الأخبار
منوعات
بالفيديو.. فتاة سويدية تنادي أبقار مزرعتها بتعويذة سحرية.. شاهد سرعة استجابتهم لها
بالفيديو.. فتاة سويدية تنادي أبقار مزرعتها بتعويذة سحرية.. شاهد سرعة استجابتهم لها
بالفيديو.. فتاة سويدية تنادي أبقار مزرعتها بتعويذة سحرية.. شاهد سرعة استجابتهم لها


07-22-2016 02:10 PM
في منتصف ليلة صيفية، خرجت الفتاة السويدية جونا جونتون إلى مزرعتها، وبدأت تنادي الأبقار التي ترعى في المساحات الخضراء الشائعة بطريقة خاصة، لتفاجأ برد فعل غير متوقع.

واستعملت الفتاة جونا جونتون، وهي مطربة ذات صوت جميل، أغنية قديمة استعملها السويديون قبل مئات السنوات في تجميع قطعان الأبقار، لتفاجأ برد فعل مذهل لتلك الحيوانات المسالمة.

.


الأنباء


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2408

التعليقات
#1492006 [الكونت]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2016 09:49 AM
ليس هذا بالغريب كم ذكر شاهدت الفلم علي كاتب الخبر ان يذهب لمواقع الثروه الحيانيه خاصة الغرب وكردفان والبطانه والقضارف.اسلوب المناداه عادي جدا وكمان بالاسم.

[الكونت]

#1491975 [شاهدت هذا الفيلم بنفسي]
5.00/5 (1 صوت)

07-23-2016 08:44 AM
ما غريبة ولا حاجة انا شخصيا زمان زمن الناس كانت بتسرِب بالبهائم بالليل في القطن.. أو يسمى السربة.. وكان ناس الشرطة يطفون بالليل على الحواشات.. فكان صاحب هذه الابقار يجلس بعيدا عنها.. وعندما يرى الشرطة قادمة من بعيد عنده نداء معين كان يطلقه على ابقاره.. فتهيج الابقار وتثور وتندفع بسرعة جنونية إلى ذرائبها.. وكان الفاصل بينها ترعة فهذه الابقار في ظرف خمسة دقائق تستطيع أن تعبرها كلها هذه الترعة وتدخل لزريبتها.. فيظل رجال الشرطة ينظرون لبعضهم البعض..

والغريب انه كان عنده صوت ايضا للذهاب ونداء للإياب.. وكان كل بقرة من البقرات المعتقات تحمل اسم.. وكانت المسئولة عن القطيع بقرة كبيرة اسمها(ميمي) وما أن يلفظ ميمي بطريقة الاستعداد وإلا وكل الأبقار خلف ميمي مع ثور القطيع الذي كان يسمى(ريجان) وله كلبة شرسة ومعمرة كانت تسمى (مائير) على رئيسة الوزراء قولدا مائير

[شاهدت هذا الفيلم بنفسي]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة