الأخبار
أخبار إقليمية
التعاون الدولى تؤكد اهمية تهيئة الاقتصاد السودانى لمواكبة التحديات وتحديث ملف الانضمام لمنظمة التجارة العالمية
التعاون الدولى تؤكد اهمية تهيئة الاقتصاد السودانى لمواكبة التحديات وتحديث ملف الانضمام لمنظمة التجارة العالمية
التعاون الدولى تؤكد اهمية تهيئة الاقتصاد السودانى لمواكبة التحديات وتحديث ملف الانضمام لمنظمة التجارة العالمية


07-06-2016 11:41 PM
الخرطوم (سونا) - قالت وزارة التعاون الدولى ان اهم مخرجات اجتماعات اللجنة العليا للانضمام لمنظمة التجارة العالمية برئاسة نائب رئيس الجمهورية الاستاذ حسبو محمد عبد الرحمن والتى عقدت ثلاثة اجتماعات اكدت على ضرورة التجهيز التام والاشراف على تهيئة الاقتصاد السودانى لمواكبة تحديات العولمة وتحديث ملف الانضمام وبناء القدرات والمهارات الفنية للكوادر العاملة في ملف الانضمام اضافة الى تنفيذ حملة توعية مؤسسية ومجتمعية .
واشار وزير التعاون الدولى د. كمال حسن علي في بيان له امام المجلس الوطنى مؤخرا الى تكوين عدد (8) لجان يشارك في عضويتها كل المختصين من الوزارات والمؤسسات المختلفة والخبراء والقطاع الخاص ، وتعمل على اعداد وثائق الانضمام اضافة الى تهيئة الاقتصاد السودانى لمرحلة مابعد الانضمام واضاف حيث باشرت تلك اللجان اداء مهامها.
واضاف الوزير انه وفى اطار تحديث وثائق الانضمام عقدت اجتماعات عديدة للجان الفنية الخاصة بتحديث مذكرة نظام التجارة الخارجية والخطة القانونية لمراجعة المعلومات الواردة بالوثائق المختلفة للتأكد من صحتها وادراج المعلومات الجديدة التى طرأت .
وفيما يتعلق بالخطة القانونية اوضح انه وبعد النقاش الذى شارك فيه قانونيين من وزارة العدل في حضور خبراء مركز التجارة العالمى تم الاتفاق على ان تنحصر الخطة في القوانين التى تحتاج الى عون فنى لمؤامتها مع قوانين منظمة التجارة العالمية وتم الفراغ من اعداد المسودة النهائية في مرحلتها الاولى ، مشيرا الى ان الوثائق النهائية سيتم عرضها على نقاط الارتكاز بالوزارات واللجان المختصة الاخرى للمراجعة والتأكد من صحة المعلومات ثم عرضها للجنة العليا برئاسة نائب رئيس الجمهورية ومن ثم عرضها على مجلس الوزراء..


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2672

التعليقات
#1484999 [االسنجاوي]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 12:33 PM
الصورة المرفقة مع الخبر معبرة جدا
فهي أبلغ رد

[االسنجاوي]

#1484987 [كمال الدين مصطفى محمد]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 11:39 AM
اللهم اغفر وارحم لشهداء مجزرة العيلفون وخذ بثأرهم من المجرم الذي أعطى الاوامر بقتلهم ومن المجرمين الذين نفذوا أوامره فقتلوا هولاء الشباب دون أدنى رحمة وادخلوا الرعب في قلوب الآخرين الذين قفزوا إلى النهر في محاولة للنجاة وهم لا يجيدون السباحة تمسكا بآخر رمق أو أمل بالحياة اللهم انتقم من جلادهم شر انتقام ولا تجعله يهنأ في هذه الدنيا ابدا كما حرم منها هولاء الشهداء الشباب الذين كانوا يحلمون بمستقبل زاهر يمضون فيه بقية حياتهم فقطع عليهم الطريق لتحقيق هذا الحلم الجميل البسيط دون ادنى رحمة اللهم انتقم منه كما حرم أسر هولاء الشباب من من رؤية ابنائهم وهم يكبرون ويحققون آمالهم وتطلعاتهم واحلامهم في الحياة اللهم اخذله كما خذل اسر هولاء الشهداء اللهم حطم اماله كما حطم ان امالهم.

[كمال الدين مصطفى محمد]

#1484933 [ramat]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 07:48 AM
بالنسبه للإنضمام لمنظمة التجارة العالميه ....حسب معلوماتي انو من شروط الإنضمام الترخيص بإستيراد وفتح محلات لتجارة الخمور والكحول......هل الكلام ده صحيح؟؟؟؟؟

[ramat]

#1484911 [سننتصر علي الكيزان الخونة اكلي قوت الغلابة]
3.75/5 (3 صوت)

07-07-2016 05:15 AM
ماهذه المسخرة -- علي من الضحك ؟

اعلي سقف لتمنيات ربة الاسرة السودانية اليوم هي (فنجال ويكة يابسة) لتأمين وجبة لاطفال يتضورون جوعا- حيث اصبح تأمين وجبتين يعد ترفا في عهد (الافساد الوطني) .كان الاحري بأي مسئول ذي عقل (في غياب العقول ) ان يكف عن هكذا اجتماعات لانها لاتمت بالواقع السوداني المر ...

دعاء الناس في رمضان هي ان يذهب عنهم هذا البلاء .. اللهم انزع الملك عنهم وارنا فيهم مااذاقوه الشعب الصابر المكلوم .. امين ..
قولوا اميييييييييين ...

[سننتصر علي الكيزان الخونة اكلي قوت الغلابة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة