الأخبار
منوعات
بالصور.. قصة حياة مرتكب مجزرة أورلاندو الأميركية يرويها والده وصديقه وزوجته السابقة
بالصور.. قصة حياة مرتكب مجزرة أورلاندو الأميركية يرويها والده وصديقه وزوجته السابقة
بالصور.. قصة حياة مرتكب مجزرة أورلاندو الأميركية يرويها والده وصديقه وزوجته السابقة
صورتان لمتين من حسابه بموقع للتواصل


06-13-2016 05:00 PM
مرتكب أكبر مجزرة فردية في التاريخ الأميركي ترك ابناً من فتاة لم يتزوجها
والده: الحادثة لا علاقة لها بالدين وابني غضب حين رأى المثليين يتبادلون القبل
لم نكن على علم مسبق بأفكاره وبالعملية التي ارتكبها في ملهى Pulse الليلي
زوجته السابقة: كان يطمح لأن يكون شرطياً ويميل لارتداء القمصان الممهورة بشارة شرطة نيويورك
عانى من اضطراب عقلي ويضربني بإستمرار
صديق متين: ارتاد المركز الإسلامي وكان يصلي برفقة أبيه

كانت لمرتكب أكبر مقتلة فردية بتاريخ الولايات المتحدة، زوجة أصلها من أوزباكستان، اقترن بها في مارس 2009 ولم يدم عيشها معه إلا 4 أشهر تقريباً، ففي أغسطس ذلك العام فرّق بينهما طلاق، لم يتم رسمياً إلا بعد عامين، وفق ما طالعت "العربية.نت" في ما أوردته الوسيلة الإعلامية الوحيدة التي نشرت صور الزوجة السابقة Sitora Alisherzoda Yusufiy بعد أن تعرفت إلى حسابها "الفيسبوكي" ونقلت ما فيه.
image


موقع Heavy.com الإخباري الأميركي، تمكن مما لم تتوصل إليه صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية الشهيرة، فقد أجرت مقابلة مع "سيتورا" ونشرتها في موقعها أمس الأحد، من دون نشرها لأي صورة للزوجة.
image
في معظم صوره يظهر عمر متين ممسكا بجواله كأنه يلتقط سيلفي لنفسه

image
البندقية التي استخدمها متين طراز اي آر- 15 كما استخدم مسدسا أيضا

مع الصور نشر الموقع ملخصاً لما ذكرته "واشنطن بوست" عنها في المقابلة، من أنها تعرفت إلى الأفغاني الأصل عمر متين في نيويورك التي أبصر فيها النور، وانتقلا بعد الزواج إلى شقة تملكها عائلته في مدينة Fort Pierce البعيدة بولاية فلوريدا 193 كيلومتراً عن أورلاندو، وفيها بقي مقيماً بعد الطلاق، فيما غادرتها هي إلى مدينة أخرى، ومن وقتها لم يجمع أي لقاء بين الاثنين طوال 7 سنوات.
image
مير صدّيق، والد مرتكب المجزرة، مناصر لطالبان بأفغانستان، وفق ما كتبت عنه صحيفة الواشنطن بوست
image
بيته في أورلاندو، مطوق بحاجز للشرطة التي فتحت تحقيقا

في المقابلة مع "واشنطن بوست" قالت إنه كان يضربها باستمرار "ويبدأ به حال دخوله إلى المنزل، ولأي سبب كان، كتلكئي بإتمام غسيل ملابسه (..) لم يكن موزوناً ولا سوياً. مع ذلك كان يبدو طبيعياً، ولم يكن متديناً، بل يرتاد نوادي رياضية" مضيفة عن متين الذي كان عمره 22 وقتها، ويعمل حارساً مزوداً برخصة لحمل السلاح، أنها كانت تستغيث بوالديه لإنقاذها من عنفه (..) وكان يرغب دائماً بأن يصبح ضابطاً في دائرة الشرطة، إلى درجة أنه كان يميل إلى ارتداء القمصان الممهورة بشارة شرطة نيويورك.
image
سيتورا وعمرها 28 سنة الآن، وقبل عامين تعرفت الى رجل برازيلي، وهي تواعده حالياً

image
متين مع زوجته الثانية نور زاهي سلمان، وبينهما ابنه منها

وبعد الطلاق "تعرف متين إلى فتاة أخرى أنجبت منه ابناً" طبقاً لما ذكرت "واشنطن بوست" من دون أن تضيف شيئاً عن الابن وما كان مصيره وأين هو الآن، إلا أنها تعرفت إلى الفتاة وعنوانها، فعرضت عليها إجراء مقابلة معها، لكنها رفضت، ربما خشية من توابع الخطر على نفسها. وقد بحثت "العربية.نت" في مواقع 5 وسائل إعلام أميركية، منها CNN ومحطة "فوكس نيوز" التلفزيونية، ولم تعثر ولو على إشارة واحدة عمن أنجبت ابناً لجزار أميركا الأشهر.

image
سيتورا

وتعرفت "واشنطن بوست" إلى صديق لمتين، طلب عدم ذكر اسمه، وأخبرها أنه "بدأ يتغيّر دينياً بانتظام بعد الطلاق" وقاده التغيّر الديني إلى أداء فريضة الحج في السعودية، لكنه لم يذكر العام الذي أدى فيه مناسك الحج، ثم أصبح يرتاد "المركز الإسلامي في فورت بيرس" طوال سنوات.

إمام مسجد المركز نفسه، واسمه شفيق رحمان، ذكر للصحيفة أن متين الذي تنشط شقيقاته الثلاث في المركز تبرعاً منهن "كان يصلي أحياناً برفقة أبيه مير صدّيق وأخيه الأصغر" وأنه ارتاد المركز قبل يومين من انتقاله بسيارة "فان" استأجرها ومضى بها إلى ملهى Pulse المخصص لمثليي الجنس في أورلاندو، وبحوزته بندقية ومسدس، وهناك قتل 50 وجرح وشوّه 53 آخرين، قبل أن ينتهي قتيلاً برصاص شرطة كان أمله أن يكون من ضباطها.

وأجمعت معظم وسائل الاعلام الأميركية التي غطت خبر عمر متين وما ارتكبه من عمل ارهابي نادر، على أن الفتاة التي أنجبت منه ابنا، قد تكون زوجته الثانية، واسمها Noor zahi salman وهي أم منه لابن يبدو معهما في احدى الصور، نقلا عن موقع "هيفي.كوم" أيضا، والذي ذكر أن عمرها 30 سنة، ومن غير المعروف اذا كان منفصلا عنها قبل المجزرة، لكن أي وسيلة لم تذكر جنسيتها، وقد تكون عربية الأصل، طبقا لما يبدو من اسمها.

وفي موقع Myspace التواصلي، صور كثيرة لمتين البالغ عمره 29 سنة، وفي معظمها نراه عصري الملامح، بسمات يبدو معها مسالما، وهو أميركي الجنسية، بينما والداه مولودان في أفغانستان، بحسب ما طالعت عنه "العربية.نت" في وسائل إعلام أميركية، أجمع معظمها نقلا عن مقربين من التحقيق الأولي، على أنه كاره كبير لمثليي الجنس واستهدفهم بالذات في المقتلة الجماعية التي ارتكبها.

العربية.نت

والده، ظهر صباح الأحد بتوقيت مدينة أورلاندو، بولاية فلوريدا، حيث يقع الملهى الذي احتجز فيه الرهائن، طبقا للوارد من تفاصيل نقرأها في خبره، وقال لمحطة NBC News التلفزيونية الأميركية، إن ما قام به ابنه "لا علاقة له بالإسلام (..) وثار غاضبا حين رأى شابين من المثليين يتبادلان القبل قبل شهر في مدينة ميامي، وربما قرر منذ ذلك اليوم القيام بعمل ما"، وفق تعبيره.

واعتذر الأب Mir Saddique مما فعله ابنه الذي قتلته الشرطة في الملهى، وقال للمحطة إنه وأفراد عائلته لم يكونوا على علم مسبق بأفكاره وبالعملية التي ارتكبها في ملهى Pulse الليلي، والتي وصفتها NBC News بأنها "أكبر عملية قتل جماعية يرتكبها شخص بمفرده في تاريخ الولايات المتحدة" طبقا لتأكيدها.

واستخدم متين في عمليته بندقية طراز AR-15 ومسدساً، لم تفرج الشرطة بعد عن ماركته ونوعه، وبالسلاحين راح يطلق النار على من احتجزهم في الملهى، حيث أوقف سيارته بقربه، وهي طراز فان، قبل أن ترديه الشرطة برصاصها قتيلا في معركة عند الفجر، نرى شيئا منها في فيديو نقلته "العربية.نت" عن قناة WESH2 التلفزيونية الأميركية، وهو لعملية تبادل النار بينها وبين متين.

وتوقع طبيب اسمه Mike Cheatham في "مستشفى أورلاندو ريجيونال مديكال سنتر" حيث نقلوا 46 من الجرحى، ارتفاع عدد القتلى "لأن بعضهم بحالة حرجة جدا" وفق تعبيره. أما John Mina رئيس دائرة الشرطة بأورلاندو، فأكد في مؤتمر صحافي عقده، مما ورد بمواقع عدد من وسائل الإعلام الأميركية "أنها أكبر مقتلة جماعية بسلاح شخص واحد في تاريخ الولايات المتحدة"، مضيفا أن الاسم الكامل لمرتكبها هو عمر مير صدّيق متين، وأن حاكم فلوريدا Rick Scott قرر إعلان حالة الطوارئ في الولاية كلها، ثم طلب من الجميع الصلاة لأجل من قضوا، والدعاء للجرحى والمشوهين.

وجاءت عملية متين بعد يوم من قتل رجل، يعتقدون أنه مختل، لنجمة الغناء الصاعدة، كريستينا جريمي، والتي نالت شهرة واسعة بعد مشاركتها في برنامج المواهب الغنائية التلفزيوني The Voice أثناء توقيعها للمعجبين بعد حفل في مدينة أورلاندو أيضا.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 5024

التعليقات
#1475713 [zozo]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2016 12:22 PM
الناس خايفه من الهوا

[zozo]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة