الأخبار
منوعات سودانية
سيول الوادي الأخضر تهدد بجرف مدينة الصحافيين في شرق النيل
سيول الوادي الأخضر تهدد بجرف مدينة الصحافيين في شرق النيل
سيول الوادي الأخضر تهدد بجرف مدينة الصحافيين في شرق النيل


07-18-2016 02:18 PM
الوادي الأخضر - حسن حميدة
سلمت اللجنة الشعبية لمدينة الصحافيين بالوادي الأخضر (محلية شرق النيل) خطاباً لسكرتارية مدير صندوق الإسكان والتعمير أمس (الأحد) استعجلت فيه الصندوق لترميم الترس الواقي للمدينة من سيول الخريف على وجه السرعة وتشييده - الترس - بالأسمنت والحجارة بصورة عاجلة. في وقت طالب فيه المواطنون عبد الرحيم محمد حسين، والي الخرطوم، وعبد الله الجيلي، معتمد شرق النيل، بالوقوف على المأساة ودعم ترميم الترس.
وكشفت جولة لـ(اليوم التالي)، عن أن اهتراء الترس خطر يتهدد مدينة الصحافيين بالوادي الأخضر محلية شرق النيل، واتضح من خلال الجولة، تآكل الترس في الناحية الشمالية الشرقية، في مسافة تبلغ نحو 70 متراً، بينما جرفت مياه السيول نصف ردمية الترس نفسه بعد مدخل مدينة (15) في مسافة تبلغ الـ 100 متر، في وقت أبدى فيه سكان مدينة الصحافيين تخوفهم من ارتداد مياه السيول جراء إغلاق مجرى السيل عند مدخل مدينة (15) على الترس بإحدى الآليات (لودر) من أجل أن تعبر عليه المركبات إلى مدينة (15) دون أن تكون فيه (برابخ) تصريف.
ويتعرض الترس الواقي لمدينة الصحافيين منذ إنشائها في عام 2007م لسيول تنحدر من ثلاثة أودية من المنطقة الخلوية لمحلية شرق النيل، وتجري كلها في مجرى واحد بمحاذاة الترس. ولاحظت الصحيفة أن أحد أعمدة الكهرباء آيل للسقوط في عند الناحية الشمالية الشرقية.

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 4233

التعليقات
#1498689 [كاسـترو عـبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2016 01:17 AM
نفس الأخطار تحصل كل سنة ولا يتم الأتعاظ منها ووضع خطة من المسؤلين لدارك وقوعها فى السنة القادمة . كل سنة ونفس الموال ( اصبحنا مدمنين ) هل نحن فعلا بشرا كبقية البشر لنا عقول نفكر بها ؟ المفروض بمجرد انتهاء الخريف , يتم فورا ودون تأخير ودون الأنتظار للخريف القادم بانجاز كل الأعمال التى تحمى المنطقة من مخاظر الخريف القادم , لا ان ننتظر الى ان يأتى ونقوم كالعادة فى البكاء والنواح . فى حين ان الذى حصل لنا اذا حصل فى اى دولة اخرى , يتم فورا وفى نفس الوقت ولو كان ليلا , تدارك الأمر واصلاح الأعطاب نحن فعلا شعب كرور وصدق الذى وصفنا بالكسالى . نعم نحن كسالى عقول وليس اجسام . وهذا اخطر انواع الكسل , لأنه مدمر للأنسان . فالأنسان الذى يكون عقله جامدا وخاملا , اشبه بالحيوان الذى ليس مطالبا بالتفكير بل مالكه هو من يفكر بالنيابة عنه ولا يستفاد منه الا بقيادته لأنه ليس له ارادة بل يعتمد على مالكه. فهل نحن وصلنا الى هذه المرحلة ونحتاج الى الغريب ليتولى أمورنا ؟ انظروا الى العالم من حولنا. كل يوم اختراعات بالمئات فى كل المجالات والأنسان الآن بدأ بالحجز للسفر للفضاء الخارجى والآقامة فيه ونحن فقط محلك سر وما عندنا غير الفصاحة وطول اللسان والمغالطات التى هى مضيعة للوقت و ادمنا الكذب والسرقة والتعدى على بعضنا البعض وارتكاب كل المعاصى والموبقات والكذب على الله بادعـاء الأسلام ونحن ابعد ما يكون مما شرع لنا الله . أن الله لا يغـير ما بقـوم , حتى يغـيروا ما بأنفـسهم . ربنا قال اعـملوا وسيرى الله اعمالكم . وقد استخلفنا في الأرض لنعـمرها لأ لنفسد فيها. وفى النهاية انا متأكد بأن ما كتبته سوف يقرأه المسؤلون ويرموه عرض الحائط كذأبهم دأب الذين سبقوهم فى المسؤلية من قبل. وحسبنا الله ونعم الوكيل .

[كاسـترو عـبدالحـمـيـد]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة