الأخبار
أخبار إقليمية
شاهد الجزيرة.. الصدمة والترويع (2)
شاهد الجزيرة.. الصدمة والترويع (2)
شاهد الجزيرة.. الصدمة والترويع (2)


07-11-2016 11:26 AM
محمد وداعة

لا يمكن النظر إلى إفادات د. الترابي لقناة الجزيرة، بإعتبارها حدثاً منفصلاً لاعلاقة له بأحداث ستتوالى، وبالطبع لا يمكن وضعها في خانة التوثيق، وبلا شك ستكون مقدمة أو جزءاً من سيناريو، أو خطة لأمر ما، ولعله من نافلة القول إن هذه الإفادات، ورغم إنها معروفة جملة وتفصيلاً للعديد من المهتمين والمراقبين، إلا أن سردها بهذا الشكل قد سبب صدمة لقطاعات واسعة من الشعب السوداني، لا لأنها حملت أي مفاجأة، أو تفاصيل جديدة، بل لإنها عمقت الحسرة والحيرة لدى غالبية أبناء الشعب السوداني، وزادت من خيبة الأمل والألم من جراء اجترار كل سيل الأكاذيب التي استمرت لما يزيد على ربع قرن، ولأنها للأسف تنفي أي احتمالات بأن المصائب التي توالت على بلادنا كانت من الابتلاءات، أو بفعل مؤامرات أعداء (الإسلام)، وأن المجتمع الدولي كان على حق وهو يضيق الخناق على هذه الفئة الباغية، والتي تتأمر تحت غطاء مشروع اسلامي لا وجود له، هذه الافادات تفسر لماذا يستفحل الغلو والتطرف في بلادنا، ولماذا نجحت داعش وغيرها في تجنيد شبابنا، هذه الإفادات تفسر كيف تتسع وتتزايد أعداد الملحدين و(اللادينيين) في السودان ووصلت الى مئات الآلآف، إنها خيبة الأمل وفقدان المصداقية، ولعلها تقدم صورة واضحة لأمر ظل عصياً على الفهم في السياق التاريخي، والتلون كالحرباء من التأييد المفرط لصدام حسين الى الإرتماء في أحضان إيران، وهي تفسر بوضوح لماذا تساهلت الانقاذ وسهلت انفصال الجنوب، ولا شك إن بقية الحلقات ستكشف المزيد من السقطات والفضائح.

تأتي هذه الشهادة، في وقت حساس بالنسبة للقيادات التي طالتها المسؤولية في تخطيط وتمويل وتنفيذ عملية اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك، ولا جدوى من نفي الترابي لعلمه بالعملية فهو مسؤول عنها ويتساوى في ذلك اي مسؤل آخر تم تغييبه أو نفى علمه، فالمسؤولية القانونية لا تستثني احداً من قادة الانقاذ، وهي تأتي في وقت تهيأ فيه البعض للعودة للصف الأول، وربما هذه الشهادة المدوية قطعت عليه الطريق في نيل مبتغاه، رب قائل إن واجب الحكومة الآن أن تبادر الى فتح تحقيق بمشاركة الأطراف الاقليمية والدولية، لكشف كل الحقائق للرأي العام على الاقل، وما فيش جنائية غير الجنائية، فلا تعويل يذكرعلى أحاديث لا قيمة لها حول الحالة الذهنية لدكتور الترابي أو رغبته في الانتقام من خصومه، أو اعتبار شهادة الميت غير ذات أثر، ولا يمكن اعتبارها بينة أو دليلاً كافياً، لا سيما وأن الترابي لم يقدم اعترافاً صريحاً بعلمه، أو مشاركته، بالرغم من أن التحقيقات الدولية قد وصلت الى نفس ما انتهت اليه شهادة الدكتور الترابي، ابتدار التحقيق فيه رد إعتبار لمصداقية الحكومة على الاقل دولياً.

في كل الأحوال فإن المسؤلية تقع على عاتق القيادات التي ورد ذكرهم في الحلقة، وبالذات الاستاذ علي عثمان ود. نافع، لأهمية إعلان موقفعم من شهادة د. الترابي، وتفنيد هذه الاتهامات أو تبريرها، وبالذات ما يتعلق بعلم د. الترابي بها أو توجيهاته بتنفيذها على عكس ما إدعى، أو كيفما يشاؤون، لكن السكوت وترك المهمة لآخرين ربما يضر بموقفهم أكثر، خاصة وإن الأمر ليس شخصياً ويتعلق بتصرفات حكومة كانوا في قمة جهازها التنفيذي، ولا شك فهم يعلمون حجم الأضرار المتوقع حدوثها إن تُرك هذا الأمر كما هو عليه، وهذا يتطلب شجاعة ونكران للذات، والأفضل لهم أن تُسمع شهاداتهم وهم أحياء، عوضاً عن الاستماع إليها، مسجلة بعد مماتهم.. هل من الجائز أن يقوم الاستاذ علي عثمان ود. نافع والآخرون، بمقاضاة قناة الجزيرة؟ هل يفعل ذلك المؤتمر الوطني؟ ما المطلوب من الحكومة؟
نواصل..
الجريدة
______


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 16164

التعليقات
#1487583 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

07-13-2016 10:52 AM
الشيخ حسن الترابي الله يرحمه بلا شك بان لمسئوليه الجنائيه لن تطاله لانه قد توفي لذلك فان الامر الاحياء منهم هم المعنيون به حاليا
بلا شك ان الامر خطير جدا وللامانه الكثير من الشعب السوداني قد سمع في وقت سابق باشاعات عديده من ضمنها شهادة المرحوم الشيخ حسن بقناة الجزيره ولكنه كان يظن ان جهات معارضه معارضه غير رشيده كانت تلفق ذلك ولكن شهادة المرحوم الترابي وقعت كالصاعقه الى اسماع الشعب السوداني حتى اصبحت الماده الاولى في مجالس الشعب السوداني وتشهد قناة الجزيره اقبالا كثيفا جدا ويلتف حولها السودانيين من هول ما يسمعون حتى ان رؤوسهم قد شابت من فظاعة مايسمعون حتى انك تجد كثيرا الاسلاميين في حالة يرثى لها ولا تكاد اعينهم ترتفع ورؤوسهم مطاطاة تكاد تخرق الارض والله قد فضح سترهم لشئ يعلمه هو

[الناهه]

#1487388 [الفقير]
5.00/5 (2 صوت)

07-13-2016 01:31 AM
ربنا يحفظ لينا راكوبتنا.

فلقد توقفت كثيراً في تعليقات الأخوة الأعزاء و التي تشكل في مجملها رؤية صادقة تمثل الرأي العام الشعبي.

الأخوان [جمدي] ، [Sudany] ، [الداندورمي] ، [عمر إلياس] ، [abo abdu] ، [A. Rahman] ، [السيف البتار] ، [ali hapour] , ، [Azan Malta [على أحمد جار النبي.. المحامي و المستشار القانوني] ، [اللهم خلصنا من الأشرار] ، [Fadol] ، [نبيل مهدي] ، [سعدون] ، [كاسترو عبد الحميد] ، [البخاري] ، [تربالي] ، شكلت آراؤكم أطروحة متكاملة دعمت من المقال و سددت فجواته أو هناته ، و إن كان يحمد للكاتب تحفيذه للمعلقين و دفعهم لإبراز هذه الرؤية المتكاملة.

و كذلك [زومبي Zombie] ، و مجموعته [Alaaza Bit Wad Almsaed] ، [برعي] ، [الواثق] و [أبو غفران] ، جميعكم وجهات نظره سليمة.

ذكر الترابي بأن نافع كان مسؤولاً عن الخطة (ب) ، في حالة فشل إنقلابهم ، و يعنون بها خطة إغتيال جميع القادة و الزعماء السياسيين بما فيها لائحة بأسماء من يتخوفون منهم.

بالطبع هذا مفهوم خاطئ و يعتبر إجرامي ، فالخطة (ب) هي مفهوم واسع يُتخذ في الحروب و العمليات الحربية و أغلبها تحوطي لتقليل الخسائر مثل تدمير الأسلحة و الأليات العسكرية حتى لا تقع في يد العدو أو خطط بديلة كحماية تشفير الرسائل و ثبت في التاريخ إستخدام الجيش الأمريكي الهنود الحمر في التخاطب عبر الأجهزة اللاسلكية بلغة الهنود الحمر التي لم تكن معروفة للجيش النازي و كانوا يخصصون جندي لمرافقة عامل الإشارة لقتله إذا ما تعرض للأسر حتى لا يستخدمه النازيون لكشف أسرار لغة الهنود الحمر.

لكن مجرمي الإنقاذ و لخلفيتهم الإجرامية يتخذون من مفهوم الخطة (ب) التدمير و القتل فقط لصالح خدمة مصالحهم كأحداث سبتمبر و لا يعطون المصلحة الوطنية أي إعتبار.

في سياق إعترافات الترابي ، حاول إيهامنا بعدم معرفته التامة بنافع و قلل من تأهيله الأمني ، و هذا غير صحيح من الناحية العلمية و المنطقية و من واقع الأحداث و التجارب.

سأتناول الأمر من واقع إعتراف الترابي بنفسه (و كذلك إعترافات على الحاج من قبل و مذكرات عدد من كوادرهم) ، بإنه كان هو و مجموعة (الستة) ، قد تم تفويضهم من مجلس الشورى لتخطيط و تنفيذ الإنقلاب.

تنفيذ الخطة (ب) و التي يُقصد بها التصفية و الإغتيالات ، قرار يتخذه أقدم قيادي و هو هنا الترابي ، و حتى إذا ما حدث له شيء أثناء تنفيذ الإنقلاب (قتل أو إعتقال) ، فإن من يتولى القيادة من بعده كان سيؤدي نفس المهام و القرارات ، و الشاهد في الأمر إنه إذا فشل الإنقلاب ، كان سيتم تنفيذ الخطة (ب) بكامل إجراءاتها مهما إختلفت القيادات.

ذكر الترابي و غيره من قياداتهم ، بإنهم قد دربوا كوادرهم (أغلبهم طلبة جامعات) على مراحل تنفيذ الإنقلاب من إحتلال للمناطق الهامة و إعتقالات ، و ذكروا أيضاً إنهم قد أجروا تمارين و بروفات مكثفة على ذلك.

تنفيذ الخطة (ب) تحتاج مجهودات مضاعفة عن خطة الإنقلاب ، فهي تتطلب إستكشاف و مراقبة الأهداف (جميع الزعماء و القادة) و دراسة طرق الهجوم و الإنسحاب و الإختباء ، و تتطلب أيضاً تدريب المنفذين على دقة الإصابة ، كما أن كل هذه العمليات المعقدة كانت ستتم متزامنة و في وقت وجيز.

هل كان من الممكن أن يولي الترابي هذه المهمة المصيرية لأحد لا يثق بتأهيله فنياً لإنجاح الخطة؟ بالطبع هذا لا يعقل.

هل الأستاذ الجامعي د. نافع أوكلت إليه هذه المهمة و هو يفتقر للتأهيل الأمني اللازم و تنظيمهم يزخر بالكوادر التي تأهلت أمنياً أيام الشريف الهندي (تأهلت بأمريكا في CIA) ، و العسكريين من غير (التيوس الذين ساعدوا هيكلياً في الإنقلاب) و أعني أمثال المرضي الذي كان عميلاً معروفاً للمخابرات الأمريكية و العدد الكبير من كوادرهم التاريخية المدربة (غازي ، عبد الله حسن أحمد ، مهدي إبراهيم ..... إلخ).

عدد كبير جداً من نخبة المجتمع و قطاعاته المختلفة كانوا معتقلين بزنازين الأمن المختلفة عندما إستلم نافع رسمياً إدارة جهاز الأمن ١٩٩٠ ، و ضمن المعتقلين كان يوجد عدد من الأساتذة من زملاء نافع و جيرانه في السكن و جميعهم يشهدون بأن حتى حراس الأمن كانوا في حالة هلع و زعر منذ الليلة الأولى التي تولى فيها نافع الأمن رسمياً ، و يعلمون أن أستاذ الجامعة كان يقوم بحملات الإعتقال الليلية اليومية بنفسه.

ما لم يكن الترابي و مجموعة القادة الستة التنفيذيين ، متأكدين من تأهيل نافع فنياً لهذه الخطة الإجرامية التي لا تخلوا من تعقيدات ، لما أوكلوه بالمهمة ، و نافع و مساعديه لا شك إنهم تلقوا تدريبات على مستوى عالى تضارع نمط الحرس الثوري الإيراني (الباسيج و الفافاك) بديل السافاك ، و فيلق القدس ، و انوه هنا

بالإشارة إلى وثيقة تاريخية كشف عنها الدكتور ثروت الخرباوي المنشق من الأخوان المسلمين بقيام السيد روح الله مصطفى الموسوي الخميني عام 1938، بزيارة المقر العام لجماعة الإخوان، وتشير هذه الورقة إلى لقاء خاصّ تمّ بين المرشد الأول للجماعة حسن البنا والسيد روح الله مصطفى الخميني ، الذي أصبح فيما بعد الإمام آية الله الخميني مفجر الثورة الإيرانية ، و لقب إمام إتخذه الخميني إقتداءً بالبنا ، فالعلاقة قديمة و متداخلة.

كما أن نهج أساليب التعذيب و التحقير للمعتقلين ببيوت الأشباح كان يشبه نهج مخابرات الخميني من ناحية الشحن الفكري العدائي للكوادر القائمة بمهمة التعذيب.

و سجلات التاريخ حافلة بهذا التعاون و التقارب الفكري و وحدة الأهداف و الوسائل.

و نأتي للواقع:

غالب المجتمع يعرف تماماً أن الإغتيالات و التصفية ليست أبشع جرائم د. نافع و مهامه و إنه لديه مجموعات و أتيام لتنفبذ ما هو أبشع و أغلبها معروف للمجتمع و لكوادرهم أيضاً.

من واقع تصريحات الترابي و تصريحات الكثيريين من قادة و كوادر التنظيم ، يمكن إستخلاص الكثير من الحقائق و الأدلة على جرم النظام ، و إن كانت معروفة سلفاً ، للمجتمع ، لكن للتوثيق و تمتين الحيثيات المادية التي تدينهم ، فنحن طلاب حق و لا بد لنا من إنتهاج العدل.

[الفقير]

ردود على الفقير
European Union [محمد وداعة] 07-13-2016 01:23 PM
اشكرك الاخ الفقير
بمداخلات القراء و اضافاتهم تكتمل فكرة العمود ،
فى مقالة اليوم اوردت مداخلة للاخ زومبى ،
(المخرج الوحيد لكل من علي عثمان طه ونافع هو إتهام الترابي نفسه بالقيام بالعملية برمتها لأن الترابي لا يستطيع الرد عليهم وهو ميت....ومفيش مشكلة في إمكانهما الإستعانة بالأستاذ كمال عمر وإغرائه بالأموال والوزارة لتدعيم شهادة إتهامهما للترابي....
أليس هذا السيناريو أقرب للحقيقة وأفضل من تكذيب الترابي ومحاولة إتهامه بالجنون بعد حادثة كندا؟....قد يفعل هؤلاء الأبالسة المجرمين ذلك فكل شيء عندهم مباح.)


#1487269 [جمدي]
5.00/5 (2 صوت)

07-12-2016 06:39 PM
الترابي قصد بشهادته هذه تعرية و محاكمة النظام سياسيا و اخلاقيا و توضيح فشله و فساده و ان ليست لديه رؤية واضحة لادارة شؤون الدولة و تبنيه لمفاهيم ارهابية من قمة قيادته الي اصغر صبية في صفوفه --- سلوك طلاب الحكومة الاجرامي في الجامعات خير دليل علي الهوس و انتشار الارهاب بينهم ---
سفك الدماء و القتل و التعذيب و حرق القرى و تشريد المواطنيين و shoot to kill -- هي ممارسات يومية و روتينية تقوم بها جماعات الاسلام السياسي السوداني دون ان رأفة او رحمة و دون ان تسأل نفسها لماذا هي تمارس الارهاب ضد شعبها ؟

[جمدي]

#1487195 [sudany]
5.00/5 (3 صوت)

07-12-2016 03:24 PM
مطرف صديق الآن سفير الكيزان في عاصمة الاتحاد الاوربى بس جاء خصيصا لمهمة اخرى غير الاتحاد الاوروبى وهى قضية شهود المحكمة الجنائية .. المرة دى ما جا عشان اغتيالات بل جاء لشراء الشهود .. احيانا يذهب الى بون لمقابلة دكتور على الحاج

[sudany]

#1487075 [الداندورمي.]
5.00/5 (4 صوت)

07-12-2016 12:00 PM
والله دخلهم في الكستبانه بكل
مكر ودهاء السياسي خبث
أجمل شئ في فيلم آل كيزانو
إن العالم كله عرفهم علي حقيقتم ودمرهم
وقطع دابرهم وحرق نسلهم ربما ،،،ضاره نافعه.

[الداندورمي.]

#1487046 [عمر الياس]
3.00/5 (3 صوت)

07-12-2016 11:20 AM
في سنين الانقاذ (التدمير) الاولي حدثت مآسي يشيب لها الولدان من تعذيب و ترويع و قتل و اغتصاب للوطنيين 90% من هذه الجرائم تمت بطريقة سرية و استهدفت اشخاص بصورة فردية بحجج شتي.... الاتجار في العملة... الاتجار في-او حوزة السلاح... التهريب او الاحتكار... و النشاط السياسي كل ذلك تم و مازال الناس مخدرين بالشعارات التي رفعتها الانقاذ و استعار حرب الجنوب و الاحداث الاقليمية من احتلال للكويت و تحرير للكويت و ضرب العراق...

حدث ذلك و مازال الترابي في السجن خلال تلك الفترة وضع كل من علي عثمان و نافع علي نافع و من دار في فلكيهما... وضعا يديها علي مقاليد الامور و كان بصورة دموية جعلت من تراجعهما ضربا من المستحيل و الغاية تبرر الوسيلة جاهزة و مفصلة لكل ما يطفح او يٌعرف و يصل لعامة الناس...

بعد خروج الترابي من السجن وجد نفسه امام الامر الواقع و ما عليه الا ان يسير في الركب غصبا عنه... و كل من اينع و حان قطافه تمت تصفيته او تم ابعاده بمناصب تشريفيه او خارج الوطن او توريطه بقضايا اخلاقية او تجارية ان كان من العسكر او الكيزان...

عند المفاصلة و التي كان يحسبها كثيرا من الناس مسلسل من دراما الكيزان انقسم الكيزان فئتين فئة تتظاهر بالأخلاق الفاضلة (فئة الترابي) و فئة اختاروا دنيتهم (فئة الجناحين علي عثمان و نافع) و من ثم قرر علي عثمان و نافع ان لا يطعما من عند الترابي حتي ينفضوا من حوله و قد كان...

جميع الرؤوس الكبيرة للكيزان متورطين في قضايا تدينهم و لذلك اي محاولة نفي او دفاع او القاء المسؤولية علي اخرين ستؤدي الي مزيد من الفضائح و كشف (خلوها مستورة)

اقتباس من كلام احد حثالة الكيزان:

واردف امين قائلا: عشنا طويلا مع إخوتنا هؤلاء وعرفنا اصابتهم وأخطائهم ولكنا لم نرهم بدلوا ولا تحولوا ولو عرفنا منهم ذلك لتحولنا نحن الى جهة نحفظ بها بقية من ديننا في عمر لم يتبق منه كثير.

نهاية الاقتباس


هذه طعن واضح في الترابي لأنه انقلب عليهم و من هنا فهو يدعوهم للصمت بحجة انهم لم يبدلوا او يتحولوا الا يعلم هذا ان الكيزان لا عهد و لا وعد ولا زمة ولا كرامة ولا اخلاق لهم و هم علي استعداد لبيع اي شيء في سبيل مصلحتهم الشخصية...؟!!!

ايضا نقرا من هذا الاقتباس انهم وصلوا الي ارذل العمر و لم يبقي من عمرهم الكثير و نسي هذا ان هنالك حياة اخري نسي الله فأنساهم اياها... و لكن ليعلم الكيزان بان اسرهم من سيدفع الثمن و ان اعتقدوا بان ما سرقوه و وضعوه في دبي و ماليزيا و الغرب سيؤمن مستقبل اسرهم فهم واهمين... لن ندعو للانتقام و القتل و لكن سنقوم بالعدل و القسط و المحاسبة و سنخدع الكل لقانون من اين لك هذا...

القوه الاقليمية و لا الدولية لها مصلحة في فتح ملف اغتيال حسني مبارك لان الكيزان دفعوا و ما يزالون يدفعون في الثمن فهم خير من يقوم بتقسيم و تدمير السودان جغرافيا و اقتصاديا و اخلاقيا.

[عمر الياس]

ردود على عمر الياس
[الفقير] 07-15-2016 02:17 PM
أخي الفاضل عمر إلياس

رجعت أكثر من مرة لقراءة تعليقك الرائع ، و يعجبني تناولك العلمي الهادي و توخيك على إتباع العدل ، و تركيزك على النقاط الجوهرية ، فأنت تنشئ مدرسة قائمة خطاب ثوري عادل قائم على الحق و المبادئ.

الفقرة الأخيرة إستنتاج فطن جداً ، فالقوى الإقليمية و الدولية مستفيدة أكثر من عدم حسم ملف حسني مبارك ، فهي تتعامل مع النظام بنظام (الشمومة) ، و ما يحققه لهم النظام من تنازلات و مكاسب لن يحصلوا عليه من أي نظام آخر و لا في الأحلام.

و أبلغ مثال مصر ، فمميزات عقودات المشاريع التي منحها لهم النظام ، لا يجدونها حتى في بلدهم و راجع الإمتيازات التي سيطفحونها بالساحق و الماحق ، في مشروع طريق دنقلا أرقين: ٢ مليون فدان صالحة للزراعة للمصريين٭¹ ، رغم تصريح كاذب سابق لعبد الباسط حمزة (شركة زوايا) بإنها إستصلاح زراعي بمشاركة البرازيل بالإضافة ل 2 كيلومتر بطول الطريق للزراعة أيضاً و تمليك المشروع للشركة المنفذة لمدة 40 عاماً (قانون مفصل خصيصاً) عبد الباسط حمزة كان لديه منجم ذهب في مصر مع شريكه الإسرائيلي ، و مارس نفس فساده الذي يمارسه في السودان بمخالفة قانون الإستثمار ، و فضحه الإعلام المصري ، لكن كرتي خارجه منها ، و هو يسرق الكحل من العين و يمكن أن يسرق الحجر الأسود كالقرامطة ، و أكتشف موقع أثري أثناء تنفيذ الطريق و سرق الآثار و هربها بواسطة الأتراك٭²

الشاهد ، كما ذكرت أنت فجميع الأنظمة و الدول مصلحتها مع بقاء هذا النظام الذي حول الوطن إلى ماخور دولى تستباح فيها ظاهر الأرض للزراعة لغير أبناء الوطن ، و باطن الأرض بنهب ثرواتها المعدنية و آثارها و تهريبها خارج الوطن.

ينطبق هذا على عدد من المشاريع و الإتفاقيات نشرت تفاصيلها بالراكوبة ، و جميعها تخالف اللوائح و الأعراف الدولية (الصين) و حتى بريطانيا دخلت المولد.

في مقال مولانا سيف الدولة المنشور حالياً بالراكوبة أوردت فيه تعليق بأقتراح توسيع مظلة رفع الدعاوي القضائية ضد النظام (حادث حسني مبارك و غيره) و رفع دعاوي ضد مصر لأنها أيدت إنقلاب الإنقاذ و ضللت الرأي العام العالمي و دعوى أخرى بخصوص مصادقتهم على إنتخابات 2010 المزورة (المصريين كان ما أدوهم العين الحمرا ، ما بيستعدلوا) ، فأرجو الإضطلاع عليه و إبداء الرأي.

خالص مودتي


المراجع:

الرابط ٭¹
http://m.youm7.com/story/0000/0/0/-/872422

الرابط ٭²
https://www.altareeq.info/ar/sudanese-activists-accuse-a-government-of-smuggling-hundreds-of-antique-gold

[abo abdu] 07-12-2016 02:49 PM
والله يا ريت ترجع الاموال المنهوبة لتطوير وتنمية البلد والمواطن الذي تم افقاره دي اهم نقطة اما محاسبتهم فالله هو من يحاسبهم بعد زوالهم


#1487022 [A. Rahman]
5.00/5 (3 صوت)

07-12-2016 10:56 AM
يا استاذ انت بي جدًك؟ أنت تخاطب اشخاص لا يملكون شروى نقير من العزة أو الكرامة أو الأخلاق أو الغيرة على النفس أو الوطن، فهؤلاء لو أحسنا بهم الظن ليسوا أكثر من "دبوثين سياسيين" من أعلى واحد فيهم و حتى درجة ربيع عبد العاطي.

[A. Rahman]

#1487017 [عبدالله]
3.00/5 (2 صوت)

07-12-2016 10:51 AM
إقتباس: (واجب الحكومة الآن أن تبادر الى فتح تحقيق بمشاركة الأطراف الاقليمية والدولية).

أنتو دايرنها تولع بأي طريقة عشان تعم الفوضي مش كده؟
قال تحقيق أقليمي ودولي قال.
هو نحن ناقصين مصائب وبلاوي؟
ياخي ده زول ميت وبيهضرب من قبره نحن مالنا ومالو.
ولو في الحلقة الجاية قال الرئيس البشير قتل جون قرنق مافي زول حيرد عليه.
أصلاً الترابي لو كان صادق كان مفروض يتكلم وهو حي عشان الناس ترد عليه.
لكن هسع بعد موته مافي زول فاضي ليهو.
دايرين الأحياء يردوا علي إتهامات الأموات ذي الهبل ؟؟
ياخوي حتي صاحب الحق الأصيل حسني مبارك ما داير يرد.
أها رأئكم شنو.
ده شيخ مخرف ساي وداير يعمل لنفسه صيت وحس وإذاعة بس.
هو أخذ ليهو ضربة في رأسه جابت خبره في كندا.
وكان مغمي عليهو 3 أسابيع في مستشفي مونتريال.
ومن اليوم داك وهو بقي يهضرب ويهلوس.
وأصلاً المفاصلة زاتها حصلت بسبب هضربته دي.
وعارفين سبب الهضربة زاتها دي شنو؟؟
سببها زول سوداني متخصص في الكاراتيه يعيش في كندا.
وكمان هو (يساري حاقد) زي جريدة الجريدة بتاعتكم دي.
كابس الترابي في مطار كندا ومارس معاه ضربات أكروباتية.
شاب صغير يضرب شيخ كبير بدون خجل ولا حياء.
يعني السبب في الهضربة دي أساساً هم أنتو اليساريين والشيوعيين ديل.
بالمنطق.

[عبدالله]

ردود على عبدالله
[عوض عبدالله الزين] 07-13-2016 05:52 AM
انت زول منافق و كذاب ..الترابي قال الحقيقة بكل تجرد و اعتقد ان اعترافه بفشل التجربة الانقاذية يكسبه احترام الجميع ..بالله هل يوجد عاقل يدافع عن على عثمان محمد طه هذا رجل مجرم و حاقد دمر السودان

[الـــســـيـــف الــبـــتــــار] 07-12-2016 04:33 PM
من المؤسف حقا أن يتجرد المرء عن مبادئه و يتطاول على قدوته و يرمى الاتهامات جزافا و يصفه بما لا يليق به بحكم موقعه و مركزه الذى تقلده و هو العقل المفكر و المدبر و المنظر و الاب الروحى لكل أخوان الشواطين الذين ساحوا فى الارض فسادا و لمعت اسماءهم و لم نسمع بهم من قبل الافساد الوثنى و كل هؤلاء الشواطين عليهم اللعنه اينما حلوا مجرد لصوص و انتهازيين و طلاب سلطه و مدعين الاسلام و الاسلام برى منهم و بعيدا عن شواربهم ؟
كل ما ادلى به من اتهامات و احداث يعلمها او يجهلها ما هى الا دليل ادانه لجريمه ارتكبت فى حق رأس دولة و جارة و المخطط و المنفذ و الداعم النظام الفاشستى و الهدف كان تمكين اخوان الشواطين من الهيمنه على الحكم فى مصر الجاره و هذا من مخططات التنظيم الشيطانى العالمى اتعلم ذلك أم انك من فصيلة الطيرة المتابع السيره ؟
لن يغلق هذا الملف ابدا الى أن يتم تقديم تقديمهم الى محاكمه عادله و بشهادة هذا الهالك الذى اقحم الجميع فى جحر الضب و ها هم يحاولون نفى التهم عنهم احيانا و احيانا يتحججون بمرضه او هضربته كما تدعى و الايام حبلى بالكثير من الحقائق و ما خفى اعظم و الله اكبر عليكم .

[ali hapour] 07-12-2016 01:54 PM
بس ياعبدالله حسب الشواهد المنطقيه واداره الحوار بمهنيه وذكاء من قبل الترابي تدل انه على كامل إدراكه ووعيه مش بهضرب ومجنون ولا كان معزور بدليل انه كان ضمن مجموعة الحوار المسمى بالوطني الان فكيف تدخل الحكومه زول بهضرب في اروقة الحوار وتقول انت كان بهضرب قبل 6 اعوام ولو كان حيا لضحك من كلامك ضحكته الصفراء علي العموم مواجهة الأخطاء والاعتراف بها شرف وتذيفها رزيله ودمار ...اللهم قلب القلوب في طاعتك ورحمه عبادك

European Union [Azan Malta] 07-12-2016 01:33 PM
يا عبدالله مسكنك ام هل لأهلا انتظر عودك يا خوى بطل الجرسه المقبور كلامو صاح ميه الميه

[عمر الياس] 07-12-2016 01:01 PM
يا اخونا عبدالله يا زول احسن ليك تعمل حسابك... سؤال بسيط شنو الخلاك تقول الكلام دا؟
بغض النظر عن دوافعك الجماعة الكبار كلامك دا ما دايرينو لان ممكن اغطس حجرهم و و علشان ما اغطس حجرهم حا اضحوا بيك يا اهبل...

اتحداك اطلع علي عثمان او نافع او مطرف صديق او قوش و انفي كلام الترابي او اقولوا الترابي خرفان!!! عارف ليه لانهم متورطين و في نفس الوقت متاكدين ان الترابي واضع في حساباتو انو ممكن اطلعوهو خرفان لذلك هو مجهز المستندات و في ناس لسي حيه يا فالح...

احسن تخليك ساكت و ما ابقي عليك جاء اكحلها عماها...

دي نصيحه اخوية لك


#1486991 [علي احمد جارالنبي المحامي والمستشار القانوني]
5.00/5 (3 صوت)

07-12-2016 09:49 AM
.
ما كان ينبغي ان تشغل إفادات الترابي الرأي على هذه الشاكلة ، ولا اعتقد ان ادانة نظام الإنقاذ وقادته تحتاج لمثل هذه الافادات المشروخة ، ذلك انّ ما قام به الإسلاميون من جرائم في حق الوطن والشعب يشيب لها الولدان ، جرائم بيناتها دامغة وشهودها احياء حاضرون ، وما اكثر ها........!!! ولا اعتقد انّ محاولة اغتيال حسني مبارك تساوي شيئاً يُذكر بجانب التقتيل الذي حدث للكثير من شرفاء الوطن تحت نير التعذيب داخل المعتقلات وخلال المحاكمات الصورية ومنهم من دُغن حياً وبعضٌ مفقود ، وما اكثرها ، واحدة من هذه الأفعال الجرمية تكفي لإدانة كل من شملهم اقحام الترابي في افاداته الممسوخة ، صحت تلك الافادات ام لم تصح فإنها ادانة للترابي في شخصه وهو من اقر بعلمه بمثل هذه الاحداث ، ولقد عاش الترابي مخادعاً كذوباً ومات على تلك الخصلة السيئة وزاد عليها صفة التستر على فعلٍ مجرّم .... وما أسوأ ذلك .
.
........علي احمد جارالنبي المحامي والمستشار القانوني ............

[علي احمد جارالنبي المحامي والمستشار القانوني]

#1486944 [اللهم خلصنا من الاشرار]
5.00/5 (1 صوت)

07-12-2016 08:36 AM
استاذك كمال عمر الوزارة كتيرة عليه ممكن شوية بيت بجوار منزل شيخه الراحل، وعربية مرسيدس آخر موديل بتكفي.

[اللهم خلصنا من الاشرار]

#1486943 [احمد الله]
5.00/5 (1 صوت)

07-12-2016 08:36 AM
رد على (ابو غفران) وعلى (Zombie) من وين يجيب كمال عمر الدليل لتكذيب الترابي؟
وربما Zombie هو كمال عمر لانو الراجل اصبح يتيم داير دعم هههههههههههه

[احمد الله]

#1486913 [fadol]
5.00/5 (2 صوت)

07-12-2016 06:35 AM
لقد قتلهم سياسيا هم ونسلهم فلا مكان لهم فى خارطة السياسة السودانية. واذا ثبتت عليهم الجريمة سيكون الاعدام .

[fadol]

#1486780 [alaaza bit wad almsaed]
4.50/5 (2 صوت)

07-11-2016 07:33 PM
الله يجازي شيطانك يا زومبي .. كدا الجماعة بياخدو الفكرة وينفذوها.. أصلا

الخيارات عندهم ضيقة شديدة .. كان تبيعها ليهم وتستفيد .. كان كسبت الملايين

[alaaza bit wad almsaed]

#1486752 [نبيل مهدي]
5.00/5 (2 صوت)

07-11-2016 06:08 PM
والغريب ان المتهمان المعنيان في هذه القضية لم يقومان بالرد ام نفي الاتهام كما يبين المقال ، اليس السكوت دليل الاقرار كما يقول اهل القانون .
ام هناك تفسير اخر.

[نبيل مهدي]

#1486747 [سعدون]
3.00/5 (2 صوت)

07-11-2016 06:01 PM
العميل علي عثمان الجم بلجام من كفن ولسه فضائحه المدوية لم تظهر بعد مدمر ومخرب كل شئ جميل ربنا يحيله من مننا من سماع اسمه حتي.

[سعدون]

#1486677 [كاسـترو عـبدالحـمـيـد]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2016 03:48 PM
مقال رائع وسخن ولا يجب ان تبرد حرارته و يصب فى الحقيقة التى يجب ان يعرفها العالم . ونتوقع من كل من يصحى ضميره من المسؤلين والنافذين فى الحزب والدولة من ورد اسمهم أو لم يورد ولكن يعرفون باطن الأسرار ان يدلوا كل واحد منهم بما يعرف لأبراء ذمته وضميره لأن الساكت عن قول الحق شيطان أخرس وان لا يتردد فى ان يقول برأيه ويبرئ نفسه أمام اولاده ووطنه والله الذى سوف يسأله يوم القيامة لأن الجريمة والجرائم الأخرى التى حصلت وما اكثرها فى عالم الخفاء سوف تطفو وتخرج للعلن وكل واحد سوف يحاول ان يخرج منها , لذلك نرجو من الكاتب ان يواصل ويستعين بالواوات بتاعة الفاتح جبرة حتى يحافظ المقال على حيويته حتى تنجلى الحقيقة .

[كاسـترو عـبدالحـمـيـد]

#1486676 [البخاري]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2016 03:47 PM
وانت قلبك على الجماعة يا أستاذ والا نفهم أيه من مقالك ذا؟ هؤلاء الناس متورطون جميعاً في المحاولة، لكن عمك خاجو الموت والتف الحبل حول رقبة علي عثمان ونافع.

[البخاري]

#1486629 [تربالي]
4.00/5 (4 صوت)

07-11-2016 02:12 PM
الأكيد أن كل ما قاله الترابي بخصوص حادثة إغتيال حسني مبارك صحيح والدليل على ذلك هو ان الترابي نفسه كان مهدد بالتصفية من طرف علي عثمان وبقية العصابة عندما تم التفاصل وكان التخطيط ان تتم تصفية الترابي بشكل قانوني وهو أن توجه له تهمة إساءة ريئس الدولة والتواطوء ضد الدولة والتخابر ضد الدولة مع جهات أجنبية ومحاولة تقويض النظام الدستوري القائم في البلاد تلك التهم التي كالها له البشير لو تذكرون أيام المفاصلة عندما سب الترابي البشير وجماعته وصرح بها البشير علناً في وسائل الإعدام وتعهد بتقديم الترابي للمحاكمة على اساسها وكان وقتها الترابي معتقل فإتفق الجماعة على تصفيته بتقديمه للمحاكمة تحت التهم أعلاه والمعاقب عليها وفقاً للقانون الجنائي السوداني بالإعدام فكانت الفكرة أن يحاكم الترابي ويصدر ضده حكم بالإعدام بناء على هذه التهم ولكن فاجأهم شيخهم الترابي بأن قال لهم حبابكم عشرة قدموني للمحاكمة والحشاش يملا شبكتو وخلونا نجرد الحساب كله واخبرني من أثق فيه وكان معتقلاً مع الترابي ذلك الوقت وكان يلتقي مع الترابي للحظات بالسجن بأن الترابي ذكر لهم أنه يمتلك مستندات دامغة تثبت تورطهم في إغتيال حسني مبارك وأشياء أخرى وعدهم بأن يطلعهم عليها لاحقا ولكن حال السجانون بينهم وبين الترابي فلم يروه ثانية بعد ذلك المهم الترابي كان يساومهم بهذه المستندات وطلب منهم مراراً وتكراراً أن يقدموه للمحاكمة بدل الإعتقال المتكرر ولفترات طويلة ولكنهم لم يستطيعوا خوفاً من كشف المستور كما أنهم حاولوا العثور على هذه المستندات وإتلافها ولكن حاجة حريصة كان أشد منهم فإستطاع أن يغطس حجر المستندات وقيل قدم لهم منها صور وأحتفظ بالأصول في مكان لم يستطع لا علي عثمان ولا كلاب أمنه الوصول أليه كما أن الترابي حزرهم من مغبة تصفيته جسدياً لان المستندات موجودة مع طرف ثالث يستطيع كشفها حال قيامهم بتصفية الترابي ويقال أن هذا الطرف الثالث هو على الحاج الذي تمكن من الهروب الى المانياً وبحوزته تلك اتلمستندات وهذا هو سر بقاء الترابي كل هذه الفترة في مأمن من عصابة على عثمان بل كانت كل طلباته مستجابة وكان يعامل أحسن معالمه سواء في السجب أو خارجه حتى هلك أخير وبالمناسبة قصة برنامج شاهد على العصر هذه هي أيضاً مكيدة دبرها حسن الترابي الذي وقع إتفاق مع قناة الجزيرة على عدم بث الحقلقات إلا بعد وفاته لانه كما يزعم كان يريد أن يسدد أخر طعنه للجماعة وهو مغادر الحياة ويتيح للشعب السوداني معرفه حقيقة هولاء الجماعة

[تربالي]

#1486563 [Zombie]
5.00/5 (3 صوت)

07-11-2016 12:15 PM
المخرج الوحيد لكل من علي عثمان طه ونافع هو إتهام الترابي نفسه بالقيام بالعملية برمتها لأن الترابي لا يستطيع الرد عليهم وهو ميت....ومفيش مشكلة في إمكانهما الإستعانة بالأستاذ كمال عمر وإغرائه بالأموال والوزارة لتدعيم شهادة إتهامهما للترابي....
أليس هذا السيناريو أقرب للحقيقة وأفضل من تكذيب الترابي ومحاولة إتهامه بالجنون بعد حادثة كندا؟....قد يفعل هؤلاء الأبالسة المجرمين ذلك فكل شيء عندهم مباح.

[Zombie]

ردود على Zombie
[خالد] 07-13-2016 11:50 AM
الترابي دا مصيبة تفتكر بعمل لقاء ساي بدون مستندات؟
يكون بالفيديو والصور وحتى مستندات ايجار الفندق في اثيوبيا ،وفيديوهات لبن لادن وكارلوس
دا زول ملعون زي جماعته

[برعي] 07-12-2016 08:49 AM
مالك ومالهم يا زومبي ياا اخي ..خليهم ممكن ربنا سادي بصائرهم الان وواقعين في حيص بيص .. كده فتحت ليهم سكه ...
زي ما بقولوا ناس الوست .. كده اديتهم المرراااقه يا شفت ...

[الواثق] 07-12-2016 07:07 AM
يمكن يكون العملوها القرود الكانت بتحارب معاهم اول ايام

European Union [ابوغفران] 07-11-2016 04:59 PM
بالغت يازومبى اذا عملوا كدا تكون انت السبب فى انقاذهم .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة