الأخبار
أخبار إقليمية
الغرق .. في (السبب التافه)!!
الغرق .. في (السبب التافه)!!
الغرق .. في (السبب التافه)!!


06-25-2016 04:23 PM
عثمان ميرغني


حكيت لكم قصتي في الثمانينات من القرن الماضي.. عندما كنت في دورة تدريبية في هندسة الكمبيوتر بمدينة مونتريال بكندا.. بعد نهاية الأسبوع الأول أجرى مدربنا اختباراً عملياً.. طلب مني الدخول إلى المعمل وإصلاح عطل في جهاز الكمبيوتر.. لم أتردد بدأت توصيل أجهزة الكشف والقياس المتقدمة إلى لوحات الكمبيوتر لتحديد العطل.. فأمسك بيدي المدرب وقال لي (القانون رقم واحد.. دائماً أبحث أولاً عن السبب التافه!!) وأشار إلى شريحة إليكترونية تعمد وضعها بصورة خاطئة في وسط اللوحة..
نظرية (البحث أولاً عن السبب التافه).. تصلح تماماً لإصلاح أعطال السياسة في السودان .. ومثال لها العطب الكائن الآن في حكاية التوقيع على (خارطة الطريق) الأفريقية.. ومطالبة المعارضة بـ(ملحق).. ورفض الحكومة الصارم لذلك.
بالبحث عن (السبب التافه).. يسهل جداً رؤية العطب.. قرأت أكثر من عشر مرات (الملحق) الذي طلبته قوى نداء السودان.. لاحظت أنه اتفق في المضمون مع (خارطة الطريق) لكنه افترع مساراً جديداً أطلق عليه (المؤتمر التحضيري) يبدو في شكله العام كأنه إعادة للحوار الوطني من نقطة البداية.. نقطة استنباط أجندة الحوار..
لكن بتفهم السبب الـ (Trivial) الذي دعا قوى نداء السودان لابتكار (الملحق) يمكن تجاوز هذا العطل بكل سهولة..
قوى "نداء السودان" في حاجة ماسة لحيثيات تبرر رفض الصعود إلى قطار الحوار من البداية .. ثم محاولة اللحاق به قبيل المحطة الأخيرة ..ولا ضير ولا حرج في ذلك.. فهو مطلب مشروع بل وسهل.. أقول لكم كيف!
قبل حوالى أسبوع وفي دعوة إفطار رمضاني في بيت البروفيسور البخاري الجعلي.. قال لنا الشيخ إبراهيم السنوسي أن الحوار الوطني أفضى إلى حوالى (900) توصية.. كلها تقريباً لا خلاف عليها سوى (3).. وطبعاً تعرفون ماهي هذه الثلاثة (المعصلجة)!!
بعبارة أخرى.. أن المتحاورين في قاعة الصداقة لأكثر من أربعة أشهر وعشرة.. أنفقوا طاقة هائلة في (المتفق) عليه بالضرورة.. وخلصوا في النهاية إلى (المختلف عليه) بالضرورة..
على هذا؛ فإن المؤتمر التحضيري المقترح بواسطة (ملحق خارطة الطريق) لن يخرج بعيداً عن (الثلاثة المختلف عليها) وحواليها ندندن.. ومهما ظهر شكله وكأنه بداية جديدة للحوار وعودة إلى عشرة عشرة 2015.. فإنه بكل يقين يمثل مساراً سريعاً Fast Track لإلحاق الملحقين بالحوار الوطني..
بل وأكثر من ذلك؛ لو طلبت قوى نداء السودان استمرار مسار المؤتمر التحضيري مستقلاً عن الحوار الوطني بصورة كاملة فلا ضير.. فالأمر عملياً لا يعدو كونه مجرد عملية تجزئة Segmentation تلتقي في نهاية المطاف عند هدف أو ناتج واحد.
ليس من الحكمة حكاية إصرار الحكومة على مبدأ (ولا شولة) التي قالها د. أمين حسن عمر في سياق رده على مطالب بعض الحركات الدارفورية فتح التفاوض حول اتفاقية الدوحة..
فليكن.. (ملحقاً) و (مؤتمراً تحضيرياً).. بل ومؤتمر حوار مواز كامل الدسم.. طالما أن خلاصة كل هذه المسارات يجب أن تلتقي في هدف واحد..

التيار


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 10384

التعليقات
#1480601 [محمد سعد]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 01:41 PM
فعلاً طينة الكيزان واحدة .
نظامك دة يا سيادتو غير راغب في سلام نهائي وغير جاد في اجراء تفاوض حقيقي فهو يراوغ و يلف و يدور و يضحك على عقول الناس . لقد قالها مسئولى النظام "واهم من يظن بأن الإنقاذ ستفكك نظامها و تعطى السلطة للآخرين" .. يعنى ماتسميه "حوار" هو مضيعة للوقت و لمال المواطن و هو ضحك على عقول الناس .

الحل فى ثورة عارمة تقتلع النظام من جزوره و إزالته أو بتفعيل العصيان المدنى و بقاء المواطنين فى منازلهم . هذا النظام الفاسد هو نمر من ورق نظام ضعيف متهالك إقتصادياً و سياسياً و أمنياً و إسقاطه لا يتطلب الكثير من الجهد .

[محمد سعد]

#1480534 [الممغوس]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 11:32 AM
نصيحة ياباشمهندس توقف عن الكتاية وسافر خارج السودان وبعدين تعال نكشف من جديد كتاباتك مازي الاول بقيت ماسك العصاية من الوسط احسن تعبد حساباتك الصحافة ضمير بدون احقاد

[الممغوس]

#1480525 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 10:52 AM
يا عزيز اي حوار ؟
الكل يعلم ان الخوار الجاري لن يفضي الى شئ ...
سلطة المؤتمر الوطني هي عبارة عن مافيا للجريمة المنظمة ... الحكم بالنسبة لهم هو الهواء الذي يتنفسونه ... فبعد الفساد الهائل و الاجرام الشنيع من نهب و قتل و اغتصابات و تعذيب و تشريد لكل فرد من الشعب و بعد ان استولى المجرمون على جميع مفاصل الاقتصاد و بعد ان نهبوا و باعوا كل مقدرات الدولة لم يبق لهم الا ان يتمسكوا بالسلطة لانهم لو فقدوها سيعلقون على المشانق في الشوارع - كلابهم معهم طبعا يا اسامة عبد الرحيم - .. اذ لكل بيت سوداني ثار مع العصابة .. الخوار مجرد مسرحية سمجة سيئة الاخراج و تضييع للزمن و تشتيت للكرة و في النهاية لن ينفذ اي مخرج من مخرجاته ...فقط قد يزيد عدد الوزارات و الوزراء و المستشارين و المساعدين ...

[وحيد]

#1480500 [زول ساي]
5.00/5 (1 صوت)

06-26-2016 09:37 AM
في الثمانينات من القرن الماضي؟؟ متى بالضبط يا عصمان؟ ما جماعتك ديل جو في نهاية ثمانينات القرن الماضي! الوداك منو للدورة الفي كندا دي وهل وكت داك الكمبيوتر ظهر في السودان؟ أنا كنت في السعودية وقتها ولغاية تركتها في بداية التسعينات ما شفت لي كمبيوتر واحد ولا موبايل! وشركة الجريسي ما كان عندها غير الفاكس والتلكس في أجعص شركة أو مؤسسة حكومية!!

[زول ساي]

#1480393 [نبيل حامد حسن بشير]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 12:13 AM
مجموعة 7+7 خرجت بما جاء في المقال 900 متفق عليها و3 غير. عليه، 7+7 من المفترض أن تقوم برفع مخرجات الحوار الي رئيس الجمهورية، وهو بدوره يكون مجموعة من الموفقين للخروج بالمخرجات النهائية. لماذا لا تقوم 7+7 باختيار مجموعة من خارج المؤتمر الوطني تحمل هذه المخرجات وتكون مفوضة من رئاسة الجمهورية وتجلس مع المجموعة الأخرى (نداء السودان وكل المعرضين) ويبدأوا النقاش في المخرجات، ومنها ملاشرة لرئاسة الجمهورية والغاء خطوة الموفقين!!!!

[نبيل حامد حسن بشير]

#1480337 [أسامة عبدالرحيم]
5.00/5 (2 صوت)

06-25-2016 09:03 PM
إصرار الحكومة علي رفض المؤتمر التحضيري ورفض أي تعديلات في وثيقة الحوار الوطني (ولا حتي شولة) هو أمر منطقي وحكيم جداً.. طوال العامين الماضيين كانت الحكومة تدعوا وتكرر الدعوات للرافضين بالخارج ليلتحقوا بقطار الحوار الوطني بالداخل لكنهم كانوا يرفضون، بينما كان المتحاورون بالداخل في حالة حوار دائم.. الآن ليس هناك منطق ولا حكمه في قيام مؤتمر تحضيري لأن الحوار قد أنتهي تقريباً ولم يعد يحتاج لـ (تحضير)، كما لا يمكن للحكومة إجراء حوار (خصوصي) مع المعارضين بالخارج لأن هذا إستهتار بالأغلبية الذين تعبوا في الحوار بالداخل طوال العامين الماضيين.

الصادق المهدي ممثل نداء السودان قال بكل صراحة أن توصيات ونتائج الحوار الوطني بقاعة الصداقة هي توصيات ممتازة وتمثل رأي المعارضة كلها.. إذن لماذا التعنت ولماذا التعلق بـ (أسباب تافهة)؟

المطلوب الآن هو أن توقع المعارضة الخارجية علي خريطة الطريق ووثيقة الحوار الوطني (وبس).. مطلوب منهم التوقيع والبصم.. ليس هناك خيار وفقوس.. وليس هناك (حوار خصوصي) معهم.. وفي حال رفضهم فإن الرئيس ثامبو أمبيكي سيوصل أمرهم حتي مجلس الأمن الدولي وستصدر توصيات لصالح الحكومة السودانية تُسمي الرافضين بأنهم أشخاص يعملون ضد السلام الإقليمي.

الحكومة السودانية غير مضطرة لمجاملة أحد.. الحكومة تعمل بصمت وحكمة وذكاء كبير.. الحكومة أعلنت وقف إطلاق نار جديد في المنطقتين حتي ترسل رسائل إيجابية للعالم أنها مع السلام.. لكن هؤلاء الحمقي بالخارج لا يفهمون الرسائل.

سنتين وهم يعارضون ويرفضون الحوار ويضحكون عليه ويسخرون منه، وبعد أن إنتهي وشاهدوا توصياته وإعترفوا بجودتها وصدقيتها وتطابقها مع ما يريدون ندموا وأصبحوا يبحثون عن حوار خاص يمثلهم ليثرثروا فيه.. فهم يحبون الثرثرة التي تؤدي إلي الفوضي.. هذا ما لن يكون أبداً.. وليشربوا من البحر.. فالقطار عندما يغادر محطة البداية لا يعود إليها.. وعليهم هم أن يحلقوا بالقطار أينما كان.

بكل فخر نجحت الحكومة في إمتحان الحوار الوطني وكسبت رضاء العالم كله بما فيه أمريكا والأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي والجامعة العربية، والأهم: الشعب السوداني.

[أسامة عبدالرحيم]

ردود على أسامة عبدالرحيم
[A. Rahman] 06-26-2016 12:14 PM
"...بينما كان المتحاورون بالداخل في حالة حوار دائم.."

لم يكن إلا حوار لصوص مع جرابيع، و الأيام حتوريك هذا الفصل من مسرحيات الحكومة الممجوجة، اللي عايزاه الحكومة هو أن تبيقى على سدة الحكم مع إجراءات شكلية مثل الذي تعودت عليه، و الأهم بالنسبة لها أن ينشغل الجميع عن موضوع المساءلة في جرائمها التي تسد عين الشمس من أعلى واحد فيها حتى درجة ربيع عبد العاطي، لكن هيهات، دي حقوق و دماء و أعراض يابا.

European Union [adaroop] 06-26-2016 12:34 AM
عفيت منك كلام في الصميم ..


#1480336 [ود الجزيرة]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2016 09:01 PM
والله الشعب السوداني ربنا يكون في عونه
الحكومة تتكلم باسمة وما عامل ليهوا ااااي حاجة
المعارضة تتكلم باسمة وما عامل ليهوا ااااي حاجة
( بصراحة بعد ما ترسي يا الحكومة ولا المعارضة )
بعد كدة الشعب بحدد راية .

[ود الجزيرة]

ردود على ود الجزيرة
[الفقير] 06-27-2016 05:56 AM


#1480306 [المشتهى السخينه]
4.75/5 (4 صوت)

06-25-2016 07:12 PM
انا مستغرب من السبب التافه الذى دعا امير المؤمنين بنفسه ارسال الجنجويد لجلد المهندس عثمان ميرغنى فى مكتبه الكائن فى قلب العاصمة الاسلاميه الخرطوم . وكادوا ان يفتكوا به لولا عناية الله .

[المشتهى السخينه]

#1480292 [Hisho]
3.50/5 (3 صوت)

06-25-2016 06:25 PM
السيد عثمان ميرغنى
كنت من المتابعين لكتاباتك فى الصحف السودانية منذ زمن طويل التى تراوحت بين عمود فى الصحيفة الفلانية ثم فى الصحيفة العلانية لسنوات خلت , ذلك قبل ان اقطع عهد بان لا اشترى صحيفة سودانية مرة اخرى فى حياتى ما دامت الانقاذ موجودة, واحمد الله كثيرأ ان لهذا العهد حوالى ال8 ستوات الان , ولكنى اشاهد نشرات الاخبار فى الفضائيات واقراء الصحف الاليكترونية , لقد ظللت انت تنتهج نفس المنهج الذى بدات به الكتابة الصحيفة وهو خليط الامانى والنقد والتصورات الغير ممكنة لمعالجة كثير من مشاكل السودان وهى غير ممكنة ليس لانها مستحيلة فكل العقبات الاقتصادية والجتماعية والسياسية يمكن تجاوزها وحلها فالتجربة الانسانية القريبة تنبئك عن اسهل الطرق للحلول فى كل مناحى حياة الدول , كوريا الجنوبية استطاعت ان تخلق امة منتجة غنية متطورة فى فترة 40 عام فقط لتصبح الاقتصاد ال15 فى العالم والتاسع من احتياطيات النقد الاجنبى اكثر من 400 مليار دولار , هناك سنغافورة , ماليزيا , الهند , البرازيل , والصاعدة فيتنام .
ما يمكه السودان من مقومات التطور اكثر من معظم هذه الدول , ولكن ملخص كلامى واقولها لك .
من يحكمون السودان الان تتضارب مصالحهم العقدية والايدلوجية مع مصلحة السودانيين والسودان , وليس لديهم اى استعداد للتزحزح عن هذه المعتقدات الايدلوجية حتى لو يختفى السودان وشعبه من على وجه الارض ... هذا هو الملخص وكل مايدور هنا وهناك حوارات وملاحق هى من اجل لاشى , يتم تقييم كل شى متعلق بالسودان واهل السودان وحياتهم ومعاشهم وصحتهم وتعليمهم وكل ما يتعلق بهم وفق معيار واحد .. هل يخدم هذا معتقداتنا الايدلوجية ام لا ؟؟؟؟؟؟

[Hisho]

ردود على Hisho
[ابوجندل عثمان] 06-26-2016 02:37 PM
لوكان الامر كما تقول فلماذا لاناخذ المثل ودى الكذاب لحدى بيته الحقيقه ان كل من لم يعجبه النظام القائم هم اناس لايثقون فى انفسهم ويتخيلون ان اى حل لشراكة فى مصلحة الوطن هو خساره لهم لانهم لايملكون مفهوم واضح لمايريدون والاحرى هم لايملكون شىء والايدلوجية التى نعتهم بها هى قناعات يعملون من اجلها وللمعلومية يوم ان اعلن النميرى المصالحة لم يرفضوها ووصلوا الى ما ارادوا لان هناك هدف اما من يمتهن المعارضه فلا يمكن له ان يجلس للتفاوض

European Union [القعونجا الخافجا الزير] 06-25-2016 09:26 PM
كتابة محكمة و رصينة ...


#1480291 [سارق حليب الاطفال]
5.00/5 (2 صوت)

06-25-2016 06:24 PM
ياعثمان إنت معانا ولا مع الخيانة؟؟

[سارق حليب الاطفال]

#1480289 [A. Rahman]
4.00/5 (1 صوت)

06-25-2016 06:20 PM
أي مؤتمر و أي حوار و أي توصيات مع المؤتمر الوثني الذي لا يطمح إلى أقل من أن يبصم الجميع على متطلباته.

أما عثمان ميرغني، فليأتني أحدكم بمن ينافسه في لقب "مرمي الله الما بيترفع"

[A. Rahman]

#1480284 [حسان الحساني]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2016 06:15 PM
السبب التافه او البسيط هو ان الحكومة و المعارضة خطان متوازيان لا يلتقيان أبد الدهر -- الواضح جدا ان ارض السودان باتت لا تسع الحكومة في جانب و الشعب و المعارضة في جانب الاخر --- يعني لابد ان يقضي احدهما علي الآخر قضاءا مبرما -- و بعدها يطيب له المقام --- المسافة و الشقة بعيدة جدا بين الشعب و الكيزان ---
علي الحكومة ان تواصل في حوار الوثية رغم فشله الكبير --- و علي المعارضة ان تقيم حوارها بعد اسقاط النظام بمشاركة كل الشعب السوداني و في ظل كفالة الحريات و قف الحروب و تحقيق السلام و الامن و العدالة ---

[حسان الحساني]

#1480250 [منصورالمهذب]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2016 04:52 PM
انت زيت ؟

[منصورالمهذب]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة