الأخبار
أخبار إقليمية
بيان من المكتب الثقافي لنادي الزهرة بخصوص الغاء جهاز الامن لندوته الثقافية
بيان من المكتب الثقافي لنادي الزهرة بخصوص الغاء جهاز الامن لندوته الثقافية



06-13-2016 03:48 PM
اننا في المكتب الثقافي لنادي الزهرة نرفض القمع والقهر والاستبداد الذي مارسته الأجهزه الأمنية علي النادي بإلغاء ندوة الانشاد العرفاني . فالتعدي علي المكتب الثقافي وانشطته هو تعديا شاملا علي النادي وعلي حركة الثقافة ككل ويظل مهددا لجميع الاندية واستمرار لاينفصل من حملاتها القمعية وان اختلفت الاساليب والاهداف .
فإستهداف الثقافة يعني قتل الانسان في عقله وفكره ليسهل موت ارادته وانسانيته ليقبل بالامتهان والعيش بلا كرامه او حرية .
ولاننا ندرك تماما بأن السلطة تنطلق من مقولة غوبلز الوزير النازي وتتمثل مقولته :
( عندما اسمع كلمة ثفافة اتحسس مسدسي ) ولاننا نعلم ماقامت به من قبل* باغلاق المراكز الثقافية رفضا لقيم التنوير والديمقراطية وخوفا من الحراك الثقافي والتفاعل الإنساني الحر .
لم نستغرب منها ان تستخدام احد اذرعها ومنسوبيها من اعضاء النادي بايصال خبر الغاء جهاز الامن لندوتنا المزمع انعقادها اليوم الاثنين 13 يونيو الجاري والموسومة : الانشاد العرفاني المفهوم والمدلول وبسبب استضافتنا للبروف / حيدر الصافي لكونه جمهوري الفكر .
ومنذ لحظتها كان عدم الانصياع لقرارات القمع والإستبداد والتمسك بقيام الندوة وحرية الفكر والرأي والتعبير كحق مشروع وطبيعي هو موقفنا الذي جادلنا به بعض أعضاء وقيادات مجلس ادارة النادي .
وفي غياب تعمق الوعي الديمقراطي المستنير و المصادم من اجل الحرية والمدافع عن حقوقه تم إلغاء الندوة ليستدعي ذلك ان نعلن موقفنا بكل وضوح :
* نرفض انتهاك حقوقنا الثقافية ومصادرة حرية الفعل الثقافي من قبل سلطة الإستبداد والكهنوت كما نرفض تدخل اجهزتها القمعية وعبر منسوبيها الذين يقومون بالادوار القذرة .
* كما نطالب بإستقلالية العمل الثقافي من هيمنة الشخوص والافراد والذين يصادرون الحق الثقافي تحت مزاعم تمثيلهم للمصلحة العليا في المؤسسات والاندية .
* كما ندعو في الوقت نفسه لضرورة قيام جبهة ثقافية للدفاع عن الحق الثقافي من تغول* سلطة الاستبداد والقهر الثقافي واشباهها من تحالفاتها* الاجتماعية في داخل المؤسسات والمراكز والاندية ومنظمات المجتمع المدني .
* لابد من العمل علي وحدة المثقفين والمهتمين بالثقافة لمواجهة هجمات اعداء الثقافة الذين يرتعدون من اي حراك ثقافي وتنويري ولايشغل بالهم الهم الثقافي او نشر الوعي والإدراك والمعرفة وإثراء الحياة بالإبداع والفنون غير انهم حريصين علي الانغلاق والتحجر وجمود الفكر ورفض العقلانية .
*ختاما خالص الاحترام والتقدير للبروف / حيدر الصافي .. والمجد والخلود لشهيد الفكر الاستاذ محمود محمد طه .
والخزي والعار لقوي الظلام المرتشعة خوفا من مشاعل التنوير .
وكما يقول احد كتابنا السودانيين العظماء أن : ﺍﻻﺳﺘﺎﺫ ﻣﺤﻤﻮﺩ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻱ ﻣﻠﻜﻴﺔ ﺳﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻋﺎﻣﺔ ﻭﺗﺮﺍﺙ ﻗﻮﻣﻲ ﻣﺜﻞ ﺧﺰﺍﻥ ﺳﻨﺎﺭ، ﻭﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ، ﻭﻃﺒﻘﺎﺕ ﻭﺩ ﺿﻴﻒ ﺍﻟﻠﻪ،ﻭﺑﻨﻚ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ،ﻭﻣﺤﻤﺪ ﺍﺣﻤﺪ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ،ﻭﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻄﻴﻒ،ﻭﺧﻠﻴﻞ ﻓﺮﺡ؛ﻭﻏﻴﺮﻫﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻣﻮﺯ ﺍﻟﻤﺎﺩﻳﺔ ﻭﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ .
فهو ليس بغريب عن السودانيين وانما الغريب عن السودانيين ان يستمر انتهاك حقوقهم وقمعهم ومصادرة حريتهم في الفكر والتعبير .
حيث لانخشي من السودان من الجمهوريين ولكن من المستبدين والطغاة وكهانة الجهل والتخلف التي عطلت طاقة العقل والفكر والثقافة والتنوير فأودت بالسودانيين الي جحيم الحروب والإبادة والتصفية وتكميم الافواه والإعتقال والتعذيب والفقر والجهل والمرض .
واخيرا وليس آخرا
سيعمل المكتب الثقافي لنادي الزهرة من اجل ﺧﻠﻖ ﺍﻟﻤﺠﺎﻝ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻲ ﺍﻟﻘﺎﺩﺭ ﻋﻠﻰ ﺗﻨﺴﻴﻖ ﻭﺗﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻲ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻙ لتأسيس كتلة ثقافية إجتماعية جديدة تقوم علي الحرية والديمقراطية والاستنارة مع الجماعات الثقافية والمؤسسات والافراد الذين يعملون بذات الاتجاه .
كماسيظل المكتب الثقافي مصادما لسلطة القمع والاستبداد وكاشفا لمحاولاتها الفاشلة لتكميم الافواه ومصادرة حرية الفكر والتعبير ورافضا لتجفيف الفعل والحراك الثقافي .

المكتب الثقافي لنادي الزهرة

13يونيو 2016


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2788

التعليقات
#1476052 [ود الساترة حالا]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2016 07:02 AM
ويقول ايضًا وفي نفس الكتاب: «إن هذا يعني أن حظ الانسان من الكمال لا يحده حد، على الإطلاق. موعود الإنسان من الكمال مرتبة الإله» بالطبع عند محمود هذا هو الإنسان الكامل وهو المقصود في القرآن الكريم بكل العبارات التى تشير الى الله تعالى بل هو الذي يدير الكون نيابة عن الله «تعالى الله عن ذلك علوًا كبيرًا».

ولنبدأ الآن في نقد الفكر الجمهوري:
كيف يصل الإنسان لمرتبة الإله من الكمال وكيف يكون الله وقد اجمعت الرسالات وكل الأنبياء والرسل على اختلاف على التوحيد الا يكون لله شريك في اسمائه ولا صفاته وليس كمثله، كيف يكون الإنسان بمنزلة الإله ويكون الله والله تعالى يقول في سورة الشورى «فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ». من اين اتى محمود بهذا التعريف الغريب للسنة حيث يحصرها في عباداته او منهجه على المستوى الشخصي ليضع منهجين للشريعة والعبادة منهج يخصه صلى الله عليه وسلم ومنهج لأتباعه ؟؟ ألم يكن النبي الكريم يصلى كما نصلي اليوم ويأمرنا بذلك، الم يحج كما نحج ويقول خذوا عني مناسككم ؟؟؟: «عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وحج البيت، وصوم رمضان» رواه البخاري ومسلم. فمن الذي وقت لانتهاء صلاحية العمل بهذا الحديث وقد اطلقه النبي الكريم هكذا وحدد فيه اركان الاسلام التى هدمها محمود ركنًا ركنًا؟ فالشهادة عنده تنتهي بـ «لا اله الا الله» المجرد، فعلى اي اساس بتر منها محمد رسول الله مدعيًا انه لا يقلد الرسول؟ على اي دليل يستند محمود في ترك الصلاة الواردة في الحديث ليستبدلها بصلاته المبتدعة والتى يسميها بصلاة الأصالة؟ من الذي اوحى لمحمود برفع الزكاة وإلغائها لتحل محلها الشيوعية الاقتصادية فينفق الفرد ما زاد عن حاجته إلزامًا وهذا يعني ضمنًا نسف المواريث لأن الميراث لا يقوم من دون موروث فائض عن الحاجة. والحج ايضًا نسفه محمود ولم يحج كما ذكرت بنته أسماء، لا عجزًا ولكن لأنه أصيل وله عباداته الخاصة به !!! اما الصوم فقد استبدله محمود بالصيام الصمدي وهو صوم المواصلة المنهي عنه.
محمود يدعي ان الله آتاه فهمًا خاصًا واذن له بالكلام ولم يستطع هو واتباعه من بعد ان يثبتوا كيف اعطي هذا التفويض ولم يقدموا دليلاً واحدًا على ذلك.
تطوير الشريعة التى يدعيها محمود ايضًا بدعوى ارتفاع البشرية عن مستوى الشريعة يكذبه الواقع قبل النصوص، فمن فينا اكمل إيمانًا من ابي بكر واعدل من عمر واكثر إنفاقًا من عثمان واشجع من علي رضي الله عنهم حتى نكون نحن أعلى من مستوياتهم؟ من فينا شهد الصحبة وتعلم على يديه الكريمتين وتبرك بمصافحته وتقبيل بطنه ودعائه صلى الله عليه وسلم له بل وبشهوده لهم بالجنة حتى نكون ارفع منهم، ومن فينا شهد البيعة وكان من اصحاب الشجرة الذين نزل فيهم قرآن بالرضى عنهم يتلى أبد الدهر؟ كيف يكون القرن العشرين افضل من صحابة رسول الله والقرن العشرين وما تبعه يشهد تقنين زواج المثلين وتجارة الخمور وادوات ومواقع الفاحشة تباع على قارعة الطريق في جل اركان الأرض؟ أينا احق بالحجاب، نساء القرن السابع الذي يقول شاعرهم انه يغض الطرف إذا ما بدت له جارته ام نساء عصرنا حيث تحاصرهن الكاميرات وآلات التصوير والتحوير والتزوير والنشر في جوالاتنا وسياراتنا وشاهقات المباني تصور ليل نهار.
كيف يصير الإنسان اصيلاً ليأخذ شريعته من الله مباشرة واين العدالة هنا في توزيع التكاليف وكيف تقام الحدود وتحد الحرمات ولكل شريعة ولكل حلاله وحرامه الذي يختلف من بلد لآخر بل من فرد لفرد فبشرع مَن نحتكم وبدين مَن نقيم الحقوق والعقود والعهود؟
إنها شريعة الغاب وعصر الفوضى ونسف القيم!! بالطبع لم يسكت المسلمون على ما يدعيه محمود فقد عقدت له محكمة في الستينيات وحكمت عليه بالردة ولكنه افلت من التنفيذ لعدم وجود إرادة في وقتها ولعدم وجود قانون ردة حينها.
كان محمود من مناصري النميري لأنه كان يرى في حكمه الليبرالي حينها خلاصًا من دعاة الشريعة الذين كان يسميهم بدعاة الهوس الديني ولذا سكت على جرائم مايو المريعة في الجزيرة ابا وودنوباوي. وعندما أعلن النميري قوانين الشريعة الإسلامية في العام 1983 اصدر محمود محمد طه منشورًا رفض فيه الشريعة ووصفها بأنها قوانين تذل البشرية فتم القبض عليه فعقدت له محكمة ردة وحكمت عليه بالإعدام ليؤيد الرئيس النميري الحكم وتنكر أقرب الأقربين له ويقرون بضلاله علنًا في التلفاز في تخاذل وخذلان مريع قل مثله في التاريخ، وينفذ فيه حكم الردة يوم 18 يناير 1983 وتلقى جثته في مكان مجهول ولم يصل عليه فرد ولا جماعة. الغياب المباغت والموت المفاجئ لمحمود ترك اتباعه في ذهول حيث كان بعضهم يعتقد في نبوته وانه لن يموت ولن يستطيع الشعب السوداني بأسره ان يأخذ شعرة من رأسه. بموته فقد الجمهوريون الأصيل والمشرع الأوحد ولم يكتب حرف واحد في الفكرة بعد ان توقف مداد محمود ليتشتت اتباعه في تنظيمات اليسار وغيرها من الفرق العلمانية ويؤسسوا موقعًا الكترونيًا جمعوا فيه كتبه ومؤلفاته ومنشورات الفكرة كما حولوا داره المتواضعة في ام درمان الى مركز محمود محمد طه الثقافي وهكذا انطوت تلك الفترة وانتهى ذلك الهراء وهوى الصنم الى الأبد وبقيت الآثار والركام التى تتحرك في يناير من كل عام.

[ود الساترة حالا]

#1475849 [عبده]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2016 03:41 PM
شكرا لنادي الاستنارة ..زهرة الثقافة ..
بيان قوي جدا ..
يشعر المرء بان هناك امل في اخر النفق ..
سدد الله خطاكم ..

[عبده]

#1475700 [عابر سبيل]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2016 11:55 AM
جمهوريون نوع آخر من شذوذ الفكر الدينى والهوس والغلو واتخاذ الدين مطية لأغراض سياسة وضيعة..كلكم من طينة الإسلام السياسى القذرة

[عابر سبيل]

#1475470 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2016 09:39 PM
بيان قوي

[Amin]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة