الأخبار
أخبار إقليمية
الاصرار على الاعدام في قضية الطالب المتهم محمد بقاري
الاصرار على الاعدام في قضية الطالب المتهم محمد بقاري
 الاصرار على الاعدام في قضية الطالب المتهم محمد بقاري


ساهم فى ايقاف عملية اغتيال قذرة ينوى النظام ارتكابها
06-28-2016 02:23 PM

عبدالوهاب همت
انعقدت في تمام الحادية عشر الا ربعاً من صباح اليوم في القاعة الكبرى بمجمع المحاكم بالخرطوم بحري جلسة سماع أولياء دم المرحوم الطالب محمد عوض الزين الامين العام لحركة الطلاب الاسلاميين في جامعة شرق النيل والذي اغتيل أثناء شجار طلابي داخل الجامعة حيث تم اتهام الطالب محمد بقاري بقتله. وقد سأل القاضي أولياء الدم الذين وقفوا في مواجهته عارضاً عليهم العفو أو الديه أو القصاص , لكنهم تمسكوا بالقصاص وبالتالي قال القاضي فان المحكمة تؤيد الحكم السابق والذي صدر باعدام الطالب بقاري وترفعه الى المحكمة العليا للتأييد ومن حق هيئة الدفاع أن تستأنف الحكم خلال فترة أسبوعين من اليوم.
وأفاد شهود عيان أن قوات مكافحة الشغب انتشرت وبكثافة داخل قاعة المحكمة الكبرى وهم يحملون الاسلحة والهراوات والغاز المسيل للدموع .


بتوقيعك على العريضة تساهم فى ايقاف عملية اغتيال قذرة ينوى النظام ارتكابها و الباسها ثوب القانون :

https://secure.avaaz.org/en/petition...ary_2/?cCbdUib


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 15200

التعليقات
#1482308 [عدو الكيزان النازي]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2016 10:22 PM
والله خسارة سوداني يموت علشان كوز

[عدو الكيزان النازي]

#1482167 [دوكة]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2016 03:09 PM
سوف يتم الغاء الحكم

[دوكة]

#1482144 [ابو الدفاع]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2016 02:22 PM
لا يمكن الدفاع عن قاتل

[ابو الدفاع]

ردود على ابو الدفاع
[monim] 06-30-2016 09:26 AM
ياخي اتلم علي خيبتك


#1481904 [ahmed ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2016 04:46 AM
يا ناس الراكوبة ضعوا هذا البتيشن فوق ليتمكن القراء من التصويت عليه لإنقاذ مناضل

[ahmed ali]

#1481762 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2016 05:52 PM
لابد من اهل الخبرة وجميع الشرفاء ان يدلوا برايهم لمناصرة المتهم وانغاذه من الموت شنقا، اذا وضح لهم ان الحكم مسيس،
الاصطفاف وراء هذه القضية من الشرفاء بالداخل والخارج يشكل وقة ضغط قوية مستجلية نقاط الضعف فى جوانب الحكم كماذكر الشريف حذيفة

اخوانى المحامين السودانيين والقضاة الاكفاء النبلاء الشرفاء ارجوان تنشروا فى الصحف رايكم فى هذه القضية وبيان الخطل فيها حتى تنجلى الغشاوة عن مصفوفة القضاء بالداخل ويتصوب ضميرهم التحكيم النزيه

بهذا نكون قد اوفينا حقا واجب علينا فعله ولو باقل شى

اليس فى ذلك راحة للضمير.

[عادل]

#1481683 [Hozaifa Yassin]
4.00/5 (5 صوت)

06-28-2016 02:54 PM
الحكم الابتداءى السابق فى هذه القضية الغته محكمة الاستئناف ثم اعادت الاوراق لمحكمة اول درجة فغيرت حكمها للاعدام.اذن حكم الاعدام اصبح هو حكم محكمة اول درجة ومن حق الدفاع ان يستانفه مجددا لمحكمة الاستئناف ثم يستانف ايا من الطرفين حكم محكمة الاستئناف الى المحكمة العليا ثم الى دائرة المراجعة ثم الى الدستورية اذا راى ايا من الطرفين ان حقا دستوريا له قد انتهك.هذه هى مراحل التقاضى حسب النظام القضائي السودانى فكيف يقول قاضى اول درجة انه يرفع الاوراق للمحكمة العليا مباشرة للتاييد ؟ اعتقد لابد من الاستعانة بقانونيبن اكفاء لمساعدة المتهم.اما التوقيع على العريضة فيمكن ان يسير على التوازى لقطع الطريق امام التجاوزات القانونية التى قد تحدث نظرا لحساسية القضية.

[Hozaifa Yassin]

ردود على Hozaifa Yassin
[Truth] 06-28-2016 07:16 PM
فى زول كوز يبتغى اجر من الله حتى الترابى اعترف للناس و تبقى اعترافه امام الله حيث سيشهد عليه جسده بما فعل

[زول ساي] 06-28-2016 05:06 PM
ترفع احكام الاعدام، في حالة عدم استئنافها في المدة المقررة لذلك، إلى المحكمة العليا وكان سابقا إلى رئيس القضاء لتأييدها من عدمه، أما اذا تم الاستئناف فتسير الاجراءات وفق التسلسل الذي ذكرته يا سيد حذيفة وليس حزيفة!

European Union [الكردفانى] 06-28-2016 04:01 PM
اجراء رفع الاوراق للمحكمة العليا دائرة التأيد اجراء صحيح يتم ذلك فى حالة عدم الطعن فى الحكم وفية ضمان لحق المتهم...
طالما ان الامر متعلق بقصاص فيمكن مناهضة الحكم حتى اخر مراحل التقاضى..
اذا تم تاييد الحكم يمكن اللجؤ لاولياء الدم والتوصل معهم لتسوية علهم يبتغون اجرا ادخره الله لمن يعفوا(..ومن عفى واصلح فأجره على الله)



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة