الأخبار
أخبار إقليمية
حزب البشير : حديث علي عثمان محمد طه عن الحوار لا يمثل الحزب ولا الحكومة
حزب البشير : حديث علي عثمان محمد طه عن الحوار لا يمثل الحزب ولا الحكومة
حزب البشير : حديث علي عثمان محمد طه عن الحوار لا يمثل الحزب ولا الحكومة


كلماته أحدثت تأثيرا داخل الوطني وامتد أثرها حتى بالنسبة للأحزاب المشاركة في الحوار
06-19-2016 03:22 PM

اعتبر عبد الملك البرير نائب رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني حديث علي عثمان محمد طه النائب الأول السابق لرئيس الجمهورية بشأن الحوار الوطني رأيا شخصيا لطه ولا يمثل الحزب، موضحا أن كلمات طه أحدثت تأثيرا ليس فقط داخل الوطني ولكن امتد أثرها حتى بالنسبة للأحزاب المشاركة في الحوار، وأضاف: "قطعا بوزنه أخذ رأيه هذا الأثر لكنه لا يمثل على الإطلاق الحكومة أو الحزب".

من صحيفة اليوم التالي



تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 13915

التعليقات
#1478210 [التلب]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 11:56 AM
والله انت يا عبد الملك البرير ومعك على عثمان محمد طه وكل مايسمى بالمؤتمر الوطنى وما سميتهم بأحزاب الحوار كلكم ﻻقيمة لكم وﻻ تمثلون الشعب السودانى .. وكأن يتكلم هذا او ذاك تأكد أنها ليست من إهتمامات الشعب السودانى .. فقضية الشعب السودانى اﻵن كيفية كنسكم وسوقكم كلكم الى مزبلة التاريخ .

[التلب]

#1478157 [السماك]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 10:30 AM
"تحسبهم جميعاً مقلوبهم شتى" .. صدق الله العظيم.

[السماك]

ردود على السماك
[جوكس] 06-20-2016 12:59 PM
بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لا يعقلون كمثل الذين من قبلهم قريبا ذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم كمثل الشيطان إذ قال للإنسان اكفر فلما كفر قال إني بريء منك إني أخاف الله رب العالمين


#1478105 [مبارك محمد الفضل]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2016 08:07 AM
هو مالو جوة وووب وبرة وووبين ده سرطان ده اخرسه،الله إلى الأبد عوافي منه جسد الحركة الإسلامية والوطن هو داء عضال العياذ بالله منه كانا سببا مباشرا في شق الصف الذي أودى بالمشروع الحضاري والآن يسعى جاهدا لخراب ما تبقى

[مبارك محمد الفضل]

ردود على مبارك محمد الفضل
European Union [احمد برستو] 06-20-2016 02:35 PM
ان شاء الله يشقكم مية حته


#1478071 [Alkarazy]
5.00/5 (2 صوت)

06-20-2016 03:45 AM
بالعكس تماما راقبو الزول دا كويس .كما كان بطل الانفصال حتما سيكون بطل التدخل الاجنبي وذلك بتحركاته خلف الكواليس وهو يعني مايقول ماقلنا الشايقي نائم على راي ؟؟؟

[Alkarazy]

ردود على Alkarazy
European Union [سامي] 06-20-2016 02:49 PM
الدخل شايقي شنو في الموضوع ؟ العنصرية والقبلية هي التي دمرت وستدمر السودان الفضل .....

European Union [Abdullah] 06-20-2016 11:53 AM
Shaigi yaneek umak


#1478050 [شاسلين القفة]
5.00/5 (1 صوت)

06-20-2016 01:51 AM
ما تنغشوا نفس الدور الكان بلعبوا الترابي
دور المعارض للنظام لتظل الانقاذ حاكمة
بعد وفاته يريد على عثمان ان يلعب الدور

[شاسلين القفة]

#1478033 [AAA]
3.00/5 (1 صوت)

06-20-2016 12:42 AM
الحمد لله ما قلتوا يمثل وجهة نظر المعارضة...

[AAA]

#1478019 [Rebel]
5.00/5 (1 صوت)

06-20-2016 12:13 AM
* أثبتت تجربة الكيزان فى الحكم, أن "الإسلاميين" متى ما فقدوا "مبتغاهم من الدين", المتمثل فى السلطه و الإستعلاء و المال و الجاه, يصبحون ك"الفواتى و المومسات" او اقل, فى "المعايره و كشف المستور", و بذاءة اللسان, و النواح و "الولوله"!..فكلا الفئتين لا قيم و لا مبادئ و لا أخلاق لها,,

[Rebel]

#1477911 [جموري]
4.88/5 (5 صوت)

06-19-2016 05:25 PM
علي عثمان اصبح يشكل حطورة علي الحكومة أكبر من تلك التي كان يمثلها الترابي ---
الرجل اراد ان يتمدد و يشغل الفراغ الذي تركه الترابي برحيله المفاجئ -- احدث هزة اعادته للواجه و الحكومة في اضعف حالاتها ---- يمكن تخويفه و الضغط عليه ليتراجع عن تصريحاته بشأن فشل حوار الوثبة -- و لكن الافضل تعينه في وظيفة كبيرة لها مخصصات و مزايا و سيارات --- سوف ينقلب الرجل 180 درجة بين عشية و ضحاها -- لقد خبر الشعب السوداني الاسلاميين السودانيين و انهم بلا مبادئ و لا قيم و لا اخلاق و لا مثل لديهم --- تحكمهم المصالح الشخصية فقط لبيس الا --

[جموري]

#1477900 [حاج علي]
4.63/5 (4 صوت)

06-19-2016 05:00 PM
خلاص تبراتو من مهندس المؤامرات الحقير
الظاهرة المزيكه قربت

[حاج علي]

#1477877 [قرعم]
4.50/5 (5 صوت)

06-19-2016 03:42 PM
والله من أجل الكنكشه والاصرار علي قهر الشعب انتم تنكروا حتي أمهاتكم

[قرعم]

ردود على قرعم
[ود إلياس] 06-20-2016 12:26 PM
اوجزت ،هكذا هم دائماً.

[AAA] 06-20-2016 12:40 AM
هع هع هاااااع..جبت الكلام من الاخر يا قرعم...لك التحية..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة