الأخبار
أخبار إقليمية
محاصرة النظام من الجهات الأربع!
محاصرة النظام من الجهات الأربع!
محاصرة النظام من الجهات الأربع!


07-24-2016 06:40 AM
تاج السر حسين

أعضاء حزب "الإنبهارية الساذجة" يقولون لك أن "الإسلامويين" أذكياء .. وحزب "المسطحين" يقولون أنه أفضل من غيره مهما كان سيئا، ولا يكتفون بذلك بل يسخرون من "المعارضين" السلميين أو حملة السلاح مع أنهم من يستحقون "السخرية" لعدم مبالاتهم بما يجرى فى وطنهم من تفتيت وتمزيق وقتل وإبادة وفساد وتدهور، يفترض لا أن يجعل منهم "معارضين" فحسب بل محتقرين للنظام، حتى لو كان قادته من ذوى القربى .. والغريب والمدهش أن يبقى حتى الان سودانى واحد غير معارض للنظام بعد كل ما يحدث!
الحقيقة تقول أن النظام لدرجة ما هو غبى فإنه يتعامل مع السياسة على طريقة رزق اليوم باليوم بل أسوا من ذلك حيث اصبح يتعامل بطريقة التاجر الغبى أى "بالكسر" تلك النظرية الإقتصادية" البليدة التى يتعامل بها تاجرغبى يشترى بضاعته من الآخرين "بالآجل| وبثمن مرتفع ثم يبيعها فى نفس اللحظة بثمن زهيد وبخس لكنه "عاجل" وحاضر لا يهمه بعد ذلك ما يحدث له بسبب مطالبات الدائنين التى يمكن أن تتسبب فى إنتهاكات لشرفه ولكرامته!
وهل هناك إنتهاك للشرف أمر من العرض والأرض؟
ذلك بالضبط هو ما يفعله النظام فى تعامله مع السياسة دون نظرة بعيدة وقراءة عميقة وجيدة لمآلات الأمور لأنه يفتقد الى المؤساسات البحثية التى اصبحت من أهم ضروريات بقاء وتقدم الدول فى العصر الحديث
.
فالنظام بدلا من أن يتبنى منهجا لخلق علاقة صداقة ومودة ومصالح إستراتيجية مع دولة "الجنوب" الوليدة، لمصلحة الدولتين ومهما كلفه الأمر فالجنوب هو العمق الإستراتيجى للدولة الأم ، وهو الملاذ الوحيد حينما تضيق الأحوال بأهل الشمال مثلما ظل الشمال ومهما وصلت درجة الإختلافات قبل الإنفصال وبعده ملاذا آمنا لأهل الجنوب، تبنى ومنذ اليوم الأول منهج "الطيب مصطفى" التدميرى وهو معذور!!!
تبنى ذلك "المنهج" منذ أن إتضحت حتمية الإنفصال وظهور دولة جديدة على الخريطة الأفريقية، طالما رفض النظام "الإسلاموى" فكرة دولة "المواطنة" التى تساوى بين أهل السودان جميعا واستبدلها بثقافة الكراهية والعدوان والقبح واللؤم .. و"شوت تو كل" والتهديد بالإمتناع عن السماح للمريض الجنوبى بأخذ "حقنة" من المستشفيات السودانية "الشمالية" والجنوب لا زال وقتها يعتمد على الشمال كأمر واقعى فى كثير من الأمور، ثم بعد ذلك يطالبون الجنوب أن يتحمل معهم وزر" ديون بلغت 50 مليار دولارا صرف جلها فى شراء الإسلحة والقتل والإبادة والعسكرة والأجهزة الأمنية وشراء الأرزقية والمأجورين وأحزاب "الفكه" ورغم كل ذلك ينتقد بعد المثقفين السودانيين أنفسهم بل يصل نقدهم الى درجة جلد "الذات" وهم يظنون كان بمقدورهم أن يفعلوا شيئا يمنع ذلك "الإنفصال" وقادة النظام رددوا فى أكثر من محفل أن وحدة قرنق أفضل منها الإنفصال!
ووحدة قرنق هى التى كانت سوف تحفظ السودان فى شماله وجنوبه قويا وآمنا بل ربما اصبح من اقوى دول القارة!
لم تكن رؤية "النظام" تتعدى أرنبة أنوفهم فى ذلك الجانب ولا زالوا يعيشون فى نشوة السعادة لما يدور فى الجنوب فى كل يوم متناسين – جهلا - مصيرا لا يمكن أن يتخيل للشمال إذا لم يعتزلوا السياسة ويبتعدوا عن السلطة طائعين مختارين وأن يطلبوا من الشعب السودانى الصفح والغفران ، بدلا من أن يصروا على خارطة طريق يظنون أنها تحقق لهم إنتصارا طالما يضغط المجتمع الدولى لتمريرها – تآمرا – على السودان وشعبه أو لعدم معرفة دقيقة بشكل الصراع الذى يدور فيه وهل يمكن التوافق مع "نظام" يتبنى الفكر "الداعشى" حتى لو لم يعترف علنا بذلك؟
رغم كل ذلك وضغط المجتمع الدولى على شرفاء السودان لقبول "خارطة الطريق"، سوف يحاصر "النظام" إن عاجلا أو آجلا من جهة الجنوب إذا دخلت فيه قوات أجنبية أم لم تدخل!
أما من جهة الشمال فالحصار واضحة معالمه لا يجهله غير "غبى" لكنه يتم بأسلوب مغائر ومختلف، فالجارة "مصر" غير راضية عن النظام وغير متوافقة معه وهى تعلم أنه جزء من نظام "الإخوان المسلمين" لكن من أجل "تحييده" على الأقل فى الوقت الراهن فإنها تنتهج سياسة ظاهرها "المودة" والعلاقات الطيبة كما صرح "الباشا" حاتم باشات وكيل المخابرات المصرية السابق ورئيس لجنة العلاقات الأفريقية ببابرلمان المصرى ، معلقا على موقف مصر من "النظام" السودانى بعد الكشف عن ضلوعه فى محاولة إغتيال "حسنى مبارك" فى أديس ابابا عام 1995، لكن من وراء الستار تنفذ مصر أجندتها فى السودان وتمارس ضغطا متواصلا على النظام وتعمل على إجباره على كثير من ألأمور وسوف يصل الحال الى أبعد من ذلك حينما يخف ضغط المجتمع الدولى عليها ويضطر للتعامل معها على نحو طبيعى، عندها سوف يكتمل حصار النظام من جهة الشمال!
اما الحصار الحقيقى و"المعلن" دون شعور بالحرج والذى بدأت تتضح معالمه، فقد جاء من حيث لا يحتسب النظام ومن جهتين كان يظن إنهما حليفتان دائمتان ، هما إثيوبيا وتشاد.
فقد أعلنت الدولتان وخلال أيام متقاربة عن الرجوع لعلاقات قديمة مع "أسرائيل" مع تعليق يقول بأن مصلحة الدولتين تحتم ذلك، مما يعنى حصارا من الغرب والشرق وبمساعدة من دولة "خبيرة" فى الحصار، تمكنت من أستعادت علاقتها بعدد من الدول الأفريقية كان "النظام" الإخوانى الغبى يظن أنهما سوف يبقيان متحالفين معه الى الأبد، وهذا أمر لا وجود له فى عالم السياسة التى تقوم على المصالح المتبادلة ولا شئ إسمه صداقة دائمة أو عداوة دائمة.
بهذا لم يتبق للنظام غير أن تنطبق عليه السماء جراء جرائمه وفساده وسوء أفعال قادته وهو لا يزال مصر على البقاء فى السلطة يرفض الرحيل سلما أو حربا ولا زال يأمل فى "تفطيس" المحكمة الجنائيه بدعوات غبية مثل أنها مسيسة وأنها لا تهتم الا بمعاقبة الأفارقة .. وتسجيلات قادة "النظام" تفضحهم وتقف شاهدا عليهم وهم يعترفون بالسنتهم قتلهم للأبرياء ودعمهم "للمليشيات" و"قش اكسح .. ما تجيو حى" ولذلك فالإدانة لا تحتاج الى شهود صادقين أو دفعت لهم أموال كما بدأ يتحدث النظام "المحاصر" خلال هذه الأيام.
تاج السر حسين – [email protected]


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 12874

التعليقات
#1493121 [mahmoudjadeed]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2016 06:29 PM
أين دولة الجنوب وكيف يمكن ان تحاصرنا . هؤلاء قوم لا يعيشون الا في الحروب وبالحروب لا يتفقون الا في معادات الشمال وحينما انفصلوا اشهروا اسلحتهم ضد بعضهم البعض في حرب قبلية لا مثيل لها في العالم حيث ان معظم الجنود جهلاء وانت تعرف خطورة السلاح في يد الجاهل فالنار تأكل بعضها ان لم تجد ما تأكله .

[mahmoudjadeed]

#1493119 [mahmoudjadeed]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2016 06:25 PM
أين دولة الجنوب يا هذا وكيف تستطيع محاصرتنا؟! هؤلاء قوم لا يعيشون الا بالحروب وفي الحروب . اتفاقهم كان في عداوتنا فقط وحينما انفردوا اشهروا اسلحتهم ضد بعض . فالنار تأكل بعضها ان لم تجد ما تأكله .

[mahmoudjadeed]

#1492856 [حلايب سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2016 09:57 AM
اها يا استاذ تاج السر ورينا مين المحاصر من جميع الجهات ومن كل العالم. حسب تصريحات الخططو لفصل الجنوب وتبنوه قبل الولادة وهاهم يعترفون بفشله اقراء الملام أدناه بدل تعلقدعلي شماعة. الشمال. وتصر علي ان كل ما يحدث في الجنوب سببه الشمال او الكيزان المكاريه هؤلاء ،،،،
فهل نصدقها تكتبه انت ام ما يكتبه من يصنع السياسة في العالم. وهاهو شاهد من اهل الشأن وممن خلقو الجنوب وقدموه للعالم ماحدث دولة يعترفون بفشلها ويحملون المسؤلية لسلفاكير ومشار وليس كما تفعل انت،،،
اقرا أدناه. وقل لنا من هو المحاصر من جميع الجهات. ؟. وأين هذا العمق الذي تتحدث عنه. وتدعي ان السودان الشمالي سوف يحاصر من الجنوب،،،

أعلنت مفوضية مراقبة اتفاقية السلام في جنوب السودان، أمس الأحد، تمسكها برياك مشار بصفته نائباً أول لرئيس الجمهورية، سلفا كير ميارديت، ورئيساً شرعياً للمعارضة المسلحة في جنوب السودان، في إشارة لرفضها تعيين أحد أعضاء المعارضة المسلحة في منصبه بسبب اختفائه منذ أسبوعين.
واعتبرت المفوضية اجتماع جوبا «غير قانوني، لأنه لا يمثل مؤسسات المعارضة المعروفة».
إلى جانب ذلك، اقترح المبعوث الأمريكي الأسبق لدولتي السودان، وجنوب السودان السفير بريستون ليمان، على بلاده والمجتمع الدولي إنشاء هيكل إداري من الأمم المتحدة، والاتحاد الإفريقي لإدارة شؤون جنوب السودان، وحفظ عوائد النفط.
وتعتبر دعوة ليمان وصاية دولية على الجنوب، مع إبعاد الرئيس سلفا كير، ونائبه رياك مشار، وإيجاد ما أسماه مخرجاً آمناً لهما من الملاحقة القضائية بمشاركة دولية وإقليمية. وقال ليمان في مقال مشترك مع مديرة مركز إفريقيا للدراسات الاستراتيجية كيت الميكوست، إن الرئيس كير ونائبه مشار يشكلان تهديداً لشعب بلادهما خلال وجودهما في سدة الحكم. وتوقع حدوث مذبحة أكبر مع تصاعد الحرب بينهما.
وقدم الكاتبان مقترحاً بوضع جنوب السودان، تحت إدارة تنفيذية مشتركة من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي

اها رايك شنو يا فطحل ،،،،
قلنا لك وقال لك الكثيرين اختيار عناوين تناسب ما تكتب ويهضمها القاري ،،،وبطل تكتب بتعصب اعمي وبكراهية ويطل تكرارك الذي تمسخ بها مقالاتك بحيث لا يخلو اي مقال من التكرار وعدة مرات وبتسلسل ذلك في اول كل مقال ووسطه وفي اخره نفس العبارات
كما بالغت في حكاية اثيوبيا واريتريا. وحكاية عودة علاقتهما القديمة بإسرائيل وتتناسي المجموعة الحاكمة في هاتين الدولتين هم ربائب الكيزان ومن ساعدهما للوصول الي دفة الحكم وهما شركاء إصلاء مع الكيزان،،،وعمق استراتيجي لهما وظهير،،،
اماحكاية مصر البعبع الذي تتغني به وتنتظر ان يطيح لك بالكيزان فهو علي حافة السقوط ولا تستطيع ان تحرك شعرة في المنطقة فهي اضعف مما تتخيل ويكفي ماحدث في اجتماع وزراء مياه دول حوض النيل الموقعة علي اتفاقية عنتيبي. وما جري في القمة الافريقية الاخيرة وكيف ان مكانة مصر في افريقيا أصبحت في المحك بالاضافة الي أذمة سد النهضة والادوية مع اثيوبيا ،،،مصر يا سيدي أصبحت كالأسد العجوز في غابته. يهزأ به القرد والثعلب. بعد ان تساقطت اسنانه ولا يقوي علي عض حتي يده،،،وبالعكس مصر التي أصبحت محاصرة بعد ان عادت المياه الي مجاريها بين تركيا وإسرائيل وتركيا وروسيا وبالتالي سوف تكون خارج اي تكتل يعمل علي حلحلة الأشكال العراقي السوري الفلسطيني في المنطقة بعد ان أخذت ما تريده تركيا من اسرائيل بخصوص قطاع غزة

[حلايب سودانية]

#1492685 [Alkarazy]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2016 07:16 PM
نفهم من ذلك ان السودان اصلا مبرمج للاإستباحه والامريكان وجدو كيزان الغفله هم افضل لتنفيذ هذا العذاب الطويل اليس كذلك؟إذا ذهاب البشير له ثمن التدخل وهو مايبدو ذلك.وعليه لن نمر بسلام وحدنا الاقصى مارس ٢٠١٧ إذ لا يمكن إستمرار هذا الوضع فى عهد كلينتون الجديد

[Alkarazy]

#1492610 [أبو الكجص]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2016 03:53 PM
بل الصحيح خبثاء وليس أذكياء لأن الأذكياء يوظفون ذكاءهم في ما ينفع الوطن والناس.

يا تاج السر أخوي لماذا الطيب مصطفى معذور؟ (تبنى النظام ومنذ اليوم الأول منهج "الطيب مصطفى" التدميرى وهو معذور!!!) طالما أنه حشر أنفه وحزبه في سياسة الوطن، الذي هو ملكاً للجميع، التي تقتضي التدبر والتعقل في أي قضية مصيرية تهم الوطن ومن فيه لتحقيق أقصى المكاسب وبالتالي أرى أنه ليس معذوراً بل خائناً.

[أبو الكجص]

#1492482 [ادم حريقة]
5.00/5 (2 صوت)

07-24-2016 10:37 AM
والله انت ما عارف اي شيء
حقو تاني ماتكتب
المحطة دي الناس فاتوها زمان

[ادم حريقة]

ردود على ادم حريقة
European Union [علي عبدالله علوب] 07-25-2016 04:34 AM
الله يا آدم حريقة. يا اخوي ما قلت الا الصدق ،،،
يقول الاستاذ الكاتب في مجمل كلامه ان النظام محاصر من الجهات. الأربع. ويتباكى علي اللبن المسكوب في الجنوب بعد الفتنة التي قتلت وشردت عشرات آلاف بل ميات الآلاف من البشر والاحصائيات تقول مليوني جنوبي نزحوا الي السودان الشمالي ودول الجوار. وتاج السر لا يريد ان يقتنع بان المشكلة سببها سلفاكير بدكتاتوريته التي فاقت حد المعقول ولم يحفظ اي عهد ولا يبالي الي شعبه الذي يموت. وهاهو يزيد الطين بلة يرفد ويعين كما يشاء دون نظرة الي العواقب ،،، وتاج السر لا يريد ان يقتنع بان الأزمة في الجنوب بين شخصين وقبيلتين. سلفاكير ومشار والدينكا. والنوير. يصر علي ان الشمال هو السبب او الكيزان. وهاهو يعرض خارج الحلبة ولا يدري ما يدور في المنتديات التي تقيمها القوي الدولية وهاهو تلوي ذراع المعارضة لتوقع علي خارطة الطريق ويخرج بيان بذلك وتاج السر ليس هنا او كأنه لا يصدق او لا يتابع ما يجري ،، ومع ذلك يكتب. مقال بعنوان النظام محاصر من الجهات الأربع ،،
ولا ندري. من يأثر هذا النظام ،، اللهم. الا يكون. في احلام. تاج السر حسين الذي يري نداء السودان مهاجرا الي أديس اببا ليتمم حجه الي موائد سلام النظام الذي يدعي انه محاصر من الجهات الأربع ،،،
والحقيقة التي لا يراها كاتب المقال ان المعارضة بجميع اطيافها هي التي أصبحت محاصرة من الجهات الأربع من قبل المجتمع الدولي. وأصبح المجتمع الدولي والقوي العظمي الداعمة. والتي خلقت المعارضة بشقيها السلمي والمسلح من اكثر. الجهات حرصا. ومستعجلا لإتمام صفقته مع النظام لإخضاع وإجبار المعارضة ومرغمة لتوقع علي خارطة الطريق. وتبدا تحضير نفسها للعودة لتنخرط في في مسار السلام مع الحكومة. المحاصرة حسب ادعاء كاتب المقال الذي دايما ينبهر باختراع العناوين ولا يربطها باي سطر داخل المقال بحيث لم يحدثنا. عن الذين يحاصرون النظام من الجهات الأربع هذه ويقول في مقاله:-
حقيقة تقول أن النظام لدرجة ما هو غبى فإنه يتعامل مع السياسة على طريقة رزق اليوم باليوم بل أسوا من ذلك حيث اصبح يتعامل بطريقة التاجر الغبى أى "بالكسر" تلك النظرية الإقتصادية" البليدة التى يتعامل بها تاجرغبى يشترى بضاعته من الآخرين "بالآجل| وبثمن مرتفع ثم يبيعها فى نفس اللحظة بثمن زهيد وبخس لكنه "عاجل" وحاضر لا يهمه بعد ذلك ما يحدث له بسبب مطالبات الدائنين التى يمكن أن تتسبب فى إنتهاكات لشرفه ولكرامته

بصراحة. كلنا يكره هذا النظام. لحد الغثيان ولا نطيق حتي التحدث عنه او سماع اخباره. او اي اخبار سارة عنه. غير اخبار زواله. ولكن للأسف في الآونة الاخيرة. انقلبت كل الموازين الدولية لصالحه ولا احد يعرف حتي الان سر ذلك التغيير والانقلاب في اتجاه المجتمع الدولي ليهرول تجاه إيجاد الحلول للنظام والضغط علي المعارضة لترضخ لمخرجات امبيكي ولا ندري اذا من كان للتسريبات التي فضحت المحكمة الدولية وما أوردته وسائل إعلام وصحف عالمية عن الرشاوي ارثرا. وعامل ضغط وصحة الواقعة والمستندات التي تثبت تورط المدعي العام السابق والحالية بنسودة. وتورط آلية المحكمة الدولية في تزييف الحقايق وخلق شهادات مزورة من شهود يتم تلقينهم كما ورد في التحقيقات التي نشرت علي صفحات الصحف العالمية في هذا الشأن ،،،
وبالنسبة لقول كاتب المقال ان النظام غبي ويتعامل مع السياسة بطريقة رزق اليوم باليوم. فأقول للكاتب جانبك الصواب لانه اذا كان كذلك لما تكالبت المعارضة علي الهرولة لارضاء المجتمع الدولي بالقول انهم سيوقعون علي خارطة الطريق ويجلسون الي امبيكي لبلورة الخطوات التالية. لبدء الحوار وتنفيذ ماجاء في خارطة الطريق،،، بل العكس ينطبق. قول الكاتب هذا علي المعارضة التي تتعامل مع السياسة بطريقة الحفاظ علي الدعم. وتدفق الأموال والإزعاج الي مموليهم بعد ان اشبعوا العالم. رفضا وتعنا وبأغلظ الايمانات انهم لن يوقعوا علي الخارطة التي يدعون ان الحكومة أعدتها وأمبيكي وتفاجأت المعارضة عندما علمت ان من أعد الخارطة هم داعميهم ومموليهم والذين يملكون أوراق الضغط عليهم ،،،
فمن هو الغبي يا ايها الكاتب الذي يتعامل مع السياسية والكتابة. بطريقة مقال اليوم باليوم ،،،فكان عليك قبل ان تكتب عنوان مقالك الذي لا يمت للمقال بصلة ان تقرأه الأحداث حولك وان تقرأه بيان نداء السودان الصادر من باريس ومن ثم اكتب مقالك هذا ،، وكان عليك ايضا ان تتابع القرارات التي اصدرها. سلفاكير. والنداءات التي أطلقها لمشار والتي تناقض قراراته
الكاتب لا يجب ان يكتب مقالات بعاطفة وتحيز اعمي بل واجبه ان يعكس ما يدور علي ارض الواقع ،،،فالعالم اليوم استاذ تاج السر عبارة عن قرية صغيرة تدار الكترونيا من حيث الحصول علي المعلومة ولا تحتاج المعلومة الصحيحة والحقيقة علي ارض الواقع عناوين رنانة مثل التي تقول.،،، النظام اصبح محاصرا من الجهات الأربع. وكان كل دول العالم. حطت بقواتها في دول الجوار للتو. وسؤ تشن هجوما في الفجر علي نظام الخرطوم ،،،،
ذكرني هذا العنوان عاصفة الصحراء. وكولن بأول. وال 33 دولة التي بدا صدام يتفرج عليها لمدة ستة أشهر وهي تحشد قواتها وتكدس آلياتها في. جميع دول الحوار حوله وعلي مرمي صاروخ منه ولم يحرك ساكنا حتي تفاجأنا في اخر المطاف. ان دبابتين فقط هي التي دخلت واحتلت بغداد ومازال الصحاف يعتلي المنابر ويلعلع في الفضائيات حتي مرت الدبابتان من أمامه علي مرات من الجميع ،،، وبعدها لم نسمع له حسا الا وانه اكتشفنا وجوده في الخليج،،، كأنه كان علي دورا تمثيليا. وفصلا في مسرحية هو بطلها وانتهت بان صمت واختفي عن الأنظار ولم يحاسبه او يعتقله احد برغم انه كان الواجه للمعركة ،،،
فيا اخي تاج السر البربوغاندا التي قامت بها المعارضة والمسرحية الهزلية التي خدعتنا بها طوال ال 27 عاما وكل الأرواح التي فقدت من الشعب السوداني من الجانبين راحت سدي ولم نحصد من جعجعة المعارضة جميعها الا البيان الذي كله خضوع وانكسار لارادة المجتمع الدولي الذي خلق كل هذه الماساة التي عاشها السودان منذ 1989 ،،قوي شوكة الانقاذ وسلطت سيفها علي رقاب الشعب. وقوي شوكة المعارضة بشقيها وزهقت ملايين الأرواح من الجانبين والاغلبية من الشعب البري النازح المشرد الذي قتله المرض وشرده الجوع وأضعفتها الفاقة وشتت شمله خلافات المعارضة وأصبح هو الضحية ،،،
منذ الأسبوع القادم. يا ايها الكاتب المخضرم تاج السر سوف ينسدل ستار المعارضة السودانية الي الأبد وسيدا حوار الطرشان. ومسلسل الوزير وتكوين الحكومات ومضاعفة مقاعد البرلمان والوزارات وسيكون عدد نواب الرئيس بعد الولايات. وعدد المستشارين بعدد المحافظات ليتم استيعاب جميع اطياف نداء السودان وأحزاب الفكة والذي يدفع الثمن لراحة هؤلاء هو الشعب السوداني الذي غير موجود في حسابات المجتمع الدولي والمعارضة والحكومة ،،، وعليه كن كالصحاف وصم عن كتابات السياسة لان الستار قد اسدل علي مسرح السياسة السودانية ،،،فمقالات بمثل هذا العنوان سوف لن تجد من يقرأها فقط سيركز جميع الكتاب والصحفيين علي ما سيجري علي مدار السنوات الثلاث القادمة من حوارات ولقاءات وتحضيرات ولجان وفروع ومؤتمرات وستجد اكثر من عشرين ناطقا بلسان من يمثل نداء السودان من احزاب وجماعات هكذا هم قالوا. بالاضافة لناطقي احزاب الفكة و7+7 والشخصيات القومية ال 50 وناس هلمجراء العشرة احزاب. وأبو هاشم ال 12 حزب والبقية الباقية مطروحا منها حزب البعث العربي والحزب الشيوعي فهمًا خارج الرصة،،،،
اعمل زي الصحاف واصمت. او اكتب عن الكورة مطروحا منها السياسة ،،،، يعني كورة فقط


#1492441 [سلك]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2016 09:08 AM
هي سياسة غربية بمباركة العملاء في المؤتمر الوطني لتقسيم وفناء الدولة السودانية وزنقة زنقة حتي ياتي الوقت المعلوم وعندها كل اقليم يصير دولة والان هو حصار موت السودان وليس النظام

[سلك]

#1492431 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2016 08:49 AM
يبدو أن اسرائيل استغلت سب المسؤول بالخارجية المصرية للافارقة و وصفهم بأنهم عبيد و كلاب و خطأ الحكومة المصرية في عدم التعامل مع الموقف بما يشعر الافارقة بأن الرجل نال ما يستحقه من العقاب او التوبيخ .
ففي هذه الحال ليس اسهل على اسرائيل من ان تقول للافارقة ماذا وجدتم غير السب و الشتم و قد أتت زيارة نتنياهو لعدة دول افريقية بعد هذه الحادثة بوقت قصير.
و في هذه الحال فان الحصار سيطال مصر أيضا

الاقتباس التالي يبين حساسية الموقف من موقع www.elkhabar.com :حسب المسؤولة فإن نائب وزير البيئة المصري يجهل معرفة اللغة العربية لدى مؤتمر مع مسئولين أفارقة فتحدث عنهم قائلا إنهم كلاب وعبيد، ما دفع قامت مندوبة كينيا بكتابة مذكرة للسلك الدبلوماسي الأفريقي تطالب مصر بالاعتذار وأنها لا تمثل القارة الأفريقية نهائيا، وتبادل مصريون نص الوثيقة على مواقع الشبكات الاجتماعية.

موقف مصر في الاقتباس التالي :كلفت وزارة الخارجية السفارة المصرية في نيروبي بتوجيه مذكرة إلى مجلس السفراء الأفارقة في العاصمة الكينية، على أن يتم توزيعها على كافة الدول الإفريقية والمجموعات الإفريقية في المنظمات الدولية والإقليمية، للتعبير عن "رفض مصر واستهجانها لتجاوز منسّقة مجموعة الخبراء الأفارقة في نيروبي صلاحياتها"، ورفض التجاوزات في مذكرتها تجاه مصر، والتي طالبت فيها باتخاذ إجراءات عقابية ضد مصر في عدد من الحافل الدولية باعتبارها لا تصلح لتمثيل الدول الإفريقية في تلك المحافل.

[ود الحاجة]

#1492430 [حسن - الخليج]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2016 08:49 AM
يا تاج كلامك يضج باليأس من الحال و اكثر علي المعارضة عن الجنوب فلا شئ يمنع ناس المؤتمر الوطني من الفرح و دة عادي كل الدول تشمت في غيرها عندما تحدث لها المشاكل فلما ترغب في ان يكون السودان مختلف اليس هو سلفاكير عديم النظر قليل الياقة و فاقد التفكير من تحدث اثناء خطاب الاستقلال بانهم لن ينسو دارفور و النيل الازرق و جبال النوبة فلما لا يعمل السودان علي تدمير من يرغب في تدميره نفس الشئ يقال عن ليبيا و مصر فلا تطلب منا ان نكون مستقيمين فتلك هي السياسة يا رجل
اما اذا تحدثت عن مصر و اذا انت تعمول على مصر كما تفعل المعارضة الخائبة فمصر الان تعيش اسوء حالات التفكك و الوهن السياسي و الاقتصادي و مرشحه للمزيد فكفي تعلق بان يعل الاخرين علي ازاحه النظام و ارجاع تشتت معارضة الفنادق و البيانات للسلطة
اذا رغبتم في ازاحه المؤتمر الموطني فصدقني العلاج ساهل جدا و اسهل مما تتصووا اولا عليكم تقديم اشخاص مؤهلين للحكم يقنع المواطن العادي في السودان بعيدا عن الجهويين و العنصريين فلا تطلب من الشعب ان يسمع شخص يقول انه سوف يقتله عندنا ياتي للسلطة و تطلب منه ان يزيح الحكومة قيمة الغباء و البلادة
الشئ الثاني المعارضة من الداخل من الخرطوم ان الحكومة الان فاقدة للسند بسبب الفساد و التكلس فقدم قيادات حقيقية غير عنصرية و من الدخل لن تصمد الحكومة اكثر من شهور

[حسن - الخليج]

ردود على حسن - الخليج
European Union [حسن - الخليج] 07-24-2016 04:24 PM
اشكرك عزيزي ليدو لتصحيحك لبعض الاخطاء الاملائية فعذرا
اعتقد ان هذا ما لا تستطيع المعارضة ان تفهمه فما معني هيكلة الدولة و التوزيع العادل لما يسمى للسطلة و الثروة كلام مبهم و غير واضح حيث سبق مناقشتي لبعض الاخوة من دولة الجنوب لمفهوم هيكلة الدولة و التوزيع العادل للثروة و السلطة فكان المعني المفهوم منه نزع اراضي الشماليين و اهل الوسط و اخذ اموالهم و اعطاؤها لاهل الهامش كما يدعي و كذلك السلطة فهل السلطة و الثروة فساوي هنا بين المؤتمر الوطني كحزب حاكم و بين الشمالين و الوسط كعرق و اثنية
و هذا سؤال موجهة للاخ التاج و غيره من منشدي ازاحة النظام مهما كانت النتائج لشرح هذه الاشياء بكل شفافية و ما هي الضمانات لها و بعد ذلك قل للناس نغير الوضع

European Union [noor] 07-24-2016 11:57 AM
اضافة الى ما ذكرت , اعتقد ان مصر كانت في افضل اوضاعها لعمل شيء ضد نظام المؤتمر الوطني في عهد مبارك 2000 -2005 تحديدا و لم تقعل , فهل يتصور هؤلاء ان تفعل اكثر مما فعلته ايام مبارك

European Union [ليدو] 07-24-2016 11:42 AM
( فلا تطلب من الشعب ان يسمع شخص يقول انه سوف يقتله عندما ياتي للسلطة و تطلب منه ان يزيح الحكومة قمة الغباء و البلادة ) إقتباس
أوافقك الرأي تماماً أخ حسن وأضيف عليه أن أقوى وأهم سبب لبقاء النظام وتمدده طوال هذه السنوات هو إستخدامه لفزاعة أن الحركات المسلحة إذا إستولت على السلطة فالشعب وخاصةً الشماليون و جميع مدنهم وقراهم موعودون بالصوملة والعرقنة وحرب العصابات والقتل على الهوية في الشوارع ،، وللأسف فإن غالبية الشعب السوداني مقتنع بذلك !!!!


#1492408 [كاســترو عـبدالحـمـيـد]
2.00/5 (1 صوت)

07-24-2016 07:41 AM
نعم كما ذكرت يا استاذ / تاج السر , عالم السياسة يقوم على المصالح المتبادلة ولا شئ إسمه صداقة دائمة أو عداوة دائمة. لذلك لم يتبق للنظام غير
أن تنطبق عليه السماء جراء جرائمه وفساده وسوء أفعال قادته أو ..... يتحرك رجال من داخل النظام للخلاص من البشير لأنه باستمراره لن توقف امريكا الضغوط عليهم بسبب عقدة المحكمة الجنائيه التى لعبتها اميركا بمهارة فائقة وبسببه سوف يروحون كلهم فى شربة موية كما يقول المثل. لم تتبق لهم الا فرصة أخيرة وهى الخلأص من البشير اذا ارادوا الأستمرار والا الطوفان سوف يأخذهم جميعا . الشئ المضحك فى البشير ومن بطانته الذين يطبلون له خوفا من ضياع مصالحهم انهم يقولون وهم مقتنعون ان المحكمة مسيئة وأنها لا تهتم الا بالحكام الأفارقة . ونقول لهم : نعم كلامكم صاح انها مسيسة ومعموله خاصة للحكام الفاسدين والذين هم غالبيتهم فى افريقيا وهذه حقيقة لا ينكرها عاقل .

[كاســترو عـبدالحـمـيـد]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة