصحف، الشرطة السودانية ترغب في تجنيد عناصر يتبعون لإدارة جديدة أطلق عليها تأمين الجامعات، وعززت صحيفة "الانتباهة" الإعلان بخبر عن قرار بسحب الحرس الجامعي وإحلال الشرطة مكانه، الدواعي لاستحداث شرطة خاصة بالجامعات حسب المُعلن رسمياً هي التحديات الأمنية التي عجز الحرس الجامعي عن مواجهتها، بل هناك تقارير صحفية تتحدث عن أنها توصيات سابقة، في كل الأحوال، الوضع مقروء بوضوح مع أحداث العنف المتنامية التي تشهدها بعض الجامعات وتصل فيها الدموية حد القتل، وآخرها قتيل الجامعة الأهلية.

الأسئلة الذي تقفز إلى الأذهان مباشرة، لماذا شرطة خاصة بالجامعات؟ هل الخطر الأمني داخل الجامعات يستدعي استحداث قوة خاصة لتأمين هذه الجامعات، ماهي مهام القوة الشرطية الجديدة، وكيف ستواجه الطلاب المسلحون، وكيف تتعامل مع الوحدات الجهادية التي دار ولا يزال يدور حولها الكثير من الجدل، وعجزت إداراة جامعة الخرطوم عن حلها بعد قرار بذلك....قطعا، الحل ليس في تدجيج الجامعات وإحاطتها بالقوات من كل جانب، وهذا إن لم يرفع من درجات التوتر والصدامات أكثر مما كان، فلن يعيد الأمور إلى وضعها الطبيعي..أسباب العنف داخل الجامعات أصبحت تتجاوز أسباب الخلافات السياسية وإن كان في غالبها ذلك، لكن هناك جرعة عنصرية مقدرة يتشربها الطلاب في الجامعات وهذه في حد ذاتها لو زادت حدتها قليلاً ستحرق ما تبقى.
أسباب العنف ومصادره في الجامعات معلومة وواضحة إلا لمن أبى، معالجة القضية من جذورها بالنظر إلى أسبابها بشجاعة وليس رمي المزيد من الحطب على النار التي لن تتوقف إن استمر الحال على حاله. إذا أوقفت السلطة عنفها سيتنزل الحل تلقائياً دون تبديد المزيد من المال في بنود صرف جديدة في بلد ينهار اقتصاده يومياً، العنف الأصل هو عنف السلطة وما سواه –إن وُجد- ليس إلا ردود فعل طبيعية، والقاعدة معروفة ليس بالإمكان القضاء على رد الفعل بينما الفعل مستمر، لكل فعل رد فعل،.
العنف داخل الجامعات أو قل القتل داخل الجامعات، لن يتوقف طالما الأسباب قائمة ومتطورة يوماً بعد يوم....وفوق كل ذلك، هل نظرت الجهات الرسمية التي شرّعت هذه الفكرة لجوانبها الأخرى، تصوروا، كم ستكون الصورة سالبة، حينما تصبح كل الجامعات أو بعضها محروسة بشكل دائم بقوات شرطية على سياراتها المُجهزة، ويتحول الطالب الذي يهم بعبور البوابة إلى مشتبه به يومياً، هذا كفيل بإعلان طواريء.....ثم، ماذا لو فشلت هذه القوات الشرطية في المهمة التي من أجلها أستحدثت، هل يستدعي الوضع حينها جلب قوات كوماندوز للجامعات، أم نستعين بقوات حفظ سلام.


[email protected]


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 21530

التعليقات
#1471728 [اسحق ابكر اسحق]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 09:21 PM
سيجلب مزيد من المفوضة داخل الجامعات

[اسحق ابكر اسحق]

#1471692 [متامل]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 07:51 PM
حكومة ضعيييف ما قادره تخمد طلبة طيب لو قام الشعب مع الطلبه موضوعم انتهى لكن احتجاجات الطلبة دي منعزله عن الشعب
الكيانات السودانيه اصبحت متفرقة وطبقية بحته
اول شي نرجع لنفوسنا وذواتنا ونشعر بروح الله فينا حتى بعدها اي شي سمح بجي

[متامل]

#1471605 [الباشكاتب]
5.00/5 (1 صوت)

06-05-2016 04:21 PM
هل هذا تطوير للحرس الجامعى الذى خلقه نميرى فى السبعينات لنفس الاسباب . الهلع من الطلاب ذوى الروح الشابه لن يزيد وضعكم الا تأزما وأسألو جماعة نميرى .
فشلتو طبعا فى نقل مقر الجامعات فخطرت لجهاز امنكم هذه الافكار التى لا تصدر الا من عقليه مجرمه ثضمر السوء لكل الشعب ولكل ابنائه .
بالتأكيد الحذر لن يمنع القدر وانتو الجاياكم اكبر من الطلبه واطبر من شرطة الجامعات فارتقبو انا معكم مرتقبون .

[الباشكاتب]

#1471510 [alwatani]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 01:35 PM
وكيف تتعامل مع الوحدات الجهادية التي دار ولا يزال يدور حولها الكثير من الجدل،

دى النواة الاساسية لشرطة الجامعية الديار يتعلمش ينتسب والا الباب يوفت جمــــــل وكل يوم جمعة نعمل عرض ب350 عربة مدججة بالسلاح ونزيد بمتوالية عددية فى الجمع المقبا ودواليك وتانى يناس الحكومة ختوا على بطونكم بطيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخة

[alwatani]

#1471474 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 12:37 PM
الذعر من الثورة بعمل اكتر من كده ...زرع الكيزان بذور العنصرية والقبلية واليوم حان وقت حصادها بحجة حماية الطلاب ولكنهم في الحقيقة يتحججوا بذلك لحماية نظامهم الذي يحتضر من الثورة ...الامر واضح ولايتعدي تخويف الشعب من ان خيار الثورة سيقوده الي الانموذج السوري اوالليبي

[سودانية]

#1471447 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 11:50 AM
الان وقد جاء الجهاد الحقيقي الذي يريدون
حلايب وشلاتين وابورماد تم احتلالها
الفشقه وارضي واسعه تم احتلالها
هذه هي مواضع الجهاد لمن اراد الشهاده
الجامعات ليست مسرحا للجهاد والقتال
فلييتوجه الجيش السوداني بقيادة قوات الدعم السريع والمجاهدين حيث الشهاده من اجل تحرير اراضي الوطن

[الناهه]

#1471431 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 11:38 AM
الذعر من الثورة بعمل اكتر من كده ...زرع الكيزان بذور العنصرية والقبلية واليوم حان وقت حصادها بحجة حماية الطلاب ولكنهم في الحقيقة يتحججوا بذلك لحماية نظامهم الذي يحتضر من الثورة ...الامر واضح ولايتعدي تخويف الشعب من ان خيار الثورة سيقوده الي الانموذج السوري اوالليبي

[سودانية]

#1471421 [Fatmon]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 11:23 AM
لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم

[Fatmon]

#1471416 [الجنقوري]
5.00/5 (1 صوت)

06-05-2016 11:07 AM
الشرطة الجامعية التي تتبع مباشرة للوحدات الجهادية داخل الجامعات (تتلقى تعليماتهم) والتي تتبع مباشرة للتنظيم الحاكم الذي يتبع مباشرة لرئيس الجمهورية ، يجب تكوين شرطة لدار الرياضة وشرطة للسوق وشرطة للزريبه وشرطه للملجه وشرطه ل ول ول ول ول ول

[الجنقوري]

#1471343 [محمدوردي محمدالامين]
3.00/5 (2 صوت)

06-05-2016 09:18 AM
والله يابنتي شمايل النور ,نورك الله بعقلك وبارك الله في ال سماك وربط اسمك بالنور
نورتينا ،عسي ان يستنير سدنه الظلم والظلام كيزان الشيطان، ولكن اقول انت اسمعت ان ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي

[محمدوردي محمدالامين]

#1471322 [حديد]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 08:50 AM
العنف سببه عصابات الحركات المسلحة والتي يحرشها الحزب الشيوعي الدموي

[حديد]

ردود على حديد
[حديدين] 06-05-2016 12:32 PM
يا راجل!!
اختشي
الشرطة الجامعية هي الوحدات الجهادية باللفة
حديد؟ والله انتم خيبه التاريخ السوداني علي مر العصور


كان انت حديد ديك حلايب امشي حررها !!!!


#1471312 [ود الكندى]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 08:38 AM
كلام عين العقل ارفعوا الظلم والعنجهية والمحسوبية والتفرقة العنصرية وساوا بين الناس ساعتها سوف تصفو النفوس بين الطلاب وكلنا سودانيون

[ود الكندى]

#1471282 [تاج الدين حنفي]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 07:53 AM
اقتباس : ماهي مهام القوة الشرطية الجديدة، وكيف ستواجه الطلاب المسلحون، وكيف تتعامل مع الوحدات الجهادية التي دار ولا يزال يدور حولها الكثير من الجدل، وعجزت إداراة جامعة الخرطوم عن حلها بعد قرار بذلك

رد : القوة الشرطية الجديدة هم نفسهم الطلاب المسلحون وهم نفسهم الوحدات الجهادية سيئة الذكر الموجودة داخل الجامعات ..

اقتباس : .ثم، ماذا لو فشلت هذه القوات الشرطية في المهمة التي من أجلها أستحدثت، هل يستدعي الوضع حينها جلب قوات كوماندوز للجامعات، أم نستعين بقوات حفظ سلام.

رد : هذا سؤال مهم جدا ويسأل منه الكماندوز الكبير....

[تاج الدين حنفي]

#1471271 [سارة عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 07:38 AM
الابنة شمائئل النور
حياك الله

يا ابنتى هذه الدولة بوليسيه من يوم ما ولدت هدفها التمكن من الحكم بالطريقة العشوائية من قتل وسجن وتعذيب . الطلاب هم هاجسهم الان . ما قام به الطلاب دعوة لانتفاضة والى الان كما تعلمين فى السجون . فى العالم لم نر جامعات تحرس بالبوليس . قوات حمديتى العشوائيه ودفاع شعبى وامن بوليسي غائر ومجتمع تجدي الأمن عند كل باب ؟
لهذا الإجراء البوليسي السالبة هنا الطلاب سيدخلون فى اشتباك مع الشرطة وحتولع نار وقتل. هذه أفكار الحكومة الضلمة
ندعو من الناس الحرص على سلامة أبناؤهم ان لا يتقدموا للعمل .

[سارة عبدالله]

#1471255 [ود البلال]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 06:49 AM
الصورة غاية فى البساطة، فعلا الحرس الجامعي فشل فى حتى ضبط الدخول والخروج، دع عنك السرقات والتجاوزات الكثيرة، وهذه مسألة غاية فى الخطورة، وثانيا سيكون كلامك منطقيا عندما تحابي الشرطة الجامعية طلاب المؤتمر الوطني فى أقرب حادثة، وهنا ستكون الطامة الكبرى، أما إذا تعاملت بصورة محايدة بين جميع الطلاب (ربما يكون ذلك صعبا) فأعتقد أن التجربة تستحق المحاولة.

[ود البلال]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة