الأخبار
منوعات سودانية
المريخ يخرج بجملة مكاسب من لقاء النمور.. وتالق لافت للنجوم الجدد
المريخ يخرج بجملة مكاسب من لقاء النمور.. وتالق لافت للنجوم الجدد
المريخ يخرج بجملة مكاسب من لقاء النمور.. وتالق لافت للنجوم الجدد


06-17-2016 03:45 PM
حقق المريخ فوزاً غالياً على مضيفه الأهلي شندي بهدفين دون مقابل في المباراة التي جرت بينهما أمس الأول بشندي في لقاء مؤجل من الأسبوع السابع عشر لدوري سوداني الممتاز، وقدم الأحمر عرضاً قوياً، وكان الطرف الأفضل في اللقاء، بالنتيجة ارتفع المريخ بنقاطه إلى (36) نقطة وبقي الآرسنال في نقاطه الـ (32).
مكاسب عديدة
بدأ المريخ يجني سريعاً ثمار الإضافات التي أحدثها في صفوفه في فترة الانتقالات التكميلية حيث كانت هناك العديد من الثغرات التي تستدعي التعاقد مع عناصر جاهزة تأخذ موقعها في التشكيل الأساسي وتغيّر من شكل الفريق وهو ما تحقق بفضل المستوى الرفيع الذي قدمه نجوم التسجيلات في جميع التدريبات وكانت ضربة البداية بمشاركة ثلاثة من الجدد في مباراة النمور أمس الأول وكانت المحصلة أكثر من رائعة وتبشّر بتألق المزيد من القادمين الجدد حتى يظهر الأحمر في أفضل حالاته في الدورة الثانية.
على مدى سنوات كان المريخ يبحث عن متوسط دفاع قوي ومتخصص في هذه الوظيفة حتى يجنّبه الاعتماد على اللاعبين الذين يشاركون على سبيل التوليف وبالتالي لا يجيدون متطلبات هذه الوظيفة ووجد الأحمر ضالته في الدولي صلاح نمر المدافع القوي الذي يثق تماماً في امكانياته وقدراته الدفاعية المهولة وتمكن صلاح نمر من التدريبات القليلة التي أداها مع المريخ بعد عودة المنتخب أن يقنع الجهاز الفني بأنه مدافع جاهز ولا يستحق أن يجلس على مقاعد البدلاء واغتنم نمر فرصة مشاركته في التجارب الإعدادية الأخيرة ليقدم مستوىً مقنعاً يثبّت به أقدامه في التشكيل الأساسي فكانت الفرصة سانحة أمامه للظهور في مباراة الأمس أمام الأهلي فكان نمر من أبرز نجوم هذه المباراة التي تعرض فيها الأحمر لضغط هجومي واضح من جانب النمور فأتاح الفرصة لصلاح نمر ليستعرض قدراته الدفاعية العالية في كسب الكرات المشتركة والتمركز الجيد واصطياد الكرات العالية والتعامل بصرامة مع المهاجمين دون إتاحة أي مساحات فغيّر نمر بطريقته المميزة كثيراً في أداء متوسط الدفاع الأمر الذي جعل الأهلي لا يحصل على أي حالة انفراد بالمرمى بفضل التمركز الجيد لنمر والذي استحق الإشادة على مستواه الرفيع في المباراة.
جعفر يواصل التألق
منذ انطلاقة إعداد الفرقة الحمراء فرض إبراهيم جعفر نفسه بقوة في الوسط المتأخر ونال إعجاب الجماهير بقدراته العالية وطاقته الجبارة التي تساعده على كسب كل الكرات المشتركة وتحويلها إلى هجمات مرتدة وفي مباراة الأمس حصل إبراهيم جعفر على فرصة الظهور في الوسط المتأخر إلى جوار علاء الدين يوسف واستطاع أن يتحمل عبئاً كبيراً في الوسط وأن يؤدي بقوة وصرامة وبطاقة جبارة جعلته يتواجد في كل شبر من الملعب فضلاً عن دقته في الاستلام والتمرير وبالقليل من المشاركات سيصبح إبراهيم جعفر أحد أبرز النجوم في الفرقة الحمراء وأكثرهم تأثيراً على مظهر الفريق.
لمسات ساحرة لألوك
أثبت الأبنوسي ألوك أكيج أنه إضافة نوعية لصناعة اللعب في الفرقة الحمراء بعد أن شارك في المباراة منذ البداية وتحرك في مساحات واسعة من الملعب بقدرات فنية عالية وموهبة نادرة ودقة متناهية في صناعة اللعب وأهدى ألوك فرصتين على طبق من ذهب لخالد النعسان ورمضان عجب لكنها لم تجد الترجمة الصحيحة وقدم ألوك مستوىً رائعاً في الشوط الأول لكن حرمان اللاعب من المشاركات الرسمية مع المريخ طوال الفترة الماضية كان مؤثراً للغاية على الوضع البدني لألوك وبالتالي لم يستطع أن يظهر في الشوط الثاني بذات المستوى الذي كان عليه في الشوط الأول مما أدى لخروجه مستبدلاً لكن في النهاية أثبت ألوك بأنه لاعب فنان صاحب لمسات ساحرة يمكن أن يضيف الكثير للأحمر.
مواهب تنتظر الفرصة
تخوف الجهاز الفني من إشراك عدد كبير من اللاعبين الجدد في أول مباراة رسمية الأمر الذي يمكن أن يخل بالانسجام والتفاهم بين منظومة الفريق فأقحم ثلاثة لاعبين وجاءت النتيجة مدهشة وأثبتت بأن الأحمر كان المستفيد الأكبر من فترة الانتقالات التكميلية ومع مرور الوقت يمكن أن يضيف برهان المزيد من المواهب التي تستطيع أن تضيف الكثير للمريخ مثل محمد الرشيد الذي أجمع المراقبون على أنه من أفضل نجوم الدورة الأولى للممتاز وهناك وليد بدر الدين القادم من الإمارات وعاطف الغزالة القادم من واو وغيرها من الأسماء التي أضافها الأحمر في فترة الانتقالات التكميلية الماضية.
عنكبة يتعافي ويعود بقوة
جاءت مشاركات محمد عبد المنعم عنكبة مع المريخ منذ بداية الموسم دون المستوى المطلوب وفي جميع المباريات التي حصل فيها على فرصة المشاركة لم يستطع أن يثبت بأنه المهاجم الذي يمكن أن يحدث الإضافة في المقدمة الهجومية وشارك عنكبة في مباراة الأمس كبديل وقدم مستوىً فنياً متميزاً ووضع دفاع الأهلي تحت الضغط طوال زمن المباراة واستطاع أن يصنع هدف الأمان لزميله رمضان عجب بصورة متميزة للغاية الأمر الذي يؤكد بأن عنكبة لديه رغبة كبيرة في الظهور بشكل مختلف مع الأحمر في المباريات المتبقية للفريق في الدورة الأولى إلى جانب مباريات الدورة الثانية لمسابقة الدوري الممتاز.
ضفر يقدم أفضل ما عنده في لقاء الآرسنال
برغم أن ضفر كان في قمة تألقه وإجادته في متوسط الدفاع بصورة كانت تفرض على برهان أن يعتمد على ضفر وصلاح نمر الا أن برهان كان بحاجة للاعب يجيد الأداء على الطرف الأيمن حتى يستفيد من خدمات رمضان عجب في المقدمة الهجومية وبالفعل أقحم برهان ضفر في الطرف الأيمن ولم يخذله بل كان في الموعد تماماً وقدم مستوىً فنياً مقنعاً وتكفل بتسجيل الهدف الأول بصورة متميزة للغاية ولم يكتف بذلك بل قام بالمتطلبات الدفاعية لوظيفته بصورة نموذجية مثلما كان يتقدم للقيام بالواجب الدفاعي على أكمل وجه فكان ضفر أحد أبرز نجوم المباراة.
تراجع واضح في مستوى أمير كمال
ستكون المنافسة في متوسط دفاع الفرقة الحمراء شرسة للغاية عندما يعود على جعفر ويصل لكامل جاهزيته فضلاً عن امكانية الاعتماد على ضفر وبالتالي فإن أي لاعب لا يؤدي بدرجة عالية من التميز لن يستطيع أن يأخذ موقعه في التشكيل الأساسي، وفي مباراة الأمس لم يقدم أمير كمال مستواه المعروف ووقع في العديد من الأخطاء ولعب بثقة زائدة كان يمكن أن تكلّف الفريق الكثير وبدا واضحاً أن أمير بحاجة لمراجعة حساباته والعودة لمستواه السابق حتى يؤمّن موقفه في هذه المنافسة الشرسة.
بعثة المريخ عادت بعد المباراة مباشرةً
عادت بعثة المريخ للخرطوم عقب نهاية المباراة مباشرةً وانتظم اللاعبون في معسكر مغلق بفندق أبشر نظراً لاقتراب موعد مباراة القمة التي ستُقام في العشرين من هذا الشهر حيث يرغب الأحمر في كسب نقاط الديربي لأن أي نتيجة خلاف الفوز ستباعد أكثر بينه والصدارة ولذلك منح المجلس هذه المباراة بالتحديد من الاهتمام ما تستحق وقرر أن يتواصل المعسكر حتى موعد هذه المباراة ولبّت البعثة الإدارية بالمريخ دعوة إفطار معتمد شندي الحويج

اليوم التالي


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3652


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة