الأخبار
أخبار إقليمية
وكمان.. كبريت!!..أتذكر إذ لحافك جلد شاة.. وإذ نعلاك من جلد البعير
وكمان.. كبريت!!..أتذكر إذ لحافك جلد شاة.. وإذ نعلاك من جلد البعير
وكمان.. كبريت!!..أتذكر إذ لحافك جلد شاة.. وإذ نعلاك من جلد البعير


06-19-2016 03:14 PM

عثمان ميرغني

لا تغضبوا من الدكتور الحاج آدم يوسف.. الذي تسنم المناصب في مختلف الدرجات السياسية والتنفيذية حتى وصل في يوم من الأيام إلى كرسي نائب رئيس الجمهورية.. لكنه قبل كل ذلك أستاذ جامعي مرموق.. فهو لم يخرج كثيراً من نمط الخطاب الإعلامي لحزب المؤتمر الوطني..
رغم أن د. الحاج آدم له سوابق في تصريحات سارت بها الركبان أهمها حكاية (قمصان ما قبل الإنقاذ) إلا أنه عاد للظهور الآن مرة أخرى بتصريح لم أفهم حتى الآن أسبابه وتوقيته.. فحسب زميلنا أسامة عبد الماجد فإن د. الحاج آدم تحدث إلى قناة الخرطوم الفضائية فقال..(يحمد للحكومة التزامها التام بتوفير مرتبات العاملين دون انقطاع وكذلك المعاشيين.... و مؤكداً أن الخرطوم إلى وقت قريب لم يكن بها لا ماء ولا كهرباء ولا حتى كبريت ولا صابون).
يمكنني مساعدة د. الحاج آدم بقائمة بها مزيد من أسماء السلع التي كان الشعب السوداني يعاني من ندرة فيها.. مثل الزيت والسكر والدقيق ووو.. القائمة طويلة.. لكن ما معنى المقارنة بين السودان 2016 هنا مع سودان ما قبل 1989؟ بعد أكثر من (27) عاماً ..
لماذا لا يقارن د. الحاج آدم إمكانيات السودان وموارده مع حاله الراهن.. بل ولماذا لا يقارن مع دول في محيطنا الإقليمي وقارتنا الأفريقية تطفر الأن بقوة إلى فضاء بعيد عنا؟ لماذا يظل قادة المؤتمر الوطني دائماً يمتنون علينا بالصابون والقمصان والبيتزا.. وباقي القائمة التي باتت محفوظة للجميع.. سوى حكاية (الكبريت) التي أضافها د. الحاج آدم أخيراً.. (هل صحيح كانت في السودان أزمة كبريت؟؟) كيف كنا نوقد النار في مطابخ ببيوتنا.. هل كنا (نفرك الأعواد)؟
بصراحة الخطاب السياسي لحزب المؤتمر الوطني دخل مرحلة (فاستخف قومه..) الاستخفاف المريع بشعب أغلى أصوله هو احترام الذات وتوقير المقام.. حتى عهد قريب (كان!!) الشعب السوداني يظن أنه يعيش في موطنه موفور الكرامة رغم أنف الفقر وضنك الحال.. حتى أعاد اكتشافه بعض ساسة المؤتمر الوطني وكشفوا له حقيقته أنه شعب كان (متسولاً.. عارياً إلا من قميص واحد).. ثم أخيراً.. شعب بلا كبريت أو كما قال د. الحاج آدم..
على وزن بيت الشعر الشهير:

أتذكر إذ لحافك جلد شاة.. وإذ نعلاك من جلد البعير
حسناً فلنفترض أننا كنا كذلك وأكثر.. ماذا أنتم فاعلون بنا اليوم.. هل مطلوب من الشعب السوداني أن لا (يمد أحلامه خارج لحافه..) فيظل يحمد الله على أن الحكومة وبعد (27) عاماً من الحكم المتواصل.. وصلت مرحلة (يُحمد للحكومة التزامها التام بتوفير مرتبات العاملين دون انقطاع وكذلك المعاشيين؟) كما قال د. الحاج آدم.. أنظر جيداً لعبارة (يحمد للحكومة..) أنها وفرت المرتبات!!
على كل حال.. هي درجة من الصدق مع الذات أن يكشفوا للشعب السوداني (رأيهم) فيه..!!
التيار

image


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 9053

التعليقات
#1478189 [abdelrahim]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 11:14 AM
مع احترامنا له كاستاذ جامعي وليس سياسيا فهو أكيد يتكلم عن منطقته التي اتي منها لان الخرطوم كان فيها الترام اكيد ما شغال بالبطارية وكفي

[abdelrahim]

#1478154 [ابو طاقيه]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 10:25 AM
كم انت تافهه و حقير يا حاج ساطور

[ابو طاقيه]

#1478123 [abundaibue]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 09:30 AM
هل صحيح ان خالة الحاج ساطور (شقيقة أمه) مقيمة بمعسكر كلمة؟؟؟؟ام ان ذلك قصد به اهانته؟؟؟ام الامر حقيقة ؟؟؟؟

[abundaibue]

#1478085 [ابوالعينيين]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 05:46 AM
انت عارف يا حاج آدم انت ونفع أن مابعد منكم والا من تصريحاتكم أن زعلان من اللجنة الاختارتكم تكون أستاذة في جامعة الخرطوم ما هو الشي المميز الخله اللجنة تختاركم كا اساتذة

[ابوالعينيين]

#1478073 [كاكا]
4.00/5 (1 صوت)

06-20-2016 04:05 AM
الكبريتة زمان عود واحد يولع النار كبريت الكيزان العلبة كلها تشخطا ونارك ما تولع ! المرق زمان يمسك العرش كلو سيخ الكيزان العرش يبرك لو رك فيهو الحمام! زيت زمان من السمسم والفول وعباد الشمس يداوي المرض زيت الكيزان من اكياس النايلون والبلاستيك واللغاويص ويعمل سرطان ... الخ
ناس زمان قيمة وسيمة ومعني ناس الكيزان لا لون لا طعم لا رائحة !

[كاكا]

#1478060 [منصور المهذب]
3.75/5 (3 صوت)

06-20-2016 02:46 AM
البشير قال لهذا الديوث لو بتك والا اختك اغصبا عسكري شمالي عليها ان تفرح و تفتخر بذلك والكلام لجميع معرصي الغرب المتابعين الانقاذ لاكل فتات الموائد

[منصور المهذب]

#1478048 [Rebel]
3.00/5 (3 صوت)

06-20-2016 01:41 AM
إقتباس: (يُحمد للحكومة التزامها التام بتوفير مرتبات العاملين دون انقطاع وكذلك المعاشيين؟),
* الهاج أدم آدمو أبوساطور, يقصد انه كان يتوجب على الشعب السودانى ان يدفع الجزيه عن يد و هو صاغر!..لكن رحمة "الإسلاميين" وسعت كل شئ, و شملتهم بعين الرأفه, بما فى ذلك دفع مرتبات غير مستحقه!
* ناس نافع و على عثمان و حسن مكى و غيرهم ديل بقصدوا يشغلوكم بى ونسة "الفواتى و القيان و القوادين", يا عثمان ميرغنى!..قوموا إلى ثورتكم لتنظيف المجتمع منهم,,

[Rebel]

#1478040 [AAA]
4.75/5 (3 صوت)

06-20-2016 12:58 AM
الكيزان ثقافتهم..كلما أسأت للشعب فأنت لقادة الحزب/النظام أقرب.. اعوذ بالله منهم..

[AAA]

#1477953 [المشتهى السخينه]
5.00/5 (3 صوت)

06-19-2016 08:05 PM
الهاج ادم اوكل له منصب النائب الثانى للرئيس الدائم . وهو منصب فخرى لاهل دارفور باعتبارهم ممثلين فى رئاسة جمهورية البشير . والهاج يعلم ديكرية منصبه التافه فهو بلا سلطات ولا قيمه وهورجل نكره اذا ذهب لاى بتاع بقاله او مخبز او طالب جامعى وقال له انه نائب رئيس الجمهورية لما صدقه .
كل سلطات الهاج التى كان يتمتع بها فى منصبه بمكتبه هو الاختيار بان يشرب شاى ولا قهوة وربما ( انقارا ) . نفس السلطات يتمتع بها الان النكرة الاخر المسمى حسبو .

[المشتهى السخينه]

#1477952 [غسان المقتول]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2016 08:00 PM
يا هندسه أعمل حسابك الناس ديل بودوك...

[غسان المقتول]

#1477933 [Hozaifa Yassin]
4.00/5 (4 صوت)

06-19-2016 06:45 PM
نعم كانت هناك ازمة كبريت زمان ولكن لم نكن نحتاجه كما نحتاجه الان فى عهد الانقاذ حيث اصبح مسؤولى الحج والعمرة يمارسون الرذيلة فى الخلاء مع العاملات وتقبض عليهم الشرطة ثم يحاولون تقديم رشوة ليطلق سراحهم .نحتاج كبريت الان حيث يقبض احد قيادات الحزب الحاكم وهو يمارس الرذيلة فى نهار رمضان .نحتاج الكبريت الان حيث يغتصب الشيوخ الاطفال ثم يحصلوا على عفو رئاسي .نحتاج الكبريت الان حيث ابناء الوزراء يقبض عليهم وهم يتعاطون و يروجون المخدرات بعربة الدولة.نحتاج الكبريت الان لان المسؤول يستغل نفوذه للافراج عن الابن المروج للمخدرات.نحتاج الكبريت الان حيث فساد منسوبى مكتب الوالى والاراضى.نحتاجه الان حيث فى غمضة عين وانتباهتها يتحول المطلوب القبض عليه الى ناءب رءيس الدولة.هل فهم الحاج ادم سر الحاجة الشديدة لوجود كبريت الان.

[Hozaifa Yassin]

#1477923 [بابكر الماحى]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2016 06:02 PM
لم يحكم السودان ناس بمثل وقاحتكم وقلة الادب ، ولم يسرقه السياسيون بمثل تفعل أنت ورهطك، .... من لم يكن فى مقدوره فعل القضائل ، فلتكن فضائله ترك الرذائل

[بابكر الماحى]

#1477904 [حاج علي]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2016 05:13 PM
شنو شابكننا الحساب فادم ..الحساب فادم
مثل هذا ونافع لايستحق غير طلفة في راسه والان

[حاج علي]

#1477897 [Truth]
5.00/5 (4 صوت)

06-19-2016 04:43 PM
هو اساسا بستفذ فى الشعب لانو تم استفذاذو من ناس حزبه و انتو ما تستجيبوا لهذا الاستفذاذ و هو لو ما مجانية التعليم اسا كان مكوجى و لا بيع ترمس ولا خاتى ليهو طبلية سجاير

[Truth]

ردود على Truth
[أحمد برستو] 06-20-2016 09:30 PM
لأ أبدا .. الراجل الحمار ده بتكلم عن منتسبي النظام الجعانيين المقطعين والمابعرفوا البيتزا والهوت دوق .... والقمصان ... لأنوا الشعب كانت عينه ملانه لغاية ماجوا الجعانين ديل وقدوها ليه


#1477884 [لاحس كوع]
5.00/5 (1 صوت)

06-19-2016 04:01 PM
تسلم عثمان
الكيزان اسوأ بشر في الدنيا وسف لن ينعموا بما سرقوا الحساب قادم لا محالة ،عشنا الآلام منذ قدومهم وما زلنا سوف نجعلهم يتجرعون ومن يحبون نفس الالم ولنفس مدة حكمهم سوف نذّلهم كما اذلونا والسن بالسن.
من سخرية الزمن ان نحكم ب........

[لاحس كوع]

#1477880 [قرعم]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2016 03:47 PM
صدقت يا غسان يا لوقاحتهم

[قرعم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة