الأخبار
منوعات سودانية
المريخ يضع حداً لصمود الأمير برصاصة إبراهيم جعفر
المريخ يضع حداً لصمود الأمير برصاصة إبراهيم جعفر
المريخ يضع حداً لصمود الأمير برصاصة إبراهيم جعفر


07-25-2016 12:50 PM


التيجاني محمد أحمد
وضع المريخ حداً لصمود الأمير الذي كان يقود المباراة حتى منتصف شوطها الثاني نحو التعادل بهدف لكل عندما تمكن إبراهيم جعفر من تسجيل هدف الفوز للأحمر في الدقيقة 68 في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس بالقلعة الحمراء لحساب الجولة 20 من بطولة الدوري الممتاز، وبرغم الانتصار الذي تحقق لم يقدم المريخ المستوى المقنع وكان قريباً من خسارة نقطتين على الأقل عندما ظهر خط دفاعه بمستوى متواضع ووقع في العديد من الأخطاء وتاه الوسط تماماً وكان كوفي الحسنة الوحيدة في المباراة ليستفيد المريخ من هذا الفوز في المضي قدماً في ملاحقة الهلال ليرفع رصيده إلى 46 نقطة ويبقى الامير في نقاطه الـ17.
الشوط الأول
استهل المريخ المباراة بتشكيلة مكونة من المعز محجوب في حراسة المرمى، صلاح نمر وضفر في متوسط الدفاع، مازن شمس الفلاح ووليد بدر الدين على الأطراف، عمر بخيت وكوفي وإبراهيم جعفر وألوك في الوسط، عنكبة ورمضان عجب في المقدمة الهجومية، بدأت المباراة فاترة من جانب المريخ الذي ظهر بمستوى مغاير تماماً عن الذي كان عليه في مباراتي الرهيب والرابطة وكاد الطاهر حماد أن يفتتح التسجيل للأمير مع بداية المباراة من كرة عرضية من الجهة اليمنى تخطت دفاع المريخ لكنه لم يسدد بإتقان ومنح الحكم البطاقة الصفراء للطاهر حماد مع بداية المباراة بسبب التدخل العنيف مع ابراهيم جعفر وتوقفت المباراة لدقائق لعلاج اللاعب، وكان أول تهديد حقيقي لمرمى الأمير من الهجمة التي قادها كوفي وتحولت لركنية ونفّذها عمر بخيت ولحظة التسديد من جانب كوفي تدخل دفاع الأمير وأنقذ الموقف، وكاد بلة جابر أن يصنع الهدف الأول للأمير من كرة عكسية متقنة داخل منطقة الجزاء خلف المدافعين لكن المعز محجوب تدخل بفدائية وأنقذ الموقف.
المعز ينقذ الأحمر من هدف محقق
في الدقيقة 25 وقع صلاح نمر في خطأ فادح لتصل الكرة إلى سالمون محمود وهو في حالة انفراد تام بالمرمى وأرسل تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن المعز واصل مشوار التألق وحوّلها إلى ركنية، وأجرى المريخ تبديلاً اضطرارياً في الدقيقة 26 بخروج ألوك ودخول أوكراه بعد أن تعرض ألوك للإصابة بسبب الأداء العنيف من جانب لاعبي الأمير، وسنحت فرصة حقيقية لأوكراه عندما تسلم الكرة على مشارف منطقة الجزاء في وضعية سانحة للتسجيل لكنه سدد بعيداً عن المرمى ورد الأمير بهجمة خطيرة من بلة جابر لكن ضفر عاد بسرعة وأنقذ الموقف وكانت أبرز فرص المريخ في هذا الشوط عكسية ابراهيم جعفر التي حولها رمضان عجب رأسية لكن حارس الأمير أبوعشرين حولها لركنية وبعدها أعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي وإجمالاً يمكن القول إن الأحمر قدم مباراة سيئة للغاية في هذا الشوط وغاب خط وسطه تماماً بعد أن أكثر عمر بخيت من تمرير الكرة للخلف بمناسبة وبدون مناسبة وكانت الجهة اليمنى قاصمة ظهر المريخ بسبب الأخطاء القاتلة التي وقع فيها مازن شمس الفلاح والذي لم يقم بالواجب الدفاعي والهجومي وواصل مسلسل الأداء الرتيب دون أن يفكر الجهاز الفني في إيجاد البديل المناسب في هذه الوظيفة التي أصبحت تمثل صداعاً دائماً للدفاع الأحمر بعد أن استقرت الجهة اليسرى تماماً بفضل المردود المميز الذي قدمه وليد بدر الدين.
الشوط الثاني
مع بداية هذا الشوط استشعر لاعبو المريخ خطورة الموقف وبدأوا في تنظيم صفوفهم وقيادة هجمات لها خطورتها وكانت أول محاولة عن طريق رمضان عجب الذي أرسل عكسية محسنة داخل المرمى لكن اوكراه سددها بعيداً عن الشباك وسنحت فرصة العمر لرمضان عجب وهو في مواجهة المرمى لكنه سدد بصورة عشوائية وأنابت العارضة عن حارس الأمير في التصدي للتسديدة القوية التي أرسلها عنكبة بيسراه من داخل منطقة الجزاء وتحولت إلى كوفي لكنه لم يفلح في الاستفادة منها.
هتاف ضد التحكيم
واصل المريخ ضغطه الرهيب على الأمير وسنحت فرصة ذهبية لرمضان عجب لكن الحارس أبوعشرين خرج عن المنطقة وعطّل رمضان دون أن يحتسب الحكم أي مخالفة وسط احتجاجات عنيفة من لاعبي المريخ بعد أن أمسك الحارس برمضان لكن الحكم فاجأ الجميع وعكس الحالة لتهتف جماهير المريخ بفشل التحكيم، وعاد المريخ من جديد ليهدد شباك الأمير بهجمة خطيرة من عكسية زاحفة من كوفي قابلها عنكبة بتسديدة قوية لكن أبوعشرين نجح في التصدي لها ورد الأمير بهجمة مرتدة من كرة أرسلها طارق مختار خلف دفاع المريخ ليخرج المعز عن مرماه ويبعد الكرة برأسه خارج المرمى وترتد أمام أحد لاعبي الأمير لكن ضفر تدخل بفدائية وأنقذ الموقف.
خطأ قاتل لنمر
تعددت أخطاء صلاح نمر في هذه المباراة وفرّط في كرة سهلة وفقدها في منطقة خطيرة ليضطر لعرقلة أحمد أبوسعد من الخلف وينال البطاقة الصفراء وتم تنفيذ المخالفة داخل المنطقة لكن دفاع المريخ نجح في التصدي لها، وهدد الأمير مرمى المريخ بهجمة خطيرة من كرة انطلق بها بلة جابر من الجهة اليمنى وأرسلها عكسية داخل المنطقة ليحولها الطاهر حماد رأسية مرت يمين المعز، وأرسل مازن شمس الفلاح تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرّت فوق العارضة.
هدف المباراة
انتظر المريخ حتى الدقيقة 68 ليفك طلاسم الأمير ويضع حداً لصموده الدفاعي من هجمة خطيرة قادها كوفي من الجهة اليسرى وأرسل تمريرة خلف المدافعين ليجدها ابراهيم جعفر الذي أراح الكرة بيمناه وأرسلها قوية في قلب المرمى فشلت معها كل محاولات الحارس أبوعشرين لتعلن عن هدف المباراة الوحيد الذي جعل الأمير يتحرر من أسلوبه الدفاعي وينفتح هجوماً من أجل معادلة النتيجة في حين عمل المريخ على تأمين المنطقة الخلفية مع الارتداد السريع بالهجمة بالاستفادة من سرعة أوكراه وعنكبة الذي كاد أن يصيب مرمى الأمير بالهدف الثاني من كرة وصلته وهو في حالة انفراد تام بالمرمى لكن الحارس أبوعشرين وأنقذ مرماه ورد الأمير بهجمة خطيرة لكن المعز نجح في السيطرة عليها وحرم الحكم المريخ من هدف صحيح سجله اوكراه من كرة أرسلها ابراهيم جعفر خلف المدافعين وعالجها اوكراه القادم من الخلف بلعبة هوائية لتثبت الإعادة أن الغاني لم يكن في وضعية تسلل، تواصلت المباراة بهجمات متبادلة من الطرفين حتى أعلن الحكم عن نهايتها بفوز المريخ بهدف وحيد ليرفع رصيده إلى 46 نقطة وبقي الأمير في نقاطه الـ17.

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 5435

التعليقات
#1493339 [ابوالخير]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2016 08:39 AM
دا المريخ ولا الهلال
عمر بخيت
المعز محجوب
بكري المدينة
علاء الدين شلاليت
والله كرهنا الكرة بهذه الطريقة
فضلات الهلال
يا مريخنا يهز الارض

[ابوالخير]

ردود على ابوالخير
European Union [Flowers] 07-26-2016 01:24 PM
ههههههههههههههههههههههههههههه أندية الرمة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة