الأخبار
منوعات سودانية
إحلال وتجديد للمنتخب السوداني بعد فشله في التأهل لأمم أفريقيا
إحلال وتجديد للمنتخب السوداني بعد فشله في التأهل لأمم أفريقيا
إحلال وتجديد للمنتخب السوداني بعد فشله في التأهل لأمم أفريقيا


06-08-2016 09:27 PM
السودان - بدر الدين بخيت
تبخرت أحلام السودان في التأهل لأمم أفريقيا 2017 بالجابون بعد الخسارة أمام مضيفه سيراليون بهدف نظيف، بملعب فري تاون، وظهرت تداعيات بعد الخسارة كان الفوز كفيل بإخمادها وبقائها على حالها.


حسابات فنية وتاريخية ونفسية بين لاعبي منتخب السودان وهو يستعد لمواجهة مضيفه سيراليون في مباراة مصيرية بالمجموعة الأفريقية التاسعة لنهائيات بطولة كأس الأمم الأفريقية بالجابون 2017.


لكن ضياع حلم التأهل الأفريقي، أعلن عن بداية جيل جديد سيتحمل عبء رفع راية المنتخب خلال السنوات القادمة، وذلك أن هناك لاعبين انتهى مشوارهم واقعيًا مع منتخب السودان لعوامل كثيرة منها عامل السن واللعب بشكل أساسي في تشكيل أنديتهما.


وتزحف الأجيال الجديدة لتلعب دورها ومنهم قائد المنتخب الحالي مهند الطاهر والمهاجم مدثر كاريكا وبشة وهم الأكبر سنًا بين اللاعبين الحاليين، والذين ربما يستمروا مع المنتخب للعامين القادمين ولكنهم يحتاجون إلى جهد كبير للتغلب على الظروف المحيطة بالمنتخب.


وكان المنتخب السوداني، يمتلك فرصة واحدة تجعله مؤهلًا للمنافسة على البطاقة الثانية المؤهلة لنهائيات الجابونو وهي فرصة الفوز أمام سيراليون، في وقت كان هناك جيلًا يبحث عن فرصته لتذوق اللعب بالنهائيات القارية الضخمة لأول مرة ومثل هؤلاء كان المدافع علي جعفر واليافعين أطهر وأبو عاقلة وعماريه.


أما الحسابات التاريخية تكمن في وجود جيل من اللاعبين يريد المشاركة للمرة الثانية والثالثة بنهائيات كأس الأمم الأفريقية أمثال قائد المنتخب مهند الطاهر، الوحيد المتبقي من الجيل الذي عاد بالسودان للنهائيات القارية في غانا 2008 بعد غياب دام 32 سنة، منذ أخر مرة شارك فيها السودان في عام 1976 بإثيوبيا، وأمير كمال والحارس أكرم ومدثر كاريكا ونزار حامد وبشة ورمضان عجب وهم من شاركوا لأول مرة في نهائيات أفريقيا 2012.


ويقع على الجيل الجديد عبء حمل راية منتخب السودان، وقائد المنتخب "المتوقع" حارس مرمى الأهلي الخرطوم وأمير كمال وعلي جعفر ورمضان عجب ونزار حامد والطاهر الحاج ومعاوية فداسي.

وهؤلاء أمامهم فرصة اللعب لخمس سنوات ليس من بينها فرصة التنافس للوصول لمونديال قطر 2022، وبالتالي فإن طموحهم محصور في الوصول لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2019 فقط لأن عامل السن لن يمنحهم فرصة المنافسة على مونديال قطر فهذه المرحلة سيستلم رايتها جيل أكثر شبابًا بالمنتخب يمثله أطهر الطاهر وأبو عاقلة.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1271

التعليقات
#1473385 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2016 09:46 AM
نعم لم نياس وسوف يلمع بريق المنتخب القومى فى الافق شئنا ام ابينا وفعلا نحتاج الى دماء جديدة مع بقاء لاعبين ذو كفائة عالية لخبرتهم الطويلة

[ابو محمد]

#1473375 [الاصيل]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2016 09:22 AM
اقص ايدى لو لو شميتو دور الثمانية قبل عام 2025
انتو فاضين من التمباك والبصاق فى الملعب؟

[الاصيل]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة