الأخبار
منوعات
إيحاءات إعلامية بأن "جزار أورلاندو" كان من المثليين
إيحاءات إعلامية بأن "جزار أورلاندو" كان من المثليين
إيحاءات إعلامية بأن
الملهى هو الأشهر بولاية فلوريدا للمثليين، ويقبلون إليه من كل أنحائها


06-14-2016 08:02 PM

اتضح أن "جزار أورلاندو" الأفغاني الأصل عمر متين، كان من زبائن ملهى Pulse المخصص للمثليين في أورلاندو، حيث قتل 49 من رواده وجرح وشوّه 53 آخرين ببندقيته نصف الأوتوماتيكية، قبل أن يسقط صباح الأحد الماضي قتيلاً برصاص الشرطة بعد 3 ساعات من إرهاب نادر، انتهى بارتكابه أكبر مقتلة بسلاح شخص واحد في تاريخ أميركا.

معلومات جديدة بشأنه، متطابقة من مصادر مختلفة، تؤكد ارتياده للملهى أكثر من 10 مرات، لا ليتعرف إليه ويكتشفه بنية التخطيط لمهاجمته، بل ارتاده كزبون، واحتسى فيه ما جعله ثملاً في إحدى المرات، وهو ما اطلعت عليه "العربية.نت" بوسائل إعلام أميركية، لم تذكر أنه كان من المثليين، لكن ما نشرته يوحي بأنه ربما كان كذلك، فقد اكتشفوا أنه أجرى اتصالات مع شبان بواسطة تطبيق خاص بالتواصل بين المثليين، والمعروف باسم Gay Dating App إنجليزياً، وهو الوارد اليوم في عشرات المواقع العائدة لوسائل إعلام دولية بلغات معظم دول القارات.

وقال له "هاي" فرد متين بمثلها

وردت شهادات من 4 مدمنين على ارتياد الملهى، وكل منهم رآه داخله سابقاً وتحدث إليه في مناسبات مختلفة. وآخرون شهدوا بأنهم تبادلوا معه رسائل نصية في التطبيق الخاص بالمثليين، وأحدهم اسمه Ty Smith ذكر لصحيفة Orlando Sentinel أنه كان يراه "جالساً أحياناً في زاوية (من الملهى) محتسياً وحده كأسه، وأحياناً كان يصل به السكر إلى درجة الحديث بصوت جهير كما وكأنه في حالة حرب" بحسب تعبير سميث الذي أكد أنه تحدث مرات إلى متين داخل الملهى "مع أننا لم نكن نتبادل الحديث معه كثيراً، ولكني أتذكر أنه تحدث مرة عن أبيه، وفي إحدى المرات ذكر أنه متزوج وأب لطفل"، كما قال.

شاهد آخر اسمه Chris Callen ذكر لوكالة "كناديان بريس" للأنباء، أن متين هدده بسكين حين سمعه مرة يحكي نكتة دينية في الملهى، وأضاف: "كان يشرب كثيراً، لأنه لم يكن بإمكانه تناول الكحول بالبيت، وفيه عائلته، لأن والده محافظ جداً، ولهذا كان يشتكي منه"، والشيء نفسه تقريباً قرأته "العربية.نت" في ما شهد به آخر اسمه Kevin West واعتاد التواصل معه عبر تطبيق معروف باسم Jack'd بين المثليين، كما وآخر اسمه Grindr وموصوف بالأشهر في العالم، فروى أنه رآه في الملهى الساعة الواحدة فجراً، قبل قليل من بدئه بالمجزرة، فقال له "هاي" (أي مرحباً) فرد متين بمثلها.

العربية


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2700


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة