الأخبار
أخبار إقليمية
لهذه الاسباب فشل الانقلاب التركي.. واردوغان بعده سيكون مختلفا حتما
لهذه الاسباب فشل الانقلاب التركي.. واردوغان بعده سيكون مختلفا حتما
لهذه الاسباب فشل الانقلاب التركي.. واردوغان بعده سيكون مختلفا حتما


07-17-2016 05:14 AM
عبد الباري عطوان

الانقلاب العسكري في تركيا فشل لان التجربة الديمقراطية باتت عميقة في البيئة التركية، واثبتت نجاعتها، واعطت اؤكلها من الاستقرار والامن والنمو الاقتصادي، ووضعت البلاد في مصاف الدول الاقليمية العظمى، ولكن تركيا اردوغان بعد الانقلاب ستكون مختلفة عما قبلها، وستتغير حتما، وفقا لاعتبارات جديدة اطلت برأسها، وتفرض ارثها حتما في الايام والاشهر المقبلة.
ان تتحالف المعارضة مع السلطة، الجيش مع الشعب، اعداء اردوغان مع حلفائه في مواجهة الانقلاب، فهذا اصطفاف في خندق الديمقراطية، وليس خلف الحكومة فقط، وهذا هو الدرس الاول الذي يجب ان يستوعبه الرئيس اردوغان الى جانب دروس عديدة غفل عنها، او تجاهلها، في السنوات الخمس الاخيرة على الاقل، والا فان البلاد ستقدم على هزات اخرى كبيرة كانت او صغيرة.
الرئيس اردوغان الذي وضع كل السلطات التنفيذية والتشريعية بين يديه، وتغول في قمع المعارضة، ووسائل الاعلام التقليدية والاجتماعية، يجب ان يدرك الآن انه في ذروة الازمة وجد انها الداعم الحقيقي له، حيث لجأ الى وسائل التواصل الاجتماعي من “فيسبوك” و”تويتر” وانترنت، التي اغلقها في فترة ما، ولم يجد الا محطة “سي ان ان” التركية عونا له لبث اول خطاب له بعد ان استولى الانقلابيين على المحطة الحكومة TRT.
***
الجيش التركي الذي تصدى للانقلابيين، وقال رئيسه ان زمن الانقلابات قد ولى الى غير رجعة في اول خطاب له، اكد مرة اخرى انه العمود الفقري لاستقرار البلاد وامنها، والحارس الحقيقي الضامن للعملية السياسية الديمقراطية، وموقفه هذا اعاد ثقة الشعب التركي به مجددا، واصبح يحظى بمكانة وطنية عالية، ربما تتقدم على التعددية الحزبية، الامر الذي يحتم على الرئيس اردوغان او غيره، وضع هذه المسألة في عين الاعتبار، من حيث التشاور مع قيادته والتنسيق معها قبل الاقدام على اي مغامرات سياسية او عسكرية، تعرض البلاد وامنها ومصالحها للخطر.
لا نتفق مع الآراء التي تقول بأن الرئيس اردوغان سيخرج اقوى من محاولة الانقلاب الفاشلة هذه، بل نعتقد انه اضعف بكثير من اي وقت مضى، ولا نبالغ اذا قلنا انه ادرك ان سياساته الاخيرة، الاقليمية والدولية، باتت تعطي نتائج عكسية، وتشكل خطرا على تركيا، ولذلك قرر التراجع عن معظمها بالعودة الى سياسة صفر مشاكل مع الجيران، وفتح قنوات حوار مع خصومه في سورية وروسيا والعراق ومصر، واسرائيل، لامتصاص حالة الاحتقان، وتجنب الغضبين العسكري والشعبي.
المؤسسة العسكرية التركية التي تعرف جيدا خطورة المغامرات العسكرية غير المحسوبة، مثلما تدرك ايضا حجم الخسائر المادية والبشرية التي تترتب عليها هي التي دفعت وتدفع بالتطبيع مع موسكو، والانضمام الى معسكر محاربة الارهاب بجدية، وليس كلاما، مثلما تعرف ايضا ابعاد المخطط الحالي الذي يريد تفتيت المنطقة، وسيصل الى تركيا حتما، واول الغيث اقامة كيان كردي.
التقارب مع سورية ومصر قد يتسارع في الاسابيع القليلة القادمة، وتصريح بن علي يلدريم رئيس وزراء تركيا قبل يومين من الانقلاب، حول رغبة حكومته في استعادة العلاقات مع دمشق، كان مؤشرا مهما، واستدعاء وزارة الخارجية التركية للمسؤولين عن قنوات المعارضة المصرية القريبة من حركة “الاخوان المسلمين”، وابلاغهم بضرورة التوقف عن الهجوم على مصر ودول خليجية اخرى من الاراضي التركية تحول مهم ينطوي على بدء الاستجابة للشروط المصرية لتطبيع العلاقات بين البلدين.
الوضع الاقتصادي القوي الذي كان “درة تاج” العصر الاردوغاني يتضعضع اكثر فأكثر، والهزات الامنية المتتالية التي نجمت سواء عن تفجيرات “الدولة الاسلامية” في العمق التركي، او هجمات حزب العمال الكردستاني المعارض، او اخيرا بسبب الانقلاب العسكري الفاشل، دمرت صناعة السياحة التركية التي تدر 36 مليار دولار سنويا، وانعكست سلبا على صورة تركيا كواحدة من اكثر بلدان الشرق الاوسط استقرارا، وبالتالي اكثرها جذبا للاستثمارات الخارجية والداخلية معا.
من السابق لاوانه الجزم بأن الخطر المحدق بتركيا انتهى بفشل الانقلاب، فهذا الخطر المدعوم من قبل قوى خارجية وداخلية ما زال قائما، ولا نعتقد ايضا ان الشعب التركي الذي توحد معظمه خلف الحكومة في مواجهة الانقلاب وحفاظا على الديمقراطية، سيقبل مستقبلا بالقمع ومصادرة الحريات والسياسات الاقليمية والدولية التي تتسم بالارتجال والتسرع والانفعالية.
خطر الارهاب ما زال قائما، وربما يتصاعد، والتمرد العسكري قد يكون تلقي ضربة قوية، ولكن نيرانه قد تكون تحت الرماد، وسلطة العسكر تعززت اكثر، وباتت تنافس الاحزاب السياسية، والحزب الحالكم بالذات، على الفوز بثقة الشعب وقلوبه، وهذا تحول خطير وغير مسبوق، في الحياة السياسية التركية.
***
لا نريد ان نتسرع في احكامنا، ونتوسع في تحذيراتنا، ونجد لزاما علينا ان ننبه العرب الذين تنفسوا الصعداء بعد توالي انباء فشل الانقلاب، بأن يتريثوا ويلتقطوا انفاسهم، لان ما يجري في تركيا مسألة داخلية ليس لهم علاقة بها، وربما تأتي النتائج معاكسة لآمالهم ورغباتهم، لان التغيير في السياسات والتوجهات والمواقف بات حتميا.
عارضنا الانقلابات العسكرية في كل مكان دون اي استثناء، ومن الطبيعي ان نعارض بقوة هذا الانقلاب العسكري في تركيا، انطلاقا من ايماننا بالديمقراطية واحكام صناديق الاقتراع، وليس انحيازا الى طرف ضد آخر، والديمقراطية التي نؤمن بها، لا يمكن ان تأتي على ظهر طائرات حلف الناتو، والقوات الخاصة الامريكية والفرنسية والبريطانية، وانما الديمقراطية الوطينة التي تقوم على التعايش والعدالة الاجتماعية، واعلاء راية الامة والعقيدة.
المؤسسة العسكرية التركية احبطت محاولة انقلاب جاءت من صلبها بيد من حديد، لانها تضع مصلحة تركيا وامنها واستقرارها فوق كل الاعتبارات الاخرى، ولهذا التقت مع الشعب على قلب رجل واحد، وعلى مؤسساتنا العسكرية وجيوشها استيعاب هذا الدرس جيدا، فالعرس تركي والمعازيم اتراك، والمصلحة تركية، ولا عزاء للاغراب، والعرب على رأسهم

راي اليوم


تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 13962

التعليقات
#1489413 [ابوغفران]
3.00/5 (2 صوت)

07-17-2016 06:14 PM
اردوقان هو من دبر الانقلاب/المسرحية ليجد العذر فى تصفية خصومه وتغيير الدستور.

[ابوغفران]

ردود على ابوغفران
United States [الحقيقة المره] 07-17-2016 09:55 PM
لاتستغرب ف أوردغان ساند ايران بغسيل أموالها ب100مليار دولار والان يقف معها بكل قوة + يقف مع اسرائيل وزودها بصواريخ من مصانع مشتركة والان هم حبايب + يهرد الدواعش الي سوريا والعراق ويمنع دخول السلاح للمعاضة السورية + لولا أسواق العراق والخليج لنهار أقتصاد تركيا. أم ديون تركيا فوق 400مليار دولار والتضخم والبطالة فوق 10%


#1489351 [أبو مرتضى]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2016 04:22 PM
الإعلام المصري يحتفي بمحاولة الانقلاب بتركيا.. شائعات وشماتة

احتفت وسائل الإعلام المصرية، المؤيدة لسلطة الانقلاب العسكرية، بمحاولة الانقلاب الفاشلة على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ليلة الجمعة السبت، وتداولت أخباراً مغلوطة عن مقتل رئيس هيئة الأركان التركي، وقصف البرلمان التركي بقذائف صاروخية، وطلب أردوغان اللجوء إلى ألمانيا.
وقال المذيع أحمد موسى على فضائية “صدى البلد”، إن ما يحدث في تركيا هو “ثورة للجيش، وليس انقلابا”، مدعيًا أن “الجيش التركي يصحح مسار البلاد، بعد تدهور الأوضاع بسبب الديكتاتور أردوغان”، على حد قوله، مضيفاً أنّ على تركيا “العودة إلى الدولة العلمانية التي أسسها مصطفى كمال أتاتورك”.
وزعم الإعلامي أسامة كمال، على فضائية “القاهرة والناس”، أن الحدث عبارة عن “تمثيلية” يكسب بها الرئيس التركي تعاطفاً من أجل تحقيق السيطرة المطلقة على شعبه، ورفع شعبيته التي انهارت في الفترة الأخيرة من جديد، مضيفًا أن “الانقلاب في دولة زي تركيا لا يكون بغلق جسرين، وإنما بالسيطرة على مفاصل الدولة”.
وادعى الإعلامي عادل حمودة على فضائية “النهار”، أن تركيا أمة مرتبكة، فغالبيتها المسلمة الراغبة في الانتماء إلى أوروبا، واجهت مشروع أردوغان بشأن الإسلام السياسي الديمقراطي، مدعياً أن “التجربة التركية فشلت بعدما تخلى الجميع عن الرئيس التركي باستثناء نظيره الأميركي باراك أوباما، وأن الانقلاب ما كان أن يحدث من دون موافقة حلف الأطلسي”.
“اللهم لا شماتة، بس اللي ييجى على مصر ما بيكسبش.. أردوغان على صفيح ساخن، الله يحفظك يا بلدي، ويحفظ شعبك، وجيشه”، بهذه الكلمات أبدى الإعلامي خالد أبو بكر، موقفه الشامت على حسابه بموقع “تويتر”.
وقال الإعلامي نشأت الديهي على قناة “أون تي في”، إن “الشعب التركي ضاق بأردوغان بعدما قيد الحريات، وحاصر المعارضة، ما دفع الجيش التركي للانقلاب، مشبها الرئيس التركي بنظيره المصري (المسجون) محمد مرسي، وأصبح يتحدث مثله، عندما أطاحه الجيش من سدة الحكم في عام 2013”.

[أبو مرتضى]

ردود على أبو مرتضى
United States [الحقيقة المره] 07-17-2016 10:25 PM
####
=1= أليست تركيا من تشتري التفط السوري المسروق من داعش
=2= أليست تركيا من تدخل الدواعش الي سوريا الذين يقتلون أهل الأسلام ويتركون الرافضة وجيش بشار وسلم منهم ايران وحزب الشيطان
=3= أليست تركيا من تقتل الأكراد بسوريا والعراق وتركيا وهم أعداء بشار
=4= حكومة أوردغان من صادرت سفينتان محملة بالسلاح من ليبيا بأول الثورة ثم تسمح بتدفق سلاح وسيارات تويوتا لداعش؟
=5= باليوتوب تشاهد شرطة ترميا تضرب وتسحل الأطفال والنساء الأكراد المسلمين
=6= تركيا لم تقطع علاقتها باسرائيل بل زودتها بالسلاح والتدريب وصواريخ بوبي ضربت غزة بها
=7= تركيا ثالث دولة بالعالم بستيراد السلاح والبضائع الاسرائيلية بينما الأوربيين يقاطعون اسرائيل
=8= صور أوردغان مع قادة اسرائيل شارون وبيريز وبراك ووو حتي الورود يضعها علي قبر هرتزل مؤسس الصهيونية واسرائيل
=9= أوردغان لو كان فيه خير لتم عزلة من سنوات كما فعلو بقتل تورغت أوزول بأذربيجان


#1489312 [أبو مرتضى]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2016 02:52 PM
قسما بالله أنك يا أكيمو الجاهز أجهل بني آدم قابلني في التحليل ولو كنت متابع حتى أمريكا كانت مترددة إلى أن وضحت الحقيقة وأوردان كان يقضي إجازته ياجاهل

[أبو مرتضى]

#1489291 [الشيخ محمد]
5.00/5 (2 صوت)

07-17-2016 02:00 PM
الشعب التركي شعب واعي جدا عرف طعم الحرية في الدمقراطية و الانقلابات العسكرية الهوجاء هي كبت و مصادر حرية الانسان ووزل كرامته وكثير من الشعوب تورطت بتأييدهاللأنقلابات في بلدانهم اوردغان رجل مسلم صح والمسلم لا يخاف الاّ من الخالق سبحانه وتعالى

[الشيخ محمد]

ردود على الشيخ محمد
European Union [الشيخ محمد] 07-17-2016 04:56 PM
بأييد كلام الشيخ محمد ما في ماخص الرئيس التركي رجب طيب من عبد الحمن عبد القادر


#1489278 [Abumohamed]
5.00/5 (1 صوت)

07-17-2016 01:28 PM
عبدالباريء مع الديمقراطية في تركيا و اورويا و مع الانقاذ التي حولت حياتنا جحيما

هل تعاني الكوادر الاسلامية الاخوانية من انفصام في القيم و عدم التفريق بين الحق و الباطل؟

[Abumohamed]

#1489270 [كنوز محبه]
5.00/5 (2 صوت)

07-17-2016 01:17 PM
تعليقى ليس على المقال فهو لم يأت بجديد ولكن تعليقى على ما ورد من تحليل من كيمو الجاهز.... نحن حقا أمام مقدره صحفيه فذه على التحليل و الطرح الموضوعى و الكتابه السلسه الأنيقه من دون أخطاء يذكر يفتقدها كثير ممن يتمشدقون بأنهم صحفيين وهم يأتون بالغث الوضيع. لك خالص الود و الاحترام.

[كنوز محبه]

ردود على كنوز محبه
[ود اغبش] 07-18-2016 12:16 AM
مسروق اااا الاضينة


#1489255 [كيمو الجاهز]
3.00/5 (3 صوت)

07-17-2016 12:39 PM
ماذا حدث بعدها ؟؟

طارت طائرة اردوغان من مطار انقرة خارج البلاد وطلب اردوغان اللجوء الى المانيا فرفضت ..ثم الى اذربيدجان التي اغلقت حدودها الجوية كما فعلت ايران في وجه اردوغان ..

لم يبقى لاردوغان غير العودة ..وهنا نقطة التحول الكبيرة ..نزلت طائرة اردوغان في قاعدة انجرليك الامريكية في جنوب تركيا ..وحدث قبلها اتصال بين اردوغان واوباما على الهاتف عبر الطائرة كما ذكرت الواشنطن بوست …طلب اردوغان من اوباما السماح بنزول طائرته في القاعدة الامريكية …تلقى قائد القوات الجوية التركية اتصال من المخابرات الامريكية CIA تطالبه بالاستسلام ووقف الانقلاب او سيتم سحق كل الجنود الاتراك على الحدود وفي الشوارع عبر الجو ..

لم يكن لقادة الانقلاب خيار ..غير وقف الانقلاب و امر الجنود بالانسحاب من الشارع وانهاء الانقلاب .

هل فهمتم الان سبب وجود اي قاعدة امريكية في اي بلد ؟؟ هو منع حدوث ما كان سيحدث البارحة في تركيا ..نفس الشيء في دول الخليج قطر والسعودية والبحرين والكويت والامارات ..كلها محاطة بقواعد عسكرية امريكية لمنع اي انقلاب شعبي او عسكري ضد انظمة تخدم مصالحهم وتنفذ اوامرهم بالحرف الواحد …كما يفعل اردوغان .

نعم فشل الانقلاب البطولي الذي قام به قادة اركان القوات الجوية في الجيش التركي …فشل بعد تدخل اقوى قوة عظمى على وجه الارض هنالك فيديو على اليوتيوب يظهر تساقط مروحيات الجيش التركي كالذباب ..اكثر من 24 مروحية محملة بجنود وقادة وظباط اسقطت في رمشة عين .. من اسقطهم من السماء ؟؟ اذا كان قادة الانقلاب هم قادة سلاح الجو التركي ..من غير نظام الباتريوت الامريكي المضاد للصواريخ والطائرات ..

ان الخطا الوحيد في نظري الذي قام به قادة الجيش التركي وافشل انقلابهم هذا ..هي الخطوة التي اتخدوها وكانت متسرعة بسحب القوات التركية من العراق والامر بقصف مراكز داعش على الحدود التركية ..

هذا الفعل وهذه الاوامر اعتبرتها امريكا عدوان ضدها وضد مصالحها واستنتجت ان قادة الجيش التركي الانقلابيين ضدها لا محالة ..وقد يهددون وجودها العسكري في تركيا ولما لا اغلاق قاعدة انجرليك الامريكية في جنوب البلاد …وقفت امريكا مع اردوغان لان مصالحهم مشتركة في سوريا او في العراق ..فقرر اوباما افشال الانقلاب بالقوة…وعاد اردوغان صباح اليوم مرفوعا على الاكتاف وكانه بطل عاد الى انقرة من قاعدة انجرليك الامريكية في اكبر طائرة عملاقة حربية في العالم ..طارئة هيركوليس الامريكية .. حتى عودته كانت بحماية امريكية .

الاعلام قال لكم اردوغان عاد صباح اليوم وخطب في شعبه …ولكن لم يقل لكم من اين عاد ؟؟

اردوغان ساقط سياسيا ..وامنيا …وحتى شعبيا ..فمن خرج لمساندته بالامس لا يمثل حتى 3% من الشعب التركي بينما الاغلبية اغلقت الابواب والتزمت باوامر الجيش اشارة الى تضامنها مع قادة الانقلاب .

لولا امريكا وقوات المارينز والطيران الامريكي …لكان اردوغان اليوم لاجئ في احدى الدول هذا اذا قبلت لجوءه اي دولة …لو نجح الانقلاب لانتهت معانات السوريين والعراقيين مع الارهاب والمفخخات التي تدخل من تركيا ..لانتهى الارهاب الداعشي في المنطقة …لتوقفت هجرة الشعوب المتضررة من سياسة اردوغان وموتها في البحر غرقا ..لانخفضت تجارة الاعضاء البشرية في العالم ..لانكسرت شوكة الاخوان المسلمين وتفجيراتهم في مصر ..لوجد قادة داعش والنصرة انفسهم معتقلين في تركيا …كل هذا كان سيحدث لو نجح انقلاب امس …ولكن هذا ليس في مصلحة امريكا ولا مصلحة سياساتها في المنطقة .

فقامت بافشال هذا الانقلاب المقدس على اكبر طاغية عرفه العصر الحديث .

[كيمو الجاهز]

ردود على كيمو الجاهز
United States [الحقيقة المره] 07-17-2016 10:20 PM
=== الي أبو مرتضي === مقالك مليئ بالكذب وأولهم الناتج المحلي لتركيا 822.1 billion USD (2013) المصدر البنك الولي وحكومة تركيا وباقي المقال أكاذب حتي حكومة أوردغان لم تكذب لي هذي الدرجة أخجل علي نفسك أكيد من أخوان البنا وقطب

[منتصر] 07-17-2016 06:10 PM
الأخ كيمو الجاهز....لم تكتب شيئا و لم تتجشم سوي عبء نقل و سرقة مقالة الدكتورة هدي جنات بكل ترهاته و إغراقه المفرط في الخيال...انت إنسان مثير للشفقة و الاشمئزاز ....

[أبو مرتضى] 07-17-2016 03:33 PM
حماقات أردوغان بحق الأمة والإسلام ..!! ❣❣❣

للكاتبة الأردنية : احسان الفقيه

1- الناتج القومي لتركيا المسلمة عام 2013 حوالي تريليون ومائة مليار دولار وهو يساوي مجموع الناتج المحلي لأقوى اقتصاديات ثلاث دول في الشرق الأوسط ؛ إيران السعودية والإمارات فضلاً عن الأردن وسوريا ولبنان.

2- أردوغان قفز ببلاده قفزة مذهلة من المركز الإقتصادي 111 إلى 16 بمعدل عشر درجات سنوياً، مما يعني دخوله إلى نادي مجموعة العشرين الأقوياء الكبار (G-20 ) في العالم ..!

3- العام 2023 يوافق إنشاء الدولة التركية الحديثة، وهو التاريخ الذي حدده أردوغان لتصبح تركيا القوة الإقتصادية والسياسية الأولى في العالم ..! فهل سينجح ؟؟ ، الأيام ستكشف ذلك..

4- مطار إسطنبول الدولي، أكبر مطار في أوروبا ويستقبل في اليوم الواحد 1260 طائرة فضلاً عن مطار صبيحة - الذي يستقبل 630 طائرة ..!

5- الخطوط الجوية التركية تفوز كأفضل ناقل جوي في العالم - لثلاث سنوات على التوالي.

6- في عشر سنوات، زرعت تركيا مليارين و 770 مليون شجرة حرجية ومثمرة ..!

7- تركيا صنعت و للمرة الأولى في عهد حكومة مدنية - أول دبابة مصفحة، وأول ناقلة جوية، وأول طائرة بدون طيار، وأول قمر صناعي عسكري حديث متعدد المهام ..!
يا عباقرة ليس تصنيع ( أكبر قرص فلافل ) وأكبر (صحن تبوله ) و ( أكبر ساندويشة ) وأكبر (صحن مكبوس) وأكبر صحن (عرسية)..!

8- أردوغان في عشر سنوات بنى 125 جامعة جديدة، و 510 مستشفى و 169 ألف فصل دراسي حديث ليكون عدد الطلاب بالفصل لا يتجاوز 21 طالب ..!؟

9- عندما اشتدت الأزمة الإقتصادية التي اجتاحت أوروبا وأمريكا - رفعت الجامعات الأمريكية والأوروبية الرسوم الجامعية ، بينما أصدر أردوغان مرسوماً بجعل الدراسة في كل الجامعات والمدارس التركية مجانية وعلى نفقة الدولة ..!

10- في عشر سنوات ؛ كان دخل الفرد في تركيا 3500 دولار سنوياً ارتفع عام 2013 إلى 11 ألف دولار ..! وهو أعلى من نسبة دخل المواطن الفرنسي، ورفع قيمة العملة التركية إلى 30 ضعف ..!

11- في تركيا تعمل الدولة جاهده لتفريغ 300 ألف عالم - للبحث العلمي للوصول إلى عام 2023 ..!؟

12- في أكبر إنجاز سياسي لتركيا - قام أردوغان بإحلال السلام بين شطري قبرص وأجری محادثات تسوية مع حزب العمال الكردستاني لوقف نزيف الدم، واعتذر للأرمن وهي ملفات عالقة منذ تسعة عقود ..!!؟

13- في تركيا المسلمة ، ارتفعت الرواتب والأجور بنسبة 300%، وارتفع أجر الموظف المبتدئ من 340 ليرة إلى957 ليرة تركية، وانخفضت نسبة الباحثين عن العمل من 38% إلى 2%

14- في تركيا المسلمة، ميزانية التعليم والصحة فاقت ميزانية الدفاع، وأعطي المعلم راتب يوازي راتب الطبيب ..!

15- في تركيا المسلمة، تمّ إنشاء 35 ألف قاعة مختبر لتكنولوجيا المعلومات، وقواعد بيانية حديثة يتدرب الشباب الأتراك فيها ..

16- أردوغان سدّد عجز الميزانية البالغ 47 مليار، وكانت آخر دفعة للديون التركية 300 مليون دولار - تم تسديدها في يونيو الماضي للبنك الدولي السيء السمعة، بل ووصل أن أقرضته تركيا 5 مليارات، إضافة إلى وضع أردوغان 100 مليار في الخزينة العامة، في حين أن هناك دول عريقة في أوروبا وأمريكا تتخبط تحت وطأة الديون والربا والإفلاس ..!

17- تركيا كانت صادراتها قبل عشر سنوات 23 مليار - أصبحت 153 مليار لتصل إلى 190 دولة في العالم .. وتحتل السيارات المركز الأول، تليها الإلكترونيات، حيث أن كل ثلاثة أجهزة إلكترونية تباع في أوروبا هناك جهاز صناعة تركية ..!

18- حكومة أردوغان، تبنّت عملية تدوير القمامة لاستخراج الطاقة وتوليد الكهرباء ؛ ليستفيد منها ثلث سكان تركيا - وقد وصلت الكهرباء إلى 98%من منازل الأتراك في المدن والأرياف ..!!؟

19- أردوغان جلس مع طفلة لا تتعدى الـ 12 من عمرها، في مناظرة تلفزيونية نقلتها وسائل الإعلام على الهواء، وتحدثا عن مستقبل تركيا بنديّة، واحترم ذكاءها واندفاعها فأعطى الأطفال الأتراك المثل والقدوة في مناقشة ومناظرة من يحكمهم في قراءة المستقبل ..!

20- أردوغان صديق إسرائيل - حسب زعم العلمانيين العرب؛ وجه صفعة قوية لإسرائيل وجعلها تعتذر عن ضربها لسفينة مرمرة التي كانت متوجهة إلى غزة، واشترط في قبول الإعتذار رفع الحصار عن غزة ..!

21- أردوغان( صديق إسرائيل)، وجه انتقاداً لاذعاً للحضور الذين صفقوا لكلمة بيريز- الذي برر فيه الحرب على غزة في المنتدى الإقتصادي دافوس 2009 وخرج غاضباً من المنتدى بعد أن قال للحضور :
(عار عليكم أن تصفقوا لهذا الخطاب - بعد أن قتلت إسرائيل آلاف الأطفال والنساء في غزة) ..!؟

22- أردوغان واجه معارضيه بخراطيم المياه ولم يقصفهم بطائرات الميغ والسكود وبراميل الموت ..!

23- أردوغان رفض أن تخلع ابنته الحجاب، فأرسلها لتدرس في أوروبا، وذلك قبل أن يُسمح بالحجاب في الجامعات التركية ..!

24- أردوغان، الوحيد الذي زار بورما هو وزوجته والتقی بالمسلمين من أهالي إقليم ميانمار المنكوب ..

25- أردوغان أعاد تدريس القرآن والحديث النبوي إلى المدارس الحكومية بعد تسعة عقود من الحكم العلماني ..!!؟

26- أردوغان كرّس حرية ارتداء الحجاب في الجامعات الحكومية ودار القضاء ..!

27- أردوغان القائد المسلم الذي أنار أكبر جسر معلق في العالم على شواطيء البحر الأسود بأضخم إنارة - تضمّ حروف كلمة
(بسم الله الرحمن الرحيم)، في حين أن إحدى الدول العربية صنعت أكبر شجرة (كريسماس) في العالم - بلغت تكلفتها 40 مليون دولار..!!؟

28- أردوغان يعيد اللغه العثمانية للمناهج الدراسيه (الأحرف العربية) ..!!؟

29- أردوغان أطلق مسيرة مكونة من عشرة آلاف طفل مسلم يبلغوا السابعة من العمر - يجوبون شوارع إسطنبول معلنين بلوغهم سن السابعة متفاخرين سيبدأون بأداء فرض الصلاة ..
وحفظ القرآن ..!
الله المستعان دائماً.

ليتنا نرتكب بعض حماقات اردوغان

[hassan] 07-17-2016 02:20 PM
هههههههههههههههه وتانى هههههههههههههه وتانى هههههههههههههه زكرتنى الاعلام المصرى الشقيق ... ياخى ما تخاف الله كضاااااااااااااااااااااااب

[Sami] 07-17-2016 01:48 PM
يا سلام على على التحليل والفهم!!! -- ياخي انت مفروض تكون مستشار الرئيس للشئون السياسية.

[وداغبش] 07-17-2016 01:24 PM
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ... ان كنت رجلا فانك ذو خيال مريض لا تجعل الحقد والهلوسة ياخذك الي لي عنق الحقيقة الحق نفسك بي دكتور ويكون شاطر.


#1489222 [غاندي]
5.00/5 (3 صوت)

07-17-2016 11:51 AM
فالعرس تركي والمعازيم اتراك، والمصلحة تركية، ولا عزاء للاغراب، والعرب على رأسهم.
ودولة كافور الاخشيدي على رأسهم. عليها أن تعي الدرس جيدا. لو كان لهم ألباب يعون بها.

[غاندي]

#1489195 [ابوشنب السوداني]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2016 11:07 AM
الرئيس التركي رجب طيب اردغان مثل الديمقراطية لشعبه طوال فترة حكمه وازدهر الاقتصاد التركي واصبحت في مصافي الدول اقتصاديا واجتماعيا ....لذا نجد ان شعبه وقفا خلفة لافشال المحاولة الانقلابية الجبانا من بعض المتفلتين من العسكر .... الله يحمي تركيا وشعبها الطيب من حكم العسكر ويمد في حكم اردغان الديمقراطي

[ابوشنب السوداني]

#1489171 [nfhhg]
5.00/5 (4 صوت)

07-17-2016 10:20 AM
لم يفلح شعب ولّى أموره للعسكر

[nfhhg]

#1489163 [حمدان محمد صغيرون]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2016 10:11 AM
نحي الشعب التركي علي الصمود من اجل حماية الديمقراطية التركية.والشعب التركي يعرف دوره تماما ويعرف مصالحه ويعرف من الذي يخدمه فالتحية للرئيس التركي رجب طيب اوردغان علي الصمود وعلي الوطنية والاعتماد علي الشعب ونحي الرئيس التركي علي الثورة التعليمية والنهضة العمرانية في تركياوثورة التعليم العالي.فالرئيس التركي يستحق الوقفة من الشعب لانه اوفي بما قاله في فترة انتخابه كرئيس لهذه الدولة الفتية والتي نتوقع ان تكون من الدول العظمي.
والشعب السوداني يقف مع الشعب التركي من اجل حماية الديمقراطية التركية.

[حمدان محمد صغيرون]

#1489157 [غضبان]
5.00/5 (3 صوت)

07-17-2016 09:51 AM
ارودغان حيوري الناس ديمقراطية جديدة على اصولها
والناس الفرحوا ليهو من الأتراك ونزلوا الشوارع حيشربوا مايرووا
ومنظمات حقوق تاإنسان بما تحتاج لمجلدات لرصد الإنتهاكات في تركيا من الآن فصاعدا
اردوغان ديكتاتور وحاكم سئ واسلاموي خبيث

[غضبان]

#1489154 [كتكو]
5.00/5 (11 صوت)

07-17-2016 09:49 AM
. في مصر ، الجيش و الشعب اطاحو بالساسه
2. في تركيا ، الساسه و الشعب اطاحو بالجيش
3. في السودان ، الساسه و الجيش اطاحو بالشعب

[كتكو]

ردود على كتكو
[سونا] 07-18-2016 02:05 AM
برافو ياكتكو

[man] 07-17-2016 10:49 PM
the best comment !
bravo


#1489148 [ALkarazy]
3.00/5 (3 صوت)

07-17-2016 09:35 AM
طارت طائرة اردوغان من مطار انقرة خارج البلاد وطلب اردوغان اللجوء الى المانيا فرفضت ..ثم الى اذربيدجان التي اغلقت حدودها الجوية كما فعلت ايران في وجه اردوغان ..


لم يبقى لاردوغان غير العودة ..وهنا نقطة التحول الكبيرة ..نزلت طائرة اردوغان في قاعدة انجرليك الامريكية في جنوب تركيا ..وحدث قبلها اتصال بين اردوغان واوباما على الهاتف عبر الطائرة كما ذكرت الواشنطن بوست ...طلب اردوغان من اوباما السماح بنزول طائرته في القاعدة الامريكية ...


بعدها بلحظات تدخلت 12 طائرة F16 مجهولة في سماء انقرة واسطنبول واسقطت مروحيات الجيش التركي وكان عددها 25 مروحية تقل جنود وبعض القادة كانوا متوجهين للسيطرة على مراكز حيوية اخرى في البلاد ..ضارت حرب حقيقة في الجو بين القوات الجوية الامريكية ومروحيات الجيش التركي ..قتل من فيها و اسقطت كل المروحيات التركية وقتل معظم الجنود والظباط ممن كانوا عليها وبلغ عددهم اكثر من 800 جندي و50 ظابط ...


تلقى قائد القوات الجوية التركية اتصال من المخابرات الامريكية CIA تطالبه بالاستسلام ووقف الانقلاب او سيتم سحق كل الجنود الاتراك على الحدود وفي الشوارع عبر الجو ..


لم يكن لقادة الانقلاب خيار ..غير وقف الانقلاب و امر الجنود بالانسحاب من الشارع وانهاء الانقلاب .

[ALkarazy]

ردود على ALkarazy
European Union [سليم ابوشارب] 07-18-2016 09:57 PM
طبعا اوباما في المكالمة الهاتفية مع اردوغان طلب منه ان ينزل الشعب التركي للشوارع ونفذ اردوغان اوامر اوباما بحذافيرها ..اتمنى الارتقاء بالطرح واحترام عقول القراء . احترنا معاكم هل انتم مع الديمقراطية او الحكم العسكري . فشل الانقلاب العسكري نجدكم متضامنون مع العسكر واحيانا مع الديمقراطية ارجو الثبات على المواقف الديمقراطية اتت باردوغان أو اي حكم اخر يجب ان تحترم .وديمقراطية تركيا ليست كالديمقراطية الموجودة عندك في السودان ونسبة النزاهه عالية الدقة عشان كدة اثبتوا في المواقف

[الكجور الأسود] 07-17-2016 04:06 PM
بعدها بلحظات تدخلت 12 طائرة F16 مجهولة في سماء انقرة واسطنبول واسقطت مروحيات الجيش التركي وكان عددها 25 مروحية.
ــــــــــــــــــــــــــ
صحيح كانت هناك طائرة f16 أسقطت مروحية في أنقرة،حسب قناة الحدث ولكن التفاصيل الأخرى التي سردتها فأنت مسئول عن صحتها.

European Union [كتكو] 07-17-2016 12:24 PM
يا الكرازى كلامك دة غير منطقى لانه لايمكن ان يطلب اللجؤ لايران لانها عدو بالنسبة له نتيجة لمواقفه من سورياوايضا لم تنقل الوكالات العالمية حرب طائرات فى الاجواء التركيةولم نسمع بسقوط عدد كبير من الطائرات كما زكرت الذى شاهدنا طائرات قصفت الدبابات حول القصر


#1489094 [رشدى محمد خليل]
5.00/5 (1 صوت)

07-17-2016 07:27 AM
يسلم يراعك يا استاذ, فانت فتح من البارى وعطية. فكرك مدرسة وقلمك نور.
اخوك رشدى محمد الباشا.

[رشدى محمد خليل]

#1489092 [ابوبشير]
4.75/5 (3 صوت)

07-17-2016 06:58 AM
ده الفرق بيننا ،، اردوعان وقف ضد الانقلاب ودافع عن الديمقراطيه وحث الشعب للنزول للشارع وافشل الانقلاب ونحن عندنا الامام فرتق بى عراقى وسفنجه

[ابوبشير]

ردود على ابوبشير
[زول تمام] 07-17-2016 02:34 PM
ههههههههههههههه اضحك الله سنك
و ركب لوري من الباقير لحدي خور الدهب بالله شوف

[الى الامام] 07-17-2016 01:57 PM
ههههههههههههه
الامام كلموه
الامام يفضل الاتقلاب

[AA] 07-17-2016 01:41 PM
وحلق دقنو وشنبو كمان .. او كما قيل


#1489078 [الى الامام]
5.00/5 (1 صوت)

07-17-2016 05:44 AM
ان تتحالف المعارضة مع السلطة، الجيش مع الشعب، اعداء اردوغان مع حلفائه في مواجهة الانقلاب، فهذا اصطفاف في خندق الديمقراطية، وليس خلف الحكومة فقط،
نعم نعم
اردوغان جاء بالدميقراطية و لها يذهب
و بها نسنمر افكاره او تذهب
والتقاعد للذى يعمل راحة

[الى الامام]

ردود على الى الامام
European Union [ابو سعد] 07-18-2016 01:00 PM
هذا اجمل ما في المشهد التركي الديمقراطية قبل الحزب لا فرق في الذود عنها بين معارض و حاكم يا الي الامام.
كثير من المعلقين ينطلقون الان في موقفهم من انقلاب تركيا من منطلق ايدولوجي معاد لاردوغان لانه ينتمي للاسلاميين الذين يعارضهم في السودان و لا يستسيغ ان ينطق بكلمة حق انصافا لاردوغان الذي شهد العلام كله علي عبقريته كقائد لامته و كرائد لنهضة بلاده



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة